الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-11-2021, 01:02 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
زياد هواش
أقلامي
 
الصورة الرمزية زياد هواش
 

 

 
إحصائية العضو







زياد هواش غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي الذي حدث في مطلع العام 2011...

الذي حدث في مطلع العام 2011...
( 1 )

الذي حدث في المنطقة العربية ذات النظام السياسي الجمهوري الاستبدادي الأقل شرعية كان: تسريعا خلاقا لفوضى حتمية تحتضن بذور ثورة كامنة !

الذي حدث هو ربيع إسلاموي قصير النظر مرتبط بالإقليم، وربيع إقليمي شديد الخطورة على المنطقة العربية المُستهدفة، وعلى الإقليم الغازي بطبيعته الدينية_الاجتماعية والاقتصادية التاريخية، رعاة وسط آسيا (عراة التاريخ وحفاة الجغرافيا).

إعادة قراءة لنص/دراسة:
{التدخلات السعودية الإماراتية: أسلحة، مساعدات وثورة مضادة
رفيف زيادة}

_ اليمن والصراع الإيراني مع السعودية والامارات

مقدمة:
من الطبيعي ان لا تكون هناك رؤية عربية او إقليمية او أوروبية نخبوية واكاديمية مسبقة لحدث العام 2011 وتحولات سياسية بهذه الأهمية ارتبطت به، في حين كانت مراكز أبحاث أمريكية مرتبطة بالنظام الأولغارشي الأمريكي العالمي القائد تخطط وتمهد وتهيئ وتعلن وتنفذ مشروعها الأخطر "الفوضى الخلاقة".

النظام السياسي الملكي العربي الأكثر شرعية لم يتعرض لموجات الفوضى الخلاقة لأسباب موضوعية بطبيعة الحال ولكن السبب الرئيسي هو أن: الثورات العربية الجمهورية (ثورات خارجية او ثورات مسبقة الصنع) في اطارها العام وفي تغطيتها الإعلامية ذات التأثير المباشر..
لقد شارك النظام في قطر في تمويل الفوضى الخلاقة بسخاء في حين استُبعدت السعودية والامارات وبقيت الكويت على الحياد وتم استهداف البحرين وعُمان !

لعبت إيران وتركيا (دول الإقليم) دورا رئيسيا في تسليح المعارضة الإسلاموية وتنظيم صفوفها وتدريب عناصرها وتأمين الدعم اللوجستي بمعنى الاتصال الجغرافي المباشر لها بدرجات متفاوتة ترتبط بخصوصية كل جمهورية...
لا يزال الدور الإقليمي الإسرائيلي ثانويا لأسباب موضوعية تتعلق برؤية أمريكا لدور إسرائيل المستقبلي !

رد فعل دول مجلس التعاون الخليجي على الفوضى في البحرين كان طبيعيا ومتوقعا ويندرج تحت عنوان المواجهة الحتمية على طرفي الخليجي العربي بين العرب والإيرانيين كنتيجة للمشروع الإيراني الغيبي الغرائبي في نشر الثورة الإسلاموية المذهبية العنيفة في المنطقة العربية وفي شبه الجزيرة العربية منذ مطلع العام 1980...

كان الدور المطلوب من تركيا أمريكيا هو قيادة ثورة/فوضى الاخوان في العالم العربي وسُمح لها باتخاذ ليبيا كقاعدة متقدمة في الشمال الافريقي لتطويق مصر التي تشكل الخطر الحقيقي الوحيد على تنظيم الاخوان المسلمين العالمي بقيادة تركيا...

كان التنسيق الأمريكي مباشرا مع إيران في العراق في مقابل دورها الحيوي في مشروع الفوضى الخلاقة، وسُمح لإيران باستهداف الجزيرة العربية من اليمن منذ العام 2006...

بالتأكيد شعرت السعودية والامارات بالاستهداف الإيراني المباشر عبر الجاليات الشيعية المرتبطة بإيران على طول الساحل الشرقي لشبه الجزيرة، وعبر تنظيمات الاخوان المسلمين المنتشرة بقوة في كل مكان والتابعة لتركيا، وجاء المشهد الفوضوي البحريني ليؤكد خطورة مشروع الفوضى الامريكية الخلاقة على كيانات شبه الجزيرة العربية...

تمت السيطرة بسهولة على النفوذ الإيراني والتركي في شرق الجزيرة العربية وصولا الى عُمان ولكن في اليمن كان الحدث الفوضوي مختلفا للغاية !

الخطيئة السعودية_الخليجية الكبيرة في اليمن كانت في الضغط على الرئيس علي عبد الله صالح واجباره على التنازل عن السلطة وهو الرجل المتمرس في الحكم وفي قتال الحوثيين !

الحوثيين الذين تغطوا بالثورة الشبابية اليمينة ثم أسلموها ثم استولى عليها ثم جيروها لصالح المشروع الإقليمي الإيراني الغيبي الغرائبي والغوغائي...
العلاقة الإيرانية بالحوثيين تعود الى تسعينيات القرن الماضي والمشروع الإيراني في اليمن قديم واستراتيجي يرى في اليمن الشمالي قاعدة مذهبية لغزو شبه الجزيرة العربية والاستيلاء على المدن المقدسة واحياء التراث الامامي !

الحرب السعودية_الاماراتية على اليمن "حرب دفاعية" وهي حرب كارثية بكل المقاييس ولكنها واحدة من تلك الحروب التي لا يمكن الهروب منها الى السياسة تماما كالحرب العراقية_الايرانية الدفاعية الرهيبة التي عطلت الاندفاعة الإيرانية نحو غزو المنطقة العربية الى حين وكذلك ستكون نتيجة الحرب السعودية_الايرانية التي ستنتهي الى تعطيل الغزو الإيراني لشبه الجزيرة العربية الى حين !

وحتى ذلك الحين الرهان هو على سقوط النظام المذهبي العنصري التوسعي في إيران.

تستخدم السعودية كل أسلحتها المستوردة في حرب اليمن وكذلك تجرب ايران كل أسلحتها المحلية الصنع وخصوصا في مجالي المسيرات والصواريخ واذا كانت المملكة من أكثر الدول استيرادا للسلاح الأمريكي فان ايران من اكثر الدول تصنيعا للأسلحة الهجومية المنسوخة عن الأسلحة الكورية الشمالية بضوء أخضر صيني !

المشروع الإيراني الغيبي الغرائبي الغوغائي هو الذي دمر اليمن التي لا تستطيع ان تتحمل فكرا إقليميا مذهبيا عنصريا وعنيفا ورعويا في مواجهة الاشقاء العرب مهما كانت المبررات السياسية مقنعة ومهما كانت العقيدة المذهبية راسخة !

عندما اطلق الأمريكي مشروع الفوضى الخلاقة كان يتحدث عن إعادة اعمار كيانات سياسية في المنطقة والاقليم على أسس اقتصادية جديدة أكثر توحشا، تسمح لأمريكا بالتحكم لقرن أولغارشي قادم بالعالم، وتقطع طريق النمو المتسارع على الصين وتحاصر روسيا وتبقي أوروبا تحت الهيمنة الامريكية !

التعاون العربي_الاسرائيلي تحت مظلة وثقافة "البيت الابراهيمي" يشير الى أن الدور الإسرائيلي في المنطقة والاقليم يتناغم ويتكامل مع الدور الخليجي والعربي وفق الرؤية الامريكية ويلاحظ ان إسرائيل لم تعد مركز الثقل الأمريكي في المنطقة العربية والاقليم لا أمنيا ولا عسكريا ولا اقتصاديا لعجز الكيان اليهودي على التفاعل مع محيطه العربي بسبب البنية الدينية للدولة اليهودية ذات السقف المنخفض مقارنة بالحيوية التي تتمتع بها الامارات العربية وتاليا المملكة العربية...

التباين في الساحة اليمنية سببه أن: الامارات العربية ترى في الاخوان المسلمين واليمن الجنوبي خطرا حقيقيا عليها في حين ترى السعودية في الحوثيين واليمن الشمالي خطرا حقيقيا عليها !
وتلتقي الامارات العربية والمملكة العربية على ضرورة مواجهة خطر القاعدة على شبه الجزيرة...


والتباين الرئيسي في السياسية الإقليمية والدولية بين الامارات والسعودية هو بسبب (العلاقات المعقدة بين الامارات وإيران والامارات والصين والعلاقة العميقة بين ايران والصين) !
في حين تتمتع السعودية بالقدرة على مواجهة إيران والصين بدون الحاجة الى حسابات اقتصادية معقدة...

ترتبط مصالح الامارات الاستراتيجية بالممرات البحرية والموانئ وبالتالي بباب المندب بشكل مباشر ليس بسبب سلامة نقل النفط والغاز البحري الذي تتولى أمريكا حماية خطوطه ويشكل هاجسا للسعودية، بل بسبب الاستثمار الاماراتي الهائل بالنقل البحري للبضائع القادمة من الشرق الى الغرب، ولذلك تنظر الامارات الى أهمية سواحل اليمن البحرية على المستوى العالمي في حين لا يشكل ذلك هاجسا للسعودية...

الهواجس الإمارتية البحرية يمكن لإيران تأمينها لأن الشريك الصيني الرئيسي يحتاج الى تأمينها وينظر الى التعاون مع الامارات على أنه استراتيجي ولكن الهواجس السعودية المتعلق بنقل النفط البحري لا تشكل بالنسبة للصين اهتماما كبيرا يتجاوز هاجس ارتفاع أسعار النفط على أهميته ولكنه يبقى عاملا تجاريا واحدا !

بالخلاصة:
الفوضى وليس الثورة في اليمن، أظهرت التفاصيل العميقة والهويات القبلية والمناطقية والمذهبية والدينية الراسخة ومدى ارتباط بعضها بالإقليم وبعضها بالعروبة وصعوبة وصولها الى هوية وطنية جامعة في المدى المنظور !
22/11/2021

صافيتا

..


https://assafirarabi.com/ar/41741/20...d%d8%a9%d8%8c/






التوقيع

__ لا ترضخ لوطأة الجمهور، مسلما كنت، نصرانيا أو موسويا، أو يقبلوك كما أنت أو يفقدوك. __

 
رد مع اقتباس
قديم 23-11-2021, 06:37 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
زياد هواش
أقلامي
 
الصورة الرمزية زياد هواش
 

 

 
إحصائية العضو







زياد هواش غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الذي حدث في مطلع العام 2011...

الذي حدث في مطلع العام 2011...
( 2 )

_ ليبيا

بدأ الحراك الإسلاموي في ليببا صيف العام 2010 وكانت الأصابع التركية الخفية تقوم برسم مسارات فوضوية مستندة الى عمالة تركية حديثة وجاليات عثمانية قديمة على امتداد الساحل الليبي !

لم يدرك نظام القذافي المغلق والعائلي والفاسد خطورة الاحداث المتفرقة ذات الطابع الإسلاموي في مدن البلاد وصنفها على أنها اضطرابات تقليدية اخوانية يمكن معالجتها دائما بالقمع الشديد والمباشر...

الذي حدث في ليبيا هو أن الامريكان حيدوا الروس مقابل وعود في ليبيا مستقبلا وفي سوريا الفوضى التالية، واستصدروا قرارا من مجلس الأمن، وحركوا قوات حلف الناتو لتسريع اسقاط نظام القذافي، وقاد الاعلام الأمريكي مشروع الفوضى الليبية بشكل مباشر ووقح "سي إن إن"، وطلِب من الامارات وقطر تمويل الفوضى الليبية، ثم كفّوا يد الأوروبيين عن التدخل في الملف الليبي لصالح تركيا بالدرجة الأولى !

اسقاط نظام القذافي هدف أمريكي قديم نجح الاوربيون في تأجيله الى حين.

الوضع الليبي ليس معقدا كما هو الحال بالنسبة للوضع المعقد في اليمن والمصالح الأوروبية في ليبيا ليست بتلك الضخامة وحتى المصالح التركية هناك لا يمكن تأمينها بسهولة أو بكلفة منطقية ولا تشكل السواحل الليبية أهمية استثنائية كسواحل اليمن ولا يمكن مقارنة ليبيا بمصر او الجزائر على كافة المستويات ويبدو الوضع في ليبيا اقرب الى الوضع في السودان وبالتالي هو وضع سيتطور ببطء وسينتهي الى التقسيم كما هو حال السودان، الى اربع كيانات وقد يمتد الأمر لربع قرن من الزمن قبل ان يتبلور المستقبل الليبي وتبقى قضية تدفق اللاجئين من ليبيا الى أوروبا ملفا ضاغطا ولكن تدفق اللاجئين من تركيا وسوريا ولبنان وبيلاروسيا يبدو اليوم أكثر أهمية وخطورة...

لا شيء استثنائي في الملف الليبي وبالتالي لا اختراقات حقيقية في مشهد فوضوي سيمتد على طول النصف الأول من القرن الأولغارشي الثاني...

بالنسبة لملف إعادة الاعمار في اليمن او ليبيا او حتى في سوريا والعراق الكلام في هذا الملف كلام مخادع وانتظار إعادة الاعمار في العقود القليلة المقبلة عبثي...


_ الامارات العربية المتحدة كقوة اقتصادية بحرية....

تتقاطع المصالح الصينية مع المصالح الإماراتية في ضرورة التوسع في النقل البحري والمرافئ خارج الخليج العربي وبحر عمان نظرا للوضع الأمريكي_الايراني غير المستقر "لذلك وفقط لذلك" اتجهت الامارات العربية الى الاستثمار البحري على امتداد شواطئ اليمن والصومال والساحل الغربي للبحر الأحمر بحيث تصبح أي مواجهة بحرية امريكية_ايرانية واي حصار بحري امريكي على السواحل الإيرانية مع ما يعنيه ذلك من احتمال اغلاق مضيق هرمز وتعطل حركة الملاحة البحرية او على الأقل تكرار لحرب الناقلات ثمانينيات القرن الماضي...

تهتم الامارات العربية بتصنيع السلاح الذي يخدم مشروعها الاقتصادي البحري الإقليمي_العالمي، وتقوم بصناعة معدات بحرية وبرّية خفيفة لحماية الاستثمارات في الموانئ وعلى البر المحيط بها وهي ليست صناعات عسكرية ثقيلة او معقدة...

التعاون الاماراتي الإسرائيلي هو في مجالات التقنيات العسكرية والأمنية المتقدمة التي تتفوق فيها إسرائيل، وبالمقابل هناك شراكة إماراتية إسرائيلية بحرية وصلت الى مستوى الشراكة الإماراتية في الموانئ الإسرائيلية وشراء حصص وإدارة وتبقى الموانئ المصرية هي الأهم بالنسبة للمشاريع الإمارتية البحرية !

الخلاصة:
الفوضى الخلاقة مشروع امريكي عالمي معلن يستند على ايران وتركيا في المنطقة والاقليم ويستهدف بدرجات متفاوتة في النهاية أوروبا وروسيا والصين !
الشراكة الامريكية مع الخليج العربي وخصوصا السعودية والامارات سمحت لهما بلعب دور محدود يرتبط بالأمن الخليجي والاستثمارات الخليجية، في حين تورطت قطر مباشرة بمشروع يفوق قدراتها وقدرات المنطقة العربية وليس فقط الخليج...

مشروع الفوضى الخلاقة الامريكية يشكل خطرا حقيقيا على أمن السعودية بسبب إيران المستفيدة الأكبر على المدى المتوسط منه ثم المتضرر الأكبر بالتأكيد...

ويشكل خطرا أمنيا واقتصاديا ضاغطا على الامارات العربية التي تتشابك علاقاتها ومصالحها بقوة مع ايران والصين !
في حين تلعب قطر دور الممول غير ذي تأثير على مجريات الاحداث وحتى على مستوى الغاز لا يبدو أن هناك مصالح مستقبلية قطرية حقيقية بل هناك خطورة حقيقية على مستقبل قطر الاقتصادي في حالة المواجهة الامريكية_الايرانية البحرية الحتمية !

النتيجة:
(لا يمكن توصيف السياسات السعودية والخليجية منذ العام 2011 بالسياسات العدائية في المنطقة العربية، ما تعرضت له المنطقة العربية ولا تزال هو مشروع امريكي متوحش شديد العدائية جدا...)

قبل العام 2011 كانت الأنظمة الجمهورية العربية هي الاعمدة الرئيسية للهيمنة الأمريكية على النظام الرسمي العربي (الجمهوري والملكي) وليس العكس، كما كان عليه واقع التحليل السياسي في ادبيات اليسار العربي والفكر القومي العربي، لقد كان الرؤساء والزعماء والقادة العرب الجمهوريين في مكان ما عملاء لوكالة الاستخبارات المركزية الامريكية او من ينوب عنها أوروبيا...

لقد كشف (الذي حدث في مطلع العام 2011) مدى افتقار الأنظمة الجمهورية العربية الى الشرعية والوطنية والقومية والعقلانية !
وهذا التوصيف لا ينطبق باي حال على الأنظمة الملكية العربية، فاقتضى التصحيح.
23/11/2021

صافيتا

..


https://assafirarabi.com/ar/41741/20...d%d8%a9%d8%8c/







التوقيع

__ لا ترضخ لوطأة الجمهور، مسلما كنت، نصرانيا أو موسويا، أو يقبلوك كما أنت أو يفقدوك. __

 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 08:27 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط