الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام > منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين

منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين كل شهر نحاور قلما مبدعا بيننا شاعرا أوكاتبا أوفنانا أومفكرا، ونسبر أغوار شخصيته الخلاقة..في لقاء يتسم بالحميمية والجدية..

موضوع مغلق

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27-04-2009, 03:29 PM   رقم المشاركة : 145
معلومات العضو
حسن سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسن سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







حسن سلامة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين


بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله الذي وهبنا الحياة والمعرفة ، وهدانا النجدين ، وبسط لنا من رحمته ، نحن الخطاؤون ، وخيرنا التوابون .. والحمد لله الذي ألهمنا الصبر والبصر والبصيرة لنتعارف ونتبادل المعرفة ونعرض بضاعتنا من الكلام الذي نتوخى أن يكون جميلاً في كل الأحوال ..
والحمد لله الذي حفظ لساني عن زلة حرف أو سوء تعبير ..
وأشهدكم جميعاً ، انني لا أكتب ترفاً ، ولا لاكتساب مديح أو شهرة ، فأنا إنسان مملوء بكل شيء ، من رحمة ربي ، أكدح في هذه الدنيا برغبة ، وأسير فيها رهبة ، ولي فيها ميزان أحاول أن أرجح كفته لغيري ..
لذلك ، أوجه تقديري واحترامي لتلك الشاعرة المحترمة المحترقة / إباء اسماعيل .. وأهمس لها : إن النار أم الاحتراق ، والرماد أرضه ، حيث أرى تلك العنقاء التي لا يراها أحد .. ومن ثم ، فإن هذه السيدة تشكل عندي علامة فارقة من بين الكثير من النساء ، وكم أتمنى قربها جغرافياً ، لتعرف أسرتي وأولادي وبناتي وأحفادي ، وأنا الإنسان المشاغب المرهق المحترق .. ربما ، ستشد شعرها كأمنا الغولة ، ربما تزيد احتراقاً حين تعرف كيف أكتب ومتى في خضم هذه العواصف والمقادير والأنواء .. ربما ستصاب بجنون ليس كجنون العامة ، حين تعلم حجم انتمائي للناس ومواجعهم ، وأنني لم أغير جلدي منذ عرفت الحرف واللون ،ومنذ انتابتني جرثومة الفهم ، فلم أغير اتجاه أشرعتي رغم العواصف والموج ..
لذلك ، أقر واعترف أنني المكتوب أعلاه ، والمكتوب في كل الكلمات في هذا المنتدى وغيره وفي الصحف وغيرها .. وأنا مسؤول مسؤولية كاملة : أخلاقية وأدبية عن كل همسة ، وكل حنو ، وكل عاطفة ابديتها للناس الذين ألتقيهم هنا وهناك ، وفي كل الأمكنة ؟؟
داهمني الوقت ،
هنا أقول : شكراً للجميع رغم أنني لم أنته من الإجابات ، وما عرفت كيف أنقل غربشاتي التشكيلية إلى هذا الحوار ..!!
أقول : شكراً يا أختنا الكريمة إباء ..
وشكراً للذين مروا هنا ..
وشكراً للذين ما قرأوا كتابات اعتز بها هناك ..!

وأقول أدباً واحتراماً : لن أكتب هنا ولن أرد ، لأنني لن أتجاوز المساهمة رقم 144 إلا بموافقة خطية من الشاعرة المحاورة / إباء ..

نلتقى في منتديات هذا المنتدى ..

أخوكم / حسن سلامة

h_salama_51@yahoo.com






 
قديم 27-04-2009, 07:33 PM   رقم المشاركة : 146
معلومات العضو
عبير هاشم
أقلامي
 
الصورة الرمزية عبير هاشم
 

 

 
إحصائية العضو







عبير هاشم غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: مشاركة: رد: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن سلامة مشاهدة المشاركة

00

[color=#00008b]
الابنة عبير ..
لديك الكثير من الأسئلة .. وقد جئت يا أخت العرب متأخرة ، لأن الموعد / المزاد تم تمديده ، وكان يفترض انتهاؤه قبل أيام .!!
هذه الإطلالة ، تذكرني بحالنا العربي .. حين نعلف الخيل ليلة السباق ، فتدخل المضمار مثخنة بالماء والتبن وبعض الشعير .. من المؤكد أنها لن تفوز ، ومن المؤكد أنها لا تنفع في مواجهة أو سجال ..!!
في هذا المنتدى ، كتبت الكثير ، وأظن أن بعضه على درجة من الأهمية ، لكن ما لاحظنا الطلات البهية للمثقفين الصناديد ، وقد يعتقد البعض أن المنتديات للتسلية ، ربما ، لكن المرء يعتب على الذين يمارسون فعل الكتابة الجميلة ..
بالنسبة لي ، وجدت من الصحاب الأفاضل الكثيرين ، اعتز بهم وبثقافتهم ، لكن من المؤكد أنني لم أضف حرفاً لرصيدي المعرفي ، من أي أحد ، وقد كنت أتمنى ..
لذلك ، لي فخر العطاء ، بحجم الأسف على الذين لم يأخذوا وما زالوا يتهجون الحروف ويندحرون أمام النحو ، فما بالك بالمعرفة العامة ..
بوضوح ، شدني هذا المنتدى في البداية كونه فلسطيني ، وكذلك مؤسسه ، الذي طل مرة واحدة على ما أفعل (!) لكنني لا ألومه ، فهو منشغل ومشغول ، وأعلم تماماً أنه بجواري جغرافياً ..
اعلمي يا عبير ، إن هذا الكلام ليس موجهاً لك تحديداً ، لكنك فتحت أمامي باباً ..
وحين أقول أنك جئت متأخرة ، أعني ذلك ..
وحين أحجم عن الإجابة ، لأنها ستكون تحصيل حاصل .. أليس كذلك ..!!!
وباعتبارك مشرفة على منتدى أظنه ( الخواطر ) ففيه مساهمات لي ، يبدو أنك ما خاطرت (!) بالاطلاع على آخرها ، حيث قلتُ أنني لن أكتب ، لكن قد أرد على الذين علقوا فحسب ..!!
أليس لكل فولة كيـّال .. لكن صارت البقوليات كلها بلا كيال .. صارت معلبات يا عبير ..!
ربما هذا الكلام لا يفسد للود قضية أبداً ..
ربما يفتح عيوننا جميعاً على جهود وإنتاج الآخرين ..
أليس كذلك ..؟!!
لك التحية أيتها العبير التي اعتبرها مثل عبير ابنتي ..
والإجابة على أسئلتك ستكون في وقت آخر .. لك الشكر على العطاء ، والمثابرة ..


أستاذي الكريم حسن
في الحقيقة يداهمنا الوقت كثيرا , ربما تأخرت جدا
ولكن تشبيهك ليس في محله بشأن هذا التأخير فوالله
لا أجد متسعاً من الوقت , منذ فترة أفتح الموقع أضع إسمي وبعدها أنشغل بامور لا نهاية لها في الحياة,,, أبحث عن الوقت تارة وتارة أجد الوقت يبحث عني.

لنقل يا والدي العزيز إلتمس لأخاك عذرا وإن لم تجد له عذراً فاختلق له عذرا.
دمت بخير ومحبة
وجزانا الله وإياك كل خير .






التوقيع


(قيّـــد الياسمين )
 
قديم 29-04-2009, 12:04 AM   رقم المشاركة : 147
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن سلامة مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

أما بعد ،
.. وحين حطتني هذه الإباء بالمزاد العلني ، وأمهلتني حتى نهاية هذا الشهر ، وكذلك رواد المكان ، قلت في نفسي : معها حق ، فقد اثقلت عليها كثيراً ، ونحن الرجال / الخناشير/ مأمورون بالرفق بالقوارير ، بخاصة أن هذه المرأة / الأم / الزوجة / العاملة في مجالات عدة ، منهكة اصلاً ، وزدتُ طينها بلة حين وافقت على الحوار معها على هذا الموقع ، ليس ذلك فحسب ، بل ماطلت ووضعتُ شرطاً قبل الحوار .. !!
نعم أثقلتُ عليها رغم مشاغلها .. لكن لماذا تحمل هي كل هذا العناء ، على مدى أكثر من شهر ، ولم يحمل معها أحد إلا ثلاثة أشخاص أو أربعة هذا الحمل ..؟
من معرفتي بهذه الفاضلة ، منذ تعرفي على هذا الموقع صدفة ، وحين قراتُ مكنونها الثقافي ، وجدت فيها من الخلال ما يطمئن الفؤاد ويرفع الرأس ويثير الإعجاب ، فهي امرأة ليست مختلفة عن نسائنا الشرقيات من حيث الهيئة والقوام والهندام والثقافة .. لكنها مختلفة تماماً ، لأنها فوق ذلك تحمل معها الوطن والعيال والحنين والبصر الذيل يمتد شرقاً في كل اللحظات .. والبصيرة المتجددة .
هى مهووسة بالوطن ،
بل مجنونة به ،
كل هذا الهوس والجنون ، لا يفهمه إلا الذين فتح الله عليهم جانباً من الإنسانية والنقاء والصدق .. لذلك ، تكون الأرواح هنا مجندة ، كما قال الحبيب المصطفي ، تتآلف وتتباغض ، تلتقي وتتباعد ، وفقاً للوغاريتمات دالـّة معينة ، ووفقاً لكينونة ثقافية معينة صقلتها تجربة فريدة في بيئة مواتية ..
حين حطتني في المزاد ، وأمهلتني ..!! شعرت بأسف شديد : لماذا صار الحوار كحبل من مسد ، وقلت : ليتني انهيت وأرحت واسترحتْ ..!!
لكن ، استشعرت في هذه السيدة شيئاً أشعر به أنا دائماً ، هو حاجتنا للغذاء الفكري ، وليس للأطباق المثخنة بجروح الجياع ..
أدركت ، اكثر ، أن في هذا العالم قوة مغناطيسية بشرية ، تستطيع بعث رسائلها عبر موجات الأثير ، فيلتقطها طرف آخر مجهز تماماً لهذه الخاصية ، لأنه يملك طين الشيفرة ذاتها .. هذا الكلام يدفعني في أقسى حالات اليأس إلى الأمل (!) فأعود ثانية للحياة . مع أول قطرة كلمة طيبة ..
أيتها المثقفة الشاعرة ،
ربما المئات لم يطلعوا على نتاجك الأدبي هنا ، والمئات ايضاً لم يطلعوا على أهم ما كتبت أنا أيضاً..
لهم العذر ، لكن يحز في النفس أن هناك ثلة من المثقفين ، نعتب عليهم كثيراً لانزواء بعضهم خلف مساهمات ضحلة ، فلهم العذر والشواطئ الآمنة .!!
..
المهلة تنتهي قريباً .. نعم ، لكنها حتماً فتحت أمامي أفقاً مختلفاً ..
شكراً للذين عبروا وقرأوا ، وألف شكر للذين طرزوا بخيوط من حرير زاهية ، كل تلك الكلمات التي أعتز بها ، وأحتفظ بها في قلبي وذاكرتي .. وارشيفي ..
هذه المساهمة ، مكانها ربما في آخر الحوار .. لكن عندي كلام آخر .. أيضاً ..!!!


حسن سلامة
h_salama_51@yahoo.com
أستاذنا المتألق بفكره وإبداعه وروحه الثائرة حسن سلامة ..
لاأستحق كل هذا الإطراء ولكن كما تعلم فمدة هذا الحوار هي شهر واحد، ولكنك كنتَ استثناءً.. كنتُ أريد أن أُخرِج كل مابروحكَ من بوح ومُقاوَمة مِعطاءة فيها الكثير من لحظات الاكتشاف الطفولية للعالم من حولك!!!
أدهَشتنا بكل هذه البساطة وبكل هذا العمق
ولكن مهما يكن من أمر،
اكتشفتُ أنه عندكَ طاقة على العطاء والتواصُل لامحدودة.. هذه يمكن أن تُكمِل مشوارها خارج نطاق هذا الحوار الزمني والمكاني المحدود بشروطه ولو أننا اخترقنا هذه الشروط ( الشروط أيها الصديق محدودة هي الأخرى ) أما أنت تُشِعُّ هنا بروحكَ المتمردة الجميلة وتُحدِث انقلاباً يشبه الشعر الذي نتوق لأن نكتبه!!!
أنتظر أن تُكْمِل إجاباتك على أسئلتي ويسعدني أن تتجاوز كل مافات وتتقدم بخطاك لتحمل أكثر الردود وأجمل النهايات.

دمتَ مبدعاً رائعاً وصحفياً متمرداً






التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 29-04-2009, 12:26 AM   رقم المشاركة : 148
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين

وأقول أدباً واحتراماً : لن أكتب هنا ولن أرد ، لأنني لن أتجاوز المساهمة رقم 144 إلا بموافقة خطية من الشاعرة المحاورة / إباء ..

نلتقى في منتديات هذا المنتدى ..

أخوكم / حسن سلامة



أستاذنا حسن سلامة الإنسان والمبدع
الحوار لم ينته بعد
نطمح أن تفوق ردودك في الحوار لتصلِ على الأقل 150
هدفنا أن نكسُر الرقم القياسي العالمي وندخل موسوعة جينيس العالمية
هيّا ..

ولن أغلق الحوار حتى تنتهي من الإجابة على جميع الأسئلة






التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 29-04-2009, 01:22 AM   رقم المشاركة : 149
معلومات العضو
حسن سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسن سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







حسن سلامة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين



أختنا إباء

ما أظن أن الثقافة تدخل اية موسوعة ..!!
لذلك ، تكفيني موافقتك الخطية ، لنستمر ، وبالنسبة لي ، أشعر انني ما دخلت بعد موضوع الثقافة والفن التشكيلي كما أريد .. سأترك ذلك في مساهمات أخرى بعون الله ..

وفترة السماح هذه تعطيني فرصة لتطييب خاطر اختنا عبير ، ربما زعلت من كلامي الذي فوق ..

تحياتي







 
قديم 29-04-2009, 05:12 AM   رقم المشاركة : 150
معلومات العضو
عبد السلام الكردي
الهيئة الإدارية العليا
 
الصورة الرمزية عبد السلام الكردي
 

 

 
إحصائية العضو







عبد السلام الكردي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن سلامة مشاهدة المشاركة


السؤال الثالث

3 - دمشق

[color=#00008bرغم ذلك الصمت الذي تعلمتُ ، حاولت البوح بالاسئلة :
من رأى الياسمين حين يتنفس عند فجر دمشق ..؟
من يعرف عن قرب أجراس السمسم عند أبواب دمشق ، من يعرف تينها وزيتونها وعنبها ، وصبارها ،غير الصابرين .؟!

أليس الصمت أجدى من البوح ..؟؟؟

[/color]

أنا من راى الياسمين يتنفس عند فجر دمشق وأنا أيضا من رأى الياسمين يتدفق من أبواب بيوت دمشق ليتجول في الشوارع
أنا يا والدي من راى الياسمين يعانق نحور الصبايا في دمشق ومن راّه ينساب من اسطح دمشق ليصل أعماق روح المدينة الاأنثى
وأنا يا سيدي من رأى اجراس السمسم عن قرب والتمر هندي والعرق سوس وأنا من كان يجتمع بأصدقائه الى الجانب من النهر الذي يعبر المدينة قرب سوق الحميدية منذ اّذان العصر وحتى اذّان المغرب في شهر رمضان.. أنا من راى رمضان هنا في دمشق فهل منكم من راّه هنا وعن قرب

لامست الكثير مني يا والدي حين تحدثت عن دمشق فهل لي بالتطفل عليك بطلب المزيد؟؟






 
قديم 30-04-2009, 04:09 PM   رقم المشاركة : 151
معلومات العضو
فاطمة نسومر
أقلامي
 
إحصائية العضو







فاطمة نسومر غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين

....................السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته :
أخي و أستادي الكريم لقد لفت انتباهي القرب الشديد بين اسمكم ولقبكم , دلك القرب الدي يرسم لوحة العروبة والأصالة , وقد جسد هدا القرب حرف متكرر , نجده في آخر القدس و أول السماء ....
أخي حسن : ما رأيكم في الطرق الحديثة للكتابة والدراسات الأدبية التي تعتمد على الأرقام والرموز والاختصار الشديد ؟ هل هي بناء للقديم وتطوير له أم تحطيم وكسر لمبادئه ؟
....................شكرا لكم.







 
قديم 30-04-2009, 04:18 PM   رقم المشاركة : 152
معلومات العضو
حسن سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسن سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







حسن سلامة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين



بسم الله الرحمن الرحيم

الأخت فاطمة
قلتُ في أكثر من مقام ، أن اللغة العربية لها قدسيتها ، وتراكيبها في حروفها المضيئة ، المشكلة عند الكاتب نفسه ، فهو الذي يستطيع أن ينسج من هذه الحروف صنوف الأدب : الشعر ، القصة ، الرواية ، المقال وحتى الرسائل الشخصية ..
الكتابة تفرض علينا احترام الكلمات ، وعدم خلطها بالتراكيب الرديئة المبتذلة أو الهجين المعيب ..
لذلك ، ارى أن أية كتابة تتجاوز حدود الأخلاق هي تعدٍ على قدسية الحرف وخروج على ملة اللغة ..
ومن يريد أن يتعلم ويفهم معني وطريقة وقدسية الكلمة ، فليعد للقرآن ، يصاحبه ويستمع إليه ويتعلم منه .. ثم ينطلق في مجال الإبداع ..
لك التقدير والاحترام ..







 
قديم 30-04-2009, 04:26 PM   رقم المشاركة : 153
معلومات العضو
حسن سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسن سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







حسن سلامة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين


أخي عبد السلام الكردي

لا يمكن أن نفي مثل هذه المدن حقها ، لأننا اصغر ، وأحدث كثيراً في وجودنا معها ، فهي المحتوى والبقاء المثير المتميز .. نعيش فيها عابرين فترة وقت ، ونموت عنها حاملين رائحتها ، وأبصار قاطنيها وذاكرتهم تبقى في المكان، وقد يعلق منا خيط في إحدى الزوايا ..!!

دمشق ، لتكن ذلك السر العظيم في وجداننا .. وإن سألتني عن غيرها ، سأكون منصفاً بالطبع ، فالناس هم الذين يشوهون الواقع ويدوسون على خطوط التاريخ ..
بغداد والقاهرة وعمان وصنعاء ودلهي وبراغ والكويت وعدن والرياض والقاهرة ، وكل المدن التي أعرف ، لها عندي نكهات خاصة ..

اشكرك يا العزيز







 
قديم 30-04-2009, 04:33 PM   رقم المشاركة : 154
معلومات العضو
حسن سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسن سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







حسن سلامة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي الفلسطيني القدير حسن سلامة في حوار مفتوح مع الأقلاميين



بسم الله الرحمن الرحيم

الابنة عبير

ألا نقسو على أبنائنا أحياناً إلى حد الضرب ..؟!!
هذا لا يعني ابداً إننا نكرههم ، حتى في ساعة الغضب تلك ..!!
هذا يعني أننا حريصون عليهم ، وكثيراً ما نضعهم في موقف ليسوا سبباً فيها ، لكنهم يشكلون مخرجاً وطريقة للتعبير، نراها نحن الكبار ..
هل هذا ما حدث ..
بالضبط ، رغم تنويهي بأنك لست معنية بالرد المذكور ..
هل نصغر حين نعترف بهكذا خطأ ..؟
لا أعتقد ذلك ، فالاعتراف بالذنب فضيلة .. وأنا اكتب الآن مباشرة ، وقد غمرتني الفضيلة ..!!

لك التقدير ، وأعلم انشغالك بالخواطر ..؟!







 
قديم 01-05-2009, 11:18 PM   رقم المشاركة : 155
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي نهاية رحلتنا الحوارية مع المبدع والصحفي الفلسطيني حسن سلامة

أعزائي الأقلاميين،
وكُلُ مَن مرَّ وسيمر من هنا قارئاً ومتابعاً آثار أحرف أديبنا ومبدعنا الصحفي حسن سلامة وخُطا روحه التي تألقتْ هنا...
نعلن نهاية مشوار هذا الحوار الذي سأترك لكم الحكم على شكله ومضمونه . وهو باختصار خرج عن المألوف في الكثير من مواصفاته الظاهرية والباطنية، وهذه حالة إبداعية لايمكن الإمساك بها أو القبض عليها، بل لايمكنها أن تعيش إلا في جو من الحرية شبه مطلق.

دمتم بألف خير
وأشكر جميع المشاركين بهذا الحوار
ولقاؤنا بكم في حوار جديد مع مبدعة رائعة
وسأترككم مع عالم التصورات والأخيلة لتعرفوا مَن هي!!

تحياتي لكم
تحية الإباء والمحبة والإبداع






التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 06:09 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط