الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-06-2019, 12:21 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
زياد هواش
أقلامي
 
الصورة الرمزية زياد هواش
 

 

 
إحصائية العضو







زياد هواش غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي الثور الإيراني والمصارع الأمريكي...

الثور الإيراني والمصارع الأمريكي...

المفاوضات تأتي دائما بعد الحروب
والمفاوضات التي تتسم بالسلمية كما هو حال الملف النووي الإيراني ومفاوضاته الماراثونية التي قادت الى ولادته ميتا ليست استثناء في التاريخ بل قاعدة
الاتفاق النووي الإيراني _ الأوروبي هو اتفاق حرب وليس اتفاق سلام وقد جاء زمن تطبيقه

تبدو أحداث السودان الأخيرة مرتبطة مباشرة بالحرب على إيران وجاء الفيتو الروسي_الصيني كمؤشر على ما يمكن ان يحصل عند مناقشة الملف الإيراني داخل أروقة مجلس الأمن
والسؤال هو:
هل حقا روسيا والصين ستعارضان قرارا بشأن إيران !
هل حقا أمريكا تحتاج لقرار من مجلس الامن !

الحالة الإيرانية الشاذة ومنذ العام 1979 لن تنتهي الا بالحرب ومصير إيران بالفعل مرتبط بأمريكا والسعودية بشكل مباشر ثم بروسيا والصين في المرتبة الأولى
والملك سلمان يتميز عن كل اخوته بالحزم بالفعل وهو الوحيد الذي لا يمكن ان يخضع لابتزاز او يكمل في سياسة المرونة والاستيعاب

ومن يعتقد أن أحدا في المملكة يمسك بأي ملف ويديره بمفرده حتى ولي العهد في الحقيقة لا يعرف الملك جيدا ولم يقرأ عنه كثيرا وعميقا ولم يتابع مسار حياته في السياسة والسلطة وطريقته في إدارة الملفات
سلمان بن عبد العزيز هو الملك الظل حتى صار ملكا ولنصف قرن

رؤية الحرب على إيران كأمر واقع لا تربط بتغيرات في المشهد الإيراني والمتوقف والمعطل منذ 40 عاما
ولا بالمشهد الأمريكي الضبابي والفضفاض او بدور أوروبي يتراجع او روسي يتقدم او صيني يتطور
المتغير الوحيد والحاسم في حرب الخليج الأخيرة هو في السعودية في زمن سلمان بن عبد العزيز

من أسقط الاتفاق النووي الإيراني_الأوروبي هو السعودية ومن سيسقط النظام الإسلاموي في إيران هي السعودية ولذلك صراخ إيران الحقيقي هو في وجه السعودية والملك تحديدا
السعودية قدمت عرضا لـ "ترامب" لا يمكن رفضه مقابل رأس الثورة الإيرانية

يحاول كثيرون ربط حصار ايران والحرب عليها بالمفاوضات القادمة بين لبنان وإسرائيل حول ملف الغاز والحدود البحرية !
وصمت حزب الله المثير للريبة في هذا الملف !
ويذهب البعض الى ربطه بموافقة إيران على "صفقة القرن" العبثية أو بروباغاندا صفقة القرن لتتخلص من العقوبات الامريكية !

غزو أفغانستان وغزو العراق هو المقدمة الطبيعية لغزو إيران وما تريده أمريكا من إيران هو حصتها من النفط التي توقفت منذ العام 1979 وطرد الشركات الامريكية بعد الثورة
وهو موضوع يتجاوز الخليج والمنطقة العربية وروسيا واوروبا والصين مجتمعين

تغيرت بقوة سياسات السعودية تجاه لبنان والعراق وسوريا وبالأخص اليمن وقطر وأخيرا تركيا وتصلبت بقوة تجاه إيران التي تحاول جاهدة الالتفاف على هذا العداء المباشر والصريح بأسلوب التقية المعتاد
ولكن درجة تهديد إيران للسعودية ونظامها تجاوزت الخط الأحمر ولم يعد هناك مجال للمرونة

الملك سلمان يخوض بوضوح معركة اسقاط النظام في السعودية من الداخل بقيادة المذهبية الإيرانية داخل البيت الخليجي والمنطقة العربية والاقليم بالتعاون مع ابن العم التركي الأشد كفرا ونفاقا
ويخوضها بالتحالف مدفوع الثمن مع الأمريكي بالحرب الخارجية على إيران وليس بإسقاطها من الداخل او عبر الاذرع

ان يتطاول امين عام حزب الله من لبنان على السعودية وعلى مليكها ويهددهم بالسقوط أمر فيه من الغرابة الكثير !
والكثير من التجييش المذهبي الحاد داخل السعودية
وان تبقى السعودية مكتوفة الايدي على ذلك هو السقوط بعينه
لعلهم اختاروا هذه المرة ضرب الرأس مرة واحدة والى الابد !

نظرية المؤامرة التقليدية أو التبريرية تقول بأن ايران وامريكا متفقين في الجوهر مع إسرائيل على ابتزاز الخليج والسعودية والمنطقة والاقليم والعالم !
ما حدث في إيران في مواجهة أمريكا خلال الأربعين عاما أمر مروع والحصار اليوم أمر كارثي والطوق الأمريكي حقيقي والالم الإيراني رهيب

هل رأيت الى مصارعة الثيران في اسبانيا العربية سابقا !
إيران هي ذلك الثور الغبي المُتفلت وقد اخترقته سهام المصارعين الثانويين لإنهاكه بالنزف البطيء في أفغانستان والعراق ولبنان وسوريا واليمن و....
والامريكي يلوح له الان بالراية الحمراء في طياتها السيف القاتل

هل حقا ايران تحكم اربع عوام عربية وعاصمة إقليمية !
دمرت إيران اليمن نهائيا وعزلت حلفاءها الحمقى في وطنهم التاريخي وبيئتهم العربية وكذلك فعلت بسوريا ولبنان والعراق وأفغانستان
صار اتباع ايران العرب مطوقين ومعزولين لا امل لهم الا بقاء ايران لتحميهم من شعوبهم في اوطانهم !

حلفاء ايران العرب والافغان أيديهم اليوم ملطخة بدماء بقية القوميات والطوائف والمذاهب التي عاشوا بينهم شعبا لمدة تزيد على الف عام !
لم يقتلوا أمريكيا او إسرائيليا او أوروبيا بل قتلوا فقط أهلهم وناسهم ودمروا بلدانهم وعواصمهم ومستقبلهم بل حاضرهم المتشبع بالغدر والخيانة

هل لك ان تتخيل الآن ماذا فعل الحرس الثوري المذهبي الإلهي بالشعب الإيراني والأمة الإيرانية والثقافة الإيرانية والهوية القومية والوطنية لثاني أقدم أمة مستمرة في التاريخ الإنساني بعد مصر !
مشكلة الثورة المذهبية في إيران مع شعبها ومع فقراء إيران ولن تحلها لهم أمريكا او إسرائيل او القدس او دمشق او بغداد او صنعاء او كابول

لم تنتشر الثورة خارج حدود إيران بل الذي انتشر هو إرهاب الحرس الثوري ومذهبه الوثني الجديد الذي دمر أولا التراث الشيعي الإنساني وقبل أي شيء آخر
تماما كما يفعل الشيعة العرب واشباه الشيعة في العراق وسوريا واليمن ولبنان
انهم يدمرون أنفسهم بأنفسهم بثمن بخس للغاية
دولارات ومخدرات وغدر !

لا يمكن أن يتخيل العالم والعرب كم هي جليلة وعظيمة الخدمات التي قدمتها إيران الحرس الثوري لأمريكا وإسرائيل بوعي وبدون وعي !
دمروا المنطقة العربية ودمروا الإقليم وأطلقوا مشروع الفوضى الخلاقة وثبتوا الدولار الورقي عملة عالمية للحروب والاضطرابات والنفط سلعة أمريكية بدون منازع

قد يبدو منطقيا السؤال الشديد الخطورة:
اذا لماذا يجب ان تتخلص أمريكا من أهم حلفائها !
ومع إقرار السائل بكارثية الدور الإيراني وخطورته فان الجواب البسيط هو أن الدور الوظيفي لإيران الثورة العمياء انتهى والثور اقترب من حافة الموت ولا بد من قتله لإطلاق العرض الثاني الكبير

يكفي الان أن تدفع السعودية ثمن هذا الثور الإيراني المُترنح حتى يقتله المصارع الأمريكي بطعنة استعراضية ولكن مباشرة في القلب
على الثور الكوري الشمالي او الفنزويلي أن يستعدا ليكونا نجمان عالميان لسنوات طويلة ومريرة قادمة.
5/6/2019

صافيتا/زياد هواش

..






التوقيع

سواد الليل يكشف اتساع الكون

 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 07:07 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط