الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديــات الأدبيــة > منتـــدى الخـواطــر و النثـــــر

منتـــدى الخـواطــر و النثـــــر للخاطرة سحر و للنثر اقتدار لا ينافسه فيه الشعر، فهنا ساح الانتثار..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-05-2024, 08:21 AM   رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

هل امتشقتني ؟

نثرية لأخي الأستاذ المكرم / محمد داوود العونة

كتبت :



حارقة موجعة بقدر روعتها
كأنها صيغت من شواظ الدمع
راجمة بقدر حنان يكتنف نداء ( يا ابن أم )


ما كل أنين يتدفق شعرا
هناك أنين يفر الروح شطرين
شطر يحتضر
وآخر في طور التلف الغرغريني
هناك أنين حارق يضرم في القلب
نارا تأتي على كل الشعور ،
كل الحروف
ويذرك رمادا ينتظر نسفة الريح ..
البوح رفاهية
والدمع أيضا ترفٌ للحزن
وما دام نصل الحرف يلمع
في يديك ، تغرسه في قلب الشعر فيرتد قصيدا
تقطر حروفك على سفح الألم
تنقش وجعك
ينبت على إثرها زنبق دامٍ
فستبقى ذاك النخل الشامخ
ذاك الذي ما تدلى منه سوى عرجونه
ليطعم بوجعه جياع المشاعر والإنسانية ..

من أروع ما قرأت لك
أخي المكرم / محمد داوود العونة..

كل حرف ينضح ألما / وجعا
عتبا حانيا / صدقا ..
وإبداعا ..








التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 23-05-2024, 08:24 AM   رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

هيلينا

نثرية لأخي الأستاذ المكرم / زياد هواش ..


كتبت :




هذي النجوم
دائما ما تستلقي
على أرائكها
تلتف بعباءة الليل
الوثيرة
وتبقي عينها راصدة
ببريقها
ترقب جبين
قمر كأنه مصهور الفضة ..
ترقب قلوبا غفت على أحلامها ..

العتمة لا تعبأ للضوء
إذ يتسلل من بين شقوقها .
إذ يموج كقوارب ..

وبينا هيلينا
تتلفع الليل
ينبثق من قلبها
سؤال كأنه الرعدة
كأنه الأنين المقيم
يسحق مواطئ الماضي
ويعود بلا دمعة ..
هيلينا
ضوء هي
منفلت من قمر
مهما ارتحلت في العتمة..

مهما أزاغ النور
منها البصر
مهما تهيأت ارتحالا للفجر
يسحبها انتماؤها القمري
لليل ..

هيلينا اللؤلؤة
تفتح جناحيها الصدفة
في قلبها تتواطأ القصص
عبثا تحاول هزم الذكريات
تغلق على جسدها الندي
وتغرق مع موجة عاتية
تلامس كل أطراف البحار
منسية هي ، وهي الحاضرة
لا تذهب جفاء كالزبد
تتخلق من قدر العاشقين
تتفلت من لعنة المكان
من تلك الصخور التي
تدوم إلى الأبد ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 23-05-2024, 08:25 AM   رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

..يتبع على حين فسحة من وقت ..


.......







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 23-05-2024, 12:00 PM   رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

اكتب

نثرية لأخي الأستاذ / عبد الرحيم التدلاوي



كتبت :


اكتب واهطل
كغيمة تهتان منثال
تعبر متاهات الليل والرمل
تسقي العطش
تحمل مافي جوفها وردا
ترتله الرياح
تنشره ضوعا وودقا
اكتب وكن كسحابة بيضاء
أفرغت حملها ، ثم أومأت للشمس
أن تعبرها بلمسة دفء بالغ ..
اكتب فأول البحر قطرة من نقاء الغمام ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 23-05-2024, 12:02 PM   رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

اعتذار

نثرية للغالية / سمر عيد


عقبت عليها ..





على المرآة امرأة
أورثتها أمها
أزيز صدرها
حين كان ينضج
في مراجل الليل
حنظل صبرها ..


حين كانت ترتدي معطف أبي
العالق فيه بقايا دفئه
وتهمس في أذن البرد
ألا يقربَنَّ صغارها ..

على المرآة امرأة
تخبئ في شموخ ابتسامها
انكسارات دمعها ..

فيأتي الحزن نبيلا
ويمضي وفي جيوب قلبه
صورة لامرأة جميلة
تفتأ تعتق دمعها في دنان الصبر
وترسم في المرايا فاتنة
متلفعة ثوب الكبرياء ..
متضمخة باليقين
تفوح كقارورة ثمين محتواها
فاخر فحواها ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 23-05-2024, 12:07 PM   رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

يا أنا ؟


نثرية لأخي الأستاذ التدلاوي / عبد الرحيم المكرم



كتبت :




كحلم نبيل ينعزل عن العالم ، يقطن في نجم المساء
في حضن السماء
يراقب نظيرا له في العالم المحسوس ..
هو / وهو الذي منه وفيه ..
يتنصل من خفوته
ليحترق في وهج ذاته
حين يزهر روح ( هو )
في ثغر ( هو ) حرفا فلسفيا
حين يرف نبضا
في ثنايا أنفاسه
فيضوع الشعر بهذا التميز مسكا ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 24-05-2024, 05:32 AM   رقم المشاركة : 31
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

لازلت ألعب وحدي

نثرية للزميلة العزيزة / سلسبيل نصار


كتبت :



القاطنون على ضفاف الحلم
يشاكسون أطيافا نفذوا من نسيج ستار الحنين ..
انسلوا من باب للماضي ..
معجونون بظل مخبوء تحت ظلالنا المجنونة ..
تكدست الذكرى على الرفوف العتيقة ، فضج القلب وأصاب حواسنا الضوضاء ..
فرمينا حجرا
وفقدنا نردا
ولعبنا وحدنا ..
من يحكم إغلاق بابنا الموارب ..؟!!







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 24-05-2024, 05:41 AM   رقم المشاركة : 32
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

شهر زاد
قصيصة لأختي الغالية / سمر عيد

كتبت :

شهر زاد تحلو لها التفاصيل
تغيب في عالم الحرف
تذهب بعيدا
تقطع شأوا واسعا
تشدها غابة كثيفة المعاني
متفرعة الأفنان مخضرة ..


ويح لسيف أنهى كلامها
ويل لقلب لم يفتح بابا لها ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 24-05-2024, 08:27 PM   رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

فاصدع ولا تنحرف
قصيدة للشاعر الكبير / عبد الستار النعيمي


كتبت :

الممتزجون بالحرف في روحهم عطش لا ينطفئ إلى تمتمات الهطول السخي
توق لا يخبو إلى إشراقة صبح مبتل بالشوق تداعبه أمنيات الهوى و ظل امتد من مساءات القصيد
وحتى ريش الصباح
إذ يسقط أبيض مهفهفا عند عتبة الحلم الجميل ..
هذا الشعر طائر فتان
قد يسقط الدنيا نشوى في صدح ترانيمه ..
والشعراء في نهلهم من منبع الشعر أطياف وأصناف
يتفاوتون رقة وعذوبة
وحكمة وإجادة
والمجيد من يأخذك في رحلة تتفاوت فيها الدهشة
فمن شهقة الهوى إلى دمعة الوعظ الجليل إلى حكمة المتعمق الجميل الذي سار في مناكب الحياة ومر بشتى منعطفاتها ثم أخذ من أنهارها سلافا خالصا وسقاها لمن جاء يبتغي من حرفه المعطاء شربة هنيئة بعد ظمأ ..
حرفك سيدي المكرم لوحات الربيع تتفتح الحكمة على ضفافه ويترقرق نهر خلاب من الغزل الرقيق في خضرته الآسرة
وندى الوعظ يخضل به عشب الختام ..

وكما أسلفت سيدي الوالد المكرم

معانيك كالنخل الشوامخ لا تطرح إلا الطيب المبارك من الثمار
عظيمة فوائدها سواء أكلت تمرا أو رطبا أو بسرا ، غزلا أو حكما أو وعظا ..
همس ترتخي الأجفان من رقته تارة
ونضح يوقظ الإنسان من غفلته تارة أخرى
آسر يقع في النفس موقع الفتنة الآخذة باللب والنهى
كصفحة الفرات ارتاح على كتفه الأصيل فتماوجت الألوان فيها
حتى استغرق المتأمل فيها نشوانا محتارا ..

قصيدك يا سيدي الوالد المكرم
على ( البسيط ) كان مكينا أليقا
نظمت الأقمار في نغمه
وعصرت الكروم في ديباجته
وازدهت الحكمة في خاتمته ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 26-05-2024, 03:18 AM   رقم المشاركة : 34
معلومات العضو
عبدالستارالنعيمي
الهيئة الإدارية
 
الصورة الرمزية عبدالستارالنعيمي
 

 

 
إحصائية العضو







عبدالستارالنعيمي غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

يحق لهذه المناغمة السمفونية أن تناغي بيتهوفن وموزارت وأن تتأرجح بين النجوم تمسك بالثريا بيدها اليمنى وباليسرى تمسك زحل كطفل هادئ ينام في حضن أرجوحة العيد
هنيئا لنا بهكذا حرف سامق دافق من يراع أديبة فذة قلّ أن نجد من مثلها في براعة اختيار الحرف النبيل ذي البيان الأصيل وفي إذكاء شعلة الحب والتنوير بين سطور الأدباء والشعراء هنا بمشعل التشجيع والترفيل والنقد الجميل

هذا ثم إنك لا زلت منعمة بكل خير ومفعمة بالحيوية الأدبية مديرتنا الراقية أ راحيل الأيسر ---يرعاها الله

نرفع النص للتثبيت ليغرف منه كل ظميء لنهر العطاء والسخاء الأدبي المبدع







 
رد مع اقتباس
قديم 01-06-2024, 10:49 AM   رقم المشاركة : 35
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالستارالنعيمي مشاهدة المشاركة
يحق لهذه المناغمة السمفونية أن تناغي بيتهوفن وموزارت وأن تتأرجح بين النجوم تمسك بالثريا بيدها اليمنى وباليسرى تمسك زحل كطفل هادئ ينام في حضن أرجوحة العيد
هنيئا لنا بهكذا حرف سامق دافق من يراع أديبة فذة قلّ أن نجد من مثلها في براعة اختيار الحرف النبيل ذي البيان الأصيل وفي إذكاء شعلة الحب والتنوير بين سطور الأدباء والشعراء هنا بمشعل التشجيع والترفيل والنقد الجميل

هذا ثم إنك لا زلت منعمة بكل خير ومفعمة بالحيوية الأدبية مديرتنا الراقية أ راحيل الأيسر ---يرعاها الله

نرفع النص للتثبيت ليغرف منه كل ظميء لنهر العطاء والسخاء الأدبي المبدع
سيدي الوالد المكرم الفاضل المتفضل على ابنته بهذا التشجيع والتحفيز المستمر ..

أنا أعرف قدري ككاتبة ما زال أمامها الدرب طويل جدا لتصبح فذة وذات حرف سامق
لكني في الوقت نفسه أعرف قدري عندك وأن عين الوالد عن كل عيب كليلة لأنه لا يرى إلا بعين الرضا ..


فرضي الله عنك وأرضاك وأعطاك وأجزل لك حتى تقر عينك وتطيب نفسك ويعلى شأنك في الدارين ..


طبت وسلمت وغنمت وقرت عينك وغفر ذنبك وأُعلي قدرك
وليكرم الله من أكرمنا ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
قديم 01-06-2024, 10:50 AM   رقم المشاركة : 36
معلومات العضو
راحيل الأيسر
المدير العام
 
الصورة الرمزية راحيل الأيسر
 

 

 
إحصائية العضو







راحيل الأيسر غير متصل


افتراضي رد: مناغمة ومناغاة .

أرق
قصة قصيرة جدا لأخي الأستاذ المكرم / عبد الرحيم التدلاوي ..



كتبت :


وإذا ما تدلت الإجابات من عرائش الفكر
وحظيت بقطفها يانعة من قبل أن تفور الرغبة داخلك حتى وتكون على أشدها
فسيكون حينئذ وجودك خاملا وأنت المتكئ على أرائك المعرفة المجهزة مسبقا ..
لذلك كانت الأسئلة روح الوجود
وكان السعي في صحراء المعاني أُسَّ الحياة ..
وأما الأرق يا سيدي فليس إلا انتزاع حق إضافي في الحياة من الموتة الصغرى ( النوم )
لذلك ففي بعض الأرق اتقاد وتوهج حياة من نوع مختلف ..
وفي بعضه انتصار وتسجيل أهداف في مرمى الحياة تماما كالأشواط الإضافية ..

وأما عبارة ( كأوديب في صحراء المعنى ) فقد كان رهان الجمال في نصيصك ..







التوقيع

لم يبق معيَ من فضيلة العلم ... سوى العلم بأني لست أعلم .
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 11:01 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط