الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول

منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول هنا نتحاور في مجالات الأدب ونستضيف مقالاتكم الأدبية، كما نعاود معكم غرس أزاهير الأدباء على اختلاف نتاجهم و عصورهم و أعراقهم .

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-11-2022, 01:32 AM   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

لَو تِغَيَّـر لون عُيوني !


د. نديم حسين

لَو تِغَيَّر لون عُيونيْ .
لَو بتِزرَعْ شَمسِ حارْقَهْ فْغيطْ كانونيْ .
مَصرِ تُأمُرْ
مصرِ تُشخُطْ
مصرِ تُنطُرْ
لَو تحبِّ الشَّمس تِطلَعْ مالجنوبْ .
أو تحبِّ الصَّخرِ في المَيَّهْ يِدوبْ .
لَو تِقول العَدْلِ حِتَّهْ من قانونيْ
تِبقى دُونِ الكونْ دَه كلُّهْ نور عُيونيْ !

****
لَو صِعيديْ ، اسكَندرانيْ ، مَصري أو رِجَّالَهْ نوبيْ
يِضرَبونيْ .
أغرَقِ فْبَحرِ الزِّبيبْ .
لَو في نارْها بيِحرَقونيْ .
أعبُدِ الجَّرحِ الحبيبْ .
وعُمري ما اطلُبْ تِلحَقونيْ .
وانكِوي بْشوقِ اللهيبْ .
وارمي في نارُهْ شُجونيْ .
وارفُضِ القاضيْ الغَريبْ .
واعتِبِرْ إنِّ القضيَّهْ
بين سيادْتي وبين بهيَّهْ .
مِن شؤونْها ومِن شؤونيْ !

****
مَصر لو عاوزَهْ حتِتدَخَّل بأكلي ومَشرَبي وعُمري ومَنونيْ .
لَو تِقُـلـِِّلي : قُلِّـليْ ليهْ ؟
دَه سؤالْ جاوْبَكْ عليهْ .
كلِّ بيتْ في مصرِ كَفِّنْ إبنِ ليهْ .
لَجلِ من بيرِ المَهانَهْ يِنشِلونيْ .
كلِّ أبِّ فمصرِ ضَحَّى
يوم ما صَحَّى
وْلادو بَدري
لَجلِ فَجريْ
يحُطِّ شَمسو في نورْ إيديهْ .
ولَجلِ لَمَّـا اصرُخْ : يا يابا !
يِنجِدونيْ .
كلِّ أُمِّ في مصرِ رَبِّتْ جندي في جيوشِ الرسولْ .
هيَّ تُشخُطْ هيَّ تُنطُرْ هيَّ تِسكُتْ
هيَّ لَمـَّا تعوزْ تِقولْ .
لَجلِ لمَّـا احتاجْ لإيدْ غاليَهْ ونِضيفَهْ تلِمِّ جَرحيْ
ليها هيَّهْ يوَصَّلونيْ .
وتِندِفِعْ وتقولْ : دَه لونيْ !

****
مصرِ مش دولَه وخلاصْ
دِه أمِّ وأُختِ ياما وياما إدِّتْ .
خدنا من مصر المصانِعْ والمدافعْ والسَّهَرْ .
خدنا من مصر الكرامَهْ وعِزِّة النَّفسِ العفيفَهْ والعِبَرْ .
خَدنا منها لقمِة العيشْ والشَّرابْ .
أهلَها سَفُّمْ عَشانَّا الحزنِ والدمعهْ اللي تِكوي والتُّرابْ .
قَدِّمِت وفيومْ ما بِخْلِتْ بالسَّواعِد والشَّبابْ .
خَدنا من غيرْها الكلامِ الـِّلي بِيِنقُطْ .. وِالهِبابْ .
طِفلِنا في الرَّحمِ شابْ .
هيَّ فينا اتهَجَّرِت واتشَحتِفِتْ وتغَرَّبِتْ وتفَجَّرِت جُوَّه الخَطَرْ .
رَتِّبِتْ بيتِ البَشَرْ .
لمَّا شِربِتْ دَمِّ في " بَحرِ البَقَرْ " .
وانتو بَرضُه بتسألونيْ ؟

****
لَو تغيَّرْ مصرِ ديَّهْ لونْ عُيونيْ .
أو تِقيد مِليون حَريقَهْ في غيطْ جُفونيْ .
قلبي ليْها
وعقلي فيها
ووقتِ ما تعوزْني حسَدِّدْ زيِّ ما بتُأمُر دُيونيْ !







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 14-11-2022, 12:41 PM   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
يافا احمد
أقلامي
 
الصورة الرمزية يافا احمد
 

 

 
إحصائية العضو







يافا احمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

رحم الله الشاعر والمناضل نديم القاسم ابن الرامة البار والذي رحل وهو في قمة عطائه ورحم شاعر فلسطين المناضل شقيقه سميح القاسم وغفر لهما وللجميع ، والحياة محطات وقد توقف العطاء في محطتهما الأخيرة وبقي شعرهما خالدا مناهضا للإحتلال الصهيوني البغيض .







 
رد مع اقتباس
قديم 14-11-2022, 12:43 PM   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
يافا احمد
أقلامي
 
الصورة الرمزية يافا احمد
 

 

 
إحصائية العضو







يافا احمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

شكرا للأحلام الغالية الوفية المعطاءة ، موضوع يستحق المطالعة والتوقف عنده حتى نأخذ دروسا في مقاومة المحتل بالكلمة والصمود على الأرض .
بارك الله بك ايتها الأصيلة .







 
رد مع اقتباس
قديم 17-11-2022, 11:09 PM   رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يافا احمد مشاهدة المشاركة
رحم الله الشاعر والمناضل نديم القاسم ابن الرامة البار والذي رحل وهو في قمة عطائه ورحم شاعر فلسطين المناضل شقيقه سميح القاسم وغفر لهما وللجميع ، والحياة محطات وقد توقف العطاء في محطتهما الأخيرة وبقي شعرهما خالدا مناهضا للإحتلال الصهيوني البغيض .
اللهم آمين

لروحيهما الدعاء بالغفران والجنة






التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 17-11-2022, 11:10 PM   رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يافا احمد مشاهدة المشاركة
شكرا للأحلام الغالية الوفية المعطاءة ، موضوع يستحق المطالعة والتوقف عنده حتى نأخذ دروسا في مقاومة المحتل بالكلمة والصمود على الأرض .
بارك الله بك ايتها الأصيلة .

الغالية يافا،
تغمرينني برقتك وفيض كرمك
شكرا لك أيتها الضوء

محبتي وباقات ورد






التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 18-11-2022, 12:20 PM   رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

راجِل مُهمّ جدًّا !

د. نديم حسين



مِش أيِّ أيِّ أَيّ
ولا زَيِّ زَيِّ زَيّ
راجِل مهمِّ جدًّا ..
لو ضَلِّمِتْ ، يِطفي الظَّلام بالضَّيّ !

مش ريِّس جمهوريَّهْ
ولا جوز بنتِ الوزيرْ
دَه رجولَه بجَلاَّبيَّهْ
تمشي بخَطوة أميرْ !

قِناوي مِيَّهْ مِيَّهْ
ويموتْ فِعيون بهيَّهْ
يِكتِب عليها كتابُه
تِحبَل وتجيب ولَدْ
يتهَنَّا وِسْطِ صحابُه
وتزَلغَطِ البَلَدْ
يِكبَر يِطلَع لوالدُهْ
راجِل مهمِّ جدًّا !
يِعني مواطِن مَصري !
وبيِشتَغَل غفيرْ
مش ريِّس جمهوريَّه
ولا جوز بنت الوزيرْ
لكنْ مش أيِّ أيّ
ولا زيِّ زيِّ زَيّ
وِأديهْ طاهرَهْ وخَضرا
وتِتلَفِّ فحَريرْ

لو عِطشَت المحروسَهْ
يِحكي الجَدَع مَيَّايَهْ
والميَّه تِشبَع رَيّ
دا الواد مواطن مَصري
مش أيِّ أيِّ أيّ !






التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 18-11-2022, 12:21 PM   رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

غزل لزمن الحرب

د. نديم حسن




أبـوسُ تَفاصيـلَ المُبَجَّـلِ وَجهِهـا بـثَـغـرِ خَـيــالٍ علَّـمَـتـهُ صَـهـيـلا
وألكزُ فـي جِلـدِ الغـرامِ جحافِلـي وأدخُــلُ واديْـهـا المُكـابِـرَ نـيــلا
ستَعزِفُني ريحٌ على قَلـبِ عُشبِهـا شهيقًـا ويَتـلـوهُ الزَّفـيـرُ طَـويـلا
كـأنَّ فـؤادَ الحُـبِّ شَيـخُ طَريقَـةٍ يُبايعُـهـا حـتـى يـعـيـشَ قَـتـيـلا
تَــراهُ عـلـى فيْـهـا يُعَـمِّـرُ عُـمــرُهُ ولَـو زَفَــرَتْ حُـزنًـا لـمـاتَ ذَلـيـلا
ولَـو لمسَـتْ حِبـرًا لصـارَ نبيـذَهـا لتَغمسَ في سَهمِ القصيدِ "أَخيلا"
تُخاصِرُ ذَوقَ الحُبِّ،يَرقُصُ قلبُهـا وتَكثُـرُ كـي يبقـى المَـذاقُ قلـيـلا
فهل غَسَلت ماءَ الفُراتِ بروحِها؟ وهـل شرحَـت للرافدَيـنِ نخيـلا؟
وتَصنعُ من حَلوى الكلامِ نشيدَها وتَنقَعُ في شَهـدِ "الخَليـلِ" خَليـلا
يعلِّمُنـي عِشـقُ الحبيـبـةِ منهَـجًـا يُصَـيِّـرُ صُعـلـوكَ الـغـرامِ نـبـيـلا
إذا قـرأتْ حُـزنًـا بدَفـتَـرِ مقلَـتـي غَدَتْ لُغـةً ترجـو الدمـوعَ رحيـلا
تُعَـقِّـلُ مجنـونًـا يُـثـيـرُ جُنـونَـهـا وما وجـدتْ فـي العاقِليـنَ بَديـلا
وتَجلدُ خيلَ النَّبضِ فوقَ سُهولِهـا وتُطفـئُ فـي ثَغـرِ اليمـامِ هَـديـلا
وتُشعِلُ أعراسَ القريضِ بغابَتـي لتَرقُـصَ أبياتـي ضُحًـى وأصيـلا
يُبايعُـهـا المَعـنـى مليـكَـةَ قـلـبِـهِ لتَقـبَـلَ أقــوامَ الـــورودِ رعـيــلا
ويـهـمِـسُ ثَـغــرٌ قُـبـلـةً لقتيـلِـهـا ليسمـعَ فـي غِمـدِ العِنـاقِ صَلـيـلا
رديفَةَ وَجدِ الوَجدِ لو أَمـرَ الهَـوى لصـارَ مـلاكُ الحـبِّ فيـهِ دَخـيـلا
فكـفُّـكِ غـيـمٌ والشِّـتـاءُ حنـيـنُـهُ وثَلجُـكِ صَبـرٌ صـارَ فـيـهِ جمـيـلا
كمَوجـةِ فُــلٍّ تُغدِقـيـنَ حبيبـتـي ليُصبـحَ "طائِـيُّ" العطـورِ بخيـلا
وأنـتِ أنـا ، لـو تَعلَمـيـنَ ومِثلُـنـا قبـيـلـةُ عـشَّــاقٍ رأتـــهُ مَـثـيــلا







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 18-11-2022, 12:24 PM   رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

سَلام على أرض السَلامْ !

د. نديم حسين



سَلامْ على مَصرِ الحبيبَه سلامْ
سَلامْ على بِنتِ المُعِزِّ الظافِرَهْ
سَلامْ على أُمِّ المُدُنْ
سَلامْ على مينا السُّفُنْ
سَلامْ على بِنتِ الأُصولِ القاهِرَهْ .
******
سَلامْ على نيلِكْ وإِنسانِكْ وِريفِكْ
سَلامْ على غيطِكْ سَلامْ
سَلامْ على سِلمِكْ وأَهرامِكْ وِسيفِكْ
سَلامْ على شَعبِكْ وعُشَّاقِكْ وِضيفِكْ
سلامْ على شَعبِ التَّمامْ .
******
سَلامْ على السَدِّ اللِّي ضَوَّى شموعْ كِتيرَهْ
جَنْبِ نورِكْ
وِاللِّي عَلاَّ السَـدِّ وِاللِّي غَـزِّ زَرْعَهْ
فْقَلبِ بُورِكْ
وانحَنى بْـعِزِّ وكَرامَهْ زَيِّ بولادِ الحُسامْ .
******
وَاللَّه لولا الربِّ واحِدْ
وِالعِبادَهْ أْصولْ وِطاعَهْ
كُنتَ اصَللِّي شْوَيَّهْ ليكي
فْكُلِّ لحظَهْ وْكُلِّ ساعَهْ
لِحَدِّ ما يدوبِ الكَلامْ .
******
سَلامْ على الأَبِّ اللِّي رَبَّى
واللِّي لَبَّى تْرابها لَمَّـا داس تُرابها
اوْلادْ حَرامْ
سَلامْ على زْنودِ السَّلامْ .
******
سَلامْ على الأُمِّ اللِّي صَحِّتْ إِبنِ غالي
وصَحِّتُهْ من عِـزِّ نومُـهْ
لَجلِ ما يْشَرَّقْ لسينا
يِسأَلِ عْيونها الحَزينَهْ
عَن طُرُقْ بِتوَدِّي مَصرْ
" هِيَّهْ أَوْلى "
تقُلُّـهْ أُمُّهْ ، " هِيَّهْ أَوْلى "
شُفْها قَبْلى !
وِانْ فِضِلْ في العُمرِ ساعَهْ
تيجي نِفرَح بيكْ وِبيها
لَمَّا تِرفَع راسْ بِلادَكْ
تِبقى في الكُوشَهْ حبيبها
هِيَّهْ تبقى مِن نصيبَكْ
وانتَ تِبقى مِن نصيبها
دِي البلادْ عايزَهْ الشَّهيدْ
يِزرَعِ القلبِ الفِدائيْ فبورْ سَعيدْ
بِكامْ حَتِدِّيها حياتَكْ يا بَطَلْ قُللِّي بِكامْ ؟
******
دي مَصرِ ضَحِّتْ ياما ياما
مِن وِلادْها وقوتْ وِلادها
مش عشان لُقمِتها هِيَّهْ
إنَّما علشان عصافيرِ العَرَبْ
في العِشِّ شَبعانَهْ تِنامْ .
******
سَلامْ على إيدها اللِّي كانِتْ
في الأَلَمْ بَرْدِ وسَلامْ
سَلامْ على ولادها سَلامْ
سَلامْ على الجُندي على العامِلْ
سَلامْ على القاضيْ على الحامِلْ
على الطِّفلِ اللِّي لِسَّهْ بيِتوِلِدْ
أو عالإِمامْ
سلامْ على شيوخها سَلامْ
سَلامْ على الأَزهَرْ
وآيَهْ تهِلِّ تِسهَرْ
عالبَلَدْ لَمـَّا تِنامْ .
******
سَلامْ على سَعْدِ وجَمالْ
سَلامْ على جيوشها على طولِ الكَنالْ
سَلامْ على الشَّعبِ اللِّي حالِفْ
يِرفَعِ الأَرضِ الحبيبَهْ مالبَنادِقْ للسَّلامْ .
******
سَلامْ على مَصرِ الحبيبَهْ
وألفِ يِحميها وعَمارْ
سَلامْ على النيلِ اللِّي يِشرَبْ مَيِّتُهْ
علشان يِعودْ يومِ البِذارْ
سلامْ عليكِ يا أُختِنا يا امُّ السَّلامْ !.






التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 18-11-2022, 12:29 PM   رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

شفتاكِ ظِلاَّ حَربَتين !


د. نديم حسين




قـُلْ طالِعي يا أيـُّها الفنجانُ = وَجَعي غـَدٌ متألـِّمٌ حَيرانُ
سأضيعُ مثلَ مدائني لتَسومَني = كَمـَدًا على أبوابِها الأكوانُ
وطريحةُ الحِرمانِ غـَلُّوا زِندَها = حتَّى تأبـَّطَ روحَها الحرمانُ
أمطَرتُ حفنـَةَ لَهفةٍ لمنامِها = ليشـبَّ في استيقاظها الرمـَّانُ
فلتَلبسي بـَدَنًا يثَرثِرُ نبضَهُ = تُصغي لرَعشةِ روحِكِ الأبدانُ
حتـَّامَ أسهَرُكِ الليالي كلَّها = والشَّوقُ مـِلءَ مدامِعي سَهرانُ
جَوفٌ ويُشفى من شتاءٍ ناشِفٍ = كسَريرَةٍ غرِقَت بها الأحزانُ
وعلى ضفافِ مدامِعي يجثو الهَوى = نَمـِرًا أصابـَهُ خافِقٌ نَعسانُ
هل " دَبلَجَتْ " لغةُ الرياحِ مواجِعي = لتـَعي خرائِبَ لوعتي الأزمانُ ؟
والبَحرُ نعناعٌ يثَرثِرُ روحَهُ = لتَقومَ من إصغائِها الشُّطآنُ
فلتُشعِلي شمسًا لينضجَ نبضُها = قلبي جنوبٌ دِفئـُهُ بَردانُ
لأميرتي رفَعَ اللقاءُ وليمةً = خُبزُ العِناقِ يُعِدُّهُ الوجدانُ
مُرٌّ نبيذُ فِراقِنا فعذابُنا = اختمَرَتْ موائِدُهُ وماتَ الحانُ
يا مازِجَ الوَلَع الذي يكوي دَمي = نعِسَتْ بوَردِ حبيبتي الألوانُ
للبئرِ شَرعٌ إن عطِشتُكِ تَكفُري = والقلبُ بئرٌ سرُّها الإيمانُ
وكنغمةٍ تَهوينَ عن يَدِ عازِفٍ = في نايـِهِ تتماوَتُ الألحانُ
شفتاكِ ظـِلاَّ حَربَتَينِ تَوازَيا = بهما سيذبحُ سيفـَهُ السُّلطانُ
لا تُطفئي نارَ الخريفَ بوَردَةٍ = وجَعُ المَخاضِ تحبـُّهُ النيرانُ
فلتُنقذيني من رمادِ تَساقـُطٍ = يدُكِ الربيعُ ووجهُكِ المرجانُ
نعِسَ الربيعُ فشَرَّدَتني زهرةٌ = ورَنَتْ للمسَةِ روحِكِ الأفنانُ
عُودي.حمامُكِ زاجِلٌ حثَّ الخطى = ومن المنامِ سينهضُ الفُرسانُ !

الكامل
[/color][/font]






التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 18-11-2022, 12:31 PM   رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

حِمصُ التي في خاطِري


د. نديم حسين



نزلَ الضَّبابُ من الجبالِ إلى العيونِ فلم يجـِدْ
إلاَّ سريرةَ عاشِقٍ .. مذبوحةٍ ،
فاغرَورقَت بالبَوحِ لوعةُ عابدٍ تابَت على يدهِ الذُّنوبُ !


ولها الجِّهاتُ وللجهاتِ شؤونُها ..
مَن أنتِ ؟ قالَت : شُرفةٌ أسَرَ التفاتَتِها الجَّنوبُ !


هيَ دمعَةٌ ذابَت عليَّ وفوقَ خدَّيها أذوبُ !
هي أنطقَتْ قلبيْ لتنطقَني القُلوبُ !


قد تُمطرُ الدنيا لحاضِرِها الجَّفافَ وتلكزُ الخيلَ التي
ذرفتِ صهيلَ بدايَةٍ في كـفِّ آخِرَةِ المَطافْ .
ليخافَ زنديْ أن يخافْ .
هي أمنياتُ مدينةٍ خلعَتْ مساحاتٍ عِجافْ .
وعلى جدارِ ضَراعتي كانَ الحَمامُ يُصَلـِّيْ
وتَلَتْ قذيفةُ مُجرِمٍ أطباعَها فوقَ الجدارِ فماتَ ظِلـِّيْ
يمحو العذابَ عن الترابِ بكُمـِّهِ هذا الغُروبُ !


هي ليلةٌ تعِبَت فنامَت في سريرَتِها الحُروبُ !
هي طفلةٌ جاعَت فأطرَقَ فوقَ خدَّيها الشُّحوبُ !


هي وردةٌ فاتَ القِطارُ ربيعَها ، فتورَّدَت خَجَلاً خدودُ شحوبِها ،
وتفرَّقَت أيدي مواجِعِها الشُّعوبُ !


هي أسرجَت أطباعَ موجٍ مُنكـَسِرْ
وتدثَّرَت بحنينِ شاطئِها المُسِنِّ المُنتَظِرْ
صارت مآذنُها فناراتٍ ،
فأينَ مراكِبُ السيفِ الصَّقيلِ المُعتَمِرْ ؟


سكبوكِ في شريانِكِ التاجِيِّ لونَ خميرةٍ ،
هل تنزف الدمعَ المكَثَّفَ وردةٌ دَمُها يَروبُ ؟
هي دمعةٌ ذابَت عليَّ وفوقَ خدَّيها أذوبُ !


وسأرتقُ الغيماتِ إنْ نعِسَت طبائعُها على ريحٍ كَبـَتْ ،
فأصابَها الإسفنجُ .. أرتقُ عُريَها بخيوطِ ماءْ .
تعِبَ الشتاءُ فأجهشَتْ بتعَطُّشٍ روحُ البحيرةِ . والبلادُ ،
فضَمَّها لزجاجِ فضَّتـِهِ النَّدى ، ليصُبَّ فيها بَوحَهُ المكسورَ كوبُ !
هي دمعةٌ ذابَت عليَّ وفوقَ خدَّيها أذوبُ !


تعِبَتْ سيوفُكِ يا قتيلَةُ ، بُحَّ في دمِكِ الحَبَقْ
فتفيَّئي إطراقَةً وتبَرَّديْ
وتوسَّدي السَّلَفَ الجميلَ .. تعبَّديْ
" لحضارةِ " الفولاذِ شَرٌّ نافِقٌ ،
ولوجهِكِ الشَّمسِيِّ نبضُ الدَّفءِ والخيرُ المتَوَّجُ والأَلَقْ
هي ليلةٌ تعِبَتْ فنامَت في سريرتِها الحروبُ !
ودُمَيعةٌ ذابَتْ عليَّ وفوقَ خدَّيها أذوبُ !


سرقَ الطُّغاةُ عيونَ حالِمةٍ وقالوا فوقَ نومِ شقيقةِ النُّعمانِ يُتمًا كاوِيًا
سقطَ الغُروبُ مضَرَّجًا بغيابِها المَطلـِيِّ بالكِبريتِ والشَّجَرِ الذي يأوي
لظِلِّ حكايَةٍ تحكي وتَبكي حِبرَها .
نهبوا سجاجيدَ الصَّلاةِ وسمَّموا آبارَها ،
فتيَمـَّمَتْ بترابها المَحروقِ وانتَثَرَت على فَمـِها الدُّروبُ !
وعواصِفٌ يغفو على يدِها الهُبوبُ !


حِمصُ احتماءُ ذبيحةٍ بقتيلةٍ في تعتعاتِ المَشرَحَهْ !
حمصُ السَّكينةُ بعدَ عَصفِ المذبَحَهْ !
حمصُ الخروجُ على نِصابِ " المَسبَحـَهْ " !
حمصُ التَعَرُّقُ في حديدِ المروَحَهْ !
حمصُ امتِزاجُ الدَّمعِ بالدَّمِ خلفَ ظَهرِ الأضرِحَهْ !
حمصُ انهمارُ السكَّرِ الروسيِّ من أحلى ثقوبِ المملَحَهْ !!
حمصُ انتصارُ جديلةٍ حضَنَتْ جروحَ الأسلحَهْ !
حمصُ الجناحُ لحالِمٍ لو حطَّمَتْ ريحُ الطغاةِ الأجنحَهْ !

حمصُ البـَلَدْ .
حمصُ التي قُدَّتْ من الأَبَدَينِ روحًا في الأَبَدْ
حمصُ التي تهوي كمطرقةٍ على نابِ " الأَسَدْ "
خلعَتْ أزقَّتها وزَمجَرَ قلبُها فوقَ المآذِنِ قابَ قَوسٍ مِن صَفـَدْ
حمصُ البـَلَدْ
هي دمعةٌ سقطتْ عليَّ وفوقَ زندَيها الطُّيوبُ !
أو ندهَةٌ هبطَتْ على قلبيْ لتنطقَني القلوبُ !
حِمصُ البـَلَدْ !!











( متفاعلن جدا ! )






التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 18-11-2022, 12:33 PM   رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

تعِبَتْ سُيوفُكِ فاسجُدي !

د. نديم حسين



تعِبَتْ سُيوفُكِ يا قتيلَةُ فاسجُدي=تابَـتْ ذُنوبُـكِ والذُّنوبُ عَذابُ
عَتِبـَتْ فقالـَتْ مُقْلَـةٌ عَبَراتِـها=ذَبَحَ البريئَةَ في العُيونِ عِتابُ
وتأَبَّطَتْ بينَ الجداولِ رَشفَـةً=عَطشى ويُقْرِئُها المياهَ سَحابُ
من ضِلعِ أحلامي بُرِئْتِ مليكتي=أَغفو فينبِضُ في الظَّلامِ شِهابُ
وأطأطئ القلبَ المعَظَّمَ حُرَّتي=فتُـكَـوِّرُ السَّطـحَ القَويـمَ قِبـابُ
بيني وبَيني جِسرُ نورِكِ ذاهِبٌ=مُـرِّي فطَبْـعُ العاشِقيـنَ ذَهابُ
نَظَمَ الكثيرونَ الكثيـرَ قلائِـدًا=وبَكَوا فأَزرى بالدُّموعِ لُعابُ
جَفَّتْ ضمائِرُهُم ونامَ نهارُهُم=أنتِ السُّؤالُ وغُربَتاكِ جَوابُ
صَبٌّ على مائينِ وَسَّـدَ قامَةً=ذُوبيْ فقَد كَتَبَ الحبيبَ كِتابُ
ما كُلُّ ما يَمضي يغيبُ فطالَما=شَدَّ المُضِيَّ إلى الحُضورِ غِيابُ
وطني تُـرابٌ هـاديءٌ ومُفَكِّـرٌ=كَم أَبدَعَ الزَّهرَ الوَقورَ تُرابُ
نَهرٌ وتكتُبُهُ البلادُ من اليمينِ=إلى الشِّمالِ , عُروبَتاهُ إيابُ
قلبـي قليـلٌ يا ذكِيَّ القلـبِ لا=تَزجُرْ حصانَكَ إنْ سَبَتهُ حِرابُ
وبنِصْفِ قلبٍ قَد تجولُ حدائقٌ=وبأَلـفِ قلـبٍ قَد يصولُ يَبابُ
هذي فلسطيني حبيسَةُ أضلُعي=عَشِقَتْ قيودَ العاشقينَ "رَبابُ"
وبإذنِ رَبِّ الناسِ تبقى ها هُنا=وبعَزمِ من صَدَقوا تَذِلُّ صِعابُ
أُمِّـي وأُختي وابنتي وحبيبـتي=ستُقَصُّ إنْ دَمَعَ التُّرابُ رِقابُ
هـذا حفيـدُ المُبدِعيـنَ خنادِقًـا=أَلِفَـتْ بيـارقَ خافقَيـهِ شِعابُ
وعَباءةُ القُرَشِيِّ أجمَلُ رايَةٍ=هوَ ماؤُنـا والآبِقـونَ سَرابُ
سأظَـلُّ آخـرَ عاشقٍ متعَبِّـدٍ=يبكي فيَلـْكِـزُ مُقلتَيـهِ نِشابُ
عُودي إذا شاءَتْ سُيوفُكِ واذبَحي=صَبـًّا رماهُ برَكعتينِ ثَوابُ
تعِبَتْ سيوفُكِ يا حبيبَةُ فاهجَعي=يَصحو الصَّباحُ ويَستقيمُ حسابُ !
]


الكامل







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 18-11-2022, 12:34 PM   رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

مداخـَلَةٌ في حضور الأمير !

( رحِمَ الله أحمد شوقي )



د. نديم حسين


سَأَقولُ أَصلي ثُمَّ فَصْلي يـا أَميـريْ = في حِقْبَةٍ صَهَلَتْ بِها زُمَـرُ الحَميـرِ
واستَكبَرَ الأُمِّيُّ في زَمَـنِ الخنا = والخَيشُ أَزرى بالدِّمَقْسِ وبالحَريـرِ
والصِّفـرُ يَرمـي رَقْمَنـا بِبِـلاهَـةٍ = أَزْرَتْ من الأَرقـامِ بالرَّقَـمِ الكَبيـرِ
أَرْدى تَواضُعَنـا تَطـاوُلُ عُشْـبَـةٍ = وَرَمى الخُصاةُ ذُكورَةَ الحِبْرِ النَّميـرِ
طـافَ العَبيـدُ دُعـاةَ عِـزَّةِ أُمَّـةٍ = فَمَتـى يَجـيءُ العَبْـدُ بالتَّحريـرِ؟
بَرَدى ودِجْلَةُ فـي القُلـوبِ ونِيْلُنـا = أَتَقومُ ساقِيَةٌ علـى سِـرِّ الخَريـرِ؟
ومَلأْتُ مِـن عُمَرِيَّـةِ التَّقـوى فَمـاً = وَلَكَزْتُ لِلحَرَمَينِ مِنْ وَجْدٍ ضَمِيـريْ
كَثُـرَتْ كَبائِرُهُـمْ وأَمعَـنَ ذُلُّـهُـمْ = وفَرَزْدَقيْ نادى مِنَ الأُخْرى جَرِيـريْ
نَعِسَـتْ حَدائِقُنـا فَجاهَـرَ كـامِـنٌ = بالطَّعْنِ في الأَزهارِ في عُقْرِ العَبيـرِ
نامَـتْ مَعاقِلُنـا وهاجَـرَ سَيفُـنـا = فَتَكَتْ ضِبـاعٌ بالأُسُـودِ وبالزَّئيـرِ
هُوَ فاسِـقٌ يأْتـي بأَنبـاءِ القُـرَى = فتَرَيَّثـوا فـي العَفْـوِ والتَّكْفـيـرِ
سَقَطَ القِناعُ عنِ القِنـاعِ فأَسْفَـرَتْ = دِمَنٌ تَوارَتْ في التُّرابِ وفي الأَثيـرِ
فَحَقيقَـةُ الأَفعـالِ تُـزْريْ دائِـمـاً = بِمَكائِـدِ الأَقـوالِ والحِبْـرِ الحَقيـرِ
ونَأَيْتُ يا "شَوْقيْ" بِنَفسي عَن فَمِـيْ = لِيَصيْرَ زِنْدٌ في رُؤَى الفُصْحى سَفيريْ
ومَلَكْـتُ مُبتَـدَأي لكـي يَقْتـادَنـي = مِنْ طُهْرِ مُبتَدَأي إِلى حُسْنِ المَصيـرِ
فَقُرَيشُ أَصْلـي ثُـمَّ فَصْلـيْ كامِـلاً = سَأَقولُ أَصليْ ثُمَّ فَصليْ يـا أَميـريْ
يَسْتَأْنِسُ الخَنَّاسُ بالوَسـواسِ كَـيْ = يَأْتي كَزُمبورٍ علـى عَسَـلِ القَفيـرِ
دَلَقـوا مِيـاهَ الجاهِلِيَّـةِ فـي فَـمٍ = وَأَدَ الفَضائِلَ في ثَرى الكُفْرِ الأَخيـرِ
زَمَنُ الصِّغارِ طَغا كَذا زَمَـنُ الصَّغـا = رِ بَغا فَهَل تُردى الصَّغائِرُ بالصَّغيرِ ؟
وكَبُرتَ في زَمَـنِ الكِبـارِ وسُدْتَهُـمْ = أَكْرِمْ بِهِمْ نُظَـراءَ باهـوا بالنَّظيـرِ
قـاعٌ أَلَمَّـتْ بالزَّمـانِ فَـمـا رَأى = جَبَلاً رَثى بَحْراً سَيَغرَقُ فـي الغَديـرِ
جَعَلوا على صَحْنِ القَريحَـةِ دِرهَمـاً = فتَكالَبَتْ زُمَرٌ علـى صَحْـنِ النَّثيـرِ
نَبكي ونَضحَـكُ فالغُـرابُ مُزَرْيَـبٌ = والبومُ ، والظُّربانُ يَزهو بالعُطـورِ
والشِّعْرُ مَملَكَةُ الأُلـى نُـذِروا لَهـا = فَمِنَ المَليكِ إِلـى الرَّعِيَّـةِ والوَزيـرِ
والشِّعْـرُ عَـقَّ بوالِدَيْـهِ وأَهـلِـهِ = فَمِنَ المَريضِ إِلى المُشَـرَّدِ والفَقيـرِ
يَبنـونَ آلافَ البُـيـوتِ لِغَيـرِهِـمْ = ولَهُم لِحافُ القَهْرِ في حُضْنِ الحَصيرِ
والشِّعْرُ أَصَّـلَ ثُـمَّ فَصَّـلَ أَنْفُسًـا = قَرَضَتْ أَو انقَرَضَتْ على فِيْهِ الكَسيرِ
أَلشِّعْـرُ نِقْمَـةُ مَـنْ لَهُـم أَفخاخُـهُ = خَبَرٌ يَعيْـهِ مُجَنـدَلُ الفَـخِّ الخَبيـرِ
هِيَ دَولَةُ الكَلِماتِ إِنْ أَسَـرَتْ بَغَـتْ = لا تُرْفِقُ الكَلِمـاتُ بالصَّـبِّ الأَسيـرِ
ومِنَ الأُصولِ إِلى الفُصولِ حُدودُهـا = ومِنَ الصَّقيعِ طُقوسُها ومِنَ الهَجيـرِ
وقُرَيشُ أَصْلي ثُـمَّ فَصْلـي كامِـلاً = سَأَقولُ أَصْلي ثُمَّ فَصليْ يا أَميـريْ !







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 09:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط