الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 1 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 22-12-2008, 10:58 PM   رقم المشاركة : 73
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة نسومر مشاهدة المشاركة
.............مقاسه 44..........عمره أطول من عمر العروبة..............لونه أسود............صانعه أمريكي.........مقره

وجه الطاغية بوش.......عجبا مصنع أمريكي ينتج حذاء لاطما لوجه رئيس مالك ذلك المصنع....حقا تلك هدية ثمينة.

اختي
المبدعة فاطمة نسومر المحترمة
تحياتي لك وتقديري لردك الكريم المعبّر ولا عجب ان يلطم وجه هذا الرئيس المحال على التقاعد في مزبلة التاريخ لانها من دواعي الديمقراطية التي (انعم بها على العراق) !

تحياتي واحترامي لك






 
رد مع اقتباس
قديم 23-12-2008, 12:55 AM   رقم المشاركة : 74
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي مشاركة: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد

وتستمر التغطية لهذا الحدث الكبير الذي اكتسب طابعا دوليا وبعدا عالميا على الرغم من بساطته ولكن في الوقت نفسه عظم دلالته ..

لا تحقرن صغيرا في مخاصمة
إن البعوضة تدمي مقلة الأسد


وبوش ليس أسدا بل ... أجلكم الله .. وحذاء الزيدي أدمى أنفه وأطاح بهيبة إمبراطورية الشر والبغي وإن شاء الله تكون نهايتها على أيدي المسلمين وليلحق ثم المجاهدون إلى أمريكا يحملون الهدى والنور إلى أهلها كما فعل أجدادهم .. وللعلم كان الرحالة الإسبان الذين استكشفوا القارة الأمريكية يصطحبون معهم بحارة مسلمين ..

الشكر كل الشكر للأخ المفضال وليد الشبيبي على تغطيته الدقيقة ومتابعته الحثيثة للحدث ولعل أقلام يكون لها السبق في نشر حيثيات الحدث وتداعياته .. وتكون فعلا مرجعا في الموضوع ..






التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
رد مع اقتباس
قديم 23-12-2008, 05:42 AM   رقم المشاركة : 75
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

اخي العزيز والاستاذ الفاضل نايف ذوابه المحترم

علمتني دوما اخي العزيز بتلك المواضيع التي تضيف للموضوع وتثريه ومتابعة كل ما يستجد في هذا الموضوع فكل الشكر والتقدير لك ، اما ما انشره فهو امر يرقى الى الواجب منه الى النشر الطوعي لتثبيت الحقائق والرد على تشويه ما حصل ويحصل وما حاق بمنتظر من تعذيب واضرار واصابات جسيمة بوجهة وجسده .

مع احترامي وتقديري لك






 
رد مع اقتباس
قديم 23-12-2008, 05:45 AM   رقم المشاركة : 76
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

يوميات محاكمة الصحفي منتظر الزيدي في المحكمة المركزية / الكرخ – بغداد

فريق الدفاع عن الصحفي منتظر الزيدي

تفاصيل ما حدث يوم الإثنين 22 كانون الأول / ديسمبر 2008 :


حسب مكالمتي مع رئيس فريق الدفاع (ونقيب المحامين) المحامي ضياء حميد السعدي ، قال لي ان آاتي لغرفة النقيب في نقابة المحامين في 11 صباحا ، لكني وصلت في الساعة 30 ر 11 صباحاً ظاناً أني متأخر ، لكني وجدت بغرفة نقيب المحامين النقيب ورئيس فريق الدفاع ضياء السعدي ومعه المحامي شاكر محمود خضير (أبو مهند) (عضو مجلس نقابة المحامين) والمحامي سلوان الكسار (وكيل نقيب المحامين الأسبق) ، وكنت اظن ان الاجتماع منعقد لفريق الدفاع لكن يبدو ان المحامي ضياء السعدي قد أرجأه الى الساعة الواحدة من بعد الظهر ، وكنت قد حملت معي (بالاضافة لحقيبة المحاماة السوداء) حقيبة الصحفيين وفيها المسجل الصوتي الصغير وكاميرا سوني ديجيتال حاسوبية ، عاداً العدة لتوثيق ما يجري داخل البيت القانوني لفريق الدفاع عن الصحفي منتظر الزيدي للرد على الاشاعات والاراجيف التي تطلقها الجهات المناوئة لمنتظر الزيدي والاتجاه الذي يمثله ، كذلك التوثيق للحقيقة والتاريخ وقطع الطريق حالياً ومستقبلاً على كل مدعٍ لربما يزور التاريخ ويضيف اسمه او يعطي لنفسه تأريخا او موقفا لمصلحة شخصية او تجّير لجة معينة او اخرى ! ايضاً لمست (بحسي الصحفي المتآتي من ممارستي للصحافة عدة سنوات في اصدار مقروء) ان هناك حاجة لالقاء الضوء والتعريف بأعضاء فريق الدفاع وتوثيق صورهم واسمائهم واحداً واحداً ومواقفه وتصرفاته طوال حياة هذه الدعوى غير العادية .
قلت للمحامي ضياء السعدي (وهو الذي يعلم خبرتي الصحفية تلك) اني اريد اجراء لقاء صحفي معه لن يأخذ من وقته الكثير بل التسجيل الصوتي مع بعض الصور ومن ثم نقل الحديث الصوتي الى الاعلام المقروء للحقيقة والتاريخ . وكعادته ، لم يرفض هذا الطلب ، لكن ما ازعجنا هو كثرة المقاطعات ما بين التوقيع او الاجابة على الموبايل (كونه نقيبا للمحامين) لا بل ادلى (على عجالة اثناء اجراء اللقاء معه) بتصريح صحفي لاحدى الوكالات الاعلامية عن طريق الهاتف النقال – سجلته أيضا وستجدونه مكتوباً) (ستجدون اللقاء الصحفي الهام هذا كاملا لاحقا بالموضوع نفسه – او في موضوع مستقل إن شاء الله) ، دام اللقاء معه حوالي 20 دقيقة ، بعد ذلك تركت غرفة نقيب المحامين وتوجهت مع زميلي المحامي كريم عكلة سلطان الساعدي الى كافتيريا النقابة لتناول شيئا من الطعام مع البيبسي ونحن نتكلم في العمل في تأسيس الشركات (كوني وكيل تسجيل شركات رسمي أيضاً) ، بعد ان انتهى الكلام عن العمل ودعت المحامي كريم الساعدي وهو يغادر النقابة وعدت لغرفة نقيب المحامين لأجد العديد من اعضاء فريق الدفاع قد تقاطروا والساعة كانت في الواحدة والربع ظهرا تقريبا ، فقمت بالتقاط الصور لهم واحدا واحدا (التقطت صورة للمحامية احلام اللامي والمحامي غازي فيصل الجبوري سوية وهما جالسان ولكنها رفضت التقاطها ورفضت ان تظهر في اي مكان !) (الطريف بالامر ان المحامي فرمان النمر – ممثل محافظة الموصل قد أتصل بي بالهاتف النقال وانا في البيت في الساعة 48 ر 6 مساءا بتوقيت بغداد عن سبب التقاط الصور لهم والتركيز على كل الاعضاء ! وهو سؤال حقيقة فوجئت به ولانه طلب مني تفسيرا فقد احسست اني متهم وانه علي ان ارد هذه التهمة ؟ فرددتها وهي نفس الاسباب التي ذكرتها اعلاه !) ، على أية حال ، وقبل أن ادوّن هنا أهم ما جرى من النقاش الذي ساد اجتماع فريق الدفاع ، فأني كنت يوم أمس قد دعوت شقيق منتظر الزيدي الأصغر (وهو ميثم – طالب في المرحلة الأولى في كلية القانون/ الجامعة المستنصرية فضلاً عن كونه مفوض شرطة لمدة تسع سنوات ، كما قال لي عند أتصالي به مساء نفس اليوم وهو الذي أكد بنفس المكالمة إلى انه يتمنى ان تكون اتصالاتي معه فقط وليس مع شقيقيه الآخرين عدي وضرغام ، لأن عدي دوما يطلق تصريحات لوكالات الانباء تنعكس سلباً على الدعوى وكذلك على سلامة منتظر الزيدي الموقوف حالياً ، طمأنته لأني لا احتفظ الا برقمي هاتفيه النقالين) ، اعود لأقول ان ميثم اتصل في 45 ر 1 ظهرا تقريبا قائلا انه في الطريق الى الاجتماع المنعقد من قبل فريق الدفاع في غرفة نقيب المحامين وبالفعل جاء في 35 ر 2 ظهراً وجلس على يمين رئيس فريق الدفاع ونقيب المحامين ضياء السعدي وعلى يسار المحامي عبد القادر القيسي (منتدب غرفة المحامين في المحكمة الجنائية المركزية في الكرخ) ، امر آخر لا اجد أنه من الصائب الخوض فيه (لا بل يجب ان يحاط بالسر والكتمان الى أقصى حد بخصوص الكشف عن هويات المعتدين على منتظر الزيدي في الواقعة المشهورة وللأسف منهم مراسل قناة كوردستان "حسين" ومراسل قناة آفاق الفضائية اللذين تمادا في الضرب مع بقية المعتدين من حماية رئيس الوزراء مما أدى الى اصابات جسيمة في وجه وكافة انحاء جسمه) ،


الحضور هذا اليوم من اعضاء فريق الدفاع في غرفة نقيب المحامين بمقر نقابة المحامين الكائن ببغداد/ المنصور، وهم كل من المحامين:


1 – ضياء السعدي (رئيس فريق الدفاع ، نقيب المحامين) .
2 – اياد خلف السالم الجبوري (ممثل محافظة الانبار) .
3 – فرمان عزيز النمر (ممثل محافظة الموصل) .
4 – غازي فيصل الجبوري (ممثل محافظة الموصل) .
5 – عبد القادر القيسي (منتدب غرفة المحامين بالمحكمة الجنائية المركزية بالكرخ) .
6 – احلام رشيد اللامي .
7 – شوكت سامي فاضل السامرائي .
8 – ثائر قاسم القاسم .
9 – كريم جبار الشجيري .
10 – ثائر جمعة شهاب العاني .
11 – يحيى العتابي (وكيل رسمي لقناة البغدادية الفضائية) .
12 – مزاحم الجبوري (عضو مجلس نقابة المحامين) .
13 – فيصل محسن عبود (وهذه اول مرة يحضر فيها هذا المحامي وينضم لفريق الدفاع) .
14 – وليد محمد الشبيبي (كاتب السطور) .



والآن أنقل أهم ما دار في اجتماع فريق الدفاع لهذا اليوم (الطريف بالأمر هو اني فتحت جهاز التسجيل الصوتي فرفض ضياء السعدي التسجيل لان الجلسة مغلقة وخاصة بفريق الدفاع ولا موجب للتسجيل رغم اني اكدت له انها ستكون خاصة بفريق الدفاع ولا تسرب للاعلام الا انه اصرّ على رفض التسجيل !):

ضياء السعدي : ينبغي الحذر من التصريحات الصحفية وكذلك عدم التصرف بطريقة فردية ! (كنت اثناء اللقاء الصحفي / التسجيل الصوتي الذي اجريته معه قبل الاجتماع قد تطرقت الى تذمر بعض اعضاء فريق الدفاع من استئثار البعض بإجراءات الدعوى والتصرف الفردي) .

احلام اللامي : اعترضت على طريقة الدفاع وتوكل اعداد محدودة من المحامين عن منتظر وقد ذكرتهم بالأسم (عدا رئيس فريق الدفاع ضياء السعدي الذي توكل في وكالة لوحده) وهم الذين ذكرتهم :
1 – عبد المهدي المطيري
2 – امير الكناني (أبو عبد الله)
3 – عبد القادر القيسي
وبعد ذلك قالت : ما هو موقف بقية اعضاء فريق الدفاع من هذا التصرّف ؟
(على أية حال قال المحامي ضياء السعدي ان منتظر الزيدي قد رفض بعض الاسماء من المحامين لانهم يمثلون تياراً سياسياً معيناً وهو لا يريد ان تجّير هذه الحادثة لمصلحة جهة او تيار معيّن وهو الذي اراد ان يثأر لكرامة العراقيين جميعاً ، وبالفعل يلاحظ عدم تردد بعض الأسماء من المحامين لفريق الدفاع واختفائهم منذ اليوم الأول ؟! ) .

ثائر العاني : يجب وضع أسس لأختيار أعضاء فريق الدفاع ، لوجود أسماء لها ثقلها في هذا النوع من الدعاوى بين المحامين (المقصود الدعاوى الجزائية – لان هذه الدعوى نادرة جدا ولم تحدث في العراق – المادة (223) ق. العقوبات اي الاعتداء على رئيس دولة اجنبية !) ، لذا ينبغي تحديد هذه النقطة بالذات .

ضياء السعدي : أعترض بدوره أمام اعضاء فريق الدفاع ، على طريقة المحامي عبد القادر القيسي في بعض الاجراءات التي أتخذها في الدعوى دون الرجوع إليه كرئيس لفريق الدفاع وبالذات تقديمه (اي عبد القادر القيسي) لأحد الطلبات لقاضي التحقيق دون الرجوع لاي زميل اخر او رئيس الفريق !

فرمان عزيز النمر : أحتج بدوره أيضاً ، كونه جاء من محافظة الموصل بصحبة المحامي غازي فيصل الجبوري منذ أسبوع وإلى الآن لم يعرف ان كانا مع فريق الدفاع أم لا ؟ (وجه كلامه مباشرة إلى عبد القادر القيسي) . (أسجّل هنا إلى انه في حوالي الساعة 45 ر 11 صباحاً وانا كنت قد وصلت للتو لغرفة نقيب المحامين جالساً مع النقيب ضياء السعدي ، اتصل المحامي فرمان النمر حيث اكد لي انه والمحامي غازي فيصل الجبوري سيسافرون بعد قليل عائدين الى محافظة الموصل بعد ان لم يجدا الاهتمام الكافي من رئيس فريق الدفاع وكرّس هذا التصوّر من قبلهما هو تصرفات عبد القادر القيسي وتجاهلهما من قبله يوم امس وهما في غرفة المحامين بالمحكمة المركزية وظنا ان ضياء السعدي يقف وراء تصرفات وتجاهل القيسي لهما وتهميشهما وانه قد حصل على الضوء الاخضر من ضياء السعدي ، وحتى اقطع الشك باليقين فأني في اللقاء الصحفي / التسجيل الصوتي الذي اجريته بعد مدة وجيزة من اتصال النمر بي ـ قلت لضياء السعدي بصراحة ، هناك عضو في فريق الدفاع يتصرف بارتجالية ويتجاهل ويهمش بقية الاعضاء فهل هذا لانه قد حصل بدراية منك او قد منح الضوء الأخضر منك ؟ فطلب السعدي مني ان اغلق جهاز التسجيل واذكر اسمه بصراحة ؟ فقلت له : عبد القادر القيسي ، فقال كلا لم اعطه اي ميزة عن البقية وانتظر سأصلح ما افسده القيسي ، وبالفعل في الاجتماع اليوم لاحظنا تركيزا من السعدي على تصرفات القيسي الفردانية وعدم رضاءه وموافقته على ذلك طالبا منه عدم فعل ذلك دون الرجوع للتشاور ولرئيس الفريق ، ولاحظت ان قسمات وجه القيسي قد تغيّرت وهو بموقف محرج امام اعضاء فريق الدفاع ، وعود على اتصال النمر الهاتفي بي بالقول انه وغازي فيصل سيقفلان عائدين للموصل ، بعد تجاهلهما من ضياء السعدي وعدم معرفتهم الى الان ان كان ضمن فريق الدفاع ام لا ؟ فطلبت منهما العدول عن ذلك والمجيء للاجتماع ومواجهة ضياء السعدي والاحتجاج المباشر لا ان تكون بهذه الطريقة خصوصا ان السعدي لم يكن يقصد تهميش اي عضو ، وعندما وجدت منهما اصرارا على الرجوع للموصل حيث قالا نحن الان في مطعم في منطقة السعدون وسنسافر بعدها قلت لضياء السعدي اثناء الاتصال انهما محاميا الموصل فرحب بهما وطلب مجيئهما للاجتماع اليوم دون ان يدري قرارهما هذا ؟ وعلى اية حال نجحت اخيرا في عدولهما عن الانسحاب والعودة للموصل بالقول : حسناً عودا للموصل لكن ينبغي ان لا تتركا الاسبوع هذا يذهب هدرا ولا يسجل لكما هذا الموقف الوطني بل تعالا من اجلي كي اسجل موقفكم بالصوت واثبته في هذه اليوميات لفريق الدفاع وستكون للامانة التأريخية وتحسب لهما ، بهذا القول كنت اعرف انهما اذا جاءا للنقابة فأني استطيعا ن احول دون انسحابهما ولقائي الصحفي اللاحق (التسجيل الصوتي) بضياء السعدي تأكدت منه (كما سيبدو في اللقاء الصحفي ادناه) انه متمسك بهما وبكل عضو من اعضاء الدفاع ، والحمد لله استطعت بجهد متواضع ان نحافظ على تماسك وحدة فريق الدفاع – بإعادة عضوين فضلا عن تذكيري لضياء السعدي باللقاء الصحفي بوجود من يتصرف بارتجالية تؤثر على روح الجماعة والفريق الواحد).

ضياء السعدي : طلب وضع أسماء المحامين (25) عضواً في فريق الدفاع ولا بأس من أن تصل إلى (30) عضواً ، لكن المهم هو قوة شخصية المحامي وتأثيره في محيطه ، فضلاً عن ثقله في هكذا نوع من الدعاوى .

أحلام اللامي : اعلنت بدورها بصراحة انها ستنسحب من فريق الدفاع رغم انها كانت من أوائل المحامين الذين تصدّوا للدفاع عن منتظر الزيدي اذا ما تم تقديم بعض المحامين الخائفين والممتنعين عن الظهور أمام الملأ للدفاع عن منتظر الزيدي وآثروا السلامة والجلوس في بيوتهم (خوفاً) ! ، أي انهم (والكلام لأحلام) سينالون حقاً ليس لهم وهم ليسوا أهلاً له بسبب خوفهم وعدم شجاعتهم في الجهر بموقفهم !

ضياء السعدي : بدوره أعترض على طرحها ولم يقل انه سيجلب خائفون من الظهور على الملأ بل أراد اضافة أسماء لها وزنها في هذه الدعاوى وكذلك من حملة الشهادات الماجستير والدكتوراه في القانون الجنائي (ملاحظة : كوني كنت منشغلا بالتدوين لما يدور من اقاويل بين اعضاء فريق الدفاع فأني لم اتداخل والاعتراض على رأي ضياء السعدي – وهنا اثبته ، معروف ان مهنة المحاماة هي شأنها شأن اللياقة البدنية للرياضي اذا ما تركت فترة ذهبت عن المحامي مهارته واسرار نجاحه اما الاكاديميين فلا اعتقد انهم سينفعون الا بالكلام النظري وهو ايضا غير مستعصي على المحامي فنحن امام محكمة جنايات تنظر في الدعاوى الخطيرة وهناك شخص مصيره مرتبط بأداء المحامين من وكلائه ولسنا في ندوة تلفزيونية نظرية او في قاعة جامعية ! الامر الاخر والمهم جدا ، هذه ليست دعوى عادية بل انها اول دعوى بتاريخ العراق – ان لم تكن بتاريخ الوطن العربي ، بخصوص التكييف القانوني – الاعتداء على رئيس دولة اجنبية ، لذا فانه يصح وصفها بـ "الدعوى الوطنية" والمحدد المهم والوحيد هو الفرز ينبغي ان يكون بين المحامي المؤيد لمنتظر الزيدي او المعارض لما قام به ، فلو كان مؤيداً فها هو قد حضر بفريق الدفاع وتطوع لا يخشى احدا وان هذا الدافع الوطني القوي هو الذي جعله وسيجعله يقاتل ويناضل ضد الخصوم ولا تعجزه الفكرة او الفراسة او تعوزه الخبرة ، اما المحامي الذي يؤيد منتطر ومع ذلك لم يأتِ وينضم لفريق الدفاع ، بسبب خوفه او تردده ، او النموذج المعارض أي المحامي الذي رفض تصرف منتظر فهذا شأنه ، وان رأي ضياء السعدي بالاستعانة ببعض المحامين للأسباب التي ذكرها ، فهم لا يخرجوا ان يكونوا عن النموذجين الغائبين : محام مؤيد لمنتظر ولكنه خائف ولم ينضم لخوفه ، ومحام رافض لتصرف منتظر ، وعليه هذان النموذجان سيكونان "كحصان طروادة" في فريق الدفاع ولا ينفعا الفريق بالمرة ان لم يكونا من اهم اسباب بث روح الانهزامية والتصارع الداخلي بين اعضاء فريق الدفاع – ولا يقنع القول ان المحامي محترف ولا يتلبس شخصية موكله كما نعرفها ونمارسها لكن اكرر انها دعوى وطنية مصدر طاقتها الوحيد ودافعها هو نابع من الداخل والايمان بما قام به منتظر وما يعنيه ذلك). كما أشار ضياء السعدي الى ان اجتماعات فريق الدفاع في غرفة نقيب المحامين ستكون بشكل يومي في الساعة الثانية ظهراً ليتسنّى للمحامين الايفاء بالتزاماتهم في بقية الدعاوى . كما أقترح ان تجمع الأسماء المقترحة لفريق الدفاع فضلاً عمّا سيرشح من بقية الأعضاء من المحامين لغرض توكلهم رسمياً عن منتظر الزيدي .

ثائر القاسم : أشار فقط إلى ان المكان المعتقل فيه منتظر الزيدي هو في المنطقة الخضراء / لواء بغداد .

مزاحم الجبوري : أضاف مستدركاً ، بل استخبارات لواء بغداد .

غازي فيصل الجبوري : طلب تحديد الناطق الرسمي بأسم فريق الدفاع وعرّج على تصريح رئيس الوزراء أمس وأعتباره كل من يدافع عن منتظر الزيدي هو معادٍ للعراق ومعادٍ لنجاح العملية السياسية الحالية في العراق ، لذا ان الأخبار الصحيحة التي تصل رجل الشارع يجب ان تكون من خلالنا لا من خلال ما تتناقله وكالات الانباء من معلومات غير دقيقة او مؤكدة ومشكوك بصحتها !

ثائر القاسم : قال لا نستطيع ان نتجاوز الحالة السياسية مهما حاولنا ان نبعد الدعوى عن هذه التأثيرات وأنا شخصيا (والكلام للقاسم) سمعت أحد قضاة المحكمة المركزية وهو يقول : (يجب ان تهدأ الأوضاع كي يمكن السير بالدعوى بشكل مستقل ولمصلحة منتظر الزيدي) .

المحامي هشام مالك الفتيان (وكيل نقيب المحامين – لم يبقَ طويلاً بل غادر الاجتماع) : قال يجب أن ندرس ان كان الطعن التمييزي سيتم لمصلحة منتظر أم في غير صالحه ؟ اذا لم يكن في (غير) صالحه ، إذاً يجب ان ندرس ما هي الغاية من الطعن التمييزي ؟

عبد القادر القيسي : قال بدوره ، ان محكمة الجنايات المركزية (محكمة الموضوع) ستكون أكثر ضمانة للأستقلالية والحيادية وعدم التأثر بالعوامل الخارجية من محكمة التحقيق المركزية بأعتبار وجود العديد من القضاة فيها .

ثم تم التصويت على ماهية الخطوة اللاحقة لفريق الدفاع وهل سيتم الطعن التمييزي على قرار محكمة التحقيق المركزية بإحالة الدعوى لمحكمة الجنايات المركزية بموجب المادة (223) من قانون العقوبات العراقي ام سيتم التدخل تمييزاً امام محكمة تمييزا العراق الاتحادية ، او عدم التمييز وترك الدعوى تنظر من قبل محكمة الجنايات المركزية ، وقد صوّت كاتب السطور لمصلحة الطعن التمييزي ، او التدخل التمييزي ، المهم الطعن وعدم اهدار هذا الحق .
بعد التصويت ، تم أتخاذ قرار تقديم طلب التدخل التمييزي امام محكمة العراق الاتحادية والطعن سيتحدد بخصوص (التكييف القانوني) و(الاحالة) لمحكمة الموضوع (المحكمة الجنايات المركزية) . تم تكليف اعداد اللائحة التمييزية من قبل نقيب المحامين ورئيس فريق الدفاع للمحامين : (عبد القادر القيسي – بغداد ، اياد الجبوري – الانبار ، غازي فيصل الجبوري – الموصل) . ويوم غد تقرر ان يجلب هؤلاء المحامون اللائحة التمييزية صباحاً على مكتب نقيب المحامين ضياء السعدي .
وقد أنفض الاجتماع على أن يكون الاجتماع القادم لفريق الدفاع في الساعة الواحدة من ظهر يوم غد (الثلاثاء 23/12/2008) .

انتهت يوميات فريق الدفاع ليوم الاثنين 22 كانون الأول/ ديسمبر 2008 .







 
آخر تعديل وليد محمد الشبيبـي يوم 12-02-2009 في 04:40 PM.
رد مع اقتباس
قديم 23-12-2008, 06:01 AM   رقم المشاركة : 77
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

الصور أدناه من اجتماع فريق الدفاع في غرفة نقيب المحامين بنقابة المحامين ظهر يوم الاثنين 22 كانون الاول/ ديسمبر 2008




من اليمين : رئيس فريق الدفاع ونقيب المحامين ضياء السعدي ، ميثم (الشقيق الاصغر لمنتظر الزيدي) وهو طالب بالمرحلة أولى في كلية القانون/ الجامعة المستنصرية ، المحامي عبد القادر القيسي)




المحامي ثائر جمعة شهاب العاني




المحامي ثائر قاسم القاسم





المحامي عبد القادر القيسي





المحامي غازي فيصل الجبوري - عن محافظة الموصل





المحامي فرمان عزيز النمر - عن محافظة الموصل





المحامي فيصل محسن عبود (يحضر أول مرة اجتماعات فريق الدفاع)





من اليمين (قبيل انعقاد الاجتماع): رئيس فريق الدفاع ونقيب المحامين ضياء السعدي ، والمحامي وليد محمد الشبيبي عضو فريق الدفاع (كاتب السطور) ،
يتناقشان حول الدعوى






 
رد مع اقتباس
قديم 23-12-2008, 06:46 AM   رقم المشاركة : 78
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!



من اليمين : المحامي مزاحم الجبوري ، والمحامي اياد الجبوري (عن محافظة الانبار)





المحامي شوكت سامي فاضل السامرائي





المحامي يحيى العتابي عضو فريق الدفاع ووكيل قناة البغدادية الفضائية





المحامي هشام مالك الفتيان (وكيل نقيب المحامين)





المحامي اياد خلف السالم الجبوري - عن محافظة الانبار




من اليمين : المحاميان : شوكت سامي السامرائي ، وكريم جبار الشجيري





المحامون من اليمين : ثائر القاسم ، فرمان النمر ، اياد الجبوري ، غازي فيصل الجبوري





من اليمين : نقيب المحامين ورئيس فريق الدفاع ضياء السعدي ، والمحامي وليد محمد الشبيبي






 
آخر تعديل وليد محمد الشبيبـي يوم 25-12-2008 في 12:09 AM.
رد مع اقتباس
قديم 24-12-2008, 02:08 AM   رقم المشاركة : 79
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

رئيس فريق الدفاع ضياء السعدي
(منتظر الزيدي أحد أسنانه في الفك العلوي قد فقد نتيجة الضرب)


(خاص وحصري)


(أجرى اللقاء / التسجيل الصوتي المحامي وليد محمد الشبيبي – عضو فريق الدفاع ، حوالي الساعة 12 ظهر الاثنين 22/12/2008 بمكتب نقيب المحامين ورئيس فريق الدفاع ضياء السعدي – بغداد)



http://aklaam.net/forum/showthread.p...272#post173272






 
رد مع اقتباس
قديم 24-12-2008, 05:31 AM   رقم المشاركة : 80
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

أستدراك : لمّح المحامي ضياء السعدي أكثر من مرة وأكد هذا في الاجتماع الذي انعقد يوم أول أمس (الاثنين 22/12) إلى ان منتظراً قد اكد عليه بعدم قبول التوكل من هو محسوب على جهة او تيار سياسي او نظام او طائفة لان قضيته وطنية عراقية ولا يجوز تجييرها لمصلحة حزب او طائفة او تيار ، وعلى هذا فقد قال السعدي الى ان منتظر الزيدي قد رفض وكالة اكثر من وكالة محامي عراقي كانوا معنا بفريق الدفاع وحضروا في اليوم الاول لتواجدنا بالمحكمة (الاربعاء الماضي) ولم يحضروا بعد ذلك قط (عرفت ان هؤلاء المحامين هم يمثلون التيار الصدري وهم كالآتي : 1 – عبد المهدي المطيري ، 2 – أمير الكناني 3 – محامية (على اغلب الظن) حضرت الى غرفة المحامين في المحكمة المركزية/ الكرخ يوم الاربعاء الماضي وكانت ترتدي النقاب الأسود ومتلفعة بالعباءة السوداء العراقية الشهيرة وملابس سوداء محتشمة) ، كل هؤلاء لم نعد نراهم معنا بفريق الدفاع منذ يوم الاربعاء الماضي (أي ظهروا في هذا اليوم فقط) ، وكان ضياء السعدي قد انتحى جانبا في قاعة نقابة المحامين العلوية مجاور مكتب النقيب لحديث خاص مع المحامي امير الكناني (ابو عبد الله) (عن التيار الصدري) عصر يوم الاربعاء الماضي (قبيل تناول الغداء بالكافتيريا واجراء الاتصال الاول بين منتظر الزيدي وضياء السعدي بحضور اعضاء فريق الدفاع) وعندما حاولت الحديث مع ضياء السعدي استأذن مني امير الكناني ان اتركهما لوحدهما لان الكلام خاص ؟! يبدو ان النقاط كانت توضع على الحروف بخصوص شروط منتظر الزيدي على من يتوكل عنه من المحامين ويبدو ان محامو التيار الصدري لم تنطبق عليهم شروط الزيدي كونهم يمثلون تياراً سياسياً له تقاطعاته مع الغير ! الذي اريد الاشارة اليه هنا ، عندما حضرت اول يوم للتطوع في الدفاع عن منتظر الزيدي صباح يوم الاربعاء الماضي 17/12/2008) في مبنى المحكمة المركزية/ الكرخ ، سألت عن المحامين وعن منتظر الزيدي وهل بالفعل انه سيحضروه اليوم امام قاضي التحقيق حسبما صرّح امس من مصادر رسمية وجدت المحامي محمد الساعدي (ابو ايهاب) وقد شعرت انه غير راضٍ عما قام به منتظر الزيدي (وهذا شأنه) ثم سمعت منه كلاماً ينتقص منه عندما قال انا اعرفه عن قرب وعليه مآخذ في تصرفاته وشخصيته ! الى هنا اوقفته ولم ادعه يسترسل عندما قال انه من مدينة الصدر (مدينة فقيرة ببغداد بيوتها صغيرة وقديمة وسيئة البناء في اغلبها ومهملة في كل عهود العراق منذ ان بناها رئيس وزراء العراق الاسبق عبد الكريم قاسم في بداية عقد الستينات من القرن المنصرم ومدينة الصدر تعتبر مدينة خاصة بالتيار الصدري لاغلبية من يتبعون التيار الصدري في هذه المدينة) وقال المحامي محمد الساعدي (وبما ان منتظر الزيدي من سكنة مدينة الصدر فالرأي السائد هنا بالمحكمة وفي الاوساط الحكومية انه من التيار الصدري وقام بالفعل بدفع منهم ؟!)ى وهنا رددت عليه بالقول : هذه اشاعات يراد منها البطش بمنتظر الزيدي وسحب البساط منه وتجييره لتيار سياسي وشعبي مطلوب رأسه سياسياً من قبل الحكومة ومن قبل المحتل الامريكي سوية بل ان ما تناقلته الانباء عن منتظر الزيدي الى انه لا علاقة له لاي حزب او تيار بل انه يساري التوجه وقريب دوما من الفقراء والمطحونين ومن ضحايا الانظمة السابقة وجرائم الاحتلال البغيض لبلدنا بدليل برامجه في قناة البغدادية كانت دوما تنافح وتدافع عن الفقراء والمعدمين والارامل واليتامى الذين تسبب بمأساتهم المحتل الغاشم والجرائم التي لا تعد ولا تحصى المرتكبة من هذا المحتل الامريكي .

امر اخر ينبغي الاشارة إليه (ولا اعرف ان كان يمثل التيار الصدري ام بصفته المستقلة الطوعية وربما سأستفسر عنه من بعض اعضاء فريق الدفاع !) هو اختفاء المحامي عباس الشمري (حضر يوم الاربعاء الماضي مع فريق الدفاع وبيوم الخميس الماضي حضر ثواني معدودة اجتماع فريق الدفاع في غرفة المحامين بالمحكمة المركزية ولم يبق بل غادر مباشرة) كان عباساً الشمري من اكثر المحامين نقاشاً وضجيجاً في فريق الدفاع ولكنه كان يدافع بنفس الحماس عن المحكمة والقضاة والحكومة والطريقة التي تصرفوا بها مع منتظر الزيدي الامر الذي اثارني شخصياً وجعلني ارد عليه اكثر من مرة !


يوميات محاكمة الصحفي منتظر الزيدي في المحكمة المركزية / الكرخ – بغداد

فريق الدفاع عن الصحفي منتظر الزيدي

تفاصيل ما حدث يوم الثلاثاء 23 كانون الأول / ديسمبر 2008 :


منذ الصباح بدأت الأمطار بالهطول على بغداد وبصورة متقطعة ، (وهذا يعني ان بغداداً ستكون بحيرات ومستنقعات خصوصاً بعد تخريب الشوارع والأرصفة بسبب الفساد الإداري المستشري في اوساط من يقوم بداعي تبليط شوارع بغداد وارصفتها وهم ماهرون جيداً بالتخريب والتدمير ولكن التعمير فهذا مستبعد جداً) ، ولأني بقيت سهراناً للساعة الخامسة فجر هذا اليوم (الثلاثاء23/12) حيث انجزت طباعة يوميات أمس فضلاً عن نقل التسجيل الصوتي لرئيس فريق الدفاع ضياء السعدي الذي أجريته معه يوم أمس (الاثنين 22/12) عن دعوى منتظر الزيدي وما يحدث بين أعضاء فريق الدفاع ، أقول عن نقل اللقاء من التسجيل الصوتي إلى الورق بشكل مكتوب ، ولأني كنت متعباً وأحتاج إلى راحة قبيل مباشرتي بطباعة اللقاء الصحفي أعلاه ، ولأن اليوم (الثلاثاء 23/12) من المفروض أن يقدم البعض من أعضاء فريق الدفاع لائحة التدخل التمييزي صباحاً على مكتب نقيب المحامين ورئيس فريق الدفاع (حيث أستقر الرأي أمس الاثنين ان يتم التدخل التمييزي أمام محكمة تمييز العراق الاتحادية على قرار قاضي تحقيق المحكمة المركزية بخصوص (الإحالة) و(التكييف القانوني) على المادة (223/3) وليس المادة (227) . لذا آثرت ان أبقى في البيت بعد أخذي قسطاً من النوم ، وبالفعل أستيقظت من النوم في الثانية ظهر اليوم وباشرت بطباعة اللقاء الصحفي الذي اجريته أمس مع رئيس فريق الدفاع ضياء السعدي ، في 41 ر 2 ظهراً أتصل المحامي اياد خلف السالم الجبوري (عن محافظة الأنبار) ، سألني عمّا جرى اليوم لأنه في وعكة صحية ولم يذهب لأجتماع فريق الدفاع اليومي في مكتب نقيب المحامين ، أخبرته اني لم أخرج أيضاً لكني سأتصل عند العصر بالمحامي غازي فيصل الجبوري لمعرفة ما جرى اليوم في اجتماع فريق الدفاع ! وبالفعل اتصلت بالمحامي غازي فيصل الجبوري (عن محافظة الموصل) في الساعة 23 ر 6 مساءً وأخبرني انه تم هذا اليوم تقديم عدة لوائح تمييزية لرئيس فريق الدفاع ضياء السعدي وسيتم أختيار اللائحة التمييزية بالاتفاق وستقدم صباح يوم غد للطعن (التدخل التمييزي) أمام قاضي تحقيق المحكمة المركزية ، وبنفس الوقت تم اليوم تحديد أعضاء فريق الدفاع والبالغ عددهم (25) عضواً وسيتم تقديم أسمائهم أيضاً يوم غد (الأربعاء 24/12) لقاضي التحقيق لغرض تصديقها ليصار التوكيل الرسمي لكل أعضاء هذا الفريق عن منتظر الزيدي ، وقال المحامي غازي الجبوري ان اجتماع فريق الدفاع اليوم كان في مكتب نقيب المحامين في حوالي الساعة الرابعة عصراً وحضر من أعضاء الفريق ما بين (14 – 20) عضواً من بينهم هو وفرمان النمر (محافظة الموصل) ويحيى العتابي (وكيل قناة البغدادية) وعبد القادر القيسي وغيرهم ، بالإضافة طبعاً لرئيس فريق الدفاع ونقيب المحامين ضياء السعدي .
لهذا ما تتناقله وسائل الاعلام المختلفة عن تحديد موعد للمرافعة في محكمة الجنايات المركزية سيكون يوم الأربعاء الموافق 31/12/2008 لا صحة له رغم صدوره عن قضاة في المحكمة المركزية (الجنايات) اذ ان الطعن التمييزي (التدخل التمييزي) أمام محكمة تمييز العراق الاتحادية يستغرق بالأقل مدة شهرين أو أكثر في أية دعوى ولكن بما ان هذه الدعوى حطمت الرقم القياسي في تاريخ القضاء في مرحلة التحقيق (يومان فقط) فكل شيء جائز !!!

في تمام الساعة 03 ر 9 مساء اليوم (الثلاثاء 23/12) أتصل المحامي فرمان عزيز النمر (محافظة الموصل) وعضو فريق الدفاع ، وأكد مجدداً أنه كان يزمع العودة للموصل مع زميله المحامي غازي الجبوري يوم امس (الاثنين) احتجاجاً على تهميشهم رغم مجيئهم من محافظة الموصل تطوعاً وتعامل بعض اعضاء فريق الدفاع معهما ومع الغير ولولاي (والكلام للنمر) لما عادوا للفريق مجدداً ، وقال النمر ان فريق الدفاع فوجيء اليوم بتصرف ارتجالي آخر الا وهو قيام المحامي امير الكناني (لم يحضر مع فريق الدفاع الا يوم واحد وهو الاربعاء الماضي وله وكالة رسمية عن منتظر الزيدي) بتقديم طعن تمييزي امام محكمة الجنايات المركزية دون الرجوع للفريق وهنا أربك طريقة الدفاع ، والأرباك الحاصل هو الطعن سيكون أمام جهتين حيث طعن امير الكناني تمييزاً أمام محكمة الجنايات المركزية في حين سيقوم فريق الدفاع تنفيذاً لقرار اتخذوه في اجتماع الاثنين الماضي 22/12 بالتدخل تمييزاً يوم غد (الاربعاء 24/12) أمام أعلى جهة قضائية بالعراق الا وهي محكمة تمييز العراق المركزية ! وعرّج المحامي النمر إلى ان ما قام به منتظر الزيدي لا زال يلهم حتى طلبة المدارس الصغار والذين وجدوا في فعله بطولة وشجاعة قل نظيرها وهو يرمي بفردتي حذاءه على رئيس الدولة المحتلة للعراق حيث قام ابنه (فنر فرمان عزيز النمر) قبل ايام على رأس طلبة مدرسته في تظاهرة تأييد في شوارع الموصل خروجا من مدرستهم (اعدادية المستقبل) إلى مبنى المحافظة مطالبين بإطلاق سراح هذا العراقي البطل وقد غطت تفاصيل هذه التظاهرة عدة قنوات منها قناة البغدادية والموصلية .






 
آخر تعديل وليد محمد الشبيبـي يوم 06-03-2009 في 10:13 PM.
رد مع اقتباس
قديم 25-12-2008, 12:43 AM   رقم المشاركة : 81
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

يوميات محاكمة الصحفي منتظر الزيدي في المحكمة المركزية / الكرخ – بغداد


فريق الدفاع عن الصحفي منتظر الزيدي

تفاصيل ما حدث يوم الأربعاء 24 كانون الأول / ديسمبر 2008 :


لم أذهب منذ الصباح إلى المحكمة الجنائية المركزية حيث يزمع فريق الدفاع تقديم لائحة التدخل التمييزي كما كان مقرراً كذلك تقديم أسم (25) محامياً للتوكل رسمياً عن منتظر الزيدي ، بل ذهبت رأساً إلى نقابة المحامين بالمنصور وما ان وصلت وجدت المحامي كريم جبار الشجيري يقف قرب غرفة الحاسوب المجاورة لمكتب نقيب المحامين ينتظر الانتهاء من طباعة لائحة التدخل التمييزي فسلم علي وما ان وجدته ورأيت اللائحة للتو ينجز طباعتها نظرت إلى ساعتي فإذا هي الساعة 24 ر 12 ظهراً فقلت له مستغرباً : أإلى الآن لم تقدموا لائحة التدخل التمييزي ؟! لم يبقَ من الدوام الرسمي لهذا اليوم الا قليلاً ! (خصوصاً يوم غد أعلن رسمياً بالعراق عطلة رسمية بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة وانه ربما ستكون عطلة رسمية اخرى يوم الاحد القادم – ربما ستكون الأول من محرم) ، فرد علي المحامي الشجيري : لا نستطيع ان نصل للمحكمة قبيل انتهء الدوام الرسمي وسنقدمها في الوقت المناسب ، أطمئن ! ثم قال ان هناك اختلاف في وجهات النظر في ما يكتب باللائحة التمييزية وعندما قلت له هل تعتقد ان اللائحة التمييزية الان تعد المثلى في الطعن امام محكمة تمييز العراق الاتحادية ؟ فقال لي أنه الى الان غير مقتنع ببعض مما جاء فيها !

اليوم لم يحدث أجتماع لفريق الدفاع بل حضر البعض منهم في المحكمة الجنائية المركزية ورأيت انا بعد ان تركت المحامي كريم جبار الشجيري يذهب باللائحة التمييزية للمحكمة وجدت رئيس فريق الدفاع ضياء السعدي يخرج من مكتبه مستعجلا ويعود ثم يخرج ذاهبا لغرفة الحاسوب ويعود حيث علمت ان هناك تلفزيون ما يجري لقاءً معه وأكيد بخصوص الدعوى نفسها ، نزلت الى كافتيريا نقابة المحامين حيث وجدت اصدقائي وزملائي المحاميين أحمد محمد جبار الجنابي وكريم عكلة سلطان الساعدي في موعد مسبق معهما عن العمل (بعيداً عن دعوى منتظر الزيدي) تناولنا شيئا من الطعام والشراب وخرجت من الكافتيريا لأجد عضو فريق الدفاع المحامي غازي فيصل الجبوري (عن محافظة الموصل) فدعوته للانضمام معنا في الكافتيريا ، بقينا حتى الساعة الثالثة ظهراً حيث ودعت المحاميان الجنابي والساعدي وخرجت الى صالة النقابة حيث كان المحامي عضو فريق الدفاع مزاحم الجبوري وبعد قليل انضمت المحامية احلام اللامي وعاد المحامي كريم جبار الشجيري الذي اكد تقديم اللائحة التمييزية امام المحكمة ، بعدها خرجنا من النقابة أنا والمحامي مزاحم الجبوري في الثالثة والنصف عصرا .
بخصوص ، اللائحة التمييزية التي تم طباعتها في النقابة ، رفض المحامي ضياء السعدي ان يعطيني نسخة منها ا وان اخذ نسخة منها لانه قال انها يجب ان لا تنتشر وان تبقى محفوظة وغير متداولة ويمكن ان احصل على نسخة منها لاحقا ! (كان يخشى ان اسرّبها الى وسائل الاعلام وبالتالي تتناقلها وسائل الاعلام حتى قبل ان تصل إلى محكمة تمييز العراق الاتحادية ، وهذا سيكون غريباً) وأصر على الرفض (بود) رغم تذكيره بأني عضو بفريق الدفاع وأكيد لن أضرّ بمصلحة موكلنا منتظر لكنه لم يقتنع !

امر آخر ، وهو تقديم أسماء اعضاء فريق الدفاع البالغ عددهم (25) عضواً الى قاضي التحقيق لغرض توكلنا رسمياً عن منتظر الزيدي ومعلوم ان هناك الان ثلاثة محامين فقط هم وكلاء رسميون لمنتظر الزيدي (ضياء السعدي ، امير الكناني ، عبد القادر القيسي).

عندما تحدثت مع المحامية احلام اللامي في النقابة متسائلا عن امكانية الحصول على اسماء كل الاعضاء الـ(25) لفريق الدفاع بغية نشرها أمام الملأ ، فقال : تمهّل ! ربما سيرفض منتظر الزيدي توكيل بعض الأسماء ضمن فريق الدفاع لانه لا تنطبق عليهم الشروط التي اخبرنه بها لقبول توكيل اي محامٍ عنه ! وهنا لا أريد الخوض في كل ما قالته لي وعن الأسماء هذه وما هي المؤشرات عليهم ؟! ربما سأعلنها لاحقاً أو تظهر هنا او هناك ! على أية حال أرادت المحامية أحلام اللامي ان التقط لها بعض الصور وان انشرها في هذا الموضوع جنباً إلى جنب مع زملائها بعد ان رفضت الاثنين الماضي !

أتصلت مساءً في 25 ر21 مساءً بشقيق منتظر الزيدي (ميثم) لأمر هام لا أستطيع ان انقله هنا بل ربما سينشر في وقت لاحق (أمر طلب مساعدته ومساعدة منتظر في شأن ما) ! لكنه لم يرد ‘، لكنه عاود الاتصال بي في 38 ر21 وتحدثنا عن هذا الأمر ، ثم قال ان منتظر الزيدي قد قام بتحريك الشكوى بحق كل من أعتدى عليه وسيتم أستجوابهم أمام قاضي التحقيق . ثم أخبرته انه تم اليوم تقديم لائحة التدخل التمييزي أمام محكمة التحقيق (المحكمة الجنائية المركزية) فقال ميثم : نعم يعرف لأنه كان هناك بالمحكمة .









 
آخر تعديل وليد محمد الشبيبـي يوم 04-06-2009 في 08:45 PM.
رد مع اقتباس
قديم 25-12-2008, 02:49 AM   رقم المشاركة : 82
معلومات العضو
زينب بابان
أقلامي
 
الصورة الرمزية زينب بابان
 

 

 
إحصائية العضو







زينب بابان غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

الاخ وليد المحترم
بارك الله بكم وبجهودكم الجباره ونامل احقاق الحق
وخروج منتظر من محنته معززا مكرما ومرفوع الراس ويعود لاهله
وان يحفظكم الله من كل مكروه
تحياتي لجميع كادر الدفاع وباقه ورد اليهم من ارض الصقيع السويد
تحياتي
زينب بابان
السويد







 
رد مع اقتباس
قديم 25-12-2008, 07:37 PM   رقم المشاركة : 83
معلومات العضو
زينب بابان
أقلامي
 
الصورة الرمزية زينب بابان
 

 

 
إحصائية العضو







زينب بابان غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

العزيز وليد محمد تحية طيبة مع باقة ورد عطرة من ارض الصقيع
نشكر جهودك الجبارة في نقل الحدث
والله كم فرحنا بالخبر ورفعة راس للعراقيين الذين عانوا ماعانوه من ويلات الاحتلال
وماصرخة منتظر البطل الا صرخة بوجه الظلم والطغيان والخونة
ربي احمي العراق ورجاله الابطال وسدد خطاهم
واعد منتظر لاهله وناسه ومحبيه
تحية لكل عراقي شريف
وبارك الله بك استاذ وليد وبجهودك وبمتابعتك للقضية
ننتظر البشارة منكم بخروح منتظر من اسره
نحياتي
زينب بابان
السويد







 
آخر تعديل وليد محمد الشبيبـي يوم 27-12-2008 في 09:36 PM.
رد مع اقتباس
قديم 27-12-2008, 09:49 PM   رقم المشاركة : 84
معلومات العضو
وليد محمد الشبيبـي
أقلامي
 
الصورة الرمزية وليد محمد الشبيبـي
 

 

 
إحصائية العضو







وليد محمد الشبيبـي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى وليد محمد الشبيبـي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى وليد محمد الشبيبـي

افتراضي رد: صحفي عراقي يهدي (فردتي حذائه) للرئيس الامريكي جورج بوش بمناسبة أعياد الميلاد !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زينب بابان مشاهدة المشاركة
العزيز وليد محمد تحية طيبة مع باقة ورد عطرة من ارض الصقيع
نشكر جهودك الجبارة في نقل الحدث
والله كم فرحنا بالخبر ورفعة راس للعراقيين الذين عانوا ماعانوه من ويلات الاحتلال
وماصرخة منتظر البطل الا صرخة بوجه الظلم والطغيان والخونة
ربي احمي العراق ورجاله الابطال وسدد خطاهم
واعد منتظر لاهله وناسه ومحبيه
تحية لكل عراقي شريف
وبارك الله بك استاذ وليد وبجهودك وبمتابعتك للقضية
ننتظر البشارة منكم بخروح منتظر من اسره
نحياتي
زينب بابان
السويد
الاديبة المبدعة الأستاذة زينب بابان المحترمة

اشكرك جدا على تواصلك وامنياتك الوطنية الخالصة وان شاء الله سيعود كل شيء الى نصابه ويتحرر العراق من الاحتلال ورجسه واذنابه

تحياتي واحترامي لك






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 01:20 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط