الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديــات الأدبيــة > قسم القصة القصيرة جدا

قسم القصة القصيرة جدا هنا نخصص قسما خاصا لهذا اللون الأدبي الجميل

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-07-2018, 11:39 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
سمرعيد
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية سمرعيد
 

 

 
إحصائية العضو







سمرعيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي نكوصٌ

نكوصٌ
أفنت ربيعَها تنشدُ حريَّتَها.
حين أدركتها؛ جاءتها ريحٌ عاصفٌ، ردّتْها إلى قفصِها من جديد.






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 21-09-2018, 11:15 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
نادية فهمي
أقلامي
 
إحصائية العضو







نادية فهمي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: نكوصٌ

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمرعيد مشاهدة المشاركة
نكوصٌ
أفنت ربيعَها تنشدُ حريَّتَها.
حين أدركتها؛ جاءتها ريحٌ عاصفٌ، ردّتْها إلى قفصِها من جديد.
عادت أدراجها الى سجن محتوم , نص رائع






 
رد مع اقتباس
قديم 23-09-2018, 02:27 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
سمرعيد
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية سمرعيد
 

 

 
إحصائية العضو







سمرعيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: نكوصٌ

حضورك الأروع أستاذة ناديا
تحية من القلب







التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 27-09-2018, 11:28 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
يحظيه حيسن
أقلامي
 
إحصائية العضو







يحظيه حيسن غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: نكوصٌ

قوية حد الوجع، النهايات غالبا لا تتعدى محيط أضغاث أحلام ..
سملت أناملك







 
رد مع اقتباس
قديم 29-09-2018, 01:47 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمد صوانه
إدارة المنتديات الأدبية
 
الصورة الرمزية محمد صوانه
 

 

 
إحصائية العضو







محمد صوانه غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: نكوصٌ

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمرعيد مشاهدة المشاركة
نكوصٌ
أفنت ربيعَها تنشدُ حريَّتَها.
حين أدركتها؛ جاءتها ريحٌ عاصفٌ، ردّتْها إلى قفصِها من جديد.
تعرُّضِّها للريح العاصف، يُنبىء بتحطم حلمها..
نهاية مؤلمة..
لكنني توقفت عند عتبة العنوان؛ هل يكون نكوصاً (وهنا فيه من الإيحاء أنه اختياري)؟

ومع ذلك، تبقى الومضة موصلة للرسالة..

مع تقديري






التوقيع

اللهم أغِث هذه الأمة.

 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 01:24 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط