الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

العودة   منتديات مجلة أقلام > منتديات اللغة العربية والآداب الإنسانية > منتدى الأدب العالمي والتراجم

منتدى الأدب العالمي والتراجم هنا نتعرض لإبداعات غير العرب في كل فنون الأدب.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-05-2024, 02:49 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عبدالستارالنعيمي
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية عبدالستارالنعيمي
 

 

 
إحصائية العضو







عبدالستارالنعيمي غير متصل


افتراضي يا ناعس الطرف Sleepy Eye

يا ناعس الطرف Sleepy Eye
ترجمة أ الهويمل أبو فهد


شعر عبدالستارالنعيمي -- Abdul Sattar Al Nuaimi's poetry
ترجمة الهويمل أبو فهد -- Translated by Al-Huymel Abu Fahd

لا زال روضك أخضرا ونسيمُ حوضك عنبـرا
Lush green is still your meadow; amber is the fragrance of the hinterland breeze

يا ناعس الطرف الكحيـلِ سوادُ جفنكَ أسكـرا
O! Lovely drowsy eyed! How mesmerising has their blackness ever been

كلُ العيون تغور لوماءُ الفـرات تفـجّــرا
All water springs would dry out, even if the Euphrates erupted out of bounds

الباسقاتُ بنخلهِ رفعتْ قناديل القِـرى
Your sky-high palm trees have lanterns of hospitality always raised

والسابحاتُ بهــــورهِ قصبٌ تمخّض سكّـرا
And sugar canes have been the yield of your ponds

والشامخاتُ من الرواسي البيض تغرقُ أنهرا
Inundating rivers thy white high mountains have sent down,

والسابغاتُ بمجـــدهِ أطوادُ يبنينَ الـذَّرى
While far ranging shields of your glory have erected high protective safeguards
***
يا خيركَ المنشودِ من قِبل الجياع من الـورى
Oh! What a limitless charitable abundance that the hungry of the people


لا ينتهي؛ عبر السنيــنِ المعسراتِ تيسّرا
Have enjoyed, and have turned so fruitful barren years

خيرٌ عراقي نابضٌ‘ بالجودِ توثقك العُرى
It is the true Iraqi benevolence, the lively beating liberality that tightly binds.

أنت الأصيلُ تعرّقـًا وتجـذّرًا وتحـــدّرا
You are Iraq, the purely true in race, rootedness, and descent.

لا زال رجْلُك في ميادين البطولةِ عنترا
Your man, in fields of heroism, is still the brave ‘Antra’;

لا زال شاعرك الموشّح بالبداعة أشعرا
Your poet, creativity-inspired, is of all still the best

كاد الفصيحُ على لسانِ الجهلِ أن يتعثّرا
When the Arab tongue, by lips of ignorance, verged on decline

حتى ارتقى المتنبِ فوقَ جماجمٍ طلبتْ ذرى
Your (Mutanabbi) rose atop skulls that sought the pinnacle of eloquence

سلقَ الملوكَ لسانهُ بالسافلينَ تحـــدّرا
His tongue had sharply lashed at all, from monarchs down to bad eggs

عابَ التملّق للملـوكِ فطارَ صقراً أكبرا
Flattery of Kings, he smeared, and soared up a greater hawk

ياليتهُ سمع القصيـدَ اليوم والمتشعرا
Had he, I wish, heard the doggerels and poetisers of today.

لهجا الفصيح وشعرَه وجفا الورى والمنبرا
He would have censored eloquence and its poesy and spurned the people and the podium.
***
يا سادتي لا تطرقوا – إنّ المظالمَ في القُـرى
Gentlemen, no need to wonder long, grievances are in boroughs

في قريتي شيخٌ تمـلـّـكَ كل أرضٍ واشترى
In my hamlet, the privileged oldie owned every land and bought more.

من أين لكْ يا شيخنا – هـذا التملّكُ والثـرا
From where have ye, Oldie, this ownership and affluence?

بالأمسِ ثغرُكَ يلحسُ -- الدولارَ من فوق الثرى
But yesterday, your mouth had fished the dollar out of the dirt of earth.

واليوم بنتكَ تلبسُ الخزّ الـثمينَ الأبهرا
And soon today, of stunning, expensive silks your daughter does dress

ملأتْ رصائدُكم بنوكَ المال في إنكلترا
Your monetary reserves have burst the banks of Inglaterra

وهنـــا ملايينُ الشبابِ تعيشُ عيشاً مُعسرا
While of young people millions here live a life of destitution

مِن جوعها رشقتْ رئيـسَ رئيسها ؛(فتقندرا)
Famished, they shoe-barraged the head of their head; thus both were “shoe” hit.
***
يا شاعر المليــون كم -- مدحتْ قصائدك الورى
O! “Million-Poet”, how often have your panegyrics commended people,
رفعتْ دنيئاً منكَرا-- وضعتْ عليّا أشهرا
Enskying high unknown scums—and low bringing the most esteemed of all.

لكنها تنسى هجاءَ الأظلمين مؤخـــرا
But, of late, panegyrics had forgotten to fulminate against oppressors;

عُدْ للأصالةِ ؛ فالرجولةُ لا تهابُ غضنفرا
O, “Million-Poet” return to rectitude; the righteous man does to a lion stand
إنّ الرجولةَ إنْ تُصبْ بالجُبنِ يومـًا تُزدرى
Once righteousness is— by cowardice— infected, it will despicable forever be

لا تمدح الطاغين والرذلاءَ بالقولِ الهُــــرا
Beware to drivel praise of tyrants and of those depraved.

فالمدحُ منقوشٌ على أفعالهم ‘لا يُشترى
Deserved praise, never bought, is on their actions written large.






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 07:01 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط