منتديات مجلة أقلام - أكرم هنية القاص الفلسطيني
منتديات مجلة أقلام

منتديات مجلة أقلام (http://montada.aklaam.net/index.php)
-   منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول (http://montada.aklaam.net/forumdisplay.php?f=2)
-   -   أكرم هنية القاص الفلسطيني (http://montada.aklaam.net/showthread.php?t=127)

آمال أبوشنب 23-08-2005 12:06 PM

أكرم هنية القاص الفلسطيني
 
"أكرم هنية، القاص الفلسطيني المتميز وأبرز كتاب القصة القصيرة في الوطن المحتل، كاتب يحمل إيمانا مطلقا باستحالة تغيير بوصلة التاريخ.
موزعا موضوعه على مساحة الهم الفلسطيني، داخل الوطن وخارجه، مستديرا نحو بديهيات الجغرافية النضالية، عابرا أزقة المخيم، ليل المدن العتيقة، بوابات الزنازين، مستلهما التراث، وموظفا أحداثه نحو السياسي الراهن، خارجا نقيض المألوف في بعث التراث وتمجيده عبر الحاضر، مركزا أبدا على الأرض، كواحدة من الأقانيم المقدسة لدى الفلسطيني البسيط"
مجموعة قصصية "بعنوان طقوس ليوم آخر"
قصة...عبرالنافذة...
كان الغضب باديا على وجه الحاكم عندما عبر باب القاعة واتجه نحو صدر الطاولة التي تحلق حولها رجاله.
تطلع في الوجوه فخفض الجميع أبصارهم، سأل:
_ هل من أخبار جديدة؟
تطوع مستشاره الخاص بالإجابة: لا جديد يا مولاي كل شيء على ما يرام.
انجر الحاكم صارخا:والشعراء والمطربون أما زالوا ينشدون ويغنون ضدي؟
ساد القاعة لفترة من الزمن صمت قاتل…كرر الحاكم سؤاله وخص به مستشاره فاضطر الى أخير الى الإجابة: سيدي لقد حاولنا كل شيء…منعنا توزيع الدواوين وأشرطتها فزادت مبيعاتهم في السر..منعنا إقامة الندوات والحفلات فأخذوا يقيمون تجمعات صغيرة سرية.
_اسجنوهم
_لقد سجناهم …ولكن كانت النتيجة أن الناس أخذوا يستمعون لما يقولونه بحماس أكبر.
_اعدموهم
_لو فعلنا ذلك لجعلنا منهم شهداء وقديسين يثيرون الغوغاء ضدنا؟
_إذن ما الحل…هل نقف عاجزين أمام مجموعة من الصعاليك؟
حلق السؤال فوق رؤوس المجتمعين، سرت همهمة ولكن دون إجابات حاسمة.
بعد قليل ارتفع صوت أحد الوزراء:
_ليأذن لي سيدي بطرح اقتراح سيكون فعالا ولكنه يحتاج للصبر الطويل .
_قل …قل أي شيء
_تنحنح الوزير قد شعر بأنه قد جذب اهتمام الجميع وانطلق يقول:
_حسن…دونا نتساءل عما يتحدث الشعراء والمغنون في قصائدهم وأغانيهم.
_انهم ينادون بالحرية
_والعدالة
_وإلغاء الاستغلال
_والمساواة
_والديمقراطية
_والتحرر
_والنضال
قطع الوزير سيل الأجوبة المتدفق:
_هذا صحيح…ولكن لنتذكر أن كل هذه المفردات هي مسميات لأشياء معنوية غير موجودة. بالواقع ازداد اهتمام الحاكم وهتف:
_إذن؟
رد الوزير بابتسامة ضيقة:
_إذن نلغي هذه المفردات من لغتنا، نشطبها من كتب الأطفال وبرامج الإذاعة والتلفزيون والصحف…وعندما ينمو هذا الجيل لن يعرف معنى هذا المفردات وسيعتبرها مفردات قديمة لا وجود لها…ولن يستخدم الشعراء والمغنون الجدد هذه المفردات لأنهم لا يعرفونها.
سرت همهمة إعجاب بين الحاضرين…اتسعت عينا الحاكم إعجابا وهتف:
_اقتراح عظيم…لنبدأ به من الآن.
رد الوزير:
_تذكر يا سيدي أنه يحتاج لصبر جيل كامل.
_لا بأس ولكن لنلغ أيضا مفردات أخرى كالحب والإخلاص …والتضحية والكفاح.
وساد الجلسة جو من الحبور والارتياح وتتابعت النقاشات.
……….
خارج القصر وعبر النافذة كان بالإمكان مشاهدة الشمس تخيم فوق الحقول والأشجار الخضراء حيث العصافير تغرد في سعادة، والفراشات تحلق بلا توقف، والجياد تطوي السهول دون لجام، كان يمكن مشاهدة عشرات الأطفال يستمتعون بدفء الشمس ، ويستنشقون رائحة الورود، ويقلدون العصافير والفراشات والجياد.

يسرى علي 25-08-2005 02:53 AM

نعم عقولهم القاصرة توهمهم بالمستحيل

ومهما فعلوا وقرروا لن يقتلوا الحياة ولن يتوقف الكفاح

اسلوب معبر لفكرة رائعة

جميل اختيارك لها أخيتي الكريمة آمال

تقبلي احترامي وتقديري

آمال أبوشنب 25-08-2005 11:42 AM

الكريمة يسرى
شكرا لك على مرورك الكريم قلة من الكتاب من تدون الوجع بأنواعه المختلفة والباحث عنهم يجدهم بين طيات نفسه وعلى رفوف الكتب.


الساعة الآن 09:10 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط