الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول

منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول هنا نتحاور في مجالات الأدب ونستضيف مقالاتكم الأدبية، كما نعاود معكم غرس أزاهير الأدباء على اختلاف نتاجهم و عصورهم و أعراقهم .

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-08-2012, 05:40 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
حسين نوح مشامع
أقلامي
 
إحصائية العضو







حسين نوح مشامع غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مفكرة الطالب -02 ثالوث النجاة والفلاح

مفكرة الطالب -02
ثالوث النجاة والفلاح
قد يختلف اثنان في قوة الرابطة، بين ثالوث الفلاح - البيت والمدرسة والمسجد، خاصة إذا لم تكن لهما رابطة مباشرة بها. وقد لا يشاهدان تلك الرابطة التي تربطها، ولا يشعران بذلك الجسر المعلق بينها.

ذلك لان تلك العلاقة وتلك الرابطة القوية، لا تظهر للعيان خلال أيام السنة الدراسية. ولا تكون ملموسة وجلية، وعلى ارض الواقع. ولا ترى واضحة، وضوح الشمس في رابعة النهار، إلا أيام الاختبارات. حيث تستنفر جميع الطاقات، استنفار الجيوش لدخول حرب مصيرية. وتتوحد جميع الجهود، استعدادا لمواجهة عدو غاشم.

ويستكمل البيت دوره، ويؤدي المراد منه. ذلك الدور الذي لم يكن ليظهر، لولا هذا الوضع الاستثنائي. فيخرج دوره جليا واضحا، في تلك الفترة المحدودة من الزمن. حيث يجهز البيت ويعد إعدادا حسنا، استعداد العريس لاستقبال عروسه. كأنه مصداقا لقوله تعالى "واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل، ترهبون به عدو الله وعدوكم". كل ذلك لخلق جوا ملائما، يتمكن الطلاب والطالبات فيه من الجد والاجتهاد، والخروج من الاختبارات بعلامات مرضية.

كأن هذا الجهد الاستثنائي غير مطلوب، في بقية أيام السنة الدراسية. فيندر من يذهب للمدرسة من ولياء أمور الطلبة والطالبات، ليطمأنوا على حسن سيرهم التحصيلي، وطيب سلوكهم الأخلاقي. كأنهم غير مطالبين بمتابعتهم، أو إنهم لا يجدون منفعة من قيامهم بذلك خلال السنة.

رغم قيام المدرسة بإرسال خطابات استدعاء الآباء والأمهات، كلما تقرر عقد مجلس لمناقشة شؤون الطلاب والطالبات. ليطمأنوا على أبناءهم وبناتهم، ويشاركوا في اتخاذ القرارات، وليطرحوا الآراء والأفكار التي تمساهم في تطوير العملية التعليمية.

كما ويكثر تواجد الأبناء والبنات، في المساجد في هذه الفترة، حتى بدون ذويهم، مع قلة تواجدهم في أيام السنة. نفرة الحجيج من عرفات، واحتشادهم على صعيد مزدلفة. فيكون وجودهم في المساجد استثنائي، ومثير للحيرة والتساؤل. كل ذاك من اجل الدعاء، وطلب المساعدة من الله تعالى.

فإذا كنا نحس بأهمية دورنا ودور المسجد، المكملان لدور المدرسة. فلما لا يكون ذلك واضحا خلال أيام الدراسة، ليخف العبء، الذي يتحمله البيت أيام الاختبارات. ليتأصل فينا تحمل مسؤوليتنا اتجاه أبنائنا، كما ويتأصل فيهم حب التواجد في المساجد، وينغرس في افأدتهم حب التقرب وطلب والعون من الله تعالى.
بقلم: حسين نوح مشامع






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مفكرة طالب -01 بحوث علمية حسين نوح مشامع منتدى البلاغة والنقد والمقال الأدبي 0 06-05-2012 06:15 PM
حرف السين ومحاكمة النيات سيد يوسف منتدى الحوار الفكري العام 3 14-04-2006 06:17 AM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 05:53 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط