الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديــات الأدبيــة > منتــدى الشــعر الفصيح الموزون

منتــدى الشــعر الفصيح الموزون هنا تلتقي الشاعرية والذائقة الشعرية في بوتقة حميمية زاخرة بالخيالات الخصبة والفضاءات الحالمة والإيقاعات الخليلية.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-08-2021, 05:43 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عبدالرزاق الياسري
أقلامي
 
إحصائية العضو







عبدالرزاق الياسري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي متى تأتي ؟

متى تأتي فقدْ حَلَّتْ بِحالي
أمورُ الظُّلْمِ في شَدِّ الحِبال ِ !
وظُلْمُ الحالِ أنْواعٌ بِشَتّى
ومِنْهُ الفَقْرُ في حالِ العِيال ِ !
ومِنْهُ النّاسُ في جَهْلٍ وتَحْيا
بِلا دَربٍ قَويمٍ لِلمَعالي !
ومِنْهُ النّاسُ في سُكْرٍ وتَلْهو
بِطوعِ النَّفْسِ في دَرْبِ الضَّلال ِ !
ومِنْهُ النّاسُ في قَتْلٍ لِبَعْضٍ
بِلا سَبَبٍ وجيهٍ في القِتال ِ !
ومِنْهُ النّاسُ إلْحادٌ بِرَبٍّ
وهذا الكونُ يَجْري بالكَمال ِ !
ومِنْهُ النّاسُ في شِرْكٍ بِظَنٍّ
مَعَ المَعْبودِ رَبٌّ بالمِثال ِ !
وهذي النّاسُ تَبْدو كالمَطايا
بِلا عَقْلٍ بِطَرْحٍ للسُّؤال ِ !
سُؤالُ الحَقِّ عَنْ سِرٍّ بِخَلْقٍ
فَتَلْقى ما يُزينُ إلى الوِصال ِ !
وِصالُ الحقِّ في ربٍّ عَظيمٍ
فَتَحْيا في المَسيرِ على الحَلال ِ !
ولكنَّ الطُّغاةُ بِجُنْدِ شَرٍّ
أضَلُّوا النَاسَ عَنْ ماءٍ زُلال ِ !
وهذا الماءُ في نَبْعٍ بِطُهْرٍ
أتى مِنْ مُرْسَلٍ بينَ الليالي !
لِأنَّ النّاسَ في شوقٍ لِفُسْقٍ
وَرَبُّ الكونِ يَدْري بالمآل ِ !
فَيُلْقي حُجَّةً كُبْرى إليهِمْ
بِسِفْرٍ طاهِرٍ حُلْوِ المَقال ِ !
وتَجْري رِحْلَةُ الأنْباءِ دوماً
على مَهْلٍ بِكَشْفٍ لِلثِّقال ِ !
وخَتْمُ الحالِ للهِ رسولٌ
لِكلِّ النّاسِ مِنْ غيرِ انْفِصال ِ !
بِهِ كُلُّ المَرامِ إلى البَرايا
بِنَسْخِ السّابِقاتِ بِلا جِدال ِ !
وفيهِ الدِّينُ إسْلامٌ لِرَبٍّ
وتَسْليمٌ بِصِدْقٍ في الفِعال ِ !
وإسْلامُ البَرايا تَحْتَ شَرْطٍ
بِهِ الإيمانُ طَودٌ كالجِبال ِ !
وأهْلُ البيتِ شَرْطٌ لِلإلهِ
فَهُمْ أصْلٌ لِشَرْعٍ كالهِلال ِ !
ولا يَبْدو على دِينٍ سَليمٍ
إذا ما كانَ في حالِ انْشِغال ِ !
بِدُنْيا يَرْتَمي فيها بِحُضْنٍ
لِزَيْدٍ أو لِعَمْرٍ بالضَّلال ِ !
فيا أمَلاً ويا ذُخْراً مُرَجّى
متى تأتي لِطَرْدِ الإحْتِلال ِ !






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 04:50 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط