الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديــات الأدبيــة > منتــدى الشــعر الفصيح الموزون

منتــدى الشــعر الفصيح الموزون هنا تلتقي الشاعرية والذائقة الشعرية في بوتقة حميمية زاخرة بالخيالات الخصبة والفضاءات الحالمة والإيقاعات الخليلية.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-08-2021, 08:37 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد عبد الحفيظ القصاب
أقلامي
 
إحصائية العضو






محمد عبد الحفيظ القصاب غير متصل

Bookmark and Share


جديد وتُدْمَى طِفْلَتِي القَمَرُ!

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه أستعين

اللهم افتح لنا فتحًا مُبينا
------------------------


وتُدْمَى طِفْلَتِي القَمَرُ!
------------------------


1-أَنَا الحَزِينُ فَلا قَلْبٌ ولا قَمَرُ
إذا اللَّيالِي شَكَتْ مِنِّي ولا سَمَرُ

2-إذا سَتائِرُها مِنْ دِمْعِ ساقِيَتِي
تَسْقِي جُفُونَ دَمِي، والنَّبْضُ يَنْهَمِرُ

3-قُبُورُ عِشْقِي تُنادِي تُرْبَ قافِيَتِي
يُكَفَّنُ المُنْتَهَى... والحِبْرُ يُحْتَضَرُ!

4-وِشاحُ كَوْنِي مِنَ الأكْفانِ يَنْسِجُنِي
هذا الظَّلامُ رَحِيمٌ... أيُّها البَشَرُ!

5-ما زلتُ أُبْصِرُ فِيْكُمْ قَبْرَ أُمْنِيَتِي
ما زالَ يَسْحَبُنِي في ظِلِّهِ الحَجَرُ!

6-ما زالتِ الحَدَقاتُ السُّوْدُ تَرْجُمُنِي
ما زلتُ في حُفْرَتِي.. لا يَنْفَعُ النَّظَرُ!

7-لنْ تَعْلَمُوا كيفَ جِسْمِي باتَ في خَطَرٍ؟
يُعاتِبُ الطَّعْنَ!.. كيفَ الطَّعْنُ يَنْتَظِرُ؟!

8-لنْ تَعْلَمُوا كَيْفَ قَلْبِي باتَ مُكْتَمِلاً
مَثْوَى الضِّباعِ فلا لَحْمٌ ولا وَبَرُ؟! ..

9-لنْ تَعْلَمُوا أَيَّ حَرْبٍ في مُخيِّلَتِي
يُهاجِمُ الحُزْنُ شِبْلَ الفِكْرِ..يَنْتَصِرُ!

10-لا تَسْأَلُوا حُزْنَكَم فالمَوْتُ مِنْ أَلَمِي
إنِّي فِداكُمْ ..سَوَادَ الحُزْنِ أَحْتَكِرُ!

11-لنْ تَسْمَعُوا رَجْعَ آهاتِي بلا عَدَمٍ
فما الفَناءُ لِغَيْرِ الحَتْفِ يَنْتَحِرُ!

12-إنِّي أَمُوْتُ عَنِ الإنْسانِ كًلَّ ضُحًى
وتَسْأَلُ الشَّمْسُ عَنْ جِنْسِي.. فَتَحْتَقِرُ!

13-فَأَشْتَرِي مِنْ غِيابِ النُّوْرِ مِطْرَقَتِي
وأَسْحَقُ الشَّمْسَ حتى يَخْتَفِي الخَطَرُ!

14-والغاضِبُ الشِّعْرُ لا يَرْتاحُ مُرْتَحِلاً
في اللَّيْلِ.. مِنْسَأَةُ العُمْلَاقِ تَفْتَخِرُ

15-لنْ يَهْدَأَ الطَّرْقُ في إعْصارِ دَمْدَمَتِي
حَتَّى يُبَدِّلَ... نورًا ثَوْبَهُ.. المَطَرُ

16-لا تَسْأَلُوا عَنْ دَمارِ السَّعْدِ في لُغَتِي!
أَأَضْرِبُ الوَطَنَ الصَّخْرِيَّ ..يَنْفَجِرُ!؟

17-لَنْ تَعْلَمُوا كيفَ أجْداثِي تُكلِّمُنِي
تُوَشْوِشُ العَظْمَ ثَأْرًا..تُعْرَضُ الصُّوَرُ!

18-تَمَسَّكَتْ بِنَدَى أهْدابِ كَعْبَتِها
تَدْعُو بأشْواطِ نَزْفِي ..يَهْلَكُ الخَبَرُ!

19-اللهُ أَكْبَرُ لا حُلمٌ يُعاوِدُنا
إلا وجَمْرَةُ باغٍ فِيهِ تَسْتَعِرُ!

20-فأيُّ حُزْنٍ لِمَوْتِ الحَقِّ في بَشَرٍ؟!
يُجارُ دَامٍ!، وتُدْمَى طِفْلَتِي القَمَرُ؟!

------------------------------
جديد...
(20)

محمد عبد الحفيظ القصاب
صيدا-لبنان-20-7-2021






التوقيع

اللهم لك الحمد حتى ترضى ,ولك الحمد إذا رضيت , ولك الحمد بعد الرضا
إلهي دلّـني كيفَ الوصول ُ ؟...إلهي دلّـني مــاذا أقـــــول ُ؟
محمد عبد الحفيظ القصّاب
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 09:15 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط