الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول

منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول هنا نتحاور في مجالات الأدب ونستضيف مقالاتكم الأدبية، كما نعاود معكم غرس أزاهير الأدباء على اختلاف نتاجهم و عصورهم و أعراقهم .

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 1 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 21-12-2005, 06:26 PM   رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
مؤيد أبو سعادة
أقلامي
 
إحصائية العضو







مؤيد أبو سعادة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

حكم وأمثال:
تاج الملك لا يحميه من الصداع!

الموت يسوي بين تاج الملك ومنجل الفلاح







 
رد مع اقتباس
قديم 21-12-2005, 06:36 PM   رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
مؤيد أبو سعادة
أقلامي
 
إحصائية العضو







مؤيد أبو سعادة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

من شعر الشافعي رحمه الله:
أعرض عن الجاهل السفيه فكل مـا قـال فهـو فيـه


ما ضر بحر الفرات يومـا ًإن خاض بعض الكلاب فيه
*******
يخاطبني السفيه بكل قبح فأكره أن أكون له مجيباً

يزيد سفاهة فأزيد حلمـاً كعودٍ زاده الإحراق طيباً
******

قالوا اسكت وقد خوصمت قلت لهم إن الجـواب لبـاب الشـر مفتـاح
والصمت عن جاهلٍ أو أحمقٍ شرف وفيه أيضاً لصون العرض إصـلاح



أما ترى الأسد تخشى وهي صامته ؟ والكلب يخسى لعمري وهـو نبـاح
************
لا خير في حشو الكلام إذا اهتدت إلى عيونـه



والصمت أجمل بالفتـى من منطق في غير حينه



وعلى الفتـى لطباعـه سمة تلوح على جبينـه
*************
وجدت سكوتي متجـراً فلزمتـه إذا لم أجد ربحاً فلست بخاسـر



ما الصمت إلا في الرجال متاجر وتاجره يعلو علـى كـل تاجـر
***********
إذا نطق السفيه فلا تجبه فخير من إجابته السكوت
فإن كلمته فرجت عنـه وإن خليته كمداً يمـوت







 
رد مع اقتباس
قديم 29-12-2005, 07:55 PM   رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
أحمد سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية أحمد سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







أحمد سلامة غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى أحمد سلامة

افتراضي

* النجاح سلّم لا يمكن تسلقه والأيدي في الجيوب.. " جورج اليون "

* جميل أن يموت الإنسان من أجل وطنه، ولكن الأجمل أن يحيا من أجل هذا الوطن.. " كاريل "

* إن أجمل الأشياء هي تلك الي يقترحها الجنون ويكتبها العقل.. " جبران خليل جبران "






التوقيع






 
رد مع اقتباس
قديم 22-01-2006, 06:55 PM   رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
أحمد سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية أحمد سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







أحمد سلامة غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى أحمد سلامة

افتراضي


* المرأة التي تفقد حبيبها: امرأة أحبت، والمرأة التي تحتفظ بحبيبها امرأة أتقنت فن الحب..
( فورستر ووكر )

* المرأة والرجل, طرفا معادلة متواصلة بالحب.. متوازنة بالاحترام المتبادل..
( كوليت خوري )

* وُجد الحب لسعادة القليلين، ولشقاء الكثيرين..
( نينون دي لانكلو )






التوقيع






 
رد مع اقتباس
قديم 30-01-2006, 02:41 PM   رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
رائد الحاج عثمان
أقلامي
 
إحصائية العضو







رائد الحاج عثمان غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى رائد الحاج عثمان إرسال رسالة عبر Yahoo إلى رائد الحاج عثمان

افتراضي

صورٌ وصفية لحالاتٍ



أدونيس
(سوريا)

حالة الشاعر – 1

لا تعرفه إلا بغموض. ما أوضحَهُ:
شمس المعنى
يحدث أن يحجبَها
ظلُّ جدارٍ.

حالة الشاعر – 2
بعد الموت، يقول لذاكَ الحاكم: زِلْتَ، وزوالَ المُلْكُ، وكلُّ جيوشكَ زالَت.
وبقيتُ أنا
حتى لكأنّي أُولَدُ كل صباح.
ويقول لذاك الحاكم: إنّهضْ واشْهَدْ
سترى أنّك تقفو أثري، تقفو خطواتي
سترى شِعري
ملكاً للضوءِ، وأنتَ شُعاعٌ
منّي، يتوهج في كلماتي.

حالة المتمرِّد

أتريدونني أن أكونْ أميراً عليكم، وأنتم عبيدٌ؟
أنْ يُقال: أنا صوتكم,
وأنا مثلكم، لستُ حراً؟
افهموني إذاً،
إن بدأتُ بقتل العدوّ الذي فيَّ من أول، وفيكم.
العدو الذي يتوهم أني لا علمَ عندي بأوهامه.
افهموني، إذاً،
إن وضعتُ حديدي عليَّ، عليكم، على أرضنا.

حالة البريء

لو تركتُك يا نَفْسُ تَستسلمينَ، لروَّضتِ ما كانَ صَعْباً،
ولأُعطيتِ مُلكاً.
وصحيحٌ ضَعُفْتُ، ولكنني كنتُ أفحصُ أهواء عصري،
أغزو دُخَيْلاءهُ،
وأجادِلُ شكّي فيه، ويأسيَ منه،
وأراهِنُ ما لا أُطيقُ،
وما لا يُطيق الرهان.
وصحيحٌ تأوَّلْتُ، أسرفت في الظنِّ، خيراً وشراً، ولكن
كيف نعرف سرّ المكان،
إذا لم نُلوَّثْ بطينِ المكان؟

حالة المفكّر

دائماً كنتُ أُخطئُ، ما زلتُ أُخطئُ، آملُ أن يتواصل،
من أجل ذاك اليقين المنوَّرِ، هذا الخطأ.
لا أريدُ الكمال، وليس الحنينُ الذي يتفجّر في شهقاتي
وفي زفراتي،
حنيناً إلى مُتّكأ.

حالة الصعلوك

ليس لي غيرُ هذا الزمان الذي يُحتَضَرْ
ليس لي غيرُ ذاك الكتاب الذي يُحتَضَرْ
ليس لي غيرُ هذي الطريق التي تُحتَضَرْ
ليس لي غيرُ تلك البلاد التي تُحتضَرْ
ليس لي غير هذا الفراغ الذي يتقدّمُ،
يعلو، ويمتدّ في خطوات البشَرْ.

حالة الكاتب

يكتب الطفلُ: "صوت المدينة يَعلُو
يردد آهاتها وأناشيدها".
يكتب الشيخ: "آه، الينابيعُ حمراءُ في أرضنا".
يكتب الفقراءُ: "الفراغُ بِذارٌ بين أقدامِنا".
يكتب الشعراءُ: "الحبالُ تجرّ العصافيرَ
مخنوقةً
حول أعشاشِها".
ما الذي تكتب الشمسُ، ماذا تقول لأبنائها؟

حالة السائل

ما الذي يتحركُ فيه؟ جُزَيْئاتُ حُبٍّ وخوفٍ؟
قوافِلُ حلْمٍ؟
خيولٌ؟ براكينُ من أرَقٍ غيهبيّ؟
يَتَقصّى،
يُجيَّشُ هذا الهديرَ، ويُزْجيهِ صفاً فصفّاً
في عراكٍ مع الكونِ. حِبْرٌ
وهذي يَدٌ تتدلَّى،
ومَن يكتبُ،
أيّهذا الهديرُ الصديقُ العدوُّ الأبُ؟

حالة المنفيّ

فرَّ من قومِه،
عندما قالت الظُلماتُ: أنا أرضُه وأنا سِرُّها.
كيف، ماذا يُسمّي بلاداً
لم تعد تنتمي إليه، وليس له غيرُها؟

حالة الضالّ

كم تنوَّر ليلَ الذِّئابْ،
هرباً من سماءٍ، هرباً من بلادٍ،
هرباً من كتابْ.

حالة الفيلسوف
"كلَّ يومٍ أفتشُ عن هاربٍ تحت جلدي"، يقولُ
يكرّر: "جسمي حصارٌ، وأرضي حصارٌ".
ويؤكِّدُ: "لا، لستُ أشكو". ويسألُ:
ما ذلك النّواحُ؟ المدينةُ، هذا المساءْ
ورقٌ طائرٌ.
هل يقومُ الترابُ على قدميه؟
... ... ... ...
عاصِفٌ من هباءْ.

حالة الأمة

أمةٌ - غابةٌ
ذبحتْ طيرَها
لترى في دَم المذبَحهْ
كيف يجتَرُّ جسمُ الطبيعةِ ذاكرةَ الأجنحة.

حالة الحاكم

عقلُهُ مُخطئٌ، ولكن كرسيَّهُ مُصيبٌ:
البلادُ انحناءٌ له،
ولدولابه.

حالة الصديق

أيُّهذا الصَّديق الذي كنتُ سمّيتُه
بِاسْمِ أيامهِ وأهوالها،
أنتَ في شهقةٍ، وأنا زفرةٌ.
نتهجّى الخرابَ الذي يتفجَّرُ فينا ونقرأ آياتِه،
كي تكونَ ضياءً
لمراراتِنا.

حالة اليقين

لا أشكّ: الخيول التي أسْرَجَتْها الخرافاتُ،
تقتلُ فرسانَها.







التوقيع

أقسمت ويشهد لي قسمي
سأفدي شموخك يا علمي
ما دام النسر على القمم
يعانق مجدك .....سوريا

 
رد مع اقتباس
قديم 30-01-2006, 03:12 PM   رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
أحمد سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية أحمد سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







أحمد سلامة غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى أحمد سلامة

افتراضي


إني أدخل كهوف روحي عندما لا أجد مكاناً آخر أسند إليه رأسي , ولو كان لبعض من أحبهم الشجاعة لدخول تلك الكهوف لما وجدوا فيها سوى رجل راكع على ركبتيه وهو يصلي..
" جبران "






التوقيع






 
رد مع اقتباس
قديم 31-01-2006, 04:08 PM   رقم المشاركة : 31
معلومات العضو
أحمد سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية أحمد سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







أحمد سلامة غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى أحمد سلامة

افتراضي


قبل اليوم كنت أعتقد أننا لا يمكن أن نكتب عن حياتنا إلا عندما نشفى منها.. عندما يمكن أن نلمس جراحنا القديمة بقلم، دون أن نتألم مرةً أخرى.. عندما نقدر على النظر خلفنا دون حنين، دون جنون، ودون حقدٍ أيضاً.. أيمكن هذا حقاً؟ نحن لا نشفى من ذاكرتنا.. ولهذا نحن نكتب.. ولهذا نحن نرسم.. ولهذا يموت بعضنا أيضاً..

( أحلام مستغانمي )







التوقيع






 
رد مع اقتباس
قديم 31-01-2006, 08:18 PM   رقم المشاركة : 32
معلومات العضو
د.رشا محمد
أقلامي
 
الصورة الرمزية د.رشا محمد
 

 

 
إحصائية العضو






د.رشا محمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد سلامة

قبل اليوم كنت أعتقد أننا لا يمكن أن نكتب عن حياتنا إلا عندما نشفى منها.. عندما يمكن أن نلمس جراحنا القديمة بقلم، دون أن نتألم مرةً أخرى.. عندما نقدر على النظر خلفنا دون حنين، دون جنون، ودون حقدٍ أيضاً.. أيمكن هذا حقاً؟ نحن لا نشفى من ذاكرتنا.. ولهذا نحن نكتب.. ولهذا نحن نرسم.. ولهذا يموت بعضنا أيضاً..

( أحلام مستغانمي )

ما هذا الرحيق الرائع ..
مروركم جميعاً أضفى رحيقاً خاصاً
شكراً لمرور الجميع
وبانتظار المزيد






 
رد مع اقتباس
قديم 31-01-2006, 08:25 PM   رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
أحمد سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية أحمد سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







أحمد سلامة غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى أحمد سلامة

افتراضي


إن ما يعرفه الحاضر يجهله الغائب وليس من العدالة
أن تحسب جهل الغائب جريمة فالجرائم لا تكون
الا في موضع الإدراك والمعرفة..

( جبران )






التوقيع






 
رد مع اقتباس
قديم 31-01-2006, 09:38 PM   رقم المشاركة : 34
معلومات العضو
د.أسد محمد
أقلامي
 
إحصائية العضو






د.أسد محمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي تحية

د. رشا
شكرا
أقوال
في مطرحها
أسد







التوقيع

د.أسد ممد
كاتب روائي سوري
assad2005@maktoob.com
أهلا بكم في مدونتي الخاصة :
www.maktoobblog.com/assad2005

 
رد مع اقتباس
قديم 01-02-2006, 01:37 AM   رقم المشاركة : 35
معلومات العضو
أحمد سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية أحمد سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







أحمد سلامة غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى أحمد سلامة

افتراضي


* ومن أين يأتي الزمان الجميل.. وكل الذي في يدينا انتظار..
" فاروق جويدة "

* النفوس أغراض لحوادث الزمان..
" ارسطو "






التوقيع






 
رد مع اقتباس
قديم 02-02-2006, 01:52 AM   رقم المشاركة : 36
معلومات العضو
أحمد سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية أحمد سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







أحمد سلامة غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى أحمد سلامة

افتراضي


* كن نفسك..
( نيتشة )

* الأحلام يمكن أنْ تكون قاسية بشكل كريه!
( كاثرين مانسفيلد )







التوقيع






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 07:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط