منتديات مجلة أقلام - يا آل أقلام الطيبين ..
منتديات مجلة أقلام

منتديات مجلة أقلام (http://montada.aklaam.net/index.php)
-   منتدى المواضيع التفاعلية الحرة (http://montada.aklaam.net/forumdisplay.php?f=74)
-   -   يا آل أقلام الطيبين .. (http://montada.aklaam.net/showthread.php?t=67150)

راحيل الأيسر 29-05-2019 06:25 AM

يا آل أقلام الطيبين ..
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

آل أقلام .. الوالد يرقد على السرير الأبيض في حالة حرجة جدا ..
دعواتكم له في هذه الأيام المباركات علّ دعاء أحد منكم يوافق ساعة إجابة ..
علَّ الله يتقبل من الصالحين أمثالكم ومن القلوب الطيبة الطاهرة فيمُنَّ عليه بالشفاء ..

سمرعيد 29-05-2019 12:22 PM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
اللهم ربّ الناس، ملك الناس، أذهب البأس، واشفِه شفاءً لا يغادر سقماً.
اللهمّ ألبسه ثوب الصحّة والعافية عاجلاً غير آجل
يا أرحم الراحمين، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.

راحيل الأيسر 01-06-2019 01:12 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمرعيد (المشاركة 492787)
اللهم ربّ الناس، ملك الناس، أذهب البأس، واشفِه شفاءً لا يغادر سقماً.
اللهمّ ألبسه ثوب الصحّة والعافية عاجلاً غير آجل
يا أرحم الراحمين، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.




الهي ربي يكرمك كرما يليق بجلال وجهه وعظيم فضله وعزة سلطانه وملكه الذي لا ينفد وأمره الذي بين الكاف والنون
اللهم يا صاحب المن والجود والعظمة والكبرياء والسلطان
يا جوادا اذا اعطى
يا كريما إذا أغدق
يا جبارا إذا أرضى
أكرم أمتك سمر بنت محمد كرما يليق بكبريائك يامن في عليائك
يامن لا يليق بجبروته إلا الكمال وروعة الجمال
يا أكرم الأكرمين
يا آلله
وهل بعد لفظ جلالك واسمك من ثناء أعظم أو أمل أعلى
أنت الأول فلا قبلك شيء وأنت الآخر فلا بعدك شىء
يا منتهى لكل رجاء ويا ملاذ كل مضطر
يا سميع يا قريب ياذا العزة والجلال والجبروت والعظمة والكبرياء
يا ذا المن والجود والكرم والإحسان .. ياذا الجلال والإكرام
أكرم
أكرم
أكرم
يا كريم بل يا أكرم الأكرمين ..


هذه دعوتي لك في ليلة القدر ..

يافا احمد 02-06-2019 04:37 PM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
اللهم رده إلى بيته وعائلته ردا جميلا سليما من كل داء . حماه الله لكم اختي وأتم فرحة رمضان والعيد عليكم اختي راحيل .

راحيل الأيسر 03-06-2019 06:22 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يافا احمد (المشاركة 492824)
اللهم رده إلى بيته وعائلته ردا جميلا سليما من كل داء . حماه الله لكم اختي وأتم فرحة رمضان والعيد عليكم اختي راحيل .


اللهم أكرمها وأجب دعاءها ويمن كتابها ونقِّ صحائفها وتقبل صلاتها وصيامها وسائر أعمالها وبارك في عمرها ورزقها وعملها الصالح ..


جزاك الله خيرا..

د.سامر سكيك 10-06-2019 08:45 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
اللهم اشف أنت الشافي المعافي ..

اللهم اشف مريضنا شفاءا لا يغادر سقما ولا ألما..

اللهم رد له الصحة والعافية فأنت الحي القيوم الذي لا يعجزك شيء في الأرض لا في السماء..

راحيل الأيسر 17-06-2019 02:41 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د.سامر سكيك (المشاركة 492885)
اللهم اشف أنت الشافي المعافي ..

اللهم اشف مريضنا شفاءا لا يغادر سقما ولا ألما..

اللهم رد له الصحة والعافية فأنت الحي القيوم الذي لا يعجزك شيء في الأرض لا في السماء..


أخي السيد المؤسس / سامر سكيك

جزاك الله خيرا..
قرأت دعاءك لنا هنا ؛ فدعوت الله لك بدوري وأنا أرافق والدي في المشفى بين المرضى وهم يتألمون ويناجون ربهم .. أن يكتب الله لك ولأهل بيتك أجمعين العفو والعافية والمعافاة الدائمة والستر في الدنيا والآخرة وأن يلبسك وأهل بيتك ثياب الصحة والعافية ما أحياكم ، وألا ترى في نفسك أو أهل بيتك سوءا ماحييت ..


أشكر تعاطفك ودعواتك ..
حييت وبوركت ..

راحيل الأيسر 24-07-2019 05:14 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
اللهم ارحم ضعف أبي والطف بحاله
اللهم ارحم ضعف أبي والطف بحاله

اللهم ارحم ضعف أبي والطف بحاله.

اللهم ارحم ضعف أبي والطف بحاله
اللهم ارحم ضعف أبي والطف بحاله..


ربي إنا مسنا الضر وأنت أرحم الراحمين
يا أرحم الراحمين ..

راحيل الأيسر 24-07-2019 05:18 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
دعواتكم لوالدي يا آل أقلام يا كل السامعين والقارئين ، يااارب ارفع عنه الضر والطف بحاله وارفع درجته وكفر عنه سيئاته وطهره يارحمان يامنان يارحيم ..

راحيل الأيسر 11-12-2019 10:01 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
ورحل ..
وكأني في الأرض أول ثاكل
وكأنه أول راحل ..

أنا لا أبكيه ضجرا
ولا أبكيه جزعا
لا أبكي كمدا .. !

أبكي لأن في الدمع عزائي وفيه سلوى فؤادي ..

في الشارع
وبينما روحي شاردة في ذهولها المعتاد مذ فقدتك ، تلتصق عيني في وجوه المارة أبحث فيهم عن ملامحك ، أود أن أشتم في هذا الشيخ رائحتك
و في كف ذاك المسن لمستك ..

الإسكافي العجوز في آخر الحي المجاور أتعمد المرور من عنده سبعة أشواط ذهابا وإيابا لا يمكنني إلا أن أظل أدير إليه عنقي في كل مرة ..
فيه سكينتك ، في تفاصيل وجهه طمأنينة روحك ..لحيتك الوقورة ..

أتنفس عميقا ثم أغمض عيني وأظل منصتة في هدوء لأصوات الشيوخ هناك ..
تنساب نبراتهم لحنا رخيما إلى أذني تأخذ طريقها إلى أعماق روحي ..أبحث بين النبرات صوتا يشبه صوتك ..!

قد لا تصدق أو قد تصدق
فلطالما كنت توقن أني في قمة تعقلي مجنونة ..
أني هممت ذات يوم أن أستوقف شيخا كان ماضيا في حال سبيله منحنيا مثلك أثقلت السنون كاهله .. ربما له أبناء مثلنا أحنى عبؤهم استقامته ..
هممت أن أستوقفه لأقبل يديه لأبكي بكاء مرا على حجره ..لأظل أمرر خدي على راحة كفه الحنونة رغم خشونتها .. هممت بهذا كله وفي اللحظة الأخيرة وأنا منساقة بلاوعي أيقظتني صوت أبواق السيارات ، وضجيج حولي بين شاتم وساخط على هذه التي قطعت شارعا مزدحما دون أن تعرف أين ومتى وكيف ..
كنت أنت أمامي فقط .
كنت في روحي وعلى مرآيَ ومسمعي .. وذاك الشيخ على الجانب الآخر ..

كل يوم أنصهر دمعا ويذهب مني جزء لا أظنه يعود ..
صوت أنفاسك ترتل آي كتاب الله ساعات السحر
صوتك تصحح لي مدا وتضبط لي ترقيق الراء المكسورة في ( ومن شر حاسد إذا حسد )
وطالني حسد نفسي فيك يا أبت حتى فقدتك ..


( وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِّن قَبْلِكَ الْخُلْدَ ۖ أَفَإِن مِّتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ (



يتبع ..

راحيل الأيسر 11-12-2019 11:25 AM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
يتبع ..


( وجه أمي في حداد )



من خلف كثب الدمع تمور في عيني الساهمة ..
يغيم وجه أمي تارة ، وينحجب أخرى ..
يخرج من ثغري الواجم سؤال في سرد آلي ..

ماذا عن البنات يا أمي ؟
هل الزوجة من تعتد فقط ؟

ليس المسؤوول بأعلم من السائل يابنيتي ، لا تبتدعي في شرع الله ..

- حاشا لله يا أماه !
لكني يا أماه حين أقف أمام المرآة لا أراني ..
وأخشى إن لمس الماء جسدي أن يذهب برائحته العالقة بي حين عانقته العناق الأخير وهو فوق الثرى !



يتبع ..

راحيل الأيسر 11-12-2019 09:18 PM

رد: آل أقلام الطيبين ..
 
( أربعة أشهر وعشرا )

الجسد الخاوي الذي يتنقل بي بين الأحياء ..
يمر من خلاله ريح الحنين صرصرا عاتية
يرتعد ، يرتجف ، يهتز مضطرباً ..

الطفل الذي يضرب بقدمه الأرض إصراراً .
ثم يرتمي على ظهره يرفث بملء العند ..مُلحّاً لجوجاً ..

كنت من داخلي مثله تماما حين اجتاحتني نوبة الشوق الجارف لصوتك ، لرائحتك ، لضمك ، لعينيك الأمان ..

كنت أريد أن أصرخ ملء الكون أني أريدك لحظة ..
لحظةً يتوقف عندها الزمان عن الدوران ..
لحظةً تكون هي المنتهى ، وتكون فيها أنت كل الكون وآخر مافي الكون
ثم تنسدل أجفاني أنا لا أجفانك .. ( ربنا أفرغ علينا صبرا )

حملت شعوري الهادر ، ودسست رأسي بين ضلوع أمي لا أدري كم لبثت !
لكني استيقظت بعدها من على سجادتي في محرابي الصغير
لا أدري من قادني ولا أذكر الأحداث بين المكانين ..

إنه الملجأ حين يضيق بنا الكون
إنه الباقي حين يرحل كل من كان ويكون !

سبحانه !


يتبع ..


الساعة الآن 11:24 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط