الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول

منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول هنا نتحاور في مجالات الأدب ونستضيف مقالاتكم الأدبية، كما نعاود معكم غرس أزاهير الأدباء على اختلاف نتاجهم و عصورهم و أعراقهم .

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-11-2022, 08:47 PM   رقم المشاركة : 205
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 64 )
فـَلتـُوقـِفوا هذي المدينـَةَ سادَتي ،
مـِنـكـُم سأَنزِلُ في نـَهارِ الأُمـَّةِ الأُمِّ الحزينـَةْ !
ولتـُوقـِفوا هذي المـَدينـَةْ !
هيَ نـُدبـَةٌ تـِلكَ القـُرى في الـذَّاكـِرَةْ ..
هيَ لـُقمـَةٌ مـَقسومـَةٌ لـِموائـِدِ المـُتـَشـَرِّدينَ العامـِرَةْ ..
يا فاطـِمـَةْ ،
ولـُدِغتِ من جـُحرِ الأَفاعي ألـفُ أَلـفا مـَرَّةٍ ،
هيَ نـَكبـَةٌ أن تـَقـْبـَلي تـَقبيلَ كـَفٍّ ناحـِرَةْ ..
فـَتـَعـَلـَّمي " لاءً " وقومي مـَيـِّزي بينَ الذينَ لوَجهِ ربـِّكِ كـَبـَّروا ،
صاموا وصـَلـُّوا ، قاتـَلوا ،
وجـُموعِ أوغادٍ وكـُفـَّارٍ تـَمادَوا ،
يـَلعـَقونَ دراهـِمـًا عن جـُرحـِكِ المـَنعوفِ جـَوفَ الذِّكرياتِ النـَّاغـِرَةْ ..
تـَرَكوكِ صـَدرًا عاريـًا ، والبـَردُ يـَشحـَذُ سـَيفـَهُ وخـَناجـِرَهْ ..
والحـُلـمُ أعمـَقُ من تـَراتيلِ النـِّيامْ !
والشـَّمسُ أَعلى من ذِراعِ نـَهارِهـِم !
وثـِمارُ نـَومـِكِ قابَ كـَفٍّ ، قابَ حـَتـْفٍ من دَميْ ..
وتـَأَلـَّمي إنْ شـِئتِ أن تـَتـَأَلـَّميْ ..
جاوَرتُ حـُزنـَكِ في الغـِيابِ وكـُنتـُهُ ..
وحـَضـَنتُ وجهـَكِ " كالكـِتابِ " وصـُنتـُهُ ..
وعلى جـَبينِ القـَلبِ ألـفُ زبيبـَةٍ ،
وهـَجـَرتُ ألفَ حبيبـَةٍ من أجـْلِ بـِنتٍ طاهـِرَهْ ..
وملأتِ قلبي ، إنـَّما نـَقـْدًا ملأتِ جـُيوبـَهـُم !
ودجاجـَةٌ باضـَت على أيـَّامـِهـِم ذَهـَبـًا ،
وحُزنـًا أغرقوها " بالعـِنايـَةِ " واستـَزادوا كوبـَهـُم !
ووهبتُ نـَبضـِيَ للحزينـَةِ ، فانثـَنـَتْ نحوَ الذينَ تسـَربـَلوا بقـُروشـِهـِم !
وأكـَلتِ لـَحميَ ثـُمَّ نـِمتِ سـَمينـَةً بـِكروشـِهـِم !
ونسَجتُ من جـِلدي رداءً طاهـِرًا ، فمسـَحتِ عاريـَةً وحافـِيـَةً بـَلاطَ عـُروشـِهـِم !
وهجـَرتُ ألفَ غـَريبـَةٍ من أجلِ أُخـْتٍ طاهـِرَهْ ..
ولـَعـَقتِ غـَيـْبَ الكافـِرينَ ، سـَحـَقتِ كـَفـًّا حاضـِرَهْ ..
يا كافـِرَهْ !!
يا كافـِرَهْ !!
فتـَعـَلـَّمي " لاءً " وصـُدِّي عن سذاجـَتـِكِ الرُّؤوسَ الماكـِرَهْ !
أرهـَقتـِني يا كافـِرَهْ !!
وذَبـَحتـِني من يـَومِ خـَلـْقِ الخـَلـْقِ حـَتـَّى الآخـِرَهْ !
من نـَكبـَةٍ أَسلـَمتـِني لنـُكـَيـْبـَةٍ .. فلنـَكسـَةٍ ولـِزَلـَّةٍ ولهِجرَةٍ ولهِجرَةٍ ولهجرةٍ ،
قدَماكِ تـَستـَلاَّنِ عاشـِقـَكِ المـُضـَرَّجَ بالهـَوى من قـَلبـِهِ ..
وفـَرَمتِ قلبيَ في صـُحونٍ طائـِرَهْ !
شـَرَّدتـِني في دارِكِ المـُتـَبـَقـِّيـَهْ ..
ماذا سأَفعـَلُ بالـذي يستـَمرئُ الصـَّلـَواتِ رُغمَ المـَعصـِيـَهْ ؟
قومي مـُعـَفـَّرَةَ الجـَّديلـَةِ من قـُعوديْ !
وتـَبـَعثـَري خـَلـْفَ انطـِلاقاتي وعوديْ !
فـأَنـا سأَحبـِسُ دمعـَةً من شأنـِها أن تـُطفئَ النـَّارَ التي تحتـَلُّ عـَينـًا شاغـِرَهْ !!.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:48 PM   رقم المشاركة : 206
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 65 )
هيَ رحلـَةً رحلـَتْ بـِنا من جـُملـَةٍ كـذَّابـَةٍ ودُخانِ سيجارِ الزَّعيمْ ..
ذهبَ الـدُّخانُ لحالـِهِ – شأنَ الـدُّخانِ ، تكاثـَرَتْ جرثومـَةُ الأَقوالِ في جـُمـَلٍ على جـُمـَلٍ ،
وفي خـُطـَبٍ على خـُطـَبٍ وفي كـُتـُبٍ على كـُتـُبٍ ،
وصارَ ضـَياعـُنا في قاعـَةٍ للسـَّفسـَطاتِ مـُحاضـَرَهْ !
كـَم لـَخـَّصوا أوجاعَ فاطمـَةٍ هنـا .. إثـْرَ اجتـِماعٍ عاجـِلٍ في القاهـِرَهْ !
كـَم أوجـَزوا .. تـَرَكوا التـَّفاصيلَ الصـَّغيرةَ قـَيـْدَ بـَحثٍ للثـُّلوجِ معَ الجـُّلودِ العارِيـَهْ !
ولـِكـَفِّ لاجـِئـَةٍ معَ الأَلغامِ في حـُمـَّى الحـُروبِ الضـَّارِيـَهْ !
ليـُناقـِشَ الحـَقـلُ الحـَرائـِقَ والتـِفافَ الطـَّائـِرَهْ !
تـَمضي البـُطونُ الخاوياتُ إلى الجـُّيوبِ المـُفـْلـِسـَهْ ..
وقـَرارُنا :
تـُبنى لحـُزنِ اللاجـِئينَ مؤَسـَّسـَهْ !!
هي رحلـَةٌ بدأَتْ بـِنا ، وطعنتـُها بظـِلالِ سـَيفْ !
سقطـَتْ شـِفاهٌ عن بـِدايـَةِ رحلـَةٍ بدأَتْ بـِنا ..
سـَقـَطَ السـِّتارْ !
هي أُمـَّةٌ ، وتـَراكـَمـَتْ فوقَ النـِّهايـَةِ في التـَّساؤُلِ والتعـَجـُّبِ ،
تـَفتـَحُ الأَفواهَ ميناءً ، وقـَد قـُتـِلـَتْ على مـِصـْراعِها ،
فـُتـِحـَتْ لبـَعضِ قواربٍ تـَبكي ريـاحـاً ضامـِرَهْ !
هيَ أُمـَّةٌ نـامـَتْ على مـِسمـارْ !!.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:49 PM   رقم المشاركة : 207
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 66 )
يا فاطـِمـةْ ،
فـُضـِّي الوُضوحَ وناوِريْ !
لا تـَرسـُمي حـَرفَ الشـُّحوبِ على مـَراسيمِ النـَّقـَبْ !
دَمـُكِ السـَّبـَبْ !







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:50 PM   رقم المشاركة : 208
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 67 )
يا كـِسْرَةَ الـدَّعَواتِ في يـَومِ الرِّضاعـَةِ ، نـَهـْدُ حـَيفا من خـَزَفْ !
في الإنتـِشارِ تـَصالـُبٌ ، وصـَليبـُها يـَهتـَزُّ في أَرضِ البـَقاءِ مـُفاخـِرًا :
مـِليونُ ظـِلٍّ فـَوقَ ظـِلٍّ لا يـُساوي قامـَةً قـَدْ يـَدَّعيها الغارِبونَ لـِمـَن نـَزَفْ !
هيَ لـُعبـَةٌ أَعتى وأَوسـَعُ من مـآقيْ فاطـِمـَةْ ..
وتـُخاصـِرُ النـَّجمَ البـَعيدَ ، تـُراقـِصُ الوهمَ القـَريبَ إلى عـُيونٍ حالـِمـَةْ ..
وَطـَنانِ تـَحتَ الإِبـْطِ ... قـَدْ يـَقـَعُ الطـَّريقُ ويـَنكـَسـِرْ !
وَجـَعانِ فـَوقَ القـَلبِ ... قـُنبـُلـَتانِ ... قـَد يـَمضي الفـَتيلُ إلى الرَّمادِ فيـَنفـَجـِرْ !
في مـَحـْضـَرِ الأَوطانِ وَجهـُكِ بينَ قـَوسـَينا .. وسـَهمٍ ،
قـَلبـُنا رامٍ صـَبورٌ يـَنتـَظـِرْ !
هي غـَفلـَةٌ أو هـَفوَةٌ أو غـَفوَةٌ أو رَفـَّةٌ لـِرُموشـِها ،
تـَستـَقدِمُ المـُسـْتـَقـْدَمينَ لـِهـَدْأَةٍ مـُتـَثائـِبـَةْ !
عـَسـَسٌ قـَناديلُ المـَدينـَةِ ، وهْيَ لا تـَتـَفـَهـَّمُ الأَسرارَ في إشعالِ لـَونـِكِ ،
حـِنطـَةٌ لـَونُ البـِلادِ وبـُرتـُقالٌ ،
يـَسكـُبُ البيـَّارَةَ العـَطشى على وجـَعِ الضـَّميرِ المـُستـَتـِرْ !
هامـَتْ على وَجهِ الدَّيارِ ، على نـُعاسـِكِ تـَهبـِطُ الطـَّلـَقاتُ في عـِزِّ الشـَّغـَفْ !
والوَصْلُ شـَمعٌ والإرادَةُ شـُعلـَةٌ ، والجـِّسـْرُ في حـُمـَّى المـُرابينَ انجـَرَفْ !
يا كـِسرَةَ الدَّعـَواتِ في يومِ الشـَّفاعـَةِ ، نـَهـْدُ حيفا من خـَزَفْ !.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:52 PM   رقم المشاركة : 209
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 68 )
يا فاطـِمـَةْ ،
فـُضـِّي الجـَّليلَ ورابـِطي !
لا تـَخرُجي عن ضـِفـَّتـَيهِ ، فـَحـَدُّ غـُربتِنا رُطـَبْ .
تـَعـِبَ التـَّعـَبْ !.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:53 PM   رقم المشاركة : 210
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 69 )
بـَدَويٌّ واعتـَقـَلوا كـَلأَهْ ..
بـَدَويٌّ واختـَصـَروا مـَلأَهْ ..
بـَدَويٌّ جـَزَّ بـِلـَوعـَتـِهِ زمنَ الفـُرسْ !
بـَدَويٌّ أَبقى في يـَدِهِ من عـِصـْمـَةِ أحزانِ الصـَّحراءِ الكـُبرى بـَعضَ الأَوثانْ
بـَدويٌّ حاوَرَ قـِصديرَ التـُّرسْ !
بـَدويٌّ حاربَ ، صـَبَّ على كـِسرى حـَمـَأَهْ ..
رَجعـِيٌّ جـِدًّا ذا ،
قـَبـَلـِيٌّ جـِدًّا ذا وجـَميلٌ جـِدًّا ..
لـَم يـَشرَبْ من بـِئـْرِ القـُربى ما يـُقـنـِعُ في يـَومٍ ظـَمـَأَهْ ..
يـَتـَعـَذَّبُ ، يَرقـُبُ عـَبـْرَ سـَوادِ اللـَّحظـَةِ قـَنـْصَ الوَردِ ،
ويـَحفـُرُ للمـَطَرِ الآتي آبارَ الأَمـسْ !
يتـَحـَسـَّسُ غـِمـدًا ، يـَقرَعُ بابَ القـَلبِ بطـَرقـَةِ حـَدَّادٍ نـَزِقٍ ، يتوسـَّلُ سـَيفـًا ما ..
يتحسـَّسُ غـِمدًا في رُدُهاتِ الروحِ ويعتـَنـِقُ الشـَّمسْ !
يتعـَمـَّدُ أيـُّوبـًا شـَرِسـًا ..
يتحسـَّسُ قلبـًا نـَجْدِيـًا ..
بـَدَويٌّ جـِدًّا ذا ، يترصـَّدُ في وَجـَلٍ سـَبـَأَهْ !.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:54 PM   رقم المشاركة : 211
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 70 )
وكأنـَّما الأعمالُ بالنِيـَّاتْ ..
قـَد يرفـَعُ النـَّسرُ الجـَّسورُ سماءَهُ لتـَرَقـُّبِ الصـَّيدِ الذي يـَغفو
على تاريخِ قـَلعـَتـِنا التي ما شـُيـِّدَتْ لـلـَّهوِ بالدَّمِ والسـُّباتْ ..
وكأنـَّما الأقوالُ بالنِيـَّاتْ ..
وكأنـَّما البـَدَويُّ رمليُّ السـِّماتْ ..
ولـِحـِصنِ طاعـَتـِنا سنـَطلـُبُ فاطـِمـَةْ !
لـَجـَموا بـِعـُقـْمِ الطـَّاعـَةِ العـَمياءَ أرحامَ البـَناتْ ..
وقـَديمُ شـَهوَتـِنا رمى فـُرسانـَنا فـَوقَ الخـُيولْ
كانـَت لصـَولـَةِ خـَيلـِنا لـُغـَةُ الفـُحولْ
واليَومَ تـَعدو خـَيلـُنا من طـَلقـَةِ الفـِلـِّينِ حتى خـَزْنـَةِ المـُتـَراهنينَ من الخـُصاةْ ..
ماءٌ بحاضـِرِنا ، وما أَلقـَتْ شـُموسٌ من أشـِعـَّتـِها على أوقاتـِنا بعضَ الفـُتاتْ ..
وصديقـُنا البـَدَويُّ رملـِيُّ السـِّماتْ ..
نـَهـَقَ الصـَّهيلُ على وجوهِ خـُيولـِنا ، والمـَجـْدُ ماتْ ..
ما من سـِهامٍ أو مـُدًى ، كـَرٍّ وفـَرٍّ أو رُمـاةْ ..
ويصيرُ أصحابُ البـَواسيرِ الكـُماةْ ..
وتـَمازَجَ القـُطبانِ فوقَ ظـُهورِنا ، في لحظـَةٍ مـَسـَحـَتْ
سـِفاحَ المؤمنينَ بوَجـهِ لاتْ ..
ووريثـُنا البـَدَويُّ نـَجـْديُّ السـِّماتْ !.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:56 PM   رقم المشاركة : 212
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 71 )
يا فاطـِمـَةْ ،
فـُضـِّي الجـُّيوشَ وقاوِمي !
لا تـُسـْلـِمي زِنـدًا حـَديدِيـًّا لـِحـُلـْمٍ من قـَصـَبْ !!
تـَعـِبَ التـَّعـَبْ !.

( 72 )
وهـَلا بـِفاطـِمتي التي تبني تفاؤُلـِها على نـَصٍّ تقاعـَدَ
من تواصـُلـِها الذي يـُقـصيـْهِ قاتْ !
كـَرَزٌ لـَها ومـَطالـِعُ المـَوَّالِ ،
والصـُبـَّارُ يشربُ لـَونـَها ، ولـَها إلاهٌ جـَوفَ رَحـْمِ المـُعجـِزاتْ !.

( 73 )
ولتـُشعـِلي مـُدُنـًا فأنتِ ثـِقابـُنا !
سرَحـَت بساحـَتـِنا هـُنا فئرانُ باخـِرةٍ لنـا ، غرقـَتْ على أحلامـِنا .
وملامـِحُ الطـَّاعونِ تـَحرِقُ نارَنا ..
وشوارِعٌ ذبـَحَ السـُّعالُ هدوءَها واستـَسلـَمـَت للسـُّلِّ بعدَ غـِيابـِنا ..
للروحِ قارِعـَةٌ ، لنا خـُطـُواتـُنا ..
قـَدَمٌ بخـَيمـَةِ مـَوتـِنا يا فاطـِمـَةْ !
قَدَمٌ على مـَوتِ الوعودْ !
كـُفـِّي عن النـِّسيانِ والذِّكرى ، فبـَينـَهـُما نـُشورٌ أو صـُعودْ !.

( 74 )
يا فاطـِمـَةْ ،
فـُضـِّي الضـَّبابَ وواجـِهي !
لا تـَرحـَلي جـَوفَ الضـَّبابِ فدَربـُهُ إِربـًا كـَتـَبْ !
وثـَغا الأَرَبْ !.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:58 PM   رقم المشاركة : 213
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 75 )
أُريدُ لي دُوَيلـَةً أصيرُ فيها " السـَيـِّدُ الوزيرْ " !
أريدُ أن أصيـرْ ،
لو استطـعتُ ، نائـِبـًا عن كـُلِّ أوجاعِ الجـَّليلِ في رُواقِ البـَرلـَمانْ !
أريدُ أن أصيرَ لو لمـَرَّةٍ وحيدَةٍ رئيسَ كـُلِّ هيئـَةِ الأَركانْ !
رئيسَ هيئاتِ الوزارَةْ !
والآمـِرُ النـَّاهي بأنحـاءِ السـَّفارَةْ !
أو نائـِبَ السـُّلطانْ !
يـَحني ليَ الرؤوسَ أهلُ الياوَرانْ !
وكـُنتُ في طـُفولـَتي شـَيخـًا على الصـِّبيانْ !
وكـُنتُ في فـُتـُوَّتي رأسـًا على الفـِتيانْ !
وحاكـِمـًا مـُبايـَعـًا في المـُنتـَدى والحارَهْ ..
وزارِعـًا في كـُلِّ نارٍ حـِكمـَةَ الشـَّرارَهْ ..
فأَنجـَبَ المـَحصولُ عـِندَ " شـَعبـِنا " خـَيارَهْ ..
وكانَ يا ما كانْ ،
وكانَ أَنـِّي عن شـِمالِ نـِيـَّتي إنسانْ !
والوقتُ نـَغـْلٌ يمتـَطي حـِمارَهْ ..
وكانَ يا ما كانْ ،
والوقتُ يـَقضي وقتـَنا في مـَجلـِسِ الغـِربانْ !!
وكانَ أنـَّا عن شـِمالِ زندِنا : صـِفرانْ !!.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 08:59 PM   رقم المشاركة : 214
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 76 )
أَطماعُ " روما " أَبحـَرَتْ إلى ذُرى مـَجهولـِها واكتشـَفـَت عـَذابيْ !
وحاكـِمٌ ينامُ مـِلءَ جـَفنـِهِ في كـَفِّ أَعوادِ الثـِّقابِ !
تـَوقيتـُنا ، تـَوقيتـُنا –
نـَشيـْخُ في الشـَّبابِ !
وعـُمرُها عـُمرانْ !
والوقتُ في اندِلاعـِها .. وَقـتـانْ !
فهـَل تـَراني ناشـِرًا ساعاتِ رَغبـَتي على شـَمسٍ غـَريبـَهْ ؟
لعـَلـَّني أُعيـدُ بعضَ رغبـَتي من لـَعنـَةِ الإبحارِ في الغـِيابِ !
أَلـَمَّ بي طـَبـْعُ الصـَّهيلِ ، غـَيرَ أَنـِّي مـُتـْعـَبُ الحـِصانْ !
وكانَ يا ما كانْ ..
وكانَ أَنـِّي عن شـِمالِ رغبـَتي صـِفرانْ !
فـَلتـَعبـُري جـِسرًا من الشـَّمعِ إلى نارِ الوَعيدْ !
ولتـبحـَثي عن زنـدِهِ الوَحيـدْ !
قمحـًا يـُعيـدُ وجهـَهُ من رحلـَةِ الزؤانْ !.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 09:00 PM   رقم المشاركة : 215
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

( 77 )
يا فاطـِمـَةْ !
فـُضـِّي اللـِّسانَ المـُلتـَوي وحاذِري !
لا تـَذهـَبي في فـِضـَّةِ الحـَلقِ العـَتيقِ وَجـْمـَةً ،
قالَ الذَّهـَبْ !.







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
قديم 20-11-2022, 09:02 PM   رقم المشاركة : 216
معلومات العضو
أحلام المصري
أقلامي
 
إحصائية العضو







أحلام المصري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: ،، د. نديم حسين شاعرا وثائرا ،،

أنقل إليكم هذا العمل الشعري الذي أسمتهُ شاعرتنا الراحلة فدوى طوقان : أول ملحمة شعرية فلسطينية تحكي حكاية النكبة عبر عيون المواطن الفلسطيني . والكلام موثَّقٌ بصوتها . ولقد أثارت هذه الملحمة ضجة كبيرة في أوساط الأدباء هنا لدينا ، وتناولها الكثيرون بالتحليل والنقد ، وأقيمت الندوات الشعرية احتفالاً بها كما جرى في قرى كفر ياسيف والرامة والجديدة والمكر وحيفا وعارة وغيرها .
وأضعها هنا بين أيديكم للتوثيق فقط .
ولقد تبقى القسم الأخير منها سأضيفه حالَ الانتهاء من طباعته .

،،،،،

هذا تعليقٌ للنديم،
وضعه في نفس المكان بين محتويات كتابه، بتاريخ...

31-12-2015, 02:24 pm







التوقيع

أنا الأحلام
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 08:49 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط