الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديـات الثقافيـة > المنتدى الإسلامي

المنتدى الإسلامي هنا نناقش قضايا العصر في منظور الشرع ونحاول تكوين مرجع ديني للمهتمين..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-06-2006, 06:10 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
نور القاسم
أقلامي
 
إحصائية العضو






نور القاسم غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي الإعـــجـــاز الــعــلــمــي .القمر والشمس !!!



وجدوا أن القمر يسير بسرعة 18 كيلو مترا في الثانية والواحدة والأرض 15 كيلومترا في الثانية والشمس 12 كيلومترا في الثانية .. الشمس تجري والأرض تجري والقمر يجري قال الله تعالى ( وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ * وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ * لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ) : ( وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ) ثم قال : ( لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ ) يكون القمر قبلها أم لا ؟ .. القمر قبلها وهي تجري ولا تدركه وتجري ولا تدركه لأن سرعة القمر 18 كيلومترا والأرض 15 كيلو مترا والشمس 12 كيلومترا فمهما جرت الشمس فإنها لا تدرك القمر ولكن ما الذي يجعل القمر يحافظ على منازله ؟ وكان من الممكن أن يمشي ويتركها ؟وجدوا أن القمر يجري في تعرج يلف ولا يجري في خط مستقيم هكذا ولكنه جري بهذا الشكل حتى يبقى محافظا على منازله ومواقعه تأملوا فقط في هذه الحركة القمر , الشمس , الأرض , النجوم تجري لو اختلف تقدير سرعاتها.. كان اليوم الثاني يأتي فنقول : أين الشمس ؟ نقول والله تأخرت عنا عشرين مرحلة ! :الشمس ؟ : والله ضاعت ..! من أجرى كل كوكب ؟ ( وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ) يسبح ويحافظ على مداره ويحافظ على سرعته ويحافظ على موقعه صنع من ؟ ذلك تقدير العزيز العليم ! هل هذا تقدير أم لا ؟ وهل يكون التقدير صدفة ؟ .. لا إن التقدير يكون من إرادة مريد .. هذا التقدير من قويّ .. من قادر سبحانه وتعالى وضع كل شئ في مكانه وأجراه في مكانه.


المصدر " وغدا عصر الأيمان






 
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2006, 06:12 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
نور القاسم
أقلامي
 
إحصائية العضو






نور القاسم غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

سبحانه خالق الاكوان جعل لكل شي نظام
من أجل أن نتعلم من هذه الاشياء
وليرنا عظمته وقدرته
ولكن القليل من الناس منهم الذين يتأملون في شؤون الكون
فسبحان الله رب العرش العضيم







 
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2006, 07:03 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ايهاب ابوالعون
أقلامي
 
الصورة الرمزية ايهاب ابوالعون
 

 

 
إحصائية العضو







ايهاب ابوالعون غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى ايهاب ابوالعون إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ايهاب ابوالعون

افتراضي

أشكر الأخت نور القاسم على هذه المشاركة الكريمة , ونقول هل يجود علينا الأخوة و الأخوات ما لديهم من الاعجاز العلمي ؟







التوقيع

رحم الله عبدا عرف قدر نفسه
 
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2006, 05:26 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
ياسر أبو هدى
أقلامي
 
الصورة الرمزية ياسر أبو هدى
 

 

 
إحصائية العضو







ياسر أبو هدى غير متصل

Bookmark and Share


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

( نور القاسم)

موضوع جدير بالتوقف والتأمل بمخلوقات الله جل جلاله

والذي تفضلتي به قال ما يشابهه اهل العلم القدما

(ابن كثير - القرطبي - الطبري - ابن القيم)

ومن المعاصرين
( محمد امين الشنقيطي - تفسيرأضواء البيان
) رحمه الله

وسادرج هنا قول القرطبي هو قول الجميع

قال القرطبي (رحمه الله)

(لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)يس /40


رُفِعَتْ " الشَّمْس " بِالابْتِدَاءِ , وَلا يَجُوز أَنْ تَعْمَل "لا" فِي مَعْرِفَة . وَقَدْ تَكَلَّمَ الْعُلَمَاء فِي مَعْنَى هَذِهِ الايَة , فَقَالَ بَعْضهمْ : مَعْنَاهَا أَنَّ الشَّمْس لاتُدْرِك الْقَمَر فَتُبْطِلُ مَعْنَاهُ . أَيْ لِكُلِّ وَاحِد مِنْهُمَا سُلْطَان عَلَى حِيَاله , فَلا يَدْخُل أَحَدهمَا عَلَى الاخَر فَيُذْهِب سُلْطَانه , إِلَى أَنْ يُبْطِل اللَّه مَا دَبَّرَ مِنْ ذَلِكَ , فَتَطْلُع الشَّمْس مِنْ مَغْرِبهَا عَلَى مَا تَقَدَّمَ فِي آخِر سُورَة [ الْأَنْعَام ] بَيَانه . وَقِيلَ : إِذَا طَلَعَتْ الشَّمْس لَمْ يَكُنْ لِلْقَمَرِ ضَوْء , وَإِذَا طَلَعَ الْقَمَر لَمْ يَكُنْ لِلشَّمْسِ ضَوْء . رُوِيَ مَعْنَاهُ عَنْ اِبْن عَبَّاس . وَقَالَ مُجَاهِد : أَيْ لا يُشْبِه ضَوْء أَحَدهمَا ضَوْء الاخَر . وَقَالَ قَتَادَة : لِكُلٍّ حَدٌّ وَعِلْمٌ لا يَعْدُوهُ وَلايَقْصُر دُونه إِذَا جَاءَ سُلْطَان هَذَا ذَهَبَ سُلْطَان هَذَا .

قَالَ النَّحَّاس :


وَأَحْسَنُ مَا قِيلَ فِي مَعْنَاهَا وَأَبْيَنُهُ مِمَّا لا يُدْفَع : أَنَّ سَيْر الْقَمَر سَيْر سَرِيع وَالشَّمْس لاتُدْرِكُهُ فِي السَّيْر


ذَكَرَهُ الْمَهْدَوِيّ أَيْضًا . فَأَمَّا قَوْله سُبْحَانَهُ :
" وَجَمَعَ الشَّمْس وَالْقَمَر " [ الْقِيَامَة : 9 ]
فَذَلِكَ حِين حَبَسَ الشَّمْس عَنْ الطُّلُوع عَلَى مَا تَقَدَّمَ بَيَانه فِي آخِر [ الانْعَام ] وَيَأْتِي فِي سُورَة [ الْقِيَامَة ] أَيْضًا . وَجَمْعُهُمَا عَلامَة لانْقِضَاءِ الدُّنْيَا وَقِيَام السَّاعَة . وَاسْتَدَلَّ بَعْضهمْ بِقَوْلِهِ تَعَالَى :

" وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَار "

عَلَى أَنَّ النَّهَار مَخْلُوق قَبْل اللَّيْل , وَأَنَّ اللَّيْل لَمْ يَسْبِقْهُ بِخَلْقٍ . وَقِيلَ : كُلّ وَاحِد مِنْهُمَا يَجِيء وَقْته وَلايَسْبِق صَاحِبه إِلَى أَنْ يُجْمَع بَيْن الشَّمْس وَالْقَمَر يَوْم الْقِيَامَة ; كَمَا قَالَ :

" وَجَمَعَ الشَّمْس وَالْقَمَر "

وَإِنَّمَا هَذَا التَّعَاقُب الآن لِتَتِمَّ مَصَالِح الْعِبَاد .

" لِتَعْلَمُوا عَدَد السِّنِينَ وَالْحِسَاب " [ يُونُس : 5 ]

وَيَكُون اللَّيْل لِلاجْمَامِ وَالاسْتِرَاحَة , وَالنَّهَار لِلتَّصَرُّفِ ; كَمَا قَالَ تَعَالَى :

" وَمِنْ رَحْمَتِهِ جَعَلَ لَكُمْ اللَّيْل وَالنَّهَار لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْله " [ الْقَصَص : 73 ]

فَقَوْله : " وَلا اللَّيْل سَابِق النَّهَار "

أَيْ غَالِب النَّهَار ; يُقَال : سَبَقَ فُلان فُلانًا أَيْ غَلَبَهُ . وَذَكَرَ الْمُبَرِّد قَالَ : سَمِعْت عُمَارَة يَقْرَأ :

" وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارَ "

فَقُلْت مَا هَذَا ؟ قَالَ : أَرَدْت سَابِقٌ النَّهَارَ فَحَذَفْت التَّنْوِينَ ; لأنَّهُ أَخَفُّ . قَالَ النَّحَّاس : يَجُوز أَنْ يَكُون " النَّهَار " مَنْصُوبًا بِغَيْرِ تَنْوِينٍ وَيَكُون التَّنْوِين حُذِفَ لالْتِقَاءِ السَّاكِنَيْنِ .

وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ

" وَكُلّ " يَعْنِي مِنْ الشَّمْس وَالْقَمَر وَالنُّجُوم

" فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ "

أَيْ يَجْرُونَ .

وَقِيلَ : يَدُورُونَ . وَلَمْ يَقُلْ تَسْبَح ; لانَّهُ وَصَفَهَا بِفِعْلِ مَنْ يَعْقِل .

ارجو ان تكون الفكرة وضحت بعد هذا الشرح فالحمد لله الاولين والحاضرين متفقون على ان سرعة الشمس اقل من سرعة القمر وبسبب حركات القمر ( الستة)
دورانه حول الارض
دورانه حول نفسه
تارجحه للامام وللخلف
تارجحه الى الجانبين

هذه الحركات تجعل الشمس تبقى قريبة منه لايتقدم عليها ولا يتاخر ولكن العملية تبقى كانه الشمس تجري وراء القمر
ولله في خلقه شؤؤن

والشكر كل الشكر لكاتبة الموضوع







التوقيع



nawras_68@yahoo.com
 
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2006, 08:12 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
معاذ محمد
أقلامي
 
إحصائية العضو






معاذ محمد غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى معاذ محمد

افتراضي

حقيقة الأمر أنه لا يوجد اعجاز علمي في القرآن بل تفهم هذه الآيات على ضوء قدرة الله تعالى .
اعجاز القرآن فقط في اسلوبه البلاغي .







 
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2006, 10:08 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ياسر أبو هدى
أقلامي
 
الصورة الرمزية ياسر أبو هدى
 

 

 
إحصائية العضو







ياسر أبو هدى غير متصل

Bookmark and Share


Lightbulb اثبات الاعجاز العلمي في القرآن الكريم

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

( صالح عبد الرحمن)

قولك غير صحيح فالقرآن الكريم مع اعجازه اللغوي ففيه اعجاز علمي فانت ترفض الاعجاز العلمي في القران الكريم لان كلمة اعجاز علمي غير مطروقه عند السلف ولا معروفة
وهي اصطلاح حادث وكذلك الاعجاز اللغوي كلفظ غير موجود عند السلف الاوائل

اذا ما ذا نسمي هي الآيات في اعجازها العلمي!! هل نقول عنها اعجاز لغوي ؟
اكيد فيها اعجاز لغوي وكذلك اعجاز علمي ولهذا نرى جل جلا له في كتابه يثني على العلماء
في مواضع كثيرة من القران
واليك قول ابن كثير نقلا عن ابن عباس بشرح وتفسير هذه الاية


(خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ الانْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ)
وَقَوْله جَلَّتْ عَظَمَته

" خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْس وَاحِدَة "

أَيْ خَلَقَكُمْ مَعَ اِخْتِلاف أَجْنَاسكُمْ وَأَصْنَافكُمْ وَأَلْسِنَتكُمْ وَأَلْوَانكُمْ مِنْ نَفْس وَاحِدَة وَهُوَ آدَم عَلَيْهِ الصَّلاة وَالسَّلام " ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجهَا " وَهِيَ حَوَّاء عَلَيْهَا السَّلام كَقَوْلِهِ تَعَالَى

" يَا أَيّهَا النَّاس اِتَّقُوا رَبّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَة وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالا كَثِيرًا وَنِسَاءً "
وَقَوْله تَعَالَى

" وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنْ الانْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ "

" ثَمَانِيَة أَزْوَاج مِنْ الضَّأْن اِثْنَيْنِ وَمِنْ الْمَعْز اِثْنَيْنِ وَمِنْ الابِل اِثْنَيْنِ وَمِنْ الْبَقَر اِثْنَيْنِ

وَقَوْله عَزَّ وَجَلَّ

" يَخْلُقكُمْ فِي بُطُون أُمَّهَاتكُمْ "

أَيْ قَدَّرَكُمْ فِي بُطُون أُمَّهَاتكُمْ

" خَلْقًا مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ "

يَكُون أَحَدكُمْ أَوَّلا نُطْفَة ثُمَّ يَكُون عَلَقَة ثُمَّ يَكُون مُضْغَة ثُمَّ يُخْلَق فَيَكُون عَظْمًا ثم تكسا لَحْمًا وَعَصَبًا وَعُرُوقًا وَيُنْفَخ فِيهِ الرُّوح فَيَصِير خَلْقًا آخَ

" فَتَبَارَكَ اللَّه أَحْسَن الْخَالِقِينَ "

. وَقَوْله جَلَّ وَعَلا

" فِي ظُلُمَات ثَلاث "

يَعْنِي فِي ظُلْمَة الرَّحِم وَظُلْمَة الْمَشِيمَة الَّتِي هِيَ كَالْغِشَاوَةِ وَالْوِقَايَة عَلَى الْوَلَد وَظُلْمَة الْبَطْن كَذَا قَالَ اِبْن عَبَّاس رَضِيَ اللَّه عَنْهُمَا وَمُجَاهِد وَعِكْرِمَة وَأَبُو مَالِك وَالضَّحَّاك وَقَتَادَة وَالسُّدِّيّ وَابْن

زَيْد . وَقَوْله جَلَّ جَلاله

" ذَلِكُمْ اللَّهُ رَبُّكُمْ "

أَيْ هَذَا الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَات وَالارْض وَمَا بَيْنهمَا وَخَلَقَكُمْ وَخَلَقَ آبَاءَكُمْ هُوَ الرَّبُّ لَهُ الْمُلْك وَالتَّصَرُّف فِي جَمِيع ذَلِكَ " لاإِلَه إِلَّا هُوَ " أَيْ الَّذِي لا تَنْبَغِي الْعِبَادَة إِلا لَهُ وَحْده لا شَرِيك لَهُ

" فَأَنَّى تُصْرَفُونَ "

أَيْ فَكَيْفَ تَعْبُدُونَ مَعَهُ غَيْره ؟ أَيْنَ يُذْهَب بِعُقُولِكُمْ ؟.

وهناك آيات غيرها التي تثبت ان القرآن الكريم اعجز الكثيرين على ان يأتوا بمثله

أو بسورة واحدة فقط ولكن لم يستطع احد ان يأتي بسورة قصيرة من مثله ليس فقط ببلاغته وانما باعجازه العلمي فلا يحق لنا ان نقول انه فقط اعجاز في اللغة بل اعجازه بكل شيء
لانه

"لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه"

‏عن ‏ ‏الحارث ‏ ‏قال ‏
‏دخلت المسجد فإذا أناس يخوضون في أحاديث فدخلت على ‏ ‏علي ابن ابي طالب‏ ‏فقلت ألا ‏ ‏ترى أن أناسا يخوضون في الأحاديث في المسجد فقال قد فعلوها قلت نعم قال أما إني سمعت

رسول الله (‏ ‏صلى الله عليه وسلم) ‏ ‏يقول ‏:

(‏ستكون فتن قلت وما المخرج منها قال كتاب الله كتاب الله فيه نبأ ما قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم هو ‏ ‏الفصل ‏ ‏ليس بالهزل هو الذي من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله فهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا يشبع منه العلماء ولا ‏ ‏يخلق ‏ ‏عن كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه وهو الذي لم ينته الجن إذ سمعته أن قالوا ‏

"‏إنا سمعنا قرآنا عجبا "‏

‏هو الذي من قال به صدق ومن حكم به عدل ومن عمل به أجر ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم) رواه الدارمي

فهل يثبت لك هذا البحث ان في القرآن اعجاز لغوي وعلمي لقوله تعالى

"مافرطنا في الكتاب من شيء

وتأمل هذه الآيات اليس فيها اعجاز علمي

( يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِن بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلاثٍ ) الزمر

( مَّا لَكُمْ لا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا * وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا ) نوح

( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الانسَانَ مِن سُلَالَةٍ مِّن طِينٍ * ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَّكِينٍ ) المؤمنون،


( ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً ) المؤمنون

( فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا ) المؤمنون

( مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لا يَبْغِيَانِ )

ولك مني التحية والسلام

والشكر كل الشكر لكاتبة الموضوع






التوقيع



nawras_68@yahoo.com
 
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2006, 10:18 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
معاذ محمد
أقلامي
 
إحصائية العضو






معاذ محمد غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى معاذ محمد

افتراضي

جانبت الصواب اخي هل ممكن تعرف الي الإعجاز مع بيان الدليل الشرعي عليه ؟.







 
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2006, 10:33 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ياسر أبو هدى
أقلامي
 
الصورة الرمزية ياسر أبو هدى
 

 

 
إحصائية العضو







ياسر أبو هدى غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

( صالح عبد الرحمن)



وهل تستطيع انت ان تبين لي الاعجاز في اسلوبه البلاغي . مع التعريف الشرعي له

اثبته لي وعرفه وانا حاضر كي اجيبك على سؤالك فما تثبته من اعجاز في الاسلوب هو نفسه الاعجاز في العلم







التوقيع



nawras_68@yahoo.com
 
رد مع اقتباس
قديم 05-06-2006, 01:30 AM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
معاذ محمد
أقلامي
 
إحصائية العضو






معاذ محمد غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى معاذ محمد

افتراضي

أخي ياسر سألتك عن تعريف المعجزة و دليل التعريف لأني أريد من خلال التعريف نقض ما يسمى بالإعجاز العلمي فلا داعي ان تجيب على قولي بسؤال ؟
ما ثبت به اعجاز القرآن في اسلوبه و بلاغته يختلف عن ما يسمى بالإعجاز العلمي و الفرق بينهم مثل الأرض و السماء .
تفضل أجبنا أخي :







 
رد مع اقتباس
قديم 05-06-2006, 07:19 AM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عمر الغريب
أقلامي
 
إحصائية العضو






عمر الغريب غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

الإخوة الأعزاء .....

أعتقد أن مصطلح "الإعجاز العلمي" الذي راج و انتشر بين كثر من العلماء و المهتمين بهذا الموضوع يقصد به "السبق العلمي" للقرآن الكريم و الذي تمثل في العديد من الإشارات الكونية و الطبيعية و غيرها مما زخر به كثير من آي الذكر الحكيم . و أنا هنا أستخدم لفظة "علمي" كما يستخدمها العامة في الغرب و الشرق لوصف العلوم الأرضية التي شكلت وجه العالم , و ليس اعترافا مني أن هذا هو العلم بمعناه الأوسع .

و هذا "السبق العلمي " للقرآن الكريم يختلف عن الإعجاز في أن الأخير يكتسب اسمه من كونه موضع التحدي الإلهي للبشر , كما تحدى ربنا عز و جل المشركين بأن يأتوا بمثل القرآن أو ببعضه .


ف"القرآن الكريم" سبق علماء العصر الحديث و غيرهم في كشف الكثير من الحقائق الكونية (أو ما يسمى بالحقائق العلمية) و لكنه لم يكن يتحدى أحدا ً بهذه الحقائق , هي موجودة كآيات للمتقدمين من البشر عسى أن يدركوا بها قدرة الخالق عز و جل و حكمته فيؤمنوا, و ليتعلم منها المؤمنون "عبادة التأمل في مخلوقات الله" و التي تزيد في الإيمان و تقويه و تبعث في نفس المؤمن التواضع و الانكسار لخالق هذا الكون و لتكون عونا ً لهم في الدعة إلى سبيل الله.


من هنا تكون بلاغة القرآن الكريم و تفرده اللغوي و جماله الخارق "إعجازا" لأن الأولين "عجزوا " عن الإتيان و لو بآية واحدة تشبه آيات القرآن العظيم , و هنا أتفق مع الأستاذ صالح عبد الرحمن .

إذا ً المسألة مسألة "تسميات" لا أكثر و لا يترتب عليها أي مفسدة , و لكن الأصح أن نسمي الأشياء بأسمائها . في القرآن الكريم إشارات كونية (أو سمها علمية) هي ليست إعجازا أو معجزات لأن من أوردها في القرآن هو خالق الكون نفسه و لم يتحدَ بها أحدا ً , فأين الإعجاز هنا ؟ و لكن نقول أنها "سبق قرآني" نضعه أمام المنكرين لنبوة الرسول (صلى الله عليه و سلم) و الذين لا يؤمنون بأن القرآن كلام الله و ينسبونه للنبي (صلى الله عليه و سلم) لنسألهم هذا السؤال :

(كيف أمكن لبشر ٍ أمِّي عاش منذ مئات السنين في بيئة بدوية أمِّية متخلفة أن يذكر هذه الحقائق؟)
(و ما الذي دفعه ليغامر بسرد مثل هذا الحقائق و يعرض دعوته للإنهيار و لم يطلب منه ذلك حتى خصومه حينها؟ )

الإجابة طبعا ً , لم يكن لديه أي خيار , لأنه كان مأمورا ً من قبل عالم الغيب و الشهادة الذي أوحى إليه بهذا القرآن العظيم.







 
رد مع اقتباس
قديم 05-06-2006, 07:46 PM   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
ياسر أبو هدى
أقلامي
 
الصورة الرمزية ياسر أبو هدى
 

 

 
إحصائية العضو







ياسر أبو هدى غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

( عمر الغريب)

بارك الله فيك على التنبيه وهذا ما كنت اقصده من كلامي
والاختلاف الضاهر بيننا هو فقط في التسمية لاغير وكما هو معلوم

( لامشاحة في الاصطلاح)

المهم نثبت المعنى فانت تسميها سبق علمي وانا اسميها اعجاز علمي المهم نحن متفقون على المعنى

وفعلا ربنا تعالى لم يامر الرسول ببيان الاعجاز من ناحية العلم ولكنه بين اعجاز القران من ناحية البلاغة التي كانت قريش تتكلم بها
وانا لم اقصد من كلامي ان القران كتاب علم او طب او فلك لم اقصد هذا ولكنه يحتوي كل تلك العلوم
مما جعلني اسميها اعجاز علمي وانت تسميها سبق علمي

واعتقد تسميتك لها بسبق علمي تكون اوضح وادق من كلمتي باعجاز علمي


فلنسميها سبق علمي

وجزاك الله خير الجزاء وبارك الله فيك

ولكني استشفيت من كلام اخونا صالح انه ينكر وجود اشياء علمية في القرآن الكريم
وهذا مما اضطرني ان استطرد بالكلام حول هذه التسمية

عموما انا اسلم لك انها سبق علمي وننتظر اخونا صالح هل يوافقنا بذلك ام لا يوافقنا

ولكم كل الود







التوقيع



nawras_68@yahoo.com
 
رد مع اقتباس
قديم 06-06-2006, 05:37 PM   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
ياسر أبو هدى
أقلامي
 
الصورة الرمزية ياسر أبو هدى
 

 

 
إحصائية العضو







ياسر أبو هدى غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مازلنا بانتظار جواب الاخ صالح عبد الرحمن

هل يوافق على ما ذكره الاخ ( عمر الغريب ) ام لا يوافق عليه







التوقيع



nawras_68@yahoo.com
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 08:23 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط