الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

العودة   منتديات مجلة أقلام > منتديات اللغة العربية والآداب الإنسانية > منتدى أدب الطفل

منتدى أدب الطفل هنا يسطر الأدب حروف البراءة والطهر والنقاء..طفلنا له نصيب من حرفنا..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-09-2023, 05:07 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ميمون حرش
طاقم الإشراف
 
إحصائية العضو







ميمون حرش متصل الآن


افتراضي سَكاب



روى "نظيف"، من بلدة " طهارة"، قائلاً :
"سكاب" حصان عِلق، لا يُعار ولا يُباع، الحبل فوق غاربه، يظل يصهل، وينتظر صاحبه دون جدوى؛ جرب ركوبَه أطفال كثيرون ، لكنه بقوة يلفظهم، ويطيح بهم فوق الأرض، تصدر عنهم أنّات، فلا تحملهم أرجلُهم من جديد بعد
ذلك
إلاّ بعد إسعافات.
وفي يوم مختلف، ظهرت "بيئة" ، هكذا هو اسمها، مسحت على ظهر "سكاب"، وشوشت في أذنه بكلام ،فحرك رأسه، وحمحم،جثا كما الجمل،صعدت "بيئة"، وطار الحصان إلى عالم نظيف.
عادت "بيئة"، بعد جولة دامت ساعات بصورة غير التي غادرت بها البلدة، حكت لنا نحن - أقرانَها- بأن "سكاب" طاف بها بلاداً نظيفة، الناس فيها مختلفون،هم كثيرون ويتحدثون لغات مختلفة،ومع ذلك يتفاهمون ،يكرهون اليباب، ويحبون، بدلاً عن ذلك، رائحة التراب، لا يشغلهم غير عشق النبات، يحرثون الأرض، ويغرسون الأزهار،والرياحين،ولا يصادرون الألوان في البساتين، لا يتنخمون أمام الناس، للظل عندهم في النفوس مسقط ، وللون فتنة ، وللضوء كُوات ، والكتاب لديهم له حظوة، له السبق قبل الهاتف النقال..أكلهم لذيذ، ورائحة خبزهم نفاذة، لا يحلو لهم الطعام إلاّ في لمة، لا يأكلون إلا إذا جاعوا، وإذا أكلوا لا يشبعون، للمرأة عندهم سمعة ومكانة، شؤونهم يُستدعى لها أطفالُهم، يفكرون معهم لا عنهم... و(...).
قاطع "بيئةَ" صديقُنا طاهر قائلا : " يا لحمقك، وكيف تتركين هذا النعيم، وتعودين إلينا" !..
أجابته : "كان يجب أن أعود لأخبركم، وأيضاً عدتُ لأرسم بالألوان ما رأيتُ بأم عيني ".
(...)
طاهر شارك زميلته "بيئة" في الرسم ، وهما ينتظران عودة سكاب.
طال انتظارنا، ولم يعد "سكاب".
في المساء، بعد العودة من المدرسة، التقينا عند الغدير، ولم يكن سكاب هناك، لكن شيخنا كان.
شكلنا دائرة حوله، أصخنا السمع له، بدأ يردد كلاماً جميلا مثل الشعر :
نطير في السماء
نضرب في الأرض،
نسبح في البحر،
البيئة هي الجوهرة المفقودة
جوهرتنا النظيفة،
القوة فيها يا أولاد
والبهاء .
وفجأة صهل "سكاب"، ظهر من حيث لا ندري ، تدافعنا إليه كما الصخر حطه السيل من عل، لكن شيخنا منعنا من الاقتراب منه، تركناه رابضاً ، لم يركب ظهرَه أحدٌ منا ، كان هذا قرار شيخنا، دار حوله دورتين، نظر إلينا بتمعن، وبعد أن تفرس فينا ملياً، قال شيخنا:
" اِسمعوا يا صغاري،
سكاب لا يسمح لأحد أن يمتطيَ ظهره إلاّ بشرط ...
صرخنا دفعة واحدة كما لو كانت شفاهنا على موعد :
ما الشرط ..ما هو شيخنا؟
أجاب الشيخ :
"سكاب" يحب النظافة ، ولا يزور غير البلدان النظيفة،
تعالوا يا صغاري، نبدأ العمل، لنجعل بلدتنا نظيفة، وجميلة، وبهية.."
وبدأنا العمل ، بهمة ونشاط.. وآخر مرة زارنا سكاب قال لنا (لأول مرة ينطق) :
" طلبُ زيارة بلد تكم النظيفة مطلوبٌ، وبإلحاح،
أنا سعيد من أجلكم.."






التوقيع

لم تحولني الريح إلى ورقة في مهب الريح
لقد سقت الريح أمـــامــي..
ناظم حكمــت

 
رد مع اقتباس
قديم 21-09-2023, 03:04 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: سَكاب

ما أجمل أن تصاغ الحكم والنصائح بصياغة ماهرة ، وبلغة ذلول يسير فهم الطفل في مناكبها بكل يسر وسهولة ..
تلامس وجدانه وتستقر فيه وقد تؤتي أكلها وثمارها لأنها مفهومة متأتية له ومغلفة بمتعة ورفاهية الدهشة ..
تلك الدهشة التي بثثتها في الأسماء واختيار الحصان ( سكاب ) كمحرك أساسي لأحداث قصك ..
وفي الأحداث وما فيها من مفردات تسترعي انتباه الطفل
كمفردات ( الرسم ، الألوان ، الروائح العطرية ، التراب ، النباتات ....إلخ )

سعدت كثيرا بهذا البهاء
لك التقدير والاحترام أستاذنا المكرم أخي / ميمون حرش ..

النص للتثبيت ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 22-09-2023, 02:59 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ميمون حرش
طاقم الإشراف
 
إحصائية العضو







ميمون حرش متصل الآن


افتراضي رد: سَكاب

شكراً لهذا الاحتفاء بنصوصي أستاذة راحيل ، يحفظها الله،
وتحية لكل أقلامية وأقلامي.







التوقيع

لم تحولني الريح إلى ورقة في مهب الريح
لقد سقت الريح أمـــامــي..
ناظم حكمــت

 
رد مع اقتباس
قديم 12-10-2023, 12:00 AM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية فاطِمة أحمد
 

 

 
إحصائية العضو







فاطِمة أحمد غير متصل


افتراضي رد: سَكاب

مرحبا بك وبعطائك المثمر أ. ميمون
قد أرى الالفاظ والسرد صعبا على طفل إلا إن كان يقدم لعمر أكبر
وددت لو كانت مباشرة اكثر

تحية وتقدير لقلمك الهادف







 
رد مع اقتباس
قديم 21-10-2023, 05:52 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ميمون حرش
طاقم الإشراف
 
إحصائية العضو







ميمون حرش متصل الآن


افتراضي رد: سَكاب

أهلا بالمبدعة والناقدة فاطمة، يحفظها الله،
تعرفين ، لقد وعيتُ هذا الأمر ، اللغة والأسلوب ،في ديباجة القصة، فوق مستوى الأطفال .
النص في الأول، وقدنشرته في منابر عدة ، لم يكن مخصصا للأطفال، وهو هنا في هذا المنبر الرائع بعد أن تصرفت فيه كثيراً، ولكن يبدو أني لم أفلح..
شكراً على ملاحظتك القيمة،
مع أزكى التحيات







التوقيع

لم تحولني الريح إلى ورقة في مهب الريح
لقد سقت الريح أمـــامــي..
ناظم حكمــت

 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 04:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط