الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام > منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين

منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين كل شهر نحاور قلما مبدعا بيننا شاعرا أوكاتبا أوفنانا أومفكرا، ونسبر أغوار شخصيته الخلاقة..في لقاء يتسم بالحميمية والجدية..

موضوع مغلق

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-12-2006, 08:51 AM   رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
د.سامر سكيك
المؤسس والمدير العام
 
الصورة الرمزية د.سامر سكيك
 

 

 
إحصائية العضو







د.سامر سكيك غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي محمد السنوسي الغزالي في حوار مفتوح مع الأقلاميين

يعاني ضيفنا العزيز من مشكلة تقنية في دخول أقلامن وقد أرسل عدد من الأجوبة على أسئلة المادخلين أدرجها هنا حتى يتمكن ضيفنا من العودة..

فاطمة الجزائرية

السلام عليكم , أعتذر لدخولي المتأخر ,...........أهلا بك أخي الرائع المبدع محمد , .............أهلا بصاحب اليراع الذهبي الحر ..............أهلا بصاحب الأفكار الحديثة .
اسمح لنا بأن نسألك أخي محمد : ما هي الذكرى الجميلة أو الحزينة التي لا تنساها وتبقى راسخة في ذهنك ما دمت حيا ؟ وما هي أروع أمنية تتمنى أن تتحقق ؟ ..................شكرا وبورك فيك.



اهلا بك ..فاطمة

اجمل ذكرى لى في حياتى ولاانساها ومرتبطة بذاكرتى لاسباب يطول الخوض فيها..هو لحظة اجلاء القواعد البريطانية عن ليبيا..خاصة عن معسكر الدوقادوستا في مدينتى المحببة بنغازى...اما ما اتمناه ان يتحقق هو ان يقوم احد ما بتوثيق حياة وسيرة الاديب الليبى الصادق النيهوم..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ

اباء اسماعيل

المبدع القدير محمد السنوسي الغزالي

السؤال الأوّل
- كتبْتَ المسلسلات الاجتماعية والتاريخية والبرامج الثقافية، وهذا الجانب وضعك وجهاً لوجه أمام الجمهور العربي. مامدى نجاح وأصداء هذه التجربة برأيك؟ ولماذا لم تتجه بكتابة سيناريوهات ومسلسلات وبرامج ثقافية تلفزيونية لأنها أكثر انتشاراً في عصر الفضائيات؟

تحية الإباء والمحبة والإبداع

اهلا بك اباء اسماعيل

تجربتى الاجتماعية في الاعمال الدرامية المسموعة كانت لها اصداء في وقتها..لكن المشاغل الاجتماعية والادارية جعلتنى اتوقف رغما عنى..انا الان بصدد مشروع لكتابة سيناريو لقصص لاحد الاديبات الليبيات وربما افرغ منه قريبا

السؤال الثاني

- تبيّن لنا من خلال حوارك حول روّاد الأدب الليبي أنه لاتوجد مبدعات رائدات في هذا المجال. كيف ترصد حركة المبدعات الليبيات المُعاصرات ؟ وماهو موقفك من الحركة الابداعية الانثوية العربية بشكلٍ عام منذ منصف القرن الماضي وحتى الآن؟

من قال لك انه لاتوجد مبدعات ليبيات..ولكنى لم اذكر الاسماء خشية ان انسى احداهن..بلى توجد مبدعات ليبيات رائدات في الادب والمجتمع والفن

السؤال الثالث

تيارات الحداثة الأدبية تحديداً تتبنى عدة إتّجاهات إبداعية غربية وغريبة على أدبنا العربي نسبياً ، منها على سبيل المثال، دمج عدد من الأجناس الأدبية كالشعر والدراما والقصة في عمل إبداعي واحد . هل تعتقد بأنّ هذه حالة إبداعية خلاّقة أم فوضى هدّامة لن تدوم طويلاً؟!!

من وجهة نظرى ان الادب العربى لم يتعرف على الحداثة بعد..وكل ماهو مطروح عبارة عن محاولات ليس الا..ولكنها محاولات في الطريق الصحيح..لان الظروف التاريخية والاجتماعية للمجتمع العربى تختلف عن المجتمع الغربى ولكن هذا لايمنع الاستفادة من تجارب الغرب في الحداثة وما بعدها....



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ



حسين اكروح

المبدع المحترم محمد السنوسي الغزالي

لي سؤال تقليدي :
لماذا تكتب ؟
وهل الكتابة نوع من التصدي لكل من يحاول عرقلة الحياة ، وضمان استمراريتها في بعدها الانساني.

سؤال على الهامش:



من هو محمد السنوسي الغزالي لحظة الكتابة؟

نعم الكتابة موقف من الحياة..اما الاجابة على سبب الكتابة ولماذا فلااظن انى ساعطيك اجابة شافية..كانك تسألين لماذا نعيش..الكاتب هو كما يقول ايلوار( ضد العالم) ولذلك فهو يختلف ولهذا السبب ربما يكتب...اما لحظة الكتابة فهى فجائية تاتى الفكرة ثم الصياغة..انا هو انا لحظتها او بعدها او قبلها

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ

سلام نورى

سيدي الفاضل الاستاذ محمد...
الرواية الليبية
حققت عالميتها ربما على يد ابراهيم الكونى مع بعض التحفظات.
هل بالامكان اظهار حقيقة الخرافة الطارقية واعني حينما خولها الرائع ابراهيم الكوني الى اسطورة للطوارق واحال صحراءهم واوصلها الى صحراء الثلج في سيبريا.. رغم ان الروس لايعرفون غير ابراهيم الكوني لابسبب انتمائه او لانه خريج معهد غوركي..
سؤالي لماذا التحفظات؟ وماهي؟
وهل هناك كتاب اكفأ من الكوني في ليبيا.. بصراحة
دمت ايها العزيز



التحفظات انت طرحتها يا سلام والجواب يُحال اليك..اما القول بان الرواية الليبية حققت عالميتها بفضل الكونى فلا اظن ان هذا واقعيا..الرواية كانت على يد الصادق النيهوم قبل الكونى وايضا كانت لدى احمد ابراهيم الفقيه..وهناك كتاب روائيون في ليبيا لايقلون ابداعا عن الكونى وربما كانت اهتماماتهم اوسع من الهوية الذى حصر الكونى نفسه فيها..هناك الروائية التى خرجت الى الساحة الان وهى نجوى بن شتوان وايضا هناك خليفة حسين مصطفى ويضاف اليهم الكونى ..فلاشك ان له مكانته المحلية والعالمية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ

محمود الحروب

عزيزي محمد ..

في حديث للروائي العربي أسامة أنور عكاشة، أفضى بأنه يميل إلى كتابة النص التلفزيوني كونه يوصل الفكرة للناس أكثر من النص الروائي..
برأيي هذا صحيح.. لكن ألا ترى ذلك يشكل خطرا حقيقيا على النص الروائي كتابتا وانتشارا؟

اهلا محمود الحروب

لكل متلقيه..لااؤمن بهذا القول للرواية من يتلقاها وللعمل التلفزيونى ايضا ..لكن بالفعل فالرواية التلفزيونية اكثر انتشارا من الرواية المكتوبة لانها تدخل جميع البيوت...لكن ليس جميع البيوت تتعرف على اسم الروائى باستثناء بعض الاسماء ومنهم انور عكاشة..لكن الرواية المكتوبة يعرف متلقيها ويتعرف على اسم الكاتب..هذا هو الفرق..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ

عبدو تقرت

صورة جيفارا

أستاذنا محمد ، السلام عليكم

ربما لم تتح لي الفرصة قيل الأن التعرف على ابداعاتك ، وقراءة ما يخط قلمك ، ولكني وجدت في هذا المنتدى الرائع بغيتي ومقصدي.. ولن أطيل عليك كثيرا وأحب أن أضع بين يديك هذا السؤال البسيط

- في كل كتاباتك ، ما هي القصيدة التي تجدها تعبر أو بالأحرى تجسد لنا شخص أستاذنا محمد ؟

وكل شكري لك .

عبدو تقرت.. اهلا بك واحييك على وضع صورة المناضل جيفارا اولا

لااكتب الا ماندر في الشعر..ولكن كل نص اكتبه هو عبارة عن جزء من تجربة ذاتية..اعترف بهذا







 
قديم 16-12-2006, 01:46 AM   رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
محمد السنوسى الغزالى
أقلامي
 
الصورة الرمزية محمد السنوسى الغزالى
 

 

 
إحصائية العضو







محمد السنوسى الغزالى غير متصل

Bookmark and Share


مشاركة: الأديب والصحفي محمد السنوسي الغزالي في حوار مفتوح مع الأقلاميين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمير مهيوب
السلام عليكم استاذنا المبجل
هل ترى ان الادب العربي قد بدأ ينقرض أي انه فقد مناخه الحقيقي في توجيه وتوعية وقيادة الجماهير وأنزوى الى ادب الصالونات والامتاع والترفيه؟كما كان في فترة الخمسينات او الستينات من القرن المنصرم . هل العلة في الادب ذاته ام في المرحلة ام في رواده؟
ولك جزيل الشكر والتقدير
العلة ليست فى الادب يا سمير..فيما ارى ان الادب العربى ليس ادب صالونات او بالاحرى هذا الذى تذكره لم يكن وليد اللحظة..اذا كنت تقصد الترف والبطولات المجانية والصراخ ..فهذا موجود ايضا فى الخمسينات والستينيات ..ايضا و منذ قرون..ولكن لكل مرحلة تاريخية مضامين فكرية وظروف ومناخات لابد ان تجد من يعبر عنها ..لانها افرازات المجتمع واهتماماته فى كل مرحلة..ولاتنسى الانكسارات التى منى بها الانسان العربى..انها تنعكس على ادبياته..والموضوع لاتحتمله هذه السانحة الصغيرة..بل يحتاج الى شغل وجلوس وبحث...شكرا لك..






التوقيع

إليها تلك المنشغلة دائما ولاتحط الرحا ل ابدا..شمس وشعاع

[]

 
قديم 16-12-2006, 01:56 AM   رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
د.سامر سكيك
المؤسس والمدير العام
 
الصورة الرمزية د.سامر سكيك
 

 

 
إحصائية العضو







د.سامر سكيك غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الأديب والصحفي محمد السنوسي الغزالي في حوار مفتوح مع الأقلاميين

في نهاية هذا اللقاء الطيب، لا يسعني إلا التعبير عن شكري وامتناني لاديبنا الفذ الأستاذ محمد السنوسي الغزالي، ولكل الأعزاء الذين شاركونا فرحة الالتقاء بالسنوسي في أقلام..
وإلى لقاء قريب جدا مع ضيف جديد..







 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسولنا الكريم محمد (ص) في عيون غربية منصفة نايف ذوابه منتدى نصرة الرسول صلى الله عليه وسلم 4 26-12-2008 01:24 PM
حوار مع الجن ( محمد سنجر) محمد سنجر منتدى القصة القصيرة 9 10-11-2008 11:08 PM
القاص والروائي المصري سمير الفيل في حوار مفتوح مع الأقلاميين د.سامر سكيك منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين 51 05-07-2006 11:30 AM
الكاتب والأديب السوري د . أسد محمد في حوار مفتوح مع الأقلاميين د . حقي إسماعيل منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين 47 16-02-2006 02:40 AM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 04:46 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط