الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

موضوع مغلق

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-04-2010, 12:45 PM   رقم المشاركة : 961
معلومات العضو
جيلان زيدان
أقلامي
 
الصورة الرمزية جيلان زيدان
 

 

 
إحصائية العضو







جيلان زيدان غير متصل

Bookmark and Share


Lightbulb رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

لا أدري لمَ فتحت الشيخ جوجل وجعلت أبحث عن أي شيء يندرج تحت (وعجلت إليك ربي لترضى)

حتى قرأت هذه القصة وجئتكم بها...

...

في بيت من بيوت المدينة جلس خيثمة بن الحارث يتجاذب أطراف الحديث مع ابنه سعد فيما يتعرض له الإسلام من مكائد الكفار ، وفجأة يكف خيثمة عن الحديث ويصيخ بأذنيه كأنما يحاول أن يلتقط صوتاً آت من بعيد ، لكنّ أذنيه تخذلانه فيطلب من ابنه أن يستجلي الأمر ويأتي له بالخبر اليقين.

ويسارع سعد يلبي طلب أبيه ، ثم لا يلبث أن يعود والبشر يعلو وجهه ويتجه نحو سلاحه فيتمنطق به ويهم بالخروج وقد نسي أن يخبر أباه بالذي رأى وسمع !

ويثب خيثمة من مجلسه ويعترض طريق ابنه سعد وهو يقول : يا بني أرسلتك تستجلي حقيقة الأمر وأراك تحمل سلاحك وتنطلق مسارعاً دون أن تخبرني شيئاً . فيقول سعد وقد أدرك الخطأ الذي وقع فيه : عذراً يا أبتاه شغلني عنك نداء رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو للنفرة إلى بدر فأسرعت أجيب النداء !!

ويطرق خيثمة قليلاً ثم يقول : مهلاً يا بني أتراك أقدر مني على النفرة مع رسول الله "صلي الله عليه وسلم"، إني والله لأشد رغبة في النفرة منك ولكن لابد لأحدنا أن يقيم مع نسائنا فأقم أنت يا سعد وخل بيني وبين النفرة مع رسول الله . ويجيبه سعد : لا والله يا أبتاه ما يقعدني عن النفرة مع رسول الله"صلي الله عليه وسلم" أمر فإن شئت أن تخرج أنت فاخرج ولنسائنا رب ٌ يحميهن ..

ويكرر الأب الشيخ رجاءه : يا بني إني قد بلغ مني الكبر مبلغه وأنت ما يزال أمامك بإذن الله متسع من العمر وما هذه بآخر نفرة تنفرها مع رسول الله فآثرني بالخروج اليوم يا سعد وأقم أنت مع نسائنا .. ويطرق سعد قليلاً ثم يخاطب أباه بأدب جم : يا أبتاه والله ما في الدنيا شيءٌ تطمع به نفسي من دونك ، أما هذه فلا إنها الجنة ووالله لو كان غير الجنة لآثرتك به !!

ويطول الحديث بين الأب الشيخ والابن الشاب دون جدوى فلا يجدان بداً من الاستهام فيفوز سهم سعد فيعانق أباه ويودع أهل بيته وينطلق يلحق بركب رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

وتمضي الأيام والأب الشيخ المؤمن لا يفتأ يدعو لابنه بخير أن يرزقه الله الجنة أو النصر .. ثم لا تلبث أخبار بدر تتوالى ويأتي لخيثمة من يبشره باستشهاد ابنه سعد فلا يزيد أن يقول : إنا لله وإنا إليه راجعون ، صدقت الله يا سعد فصدقك الله وإني لأرجو أن تكون فزت بالجنة .

وتتوالى الأيام والليالي وخيثمة بن الحارث لا يفتأ يذكر ابنه سعداً شهيد بدر .. وينطلق في أجواء المدينة صوت منادي رسول الله صلوات الله وسلامه عليه يدعو المؤمنين للنفرة إلى أحد فيسارع خيثمة يلبي النداء ، فيتلقاه الرسول "صلي الله عليه وسلم"القائد ببسمة مشفقة .. ولكأن خيثمة يدرك ما في نفس رسوله"صلي الله عليه وسلم" القائد من إشفاق على شيخوخته وضعفه فيقول : يا رسول الله "صلي الله عليه وسلم"والله لقد كنت حريصاً أن أنفر معك إلى بدر لكن ولدي سعداً فاز فيها من دوني فرزقه الله الشهادة والجنة ولقد رأيته البارحة في نومي وهو على أحسن صورة يسرح في ثمار الجنة وأنهارها ويلح علي يقول : يا أبتاه إلحق بنا ترافقنا في الجنة فإني قد وجدت ما وعدني ربي حقاً. وإني يا رسول الله"صلي الله عليه وسلم" قد أصبحت مشتاقاً إلى مرافقة سعد في الجنة وقد كبرت سني ورق عظمي وأحببت لقاء ربي فخل بيني وبين أحد وادع الله لي أن يرزقني الله الشهادة فأدخل الجنة وألحق بولدي سعد .

ويرق قلب الرسول "صلي الله عليه وسلم"القائد لخثيمة فيدعو له بما أراد .. وحين احتدمت المعركة كان خيثمة بن الحارث يصول ويجول كأنما هو في شرخ الشباب وما زال يثخن بالكافرين الجراح ويثخنون به الجراح حتى تغلبه الجراح فيخر شهيداً في سبيل الله ويلحق بإذن الله بولده سعد في الجنة يسرح في ثمارها وأنهارها .... رضي الله عنهما وأرضاهما ..







 
قديم 12-04-2010, 12:46 PM   رقم المشاركة : 962
معلومات العضو
هيا الشريف
أقلامي
 
الصورة الرمزية هيا الشريف
 

 

 
إحصائية العضو







هيا الشريف غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

اقتباس:
شكرا ً أستاذة هيا الشريف , أتحفتنا بهذا الأختيار الشجي

تسلم أيديك , بتعرفي نفس الفكرة كان كاتبها الشيخ علي الطنطاوي رحمة الله عليه
العفو استاذ حمزة
أمل دنقل شاعر الحب والثورة
ومن اجمل ماعلق بالذاكرة له
قوله /
معلق أنا على مشانق الصباح
وجبهتي بالموت محنية
لأنني لم احنها حية !






 
قديم 12-04-2010, 12:47 PM   رقم المشاركة : 963
معلومات العضو
عبير هاشم
أقلامي
 
الصورة الرمزية عبير هاشم
 

 

 
إحصائية العضو







عبير هاشم غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

أهلا باستاذتنا وعميدة أقلامنا
صاحبة الكلمة الطيبة والرسالة الاجمل
غـــاليتي فــاكية,,,,,, لا أدعي الألقاب ولكنها الحقيقة..........

أسعد الله صباحك غاليتي







التوقيع


(قيّـــد الياسمين )
 
قديم 12-04-2010, 12:51 PM   رقم المشاركة : 964
معلومات العضو
سلمى رشيد
نائب المدير العام
 
الصورة الرمزية سلمى رشيد
 

 

 
إحصائية العضو







سلمى رشيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

صباحكم من نور الرحمن أهلي آل أقلام
وصباح الورد لتواجدكم وجمعكم المعطر

صباح الأنوار للأعزاء
عميدنا الأستاذ نايف
أخي عبد السلام
أخي ياسر أخي د أحمد

وصباح الورد والفل للحبيبات
العبير
أميمة
جيلان
الفاكية
آلاء
هناء
مريم
سارة
ودكتورتنا سحر

وتنفيذا للعقوبة
صباح الورد للغالية هيا
وصباح الفل للغالية هيا
وصباح الجاردينيا للغالية هيا







 
قديم 12-04-2010, 12:52 PM   رقم المشاركة : 965
معلومات العضو
هيا الشريف
أقلامي
 
الصورة الرمزية هيا الشريف
 

 

 
إحصائية العضو







هيا الشريف غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

خبر غريب

في مسابقه تعد الأولى من نوعها
افتتح في شرق الصين مقهى جديد يتيح لرواده بالتعبير عن حزنهم
مع تقديم أفضل المشروبات للزبائن الذي يأتون للبكاء


ويوفر المقهى للزبائن حسب ماورد في صحيفة (الراية) المناديل وزيت النعناع لتخفيف آلامهم

كما يقدم للزبائن البصل والفلفل الاحمر لمساعدة الذين يرغبون ذرف دموعهم
وتعزف لهم الموسيقى الحزينه تجاوباً مع مشاعر الرواد و لإضفاء جو من الحزن على المكان

ويذكر ان المقهى حقق نجاح كبير منذو إفتتاحه
ويجذب كثير من الزبائن المهتمين بالتعبير عن حزنهم وبكائهم




مو عارفة ليه يا أميمة وياراحيل لما قرأت هالخبر
اتذكرت .. مقهى منافس للنواعم افتتح ب أقــــلام حديثا












 
قديم 12-04-2010, 12:54 PM   رقم المشاركة : 966
معلومات العضو
سلمى رشيد
نائب المدير العام
 
الصورة الرمزية سلمى رشيد
 

 

 
إحصائية العضو







سلمى رشيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

التقى أعرابي بقوم فسألهم عن أسمائهم ، فقال الأول :
اسمي وثيق '
وقال الثاني : اسمي ' ثابت '
وقال الثالث : اسمي ' شديد '
وقال الرابع : اسمي ' منيع '
فقال الأعرابي :
ما أظن الأقفال صنعت إلا من أسمائكم







 
قديم 12-04-2010, 12:56 PM   رقم المشاركة : 967
معلومات العضو
سلمى رشيد
نائب المدير العام
 
الصورة الرمزية سلمى رشيد
 

 

 
إحصائية العضو







سلمى رشيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

سهوت عن الأستاذ عبد السلام حمزة

صباح من نور الرحمن
بوركت وحييت







 
قديم 12-04-2010, 12:57 PM   رقم المشاركة : 968
معلومات العضو
فاكية صباحي
إدارة المنتديات الأدبية
 
الصورة الرمزية فاكية صباحي
 

 

 
إحصائية العضو







فاكية صباحي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم





صباح الخير أيها الأهل والخلان بهذه الزاوية الغراء

يتجمل الصباح بأبهى الألوان وأنتم توقعون تفاصيله الراقية برقيكم..السخية بسخائكم

صباح الخير أهل الدار

أستاذنا الفاضل نايف ذؤابة

الأساتذة الأجلاء

ياسر سالم عبد السلام الكردي أحمد حسونة عبد السلام حمزة

صباح الخير الأخوات الكريمات
أميمة وليد عبير هاشم جيلان زيدان هيا الشريف
راحيل الأيسر سلمى رشيد كفا الخضر
مريم الوادي هناء غازي آلاء نوء

صباح الخير كل الذين بعثروا كلماتهم الصادقة على عتبات زاويتنا الغراء

صباح الخير كل الذين أضناهم الغياب واشتاقتهم القلوب والأمكنة

صباح الخير كل الأوطان المسبحة باسم الله تعالى

صباح الخير والهمة والنشاط






 
قديم 12-04-2010, 01:05 PM   رقم المشاركة : 969
معلومات العضو
هيا الشريف
أقلامي
 
الصورة الرمزية هيا الشريف
 

 

 
إحصائية العضو







هيا الشريف غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

ياصباح المسك ياسلمى نورتي
صباحك كما تشتهين يافاكية

واستكمالا للحديث عن شاعر الوطن
رسول حمزاتوف
ولأجل أبو شام ايضا



*

السر في داغستان بلدي


تكمن الخلطة السرية لكتاب بلدي للروائي حمزاتوف في
الصدق والبساطة والحب، فرسول حمزاتوف يكتب وهو متيم بأرض داغستان ،
جبالها وهوائها ، بناسها وتاريخها ، ويريد لكتابه أن يكون تخليدا لشعبه وأرضه
وثقافته لهذا يقول رسول حمزاتوف وهو يعد لكتابة كتابه :
(لقد عشت في هذه الدنيا أكثر من خمسة عشر ألف يوم ، وقطعت طرقا كثيرة جدا ،
والتقيت بآلاف كثيرة من الناس ، انطباعاتي لا تعد ،
كأنها السواقي الجبلية أثناء المطر أو أثناء ذوبان الثلوج .
لكن /
كيف أضمها لأجعل منها كتابا ؟)

لهذا يكتب حمزاتوف تجربته وتجربة الآخرين،
يسجل ما سمعه من قصص وأمثال وحكايات من أفواه الجبليين البسطاء ،
يردد أغاني الأمهات دموعهن على مهود أطفالهن ،
يتتبع عزف القيثارة الشجي المسافر في أعالي الجبال والوديان ،
وإيقاعات الطنبور في ساحات المعارك وحفلات العرس ،
يكتب عن أشياء كثيرة تملأ قلبه دون أن يعنى بشكل فني محدد لكتابه
ولهذا فهو ليس شعرا ولا قصة ولا رواية ولا سيرة ذاتية لكنه كل هذا وأكثر .







 
قديم 12-04-2010, 01:06 PM   رقم المشاركة : 970
معلومات العضو
عبدالسلام حمزة
أقلامي
 
الصورة الرمزية عبدالسلام حمزة
 

 

 
إحصائية العضو







عبدالسلام حمزة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم


صباح الأنوار اختي سلمى رشيد

والأخت فاكية صباحي







 
قديم 12-04-2010, 01:07 PM   رقم المشاركة : 971
معلومات العضو
سلمى رشيد
نائب المدير العام
 
الصورة الرمزية سلمى رشيد
 

 

 
إحصائية العضو







سلمى رشيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالسلام حمزة مشاهدة المشاركة
حتى عام 1958 م كانت الكتب العلمية تقول بأن زيت الزيتون لا يؤثر على كولسترول الدم


زيادة او نقصانا إلا أن الأبحاث الحديثة جدا أظهرت أن زيت الزيتون ينقص من معدل

الكولسترول في الدم , وليس هذا فحسب بل أنه ينقص أيضا مستوى الكولسترول الضار

( l . D . L ) والمعالجة دوما تهدف الى انقاص معدل هذين المركبين وعليه فإن زيت

الزيتون يقوم بهذه المهمة وقد اظهرت الابحاث الحديثة ان زيت الزيتون بعكس غيره من

الزيوت غير المشبعة ( كزيت الذرة ) فإنه لاينقص من الكلسترول المفيد ومن الثابت علميا

انه كلما ارتفع مستوي الكلسترول المفيد قلت نسبة باحتشاء العضلة القلبية

وهكذا يكون لزيت الزيتون تأثيرا مزدوجا : فهو ينقص الكلسترول الضار ويحافظ على

مستوى الكلسترول النا فع والذي يحمي القلب من الجلطات وقد قال عليه الصلاة والسلام :

" كلوا الزيت وادهنوا به فإنه من شجرة مباركة " ( صحيح الترمذي )

وقد اكدت دائرة المعارف الصيدلانية الشهيرة مارتيندل طبعة 1966 عن فوائد زيت الزيتون


نعم أستاذ عبد السلام
وسبحانه في علاه الذي بارك جل جلاله بزيت الزيتون وأنعم علينا بنعمة شجره في بلادنا
استعمله كثيرا في بيتي ولا يخلو من طعامي أبدا ،، ووكذلك كوسائل للعلاج في حالات السعال والتهابات الأذن
شكرا جزيلا على الموضوع






 
قديم 12-04-2010, 01:08 PM   رقم المشاركة : 972
معلومات العضو
هيا الشريف
أقلامي
 
الصورة الرمزية هيا الشريف
 

 

 
إحصائية العضو







هيا الشريف غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: أقلام هذا الصباح (4) .. صباح الخير من أقلام.. إشراف الأستاذة عبير هاشم

و يقول رسول حمزاتوف في " داغستان بلدي " :

يذكر الناس أمهاتهم بصور مختلفة .

أما أنا , فأذكرها صباحاً وظهراً ومساءً .

في الصباح تعود من النبع بجرتها المملوءة ماء .

إنها تحمل الماء وكأنه أثمن ما في الوجود .

ها هي ذي تصعد الدرجات الحجرية وتضع جرتها على الأرض , وتبدأ في إشعال النار في الموقد .

تشعلها وكأنها أثمن ما في الوجود .

توقدها وهي ترنو إليها في وجل أو انبهار , لا أدري .

وإلى أن تشتعل النار كما يجب , تهز والدتي السرير .

تهزه وكأنه أثمن ما في الوجود .

تأخذ أمي الجرة الفارغة لتأتي بالماء من النبع . ثم تشعل النار , ثم تهز السرير .

وفي المساء تجلب أمي الماء في الجرة , وتهز السرير وتشعل النار .

هكذا كانت تفعل كل يوم من أيام الربيع والصيف والخريف والشتاء .

كانت تفعله في تؤدة ووقار وكأنه أثمن وألزم ما في الوجود .

تجلب الماء تهز السرير . وتشعل النار .

تشعل النار . تجلب الماء . تهز السرير .

تهز السرير . تشعل النار . تجلب الماء .

كانت تقول لي دائماً وهي ذاهبة لجلب الماء :

ــ " انتبه للنار " .

وعندما كانت تهتم بالنار , كانت توصيني قائلة :

ــ " لا ترق الماء " .

وكانت تقول لي أيضاً وهي تهدهدني :

ــ " أبو داغستان النار , وأمها الماء " .

لكن أطيب نار وأدفأها تكمن في قلب الأم وفي موقد كل بيت .







 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 03:15 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط