الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديــات الأدبيــة > منتــدى الشــعر الفصيح الموزون

منتــدى الشــعر الفصيح الموزون هنا تلتقي الشاعرية والذائقة الشعرية في بوتقة حميمية زاخرة بالخيالات الخصبة والفضاءات الحالمة والإيقاعات الخليلية.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-07-2021, 12:05 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عبدالرزاق الياسري
أقلامي
 
إحصائية العضو







عبدالرزاق الياسري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي ماذا تقول ؟ / عبدالرزاق الياسري

ماذا تَقولُ بِيومِ دَفْنٍ قادِم ِ
بِسُؤالِ مِنْ مَلَكٍ كَريمٍ حازِم ِ ؟
قُلْ مَنْ إلهُكَ في الحَياةِ وبَعْدَها
هَلْ مِنْ رُدودٍ في الجوابِ كَعالِم ِ ؟
ثُمَّ السُّؤالُ لِأيِّ دِينٍ تَنْتَمي
هل تَسْتَطيعَ إجابَةً كالفاهِم ِ !
وَسُؤالُ يَأتي مَنْ نَبيُّكَ يا تُرى
هَلْ مِنْ جَوابٍ في مَقامِ السّالِم ِ !
وسُؤالُ يَبْدو في الخَطيرِ بِحالِهِ
بَعْدَ الرُّدودِ بِصِحَّةٍ كالباسِم ِ !
قُلْ مَنْ إمامُكَ في الحَياةِ بِبَيْعَةٍ
تَمْشي إليهِ بِطاعَةٍ كالهائِم ِ !
فَإذا حُصِرْتَ ولَمْ تُجِبْ في حِيْنِها
تَبْدو أمورُكَ في اضْطِرابٍ دائِم ِ !
وإذا أجَبْتَ بِغَيْرِ حَقٍّ نازِلٍ
قَدْ بانَ في آي الكِتابِ القاسِم ِ !
تَبْدو أُمورُكَ في العَسيرِ وبَعْدَها
لِعَسيرِ حالٍ في العَذابِ القائِم ِ !
والأمْرُ يَبْقى لِلإلهِ وشَأنِهِ
إنْ كُنْتَ في حالِ الكريمِ النَّاعِم ِ !
لا غَيْظَ فيكَ على الإمامِ وَوُلْدِهِ
لَمْ تَجْرِ يوماً فيهِمو كالظّالِم ِ !
لَمْ تُبْدِ في مَيْلٍ لِحُكْمٍ جائِرٍ
فيهِ الطّليقُ بِسَدَّةٍ كالحاكِم ِ !
لَمْ تُبْدِ مَيْلاً في الـ(يَزيدِ) وجُنْدِهِ
في قَتْلِ سِبْطٍ للنِّبيِّ الرّاحِم ِ !
ويَزيدُ هذا في الفُجورِ بِحُكْمِهِ
قَتَلَ الحُسينَ بِوَقْعَةٍ ومَلاحِم ِ !
ما كُنْتَ يوماً في المِيولِ لِحاكِمٍ
فيما يُسَمّى بالـ(رَشيدِ) الحازِم ِ !
وهو الجَهولُ فلا صَحيحَ بِرُشْدِهِ
وهو الحَقودُ على الإمامِ الكاظِم ِ !
إذْ راحَ ظُلْماً في سُجونِ (رَشيدِهِمْ)
ومَضى شَهيداً تَحْتَ ظُلْمِ الغاشِم ِ !
لَمْ تُبْدِ عَوناً أو مِيولاً في الّذي
قَتَلَ العِراقَ بِحُكْمِهِ كالصّادِم ِ !
لَمْ تُبْدِ مَيلاً في الّذينَ خَبَرْتَهُمْ
وهُمو على نَهْجِ الرِّياءِ النّاعِم ِ !
إن كُنْتَ لَمْ تأتِ بِعَونٍ فيهِمو
فاللهُ قَدْ يَعْفو بِيومٍ صارِم ِ !
وتَنالُ عَفْواً مِنْ إمامٍ عادِلٍ
قَدْ تَنْجو فيهِ مِنْ اللهيبِ العادِم ِ !






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 04:21 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط