الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديــات الأدبيــة > منتـــدى الخـواطــر و النثـــــر > قسم الثنائيات الأدبية

قسم الثنائيات الأدبية قسم جديد يعنى بتوثيق الإبداعات الثنائية التي يقودها نخبة من الأقلاميين الأدباء.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-09-2014, 12:08 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي لكِ أكتب




لو تعلمين...!!!

كم أحتاجُ أن أكتب لكِ أكثر من أي وقت آخر !
.......
أعلم أنه لم يعد يعنيكِ...

مزقت يد القدر كل أثواب الأمنيات إلا ثوب الحنين

لو تعلمين !!!!






 
رد مع اقتباس
قديم 23-09-2014, 12:17 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أكتب لكِ

لحنا استثنائيا....أنتِ
على أوتار القلب تمر ريشة الحنين
تغينيكِ لحناً سماوياً
يخر له النبض صاغياً لآياتِ العشق
لحناً أستئنائياً
أوله هاكِ قلبي وأقرائي








 
رد مع اقتباس
قديم 24-09-2014, 11:58 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب


لأنكِ ما خلق مثلكِ بين النساء
ولستِ مثل غَيركِ مِن النِساَء
وليسَ يشبهكِ إلاكِ
لِأَنكِ إِمرأَةٌ من نار
وثقافةٌ من نور
وقصيدة من مطر
حين أكتبكِ
تقف القصيدةُ بشموخ







 
رد مع اقتباس
قديم 27-09-2014, 12:13 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب



يخترقني الشوق إليكِ
فتنبتين
على حقول صباحي شمس

يمسُّ عطرُكِ شرايين النوّر
يتراقص الورد
أقبّل ..كِ
تمّوجين مثل بحر شعر
أكتب..كِ
فيَّ
صلاة ع . ش . ق
وابتهـ... الات
ش. و. ق







 
رد مع اقتباس
قديم 07-10-2014, 02:11 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب



على بُعد شفقٍ من الذاكرة
تشرقين أنتِ
تعودين مع أسراب الياسمين
مُحملة على أكفِ العطر
يهرول نحوكِ قلبي الحافي







 
رد مع اقتباس
قديم 11-10-2014, 02:11 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب



أشرّع نوافذَ روحي
أتقمص سماء عينيك
آيا امرأة الياسمين ...
أفواج الصباحات تهتف لكِ
وعناقيدُ الندى
تقطر عطراً عند أعتابِ اشراقتك...
جحافل النسيم تسطرُ
في أعماقي، إنتصارتك
وأنتِ تتربعين عروش أنفاسي
أنثى فريدة
تكتبني اشتياقاً
وتينع القصيدة في تلاويحِ العشق
مع كل فجر







 
رد مع اقتباس
قديم 20-10-2014, 09:22 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب



أنتظرُكِ
مثلَ مشوار نهر
لا تهزمه المسافات
وأرغبُ
في أن اروي لكِ الثواني
مواويل عشق ..!
وشالاً اشتياق للحظات اللقاء ...
المواعيدُ؟
حكايات عصافير الوجد ...!!
ينبضُ
في الخيالِ
يصوّر اللحظة العاشقة
تكاثري فيَّ...
تملكي جنونَ عواطفي
بهذيانِ الطيف – طيفك







 
رد مع اقتباس
قديم 09-11-2014, 10:36 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب



دانيةٌ إلي يا سيدة النور
كما النبضات
قصيةٌ ..كالوهم الذي أنكرته النهاية
قريبة مثل سحابة حرف
كلما أبرق الحنين ورفع الشوق رايات
بعيدة مثل عيني كلما شردت
بينما كان وفات
أنا مملوء بقصيدة العشق
تشير نحو جنونك
ثمل ب عطر حبك .....
أهز أجراس الريح
أن مر على الماء ذكرك







 
رد مع اقتباس
قديم 13-12-2014, 01:50 PM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب



مسافرة أنتِ في كياني
تتفتّحُ أسوار نبضي في حضوركِ
أصبح أسير عينيكِ
أصبح شهيد القصيدة كلما وشوشة الخجل خديك
أصيرُ أغنية الياسمين أن رتل الصباح
حديث شفافيتكِ.
كلّما تنفس على الغصنِ برعم
ولوّنَ قزح فستان الربيع







 
رد مع اقتباس
قديم 25-03-2015, 08:16 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب




وعلى الغياب أقرء هذياني
إلى مقعدٍ ضج بالحنين
وجورية بيضاء ...
مازال نبع عطركِ
يداعب نسمات الصباح فيها
ثمل
بكأس الغيابِ
أُطرز قصيدة الانتظار
وأقرأ على أمواج اللهفة
قافية الذكرى
وحرفاً ....كنتِ نسيتهِ
في إحدى قصائدي...

ما زلتُ
أقرأ تلكَ الثواني
كيفَ تنسابين نوراً ..؟
تلملمين الندى من ثغر الورد
ولا أكفُّ
أردد على مسامع الطيّر
حروف اسمك ...
أيتها المرسومة في خطوط يدي
مثلَ قصيدة
تخمرت بأبجدية القلب
باقية
رحيقاً يسافر
في دمي







 
رد مع اقتباس
قديم 22-04-2015, 01:54 PM   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب




أنا هنا
أتنفسُ عِطركِ النامي فِي حقول الروح
هَذا الياسمين
دَعيهِ يَعيثُ بِ أنفاسي
يملأ ثقوب ذاكرتي
يَسكُنْ أوراقي
يُبعثِر أشواقي
يقرأ ما تبقى نبوءة الحنين
أنا هناك
إلى عينيكِ أكتب
ما تبقى من سفرِ الغياب
أنباء الشوق
وتراتيل الحنين
وأنت هنااااا كـــ
تقرئين ما تبقى من حديث الياسمين







 
رد مع اقتباس
قديم 23-04-2015, 10:22 PM   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
قاسم أسعد
أقلامي
 
الصورة الرمزية قاسم أسعد
 

 

 
إحصائية العضو







قاسم أسعد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: لكِ أكتب

أحبّكِ
مثلَ عطرٍ
يراوغ وردة
ل يدخل في حماها ...







 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 04:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط