الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام > منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين

منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين كل شهر نحاور قلما مبدعا بيننا شاعرا أوكاتبا أوفنانا أومفكرا، ونسبر أغوار شخصيته الخلاقة..في لقاء يتسم بالحميمية والجدية..

موضوع مغلق

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 1 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 01-05-2006, 09:46 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
د.سامر سكيك
المؤسس والمدير العام
 
الصورة الرمزية د.سامر سكيك
 

 

 
إحصائية العضو







د.سامر سكيك غير متصل

Bookmark and Share


Lightbulb الناقد والشاعر الفلسطيني د. فاروق مواسي في حوار مفتوح مع الأقلاميين

كان قدومه إلى هذا المكان، كالغيث على الأرض الجدباء، فاهتزت وربت وتلألأت فكرا وعلما وشعرا وأدبا..
شعرنا بقربه بأمان واطمئنان..فهو علم من الأعلام السامقة الواثقة صاحبة الفكر الواضح..
يسعدني أن أرحب بضيفنا الكبير في حوار مايو..

الدكتور فاروق مواسي
وأدرج هنا بعضا من سيرته الذاتية لمن لم يتعرف إليه بعد حتى تكون مفتاحا كالعادة للحوار:

ولد الأديب فاروق إبراهيم مواسي في باقة الغربية (1941-10-11 م لوالدين من عائلة رقيقة الحال. وقد حفظ فاروق منذ يفاعته الكثير من السور القرآنية والتراتيل الدينية.

في سنة 1957 أغلقت المدرسة الثانوية في باقة الغربية أبوابها، فالتحق فاروق بمدرسة الطيبة الثانوية، حيث أنهى دراسته الثانوية هناك سنة 1959 ، وما لبث أن عمل في الصحافة المحلية، ، وعلى أثر ذلك عين معلمًا شباط 1961، وظل في سلك التعليم في المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية في المدارس المختلفة ، حتى أحيل على التقاعد بدءًا من أيلول 1996، ولكنه لا زال يعمل محاضرًا في كلية ( القاسمي ) في باقة الغربية ، وحصل مؤخرًا على لقب " محاضر كبير " (وهو عميد شؤون الطلبة بدءًا من سنة 2002 )، كما يحاضر في الكلية العربية في حيفا ( بدءًا من سنة 1998) ، وكان قد عمل مرشدًا لكتابة الأبحاث لطلاب المدارس الثانوية العربية (1995/1994)، ورئيس مركز اللغة العربية في كلية الشريعة ( القاسمي ) حتى سنة 2005.

عين عضوًا في لجنة إعداد منهاج قواعد اللغة العربية في جامعة حيفا (بدءًا من سنة 1984)، وعضوًا في لجنة منهاج خاص لتعليم اللغة العربية والتراث للمدارس العربية ، وعضوًا في اللجنة العليا لشؤون اللغة العربية، وهو عضو مؤسس في مجمع اللغة العربية .

وكان عضوًا في المجلس الشعبي للثقافة والفنون ، وعضًوا في دائرة الأدب (الممثل العربي في المجلس الشعبي) وكان كذلك عضوًا في القسم العربي لمجلس الثقافة، وعضوًا في مجلس الكتاب ( بدءًا من سنة 1992 وحتى سنة 2000.

وقد شغل مواسي منصب رئيس رابطة الكتاب العرب ضمن اتحاد رابطات الكتاب في البلاد( 1995-1982)، وكان الممثل العربي الوحيد في الإدارة العامة. وعند تأسيس (( اتحاد الكتاب العرب) شغل فاروق نائب الرئيس فيه (1993-1980)،. ويشغل بدءًا من سنة 2003 منصب نائب رئيس نقابة الكتاب على اختلاف لغاتهم .

أما في مجال التحرير، فقد اختير ليكون رئيس تحرير مجلة "مشاوير"- مجلة رابطة الكتاب العرب- (1978-1980)، وكان عضوًا في هيئة تحرير مجلة " الجديد" (1993-1990)، وعضوًا في مجلس تحرير مجلة (48 ) ، وهو أحد أعضاء أسرة التحرير في مجلة " مواقف " وفي مجلة كلية القاسمي " جامعــة " وفي مجلة نقابة الكتاب في إسرائيل " ג ג " - بمعنى " سقف " .

وقد شارك مواسي في مهرجانات ثقافية عربية في داخل البلاد وخارجها، ونشط قلمه في الصحافة المحلية والصحافة في الخارج، وذلك بتقديم مقالات أدبية وسياسية واجتماعية.

وكان لمواسي نشاطات سياسية في حلقات عربية يهودية كثيرة، فكان من مؤسسي الحركة التقدمية للسلام، وعين قبيل استقالته منها عضوًا في اللجنة المركزية للحركة، وهذه هي المرة الوحيدة التي انضوى فيها مواسي تحت لواء حزب بصورة رسمية.

أما التحصيل الأكاديمي فقد بدأه في جامعة بار إيلان، حيث درس سنة 1970 موضوعي اللغة العربية والتربية. وفي سنة 1973 واصل دراسته للحصول على الماجستير في الأدب العربي. فتم له ذلك سنة 1976 ( الرسالة كانت "لغة الشعر عند بدر شاكر السياب وصلتها بلغة المصادر القديمة" ، وفي أثناء ذلك حصل على شهادة التدريس للغة العربية.

والتحق مواسي بجامعة تل أبيب ليقدم أطروحة الدكتوراة فيها بعنوان " أشعار الديوانيين: العقاد والمازني وشكري" بإشراف: الأستاذ ماتي بيلد.

وقد ترجمت أشعاره إلى لغات كثيرة وأبرز ما صدر منها " الأحزان التي لم تفهم " بالعبرية.
وفاز مواسي بجائزة التفرغ للإبداع من وزارة الثقافة سنة 1989، كما حصل على جائزة توفيق زياد للعام 2001.

وعرف عن مواسي نشاطه الجمّ في تقديم المحاضرات الكثيرة في المدارس الثانوية والجامعات ودورات الاستكمال للمعلمين وفي المراكز التربوية المختلفة . كما عرفت عنه الفعاليات الكثيرة في سنة اللغة العربية (1991)...

وجدير بالذكر أن مواسي كان قد فاز في مسابقة القرآن، وحصل على لقب "حافظ القرآن" سنة 1967.

كما عرف عن مواسي دعمه للأدباء الشبان، فأسس لهم " الورشة الأدبية" بدءًا من سنة 1980 وحتى سنة 1995.

ويعتز مواسي كثيرًا بمكتبته الضخمة المرتبة التي تسعف الكثيرين من طلاب الدراسات العليا.. وله مراسلات مع كبار الأدباء والمبدعين .

الإصدارات
الشعر:
1. في انتظار القطار، جمعية عمال المطابع، نابلس-1971.
2. غداة العناق، المطبعة الأهلية، طولكرم-1974.
3. يا وطني، مكتبة الشعب، كفر قاسم-1977.
4. اعتناق الحياة والممات، منشورات الأسوار، عكا-1979.
5. إلى الآفاق (شعر للطلاب) الأسوار، عكا-1979.
6. الأعمال الشعرية الكاملة (المجلد الأول) وتضم المجموعات الخمس الأولى وكذلك مجموعة من شذور التعب، القدس-1987.
7. الخروج من النهر، دار الشفق، كفر قرع-1989.
8. قبلة بعد الفراق، مطبعة الرسالة، القدس-1993
9. ما قبل البعد، مطبعة الرسالة، القدس-1993.
10. لما فقدت معناها الأسماء، دار الفاروق، نابلس-1996.
11. خاطرتي والضوء (نبضات) ، بيت الكاتب، الناصرة-1998.
12. الأحزان التي لم تفهم ( بالعبرية) ، دار الشفق، كفر قرع-1999.
13. أغاريد وأناشيد ( أشعار للصغار) مركز أدب الأطفال، الناصرة-2001.
14. الأعمال الشعرية الكاملــة ( مجلدان ) ، مكتبة كل شيء ، حيفا - 2005 .

في الدراسات والنقد
15. عرض ونقد في الشعر المحلي، القدس-1976.
16. صلاح عبد الصبور شاعرا مجددًا،جامعة حيفا-1979.
17. الرؤيا والإشعاع، دراسات في الشعر الفلسطيني، القدس-1984.
18. الجََنى في الشعر الحديث، ( 5 طبعات) القدس-1986.
19.الجنى في النثر الحديث ( 4 طبعات ) القدس-1986 .
20. أدبيات ( مواقف نقدية ) ، القدس-1991 .
21. دراسات وأبحاث في الأدب العربي الحديث ، دار آسيا ، دالية الكرمل-1992 .
22. لغة الشعر عند بدر شاكر السياب ، مطبعة الرسالة ، القدس-1993 .
23. أشعار الديوانيين ، إصدار دائرة الثقافة العربية ، الناصرة - 1995 .
24. قصيدة وشاعر ، دار الفاروق ، نابلس-1996 .
25. القدس في الشعر الفلسطيني الحديث ، إصدار مجلة مواقف ، الناصرة-1996 .
26. هدي النجمة ، دائرة الثقافة العربية ، الناصرة-2001 .
27 . تمــرة وجمــرة ، كلية القاسمي ، باقة الغربية - 2005 .

في القصة القصيرة
28. أمام المرآة ، منشورات البيادر، القدس-1985 .
29. أمام المرآة وقصص أخرى ، دار الفاروق ، نابلس-1995 .

في السيرة الذاتيــة
30 - أقواس من سيرتــي الذاتيــة ، دار الهدى ( بإدارة عز الدين عثامنة ) ، كفر قرع - 2002.
31 - حوارات كانت معـــي ، دار الأمانـي ، عرعرة ،- 2005 .

في النقد الاجتماعي
32. أستاذ قد الدنيا ، مكتبة الشعب ، كفر قاسم - 1979 .
33. حديث ذو شجون ( مقالات اجتأدبية ) الناصرة-1994.

في النحو والصرف
34- 36 الجديد في قواعد اللغة العربية ( 4 كتب معدة للطلا ب الثانويين ) بالاشتراك مع د. فهد أبو خضرة ود . إلياس عطا الله، صدرت في طبعات مختلفة وفي سنوات مختلفة.
38. دروس في النحو والصرف ( لطلاب كلية الشريعة في باقة) ، باقة – 1990 -1994.
39. دروس تطبيقية في النحو والإعراب، طولكرم-1995.
40 – المرشد في تدريس قواعد اللغة العربية للمرحلتين الإعدادية والثانوية ، ( بالاشتراك مع مؤلفين آخرين ) ، وزارة المعارف ، القدس – 2002 .

في التعبير
41. فصول في تدريس اللغة العربية والتعبير ( لمعلمي وطلاب المعاهد الأكاديمية ) بالاشتراك مع د. نمر إسمير و د. سليمان جبران، معهد موفيت-1999.

ملاحظات نقدية
42. مداعبة / معاتبة بقلم "أحمد منير" = فاروق مواسي ( جمع وإعداد محمود مرعي -2001.)

ترجمات :
43 - مدارات ( قصائد لشعراء عبريين ) ، دار سفرا ، تل أبيب – 2005 .

مقدمات لمجموعات شعرية
1. " سوزان شاعرة الوجدان "- مقدمة ديوان سوزان دبيني. " عندما تضمني إليك" دائرة الثقافة، الناصرة-1994.
2. مقدمة أو تذييل لديوان " الشاعرة الصغيرة" تضاريس الجنون-1991.
3. " قصائدنا ممهورة بالدم" تقديم ديوان الشهيد، كفر قاسم-2001.
4. مقدمة " نص المرايا مرايا النص"- لكتاب النص المجاور ومرايا الناس، لعلا عيسى، كفر قاسم-2001.
5. قراءة في ديوان، أحلام مؤجلة، لعائدة خطيب، دائرة الثقافة، الناصرة-2001.
6. " وشمها على جدار الزمن" مقدمة ديوان منى ظاهر، دائرة الثقافة-2001.
7. تذييل لديوان موسى حلف، معزوفة الطائر الفضي، معليا-1999.
8. مقدمة العدد الخاص من مواقف، عن الشعر الفلسطيني
( جمع واختيار فاروق مواسي ) العدد 24-25/2000 .
9 - إعداد وتقديم ملف خاص لمجلة الآداب البيروتية ، " حجر الزاوية "، الآداب ، 7-8 / 2003 .
10 - إعداد وتقديم كتاب أبحاث ودراسات في اللغة العربية إصدار مركز اللغة العربية - كلية القاسمي ، باقة الغربية :
إعداد وتقديم ملف خاص لمجلة غاغ ( مجلة نقابة الكتاب في إسرائيل ) عن الأدب العربي في الجليل والمثلث ، العدد 11 ، 2005.

3. كتاب عن شعر فاروق مواسي
الشيخ علي، خلدون: صورة الشهيد الفلسطيني في شعر فاروق مواسي ( ويضم الكتاب بين دفتيه مقالات أخرى لحسان نزال وعبد الناصر صالح وبدر الكيلاني وسهام عارضة وسناء بدوي )، منشورات المركز الفلسطيني للثقافة والإعلام، جنين-1995.
* مجلة الشرق ( شفا عمرو / حيفا ) أصدرت عددين خاصين بالشاعر يضمان المصادر عن دراسة أدبه ونماذج منه :
لبلوغه الخامسة والخمسين: عدد تشرين الأول 1996 ( العدد الرابع ) .
لبلوغه الستين : عدد أيلول 2001
( العدد الثالث )

وسأسمح لنفسي بأن أكون أول المصافحين بسؤال الاستهلال:

- د. فاروق..هل تشعر بعد كل هذا العطاء أنه ما زال هناك كلام لم تقله بعد؟ ومن خلال إقامتك في أرض الرباط، بين عرب الداخل واحتكاكك بالعدو الصهيوني، كيف تقيم الحراك الثقافي والأدبي لديهم؟ ومدى مقاربته لحال في بلادنا العربية؟

دمت أستاذا لنا..






 
قديم 01-05-2006, 02:15 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي

ما أخبار الشعر المقاوم يا دكتور فاروقِ؟ وهل انهارت تحصينات الشعر المقاوم كما انهارت تحصينات الجيوش التي استسلمت لقدر العدوان وقدر الاستسلام للشرعية الدولية الغاشمة المزورة؟ هل ثمة شعر مقاوم؟ وماذا يقاوم إن وجد؟ وما جبهات المقاومة؟







التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
قديم 01-05-2006, 04:36 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
صالحة السفياني
أقلامي
 
إحصائية العضو






صالحة السفياني غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حييتم بروح وسلام


دكتور فاروق مواسي

جئتك على استحياء أختلس الضوء من روحك الجليلة
نتشهى بحب صوتك النافذ في الأعماق نقرأ تأريخك كأسفار الحلم المقدسة
لروحك ذلك العتق المبجل في الحرف كديمومة القلم وجنة التأريخ
مرحبا بالنور يتسامق باتجاه النور يرسل ضوءه
سطور الجهاد ألف لغة وشجرة زيتون
والأرض تحمل روحها بترابها
والسطر ينبثق كالوثيقة الثابتة من بين يديك
كالصخرة المحكومة بحلم الغياب ثابتة كالرباط ’
يتدارسها الأطفال كسفر النهار
فاروق مواسي
يفخر به جنين الحرف كلما تعمق ازداد علو الكلمة سؤددا
وحيثما يسكن كل الوطن وكل الحق كالعلم الذي لايفنى
والحق الذي لايفنى وفلسطين التي ستبقى رغم أنف الأغبياء !
فاروق مواسي
يرسم وجوده كرائحة الأرض المعجونة
بعبق البرتقال ونكهة الزيتون ودم الأحرار
في حضرتك تتقزم كل الحروف سيدي المبارك
ولاتبقى غير روح قالت لروحي
هي الكلمة نبضا يبقى تستحيل كفاروق ألقا
فيه فلسطين نقرأها لمن خلق الحق وأبقى
فالحق سيبقى ووالله سيبقى .

سيدي الجليل يكفينا فخرا أنك هنا






 
قديم 01-05-2006, 04:56 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
د. إسلام المازني
أقلامي
 
إحصائية العضو






د. إسلام المازني غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

الأستاذ الحبيب د. فاروق مواسي
أرحب بك ...وكلنا في الأدب ضيوف عليك ...

هل يهتم الباحثون اليهود بأدبنا العربي كثيرا؟
وهل يصلهم أكثر أم ما نسطره بالانجليزية (كأدب عربي أو إسلامي، مقاوم أو دعوي، بعيدا عن الأغراض الشعرية الأخرى )؟
وبما أنكم أعمقنا تجربة وأسبقنا حضورا في كل المحافل ( عمرا وقدرا ) فهلا أعطيتمونا تقييمكم ونصحكم فيما يخص ظاهرة النشر الرقمي حاليا ؟

وأشد علي أيديكم، فقلما نجد من لا يكتفي بمقعده الرسمي، وينزل ليخالط ويعلم ويتألم مضحيا بالوقت والجهد


دمتم بخير







 
قديم 01-05-2006, 05:05 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالحة السفياني

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حييتم بروح وسلام


دكتور فاروق مواسي

جئتك على استحياء أختلس الضوء من روحك الجليلة
نتشهى بحب صوتك النافذ في الأعماق نقرأ تأريخك كأسفار الحلم المقدسة
لروحك ذلك العتق المبجل في الحرف كديمومة القلم وجنة التأريخ
مرحبا بالنور يتسامق باتجاه النور يرسل ضوءه
سطور الجهاد ألف لغة وشجرة زيتون
والأرض تحمل روحها بترابها
والسطر ينبثق كالوثيقة الثابتة من بين يديك
كالصخرة المحكومة بحلم الغياب ثابتة كالرباط ’
يتدارسها الأطفال كسفر النهار
فاروق مواسي
يفخر به جنين الحرف كلما تعمق ازداد علو الكلمة سؤددا
وحيثما يسكن كل الوطن وكل الحق كالعلم الذي لايفنى
والحق الذي لايفنى وفلسطين التي ستبقى رغم أنف الأغبياء !
فاروق مواسي
يرسم وجوده كرائحة الأرض المعجونة
بعبق البرتقال ونكهة الزيتون ودم الأحرار
في حضرتك تتقزم كل الحروف سيدي المبارك
ولاتبقى غير روح قالت لروحي
هي الكلمة نبضا يبقى تستحيل كفاروق ألقا
فيه فلسطين نقرأها لمن خلق الحق وأبقى
فالحق سيبقى ووالله سيبقى .

سيدي الجليل يكفينا فخرا أنك هنا
أختي الفاضلة صالحة
أولا نرحب بك، ونمتلئ فخرا بحضورك الخلاق، وحرفك الفنان، وكلامك المضيء...
إطلالة جميلة ومبدعة يستحقها وأكثر الدكتور فاروق مواسي الذي يستحق الترحيب والاحتفاء مع كل ومضة ضوء وشذى عبير...
أشكرك أيتها المبدعة شقيقة الرجال المبدعين وأهنئ أقلام بك...
بانتظار المزيد من التفاعل.....
في أمان الله






التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
قديم 01-05-2006, 05:12 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. إسلام المازني
الأستاذ الحبيب د. فاروق مواسي
أرحب بك ...وكلنا في الأدب ضيوف عليك ...

هل يهتم الباحثون اليهود بأدبنا العربي كثيرا؟
وهل يصلهم أكثر أم ما نسطره بالانجليزية (كأدب عربي أو إسلامي، مقاوم أو دعوي، بعيدا عن الأغراض الشعرية الأخرى )؟
وبما أنكم أعمقنا تجربة وأسبقنا حضورا في كل المحافل ( عمرا وقدرا ) فهلا أعطيتمونا تقييمكم ونصحكم فيما يخص ظاهرة النشر الرقمي حاليا ؟

وأشد علي أيديكم، فقلما نجد من لا يكتفي بمقعده الرسمي، وينزل ليخالط ويعلم ويتألم مضحيا بالوقت والجهد


دمتم بخير
وأخيرا يا دكتور إسلام الحمد لله أنك طللت علينا من شرفة القمر، وشاركتنا بالاحتفاء بأستاذنا وحبيبنا الدكتور فاروق مواسي...
أنا أعرف أن إطلالتك ليست سهلة، ولا تطل إلا على الكبار الكبار أمثال الدكتور فاروق.... وأنا مش زعلان (أوي) يا دكتور .... لأني أعرف الدكتور فاروق يستحق وأكثر، أشكر الدكتور فاروق من الصميم الذي كان حضوره فرصة للقاء الأحبة، واستراحة للمحاربين الكبار ...
لك مني أخي العزيز إسلام كل الحب والتحية...






التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
قديم 01-05-2006, 06:31 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
فاروق مواسي
أقلامي
 
الصورة الرمزية فاروق مواسي
 

 

 
إحصائية العضو







فاروق مواسي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

[SIZE="4"]الحبيب سامر يا رعاك الله ....لك وللقائمين على الموقع الباهر أزجي تحيتي ومحبتي ...
شكرًا على ضيافتكم ، وعلى تعريفكم ، واعذروني إن أوجزت في كل إجابة :
وتسأل أيها الصديق :

- د. فاروق..هل تشعر بعد كل هذا العطاء أنه ما زال هناك كلام لم تقله بعد؟[/SIZE
]- نعم ، وهو كثير ، وسيصدر لي هذا العام على سبيل المثال : مرايا ( مجموعة قصص قصيرة جدًا ، واختصرتها : ق . ق . ج ) ، ومجموعة دراسات وأبحاث ، وكتاب البيبليوغرافيا ( 80 صفحة تحوي فقط عناوين الكتب والمقالات التي لي والتي كتبت عني وأين ) ، وكتاب ( أضواء وأصداء ) - مجموعة مقالات ودراسات حول كتابتي ، ومجموعة شعرية ، ومقالات نقدية بالإنجليزية ، ودراسات وأبحاث في اللغة ، وسينشر هذا الأسبوع كتاب لغة الشعر عند بدر السياب وصلتها بلغة المصادر القديمة - طبعة ثانية ، و....و المستقبل حافل بمشاريع أخرى .

- من خلال إقامتك في أرض الرباط، بين عرب الداخل واحتكاكك بالعدو الصهيوني، كيف تقيم الحراك الثقافي والأدبي لديهم؟ ومدى مقاربته لحال في بلادنا العربية؟
أنا مقتنع أن التفوق العلمي يوازي التفوق الفني والتفوق الأدبي ....وحتى تجد مقاربة لما أقول : حدثني الكاتب سامي ميخائيل وهو من أصل عراقي أن روايته التي يصدرها أو التي أصدرها يبيع منها نحو تسعين ألف نسخة ...فتصور مدى ربحه لو ربح دولارًا فقط ( وبالطبع أكثر بكثير ) ، وقس على ذلك ، والموضوع طويل في الحديث عن المستوى المتميز وفي عدد المتلقين ، وعدد الندوات والمؤتمرات وووو


هذي الزهور النافــحـــه
عبقت بطيب الصالحــــه
كرمت بنـــبل مانــــح
أحببت هذي المانحــــــه
أحببت إبداعـــًا لها
ولذا ترانـــي مادحـــه






 
قديم 01-05-2006, 06:51 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
فاروق مواسي
أقلامي
 
الصورة الرمزية فاروق مواسي
 

 

 
إحصائية العضو







فاروق مواسي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

دكتورنا العزيز إسلام ....كم أحييك ، وكم أشكرك

وتسأل :
هل يهتم الباحثون اليهود بأدبنا العربي كثيرا؟

نعم ، يهتمون ، ويترجمون ، ويعقدون الندوات ويتدارسون ....دافعهم الأول سياسي
اجتماعي ، ومنهم من يهتم بالصيغ الفنية وبالمستوى الأكاديمي ....هم كالمستشرقين ، منهم الصالح ، ومنهم الطالح ، ومنهم من هو دون ذلك ....
ترجماتهم من لغات العالم ( ومنها العربية ) أضعاف مضاعفة مما هو واقع الحال في عالمنا العربي ....


وتسأل :


هل يصلهم أكثر أم ما نسطره بالانجليزية (كأدب عربي أو إسلامي، مقاوم أو دعوي، بعيدا عن الأغراض الشعرية الأخرى )

- نعم يا اخي الكريم ، فمؤسساتهم ومراكز البحث لديهم نشطة جدًا جدًا ، وإصداراتهم جادة وعلمية ....ولكن ، لماذا تفتح لي جرحًا أيها الحبيب ؟


وبما أنكم أعمقنا تجربة وأسبقنا حضورا في كل المحافل ( عمرا وقدرا ) فهلا أعطيتمونا تقييمكم ونصحكم فيما يخص ظاهرة النشر الرقمي حاليا ؟

لو كنت تعرف العبرية لرأيت أية منتديات عميقة لهم في المجالات العلمية والأدبية والفنية ....وفي المواقع على الشبكة ....ماذا أقول ؟ هل أقول أين نحن ؟
الفرق الأساس أنهم لحقوا العالم الحداثي بمنجزاته وإنتاجه ، وأخذوا ينافسونه ، ونحن نتحدث عن عصورنا الذهبية السالفة .....
أخشى إذا استرسلت أن أبدو وكأني أدعو لهم ، ولكني سأتحفظ من كيل المديح الذي هو حقيقة مرة ....ولكنها حقيقة .


طبعت مادة كثيرة قبلاً ، وعدت هنا بإيجاز لأن السائل رجل أصيل فلا بد من بعض الوفاء له ، وأدعوه لزيارة موقعي ، فثم مقالات وترجمات ومواد قد تعوض عما ضاع من طباعتي ...http://www.geocities.com/faruqmawasi

أما أخي الدكتور أسد العزيز ، فبعد التحية أقول لك :
حسنًا أنك تفرق بين اليهودي والصهيوني ، فاليهودي دينيًا ليس لنا إلا أن نحكم عليه تبعًا لمواقفه وسلوكه الديني والإنساني مثله مثل النصراني أو البوذي أو البرهمي .....
والصهاينة أيضًا أنواع ، مع أن المصطلح مرتبط بصهيون وهي القدس التي ورد في توراتهم : إذا نسيتك يا قدس أنسى يميني .....
نحن العرب المقيمين بينهم نعيش معم فهم ليسوا غيلانًا يومية نجابهها ونصارعها ونعاديها ، فلنا نضالنا المطالب بالمساواة ، وبالنضال من أجل العودة إلى حدود سنة 67 ، وقد تستغرب إذا قلت لك إن منهم اليساريين الذين يتظاهرون ويعتقلون ويهانون يوميًا بسبب دفاعهم عن قضايا فلسطينية ....ثم لا تنس أن كثيرًا من اليهود ليسوا صهاينة إطلاقًا كمجموعة ناتوري كارتا ومجموعات اليسار الراديكالي ....
ومع ذلك فالموضوع ليس من اختصاصي ، ولكني أقدم انطباعي ورأيي .....
أنا مثلاً نائب رئيس نقابة الكتاب في إسرائيل ، وتسعون بالمائة منها منتمون لأحزاب صهيونية .....يعني ، كيف تفهم التعايش ؟ وفي أي حدود ؟ فهل أنا أتنازل عن ذرة حق لي ولأهلي ؟
حاشا معاذ الله ...
[/B[/COLOR]]!!!

وتحيـــة فاروقيــــة







 
آخر تعديل فاروق مواسي يوم 01-05-2006 في 09:46 PM.
قديم 01-05-2006, 07:10 PM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
د.سامر سكيك
المؤسس والمدير العام
 
الصورة الرمزية د.سامر سكيك
 

 

 
إحصائية العضو







د.سامر سكيك غير متصل

Bookmark and Share


Angry

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاروق مواسي
دكتورنا العزيز إسلام ....كم أحييك ، وكم أشكرك !وتسأل :
هل يهتم الباحثون اليهود بأدبنا العربي كثيرا؟
-CC6600وتسأل :
هل يصلهم أكثر أم ما نسطره بالانجليزية (كأدب عربي أو إسلامي، مقاوم أو دعوي، بعيدا عن الأغراض الشعرية الأخرى )؟-

CC6600
وبما أنكم أعمقنا تجربة وأسبقنا حضورا في كل المحافل ( عمرا وقدرا ) فهلا أعطيتمونا تقييمكم ونصحكم فيما يخص ظاهرة النشر الرقمي حاليا ؟
CC6600
993333

طبعت مادة كثيرة ، فأين ضاعت أيها التقني الكريم ؟
حرام ، وااه أن تضيع
طبعا حرام أن تضيع..
تحمل فقرنا التقني يا دكتور..كلي خجل..ولكني لا أدري ما الذي حدث في جهازك وجعل الكلام يطير
فلنكتب من جديد..فهذه مهنة المتعبين دوما..






 
قديم 01-05-2006, 08:44 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
د.أسد محمد
أقلامي
 
إحصائية العضو






د.أسد محمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي تحية

د. فاروق
اطلالة جملية
ومعرفة بك كانت لي سابقة
ومتابع لنشاطك


وسؤالي : هل يمكن ان نتعايش مع الصهاينة ؟؟؟
ولي عودة







التوقيع

د.أسد ممد
كاتب روائي سوري
assad2005@maktoob.com
أهلا بكم في مدونتي الخاصة :
www.maktoobblog.com/assad2005

 
قديم 01-05-2006, 10:03 PM   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
التجاني بولعوالي
أقلامي
 
إحصائية العضو






التجاني بولعوالي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

شهادة في حق د. فاروق مواسي
بقلم/التجاني بولعوالي

من خلال متابعتي لجانب من إسهام أستاذنا الكبير د. فاروق مواسي، سواء ما يتعلق بالإبداع الشعري والسردي، أو ما يرتبط بالنقد الأدبي والفكر، توصلت إلى إقرار ملاحظتين أوليتين وعامتين حول فاروق مواسي الشاعر والكاتب:

1- الطابع الموسوعي: حيث إنه يجمع بين لفيف من المعارف والاهتمامات، قلما نجدها عند الآخرين، خصوصا في هذا العصر، الذي ينزع فيه الفكر والأدب والمعرفة إلى التخصص والتفريع، فأصبح المثقف يقتصر على الحقل المعرفي والأدبي الذي تخصص فيه، أو تلقى فيه تكوينه، ولا يتعداه إلا في نادر الأحيان، غير أن أستاذنا فاروق، تمكن من الخروج عن سنة هذا العصر التخصصي، ليوفق بين جملة من المعارف، من شعر وسرد ونقد وفكر وترجمة وسياسة وتربية وغير ذلك، وهذا ظاهر للعيان من خلال تصفح سيرته الإبداعية، التي تزخر بشتى الثمار والأزاهير!

- العفوية التامة: التي تتجلى من خلال الروح المنفتحة والمتفائلة التي يكتب بها نصوصه، التي تشير بشكل أو بآخر إلى أن السماحة من شيم هذا الرجل، وأنها قطعة من أخلاقه وسلوكاته، التي تنعكس بشكل لافت في أدبه وفكره، مما يجعل نصوصه الشعرية تندرج في ظل السهل الممتنع، الذي يتلفقه القارئ بيسر، ولا يسبب له أي كد أو إجهاد، كما أن مقالاته النقدية والفكرية، تجانب الوقوع في التعقيد المشين، والمعاضلة غير المقبولة، لأنه يكتب بوضوح تام، وهو مسكون بهاجس توصيل فكرته إلى الآخر قصد تحقيق التعايش الروحي والفكري معه، لا التنافر غي المجدي، أو التعبئة غير المعقولة.

تلكم ملاحظتان في حقه، أرجو أن تمثلان شهادة صادقة للتاريخ، أكرم بهما هذا الرجل البهي السمح.


وتقبلوا احترامي الكبير.
التجاني بولعوالي






 
قديم 01-05-2006, 11:02 PM   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

د. فاروق:
شرف كبير لنا محاورة شاعر كبير وكاتب عظيم في مستواك، لأن الذين اهتدوا إلى الدرب متأخرين، يتلمسون علامات تركها الرواد والمبادرون، كي لا يتوهوا في غياهب الفراغ.
الدكتور الكبير:
في زيارة سريعة لموقعك، وجدت في الصفحة الرئيسية تعريفاً لك يقول: موقع الشاعر الفلسطيني فاروق مواسي.
وأردت أن أسأل، واعذرني على الجرح الذي قد يفتحه هذا السؤال: بعد كل هذه السنين تحت الاحتلال، في الجامعات العبرية، وفي رابطات الأدب الإسرائيلية، ماذا تعني فلسطين للدكتور فاروق، ولماذا يتشبث بها، وهل في هذه المقاومة ـ بالهوية ـ إشارة لأجيال في بلادها تكاد تكفر بفلسطين وبالهوية العربية؟
وكيف يمكن أن نجعل من الشعر حارساً للقضية الحقة، بدل أن يكون وسيلة لتهديم الأسوار أمام الغزو بمختلف أشكاله؟
لن أطيل عليك، دمت ذخراً للثقافة العربية الفلسطينية.
ماجدة







التوقيع

 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشاعر والناقد المغربي إبراهيم القهوايجي في حوار مفتوح مع الأقلاميين د.سامر سكيك منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين 32 30-04-2006 01:00 PM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 12:05 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط