الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام > منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين

منتدى الحوارات مع المبدعين الأقلاميين كل شهر نحاور قلما مبدعا بيننا شاعرا أوكاتبا أوفنانا أومفكرا، ونسبر أغوار شخصيته الخلاقة..في لقاء يتسم بالحميمية والجدية..

موضوع مغلق

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 1 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 14-04-2010, 01:06 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي العَروضي الباحِث والمُفَكِّر العربي خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

نتساءل كيف تولد الفكرة و كيف ينظر إليها المفكِّر والفيلسوف كوحدة متكاملة حتى ولو بلغ حجمها بحجم الكرة الأرضية . كيف يُجزِّؤها ليعطيها بُعْداً ثالثاً أو رابعاً. وكيف تتوالد وتنمو...


نتساءل كيف العطاء للآخرين ممكن أن يكون قضية إنسانية وأسلوب حياة ؟!
ولماذا يطرح المفكِّر الأسئلة ويجيب عليها أو لايجد الإجابة عليها. فيبحث ويفكر ويكتب وينشر بحثاً عن قيمةٍ جوهرية في الحياة .
ويُدرك أهمية القرآن الكريم بما هو باعث على التفكير: ويتفكر في قوله تعالى:
(قل سيروا في الأرض فانظروا كيف بدأ الخلق ) العنكبوت : 20
( قل انظروا ما ذا في السموات والأرض ) يونس : 101
( أولـم يـنظروا في مـلكوت السموات والأرض وما خلق الله من شيء) الأعراف : 185
ويدعو إلى النظر والملاحظة والتفكير العميق والبحث العلمي . هذا الذي نادى به القرآن الكريم : ( أَفلا يعقلون ) ، ( أفلا يتفكرون)
وكما حط القرآن الكريم من شأن من لا يستخدم عقله وتفكيره بأنه جعله أدنى درجة من الحيوان
قال تعالى : ( إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون ) الأنفال : 22
ويحارب الجمود في التفكير كما ذكره الله تعالى في كتابه العزيز:

ووصف القرآن هذه الحالة من جمود التفكير ( بالطبع على القلوب ) أو ( بالختم عليها)
قال تعالى : ( أولئك الذين طبع الله على قلوبهم وسمعهم وأبصارهم وأولئك هم الغافلون ) النحل : 108
وقال تعالى : ( كذلك يطبع الله على قلوب الذين لا يعلمون ) الروم : 59


ينطلق من فكر الخليل بن أحمد الفراهيدي ثم يبحر في البعيد. لاينتظر لحظات الوصول بقدر ما يبحث عن نوافذ جديدة يخرج منها نور الفكر المتجدد لينفح فيها أذهان الكبار والصغار معاً. تَعاقَبَ الطلابُ وتتلمذوا على يديه وصاروا أساتذة على مدى سنواتٍ طويلة ومازال يشعر بكل تواضع وبساطة بأن الكثير الذي حققه هو جزء لم يكتمل بعد مما يسعى للوصول إليه.


هذه لمحة من قراءتي لشخصية ضيفنا وأستاذنا القدير
العَروضي الباحِث والمفَكِّر العربي
الأستاذ خشان محمد خشان
مؤسس علم العروض الرقمي


نرحب به ضيفاً على مائدة الحوار . ونحن ندرك تماماً بأننا أمام قامة فكرية لغوية عَروضية لم تأخذ حقها من الاهتمام والانتشار رغم ما أعطت وما بذلت وما أضاءت بعلمها للكثيرين.


يكفينا فرحاً وغبطةً أن يكون بيننا على مدى شهر لنحاوره بعفوية وصدق وعمق فلنبدأ:







التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 14-04-2010, 01:12 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

على غير العادة، طرحتُ بعض أسئلتي في المقدمة حيث وجدتها تتمحور في جوهر شخصيتك وعطائك الفكري والإنساني:



1- كيف تولد الفكرة و كيف ينظر إليها المفكِّر والفيلسوف كوحدة متكاملة حتى ولو بلغ حجمها بحجم الكرة الأرضية . كيف يُجزِّؤها ليعطيها بُعْداً ثالثاً أو رابعاً. وكيف تتوالد وتنمو؟






التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 14-04-2010, 01:14 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

2- كيف العطاء للآخرين ممكن أن يكون قضية إنسانية وأسلوب حياة ؟!






التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 14-04-2010, 01:15 AM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين




3- لماذا يطرح المُفَكِّر الأسئلة ويجيب عليها أو لايجد الإجابة عليها. فيبحث ويفكر ويكتب وينشر بحثاً عن قيمةٍ جوهرية في الحياة.


ماهي هذه القيمة الجوهرية في الحياة التي تبحث عنها وإلى أين ترغب في الوصول؟






التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 14-04-2010, 01:33 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

نرحب بالأخ العزيز المفكر والباحث الفلسطيني خشان محمد خشان وندعو أقلاميينا وأقلامياتنا إلى محاورته من خلال التعرف على محاور فكره ومنهجه في البحث بعد أن أحسنت الأخ إباء تقديمه وأوحت لنا بأنه ضليع في بحثه وعلمه قوي العارضة في نتاجه ..

هناك منهجان للتفكير .. التفكير العلمي الذي يبحث في ماهية الشيء مجردا عما حوله من خلال الملاحظة والتحليل ثم الاستنتاج وقد أثمرت هذه الطريقة ثورة علمية وتكنلوجية نهض على أساسها الغرب .. فحقق تقدما ماديا هائلا .. أوهم المفكرين بأن هذا هو طريق النهضة الحقيقي .. وما هو بذلك لأن النهضة العلمية التكنلوجية التي حققها الغرب فصلته عما قبل الحياة وما بعدها وجعلته غربا ملحدا على كثرة الكنائس فيه لأنه جعل العلم إلها و جعل علاقته بالطبيعة علاقة صراع وقراع وهيمنة .. فغاص في أوحال النفعية والأنانية والاستعمار والإثراء بأي طريق وغرق في خواء فكري وروحي جعل السعادة بمنأى عن حياته وفصلته عن خالقه ..
أما الطريقة الثانية للبحث فهي الطريقة العقلية التي تستوفي عناصر البحث العلمي ولكنها تربط الواقع بما حوله وبما قبله وما بعده .. بمعنى أنها تنتهي إلى حقيقة أن هذا الكون مخلوق وهو مسخر للإنسان ليجعله في خدمته ملتزما شريعة خالقه وسائرا في الحياة لتحقيق مرضاة ربه في تسخير هذا الكون لمصلحة العباد وإسعادهم لا لتدميرهم وإثراء أمة على حساب أمة أخرى تتضور جوعا ويتعذر عليها الوصول إلى أسباب الحياة الكريمة ..

وهذه الطريقة العقلية في التفكير تثمر فكرا مستنيرا .. فهي فضلا عن أنها منتجة تؤدي إلى نهضة علمية وتقنية إلا أنها أيضا تربط المخلوق بخالقه وتجعله مستخلفا في الأرض يسعى لطاعة ربه ..

هذه حضارتنا .. حضارة تمزج بين الروح والمادة لذلك فهي تملك أسباب الحياة والديمومة لأنها تنسجم مع فطرة الإنسان المخلوق لخالق ولا تتنكر لما في هذا المخلوق من حاجات عضوية وغرائز وما فيه من أشواق روحية هي سبب استقراره وسعادته وراحة باله ..
أرجو أن يكون فيما قدمت تعقيبا على مقدمة الأخت إباء بعض الفائدة ومحورا لاستمرار الحوار ..

شكرا للزميلة الشاعرة إباء إسماعيل على جهدها المميز وقدرتها الخلاقة في إدارة الحوار واستنطاق الضيف بما يغني هذا الحوار ويعمقه ..






التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
قديم 14-04-2010, 04:06 AM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

وشكراً للأستاذ القدير نايف ذؤابة على مداخلته القيمة .
ننتظر منك سؤالاً لضيفنا العزيز الأستاذ خشان
وأدعو جميع الأقلاميين وغير الأقلاميين للمشاركة في الحوار
شكراً للجميع مع خالص محبتي الإبائية







التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 14-04-2010, 04:08 AM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
إباء اسماعيل
أقلامي
 
الصورة الرمزية إباء اسماعيل
 

 

 
إحصائية العضو







إباء اسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

طلاب وأساتذة وشعراء العروض الرقمي
سيشاركون أيضاً في الحوار المفتوح:

http://www.arood.com/vb/showthread.p...9047#post29047







التوقيع

غربةٌ،‏ تنْهشُ الروحَ‏ لكنَّ شوقي،‏
إلى الأرضِ‏ والأهلِ‏ والحُبِّ‏
عصفورةٌ‏ ستؤوبُ إلى أُفْقها
‏ وتُغنّي مع الفجرْ‏ شوقَ البَلَدْ!!..‏

إبــــــــــاء العرب
 
قديم 14-04-2010, 05:24 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
أمل سليمان إبراهيم
أقلامي
 
الصورة الرمزية أمل سليمان إبراهيم
 

 

 
إحصائية العضو







أمل سليمان إبراهيم غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين



بسم الله الرحمن الرحيم

معلوم لديكم أني تعلمت في العروض الرقمي

فكلمات الشكر لاتفي لحظات الدرس و أول سطر الخطا حتى وصول التصور وتبلور العروض ( لحد ما )

و أعلم كرمك الذي لن تنتظر من أحد طلبة أكاديميتك صرير شكر

.
.

ما تفضلت به الشاعرة إباء من مقدمة و أسئلة هي جوهر أسئلة لندرك شيئا من عطائك ..

سؤالي الأول : من أي نبع صبر على العلم و التعليم تستقي ؟

التعليم مهارة وفن بحد ذاته أجدها نزال ليس سهلا ؟ّ!

سؤال الثاني : التواضع ألاحظها قيمة مفقودة على حد تصوري

حين تصحح أخطاء مزعجة ( إما من كثرة التصحيح - أو خطأ أساسي من بديهيات هرم العربية- أحد الأمثلة )
كيف تتحملها ؟


و أولا و أخيرا .. أتمنى تقبل مداخلتي

في سماء نبل أستاذنا فيلسوف الفكر أستاذنا خشان الخشان


أمل ال سليمان
.







 
قديم 14-04-2010, 06:18 PM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ريمه الخاني
أقلامي
 
إحصائية العضو







ريمه الخاني غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

السلام عليكم
أولا تحية خاصة للأستاذة إباء اسماعيل فلها بصمة مميزة عبر الادب والرقمي خاصة, والمقدمة لهذا اللقاء يشهد بذلك.
وتحية اخرى لاستاذنا الكبير خشان فقد صبر على تعثري عبر مشواري مع الرقمي كثيرا وهذا إن دل فهو يدل على صبر وطول أناة وإصرار على بلوغ الهدف الذي يعتبر درس بحد ذاته .
ثالثا تحية ثالثة لكل من مر عبر مشوارنا الرقمي من زملاء وزميلات كان تبادل الخبرات غاية في المتعة والفائدة أما بعد:
الرقمي ليس منهج عروضي فقط إنما هو منهج فكري كامل بمعنى :
من خلال دراستي لهندسة الشبكات عبر ميكروسوف:
نجد انهم طوعونا للتفكير العملي, و البدء من الممارسة العملية للولوج للنظريات والأفكار الأولية والادوات لنستخلصها من خلال الممارسة الميدانية , وطبعا كان هذا خلاف الطريقة القديمة المماثلة للفرنسية التي تبدا بتلقين وعرض الفكر النظري للدخول للممارسة العملية لاحقا.
إلى أي مدى لبى الرقمي هذا المطلب العصري الحديث؟ وقد قدم منهاجا كبيرا جدا كان وافيا وكافيا,عبر موقع العروض الرقمي وشتى المواقع التي عرضت له, وعلى أي طريقة اعتمد في الطرح؟؟؟
اتمنى على أستاذنا خشان الإسهاب في الشرح فالموضوع يستحق.
***
مع تحيتي وتقديري للجميع في أقلام والرقمي.







 
قديم 14-04-2010, 10:30 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
نادية حسين
أقلامي
 
إحصائية العضو







نادية حسين غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرحبا استاذة اباء

واسعد الله اوقات الحضور الافاضل في هذا الحوار الشيق وعلى رأس القائمة

استاذنا الجليل خشان

سعداء بهذا اللقاء

تحياتي للجميع وتمنياتي بالتوفيق







 
قديم 16-04-2010, 12:51 AM   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
غير مسجل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر الفلسطيني خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

أخي وأستاذي الكريم خشان

الباحث عن الضوء سيراه ببصيرته
ونحن نتتبع خطا علمك ورؤيتك العميقة
ليتك تبدأ لتشجعنا على طرح الأسئلة

أخوك
يعرب عمران







 
قديم 16-04-2010, 09:39 PM   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
خشان خشان
أقلامي
 
إحصائية العضو






خشان خشان غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: العَروضي الباحِث والمُفَكِّر العربي خشان محمد خشان في حوار مفتوح مع الأقلاميين

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم

أتقدم بجزيل الشكر لأستاذتي إباء إسماعيل ولأخي سامر سكيك وإدارة أقلام
كل بضاعتي تقتصر على علم العروض بطريقته الرقمية وهي بضاعة مزجاة كما يقولون.
على أني أرى أن أهمية الرقمي تكمن في كشفه عن شمولية تفكير الخليل وهي اللائقة به.

وتطبيق تفكيره في الأمور الأخرى خير تكريم للخليل الذي لا يساورني شك أنه إن لم يكن العقلية الأبرز في التاريخ العربي فهو من أبرز العقليات العربية على مدار التاريخ دون شك.

تشاء الصدف أن يأتي هذا الحوار مع شروعي في تحضير الطبعة الثانية من كتابي ( العروض رقيما) وأرى أن مقدمته التي أنشر مسودتها مع إضافة تناسب المقام بداية لهذا اللقاء واثقا أنها ستجيب على كثير من الأسئلة التي يطرحها المشاركون الكرام.

للرقمي ميزة وهي عيب في آن ذلك أنه نهج متكامل متماسك لا يمكن تناول جزئية منه في غير سياقها الذي يتطلب فهم أسسه التي تغطي تلك الجزئية فليعذر المشاركون الكرام صعوبة تناول الجزئيات بشكل مجد.

فيما يلي مسودة المقدمة مع إضافة في آخرها.


بسم الله الرحمن الرحيم


أقدم في هذا الكتاب علم العروض بطريقة فريدة، وتبعا لذلك فإن أسلوب عرضها فريد. تبدأ الدروس من الصفر، وقد راعيت في الفصل الأول أن يكون في غاية البساطة والتفصيل حتى يكون مفهوما من الجميع. أفدت من الأسلوب التفاعلي الذي تم فيه تقديم الرقمي في المنتديات، وحاولت تحقيق ذلك من خلال وضع تمارين وحلولها ومن خلال اقتراح بعض الدروب التي يمكن للقارئ أن يسلكها.

علم العروض قائم في الكتب المتعارف عليها على دراسة جزئيات العروض وما يعتري كل جزء من تغييرات، وعماده الحفظ في الدرجة الأولى. العروض الرقمي يقوم على دراسة الخصائص العامة للعروض العربي بشكل شمولي عابر للتفاعيل بل والبحور دون أن تقيده حدودها، ويساعد في طرحه هذا تجريدُ الأرقام من ملابسات التجسيد والتجزيء، فتظهر الحقيقة واحدة مهما تعددت مواطنها أو مصطلحاتها. وعماد ذلك الفهم والتفكير.

يقول الأستاذ ميشيل أديبفي مجلة الموقف الادبي العدد 373 أيار 2002: "....وأكثر ما يعيب كتب العروض القديمةوالحديثة، أنها، على الرغم من مظاهر العبقرية، التي لم يكشف الخليل عن أسرارها،لم تحاول تحليل العملية الذهنية التي مكَّنت الخليل من بلوغ هذه القمَّة الرياضية التي لا تتأتَّى إلاَّ للأفذاذ. "

انقضى ما يزيد على اثني عشر عاما منذ نشر الطبعة الأولى من هذا الكتاب، كان تركيزي في تلك الطبعة منصبا على إثبات صلاحية الأرقام للتعبير عن الوزن، مع إدراكٍ ما بما ييسره ذلك من نظرة أعمق وأشمل مما تقدمه التفاعيل . وخلال ما يزيد على اثني عشر عاما منذ ذلك الحين زاد وعيي بوجود جوهر شامل ينتظم العروض العربي، ورويدا رويدا بدأت ملامح هذا الجوهر تتكامل حتى غدا على درجة كبيرة من الوضوح. وكان لتدريسي له في المنتديات وما أثير حوله من قضايا فضل في ذلك. وعلى ضوء إدراكي لجوهره بدت التفاعيل لي مجرد وسائل إيضاح تجسيدية لأجزاء هذا الجوهر. وكان ينبغي لذلك أن يُدْرك من زمان، إلأ أن انشغال الناس بالتفاعيل صرفهم عما هو أعمق. إن انسجام مئات تفاصيل جزئيات علم العروض كما تقدمها كتب العروض يطرق باب كل عقل بأن ذلك لا يكون إلا إذا كانت هذه التفاصيل توصيفا لجسم ماثل أمام الواصف، هذا الجسم هو جوهر العروض الذي أدركته ذهنية الخليل الرياضية.
كلما ازدادت مساحة شمولية قوانين العروض العربي التي يكشف عنها العروض الرقمي كلما ازداد الرقمي وشموليته قربا من ذلك الجوهر الذي أدركه الخليل.
كلما وجدتني أقترب من فكر الخليل وازداد تواصلي معه زادت القيمة الفكرية للرقمي كعملية فكرية أساسا حتى ليكاد يغدو لدي رسالة فكرية بما هو أحد نتاجات هذه العملية التي تليق بالعقل البشري في تناوله شتى الأمور وتتلخص بالنظرة الكلية للأشياء وفقا للقواعد الكلية التي تحكمها إن كانت مدرَكَة، أو تدفع إلى العمل من خلال معطيات التفاصيل على إدراكها ومن ثم إعادة النظر فيما علم وفيما يستجد من التفاصيل على ضوء تلك القواعد. إن أثر ذلك على نفسي عظيم في النظر إلى كافة الأمور التي بت أرى فيها كل شيء في مكانه فلا يطغى تفصيل على أصل، ولا أجد حرجا في نفسي من تغيير ما ظننته صوابا منبثقا من الأصل فإذا به تأليف لتغليب تفصيل على أصله أو لحرف أصل بحيث يبدو أنه يغطي ما لا يغطيه بدون هذا التأليف.
إن الأصل بمثابة التصميم الكلي ولا تعدو الجزئيات أن تكون رسوما تفصيلية لا تجتمع معا بشكل صحيح إلا وفق التصميم الكلي، والغفلة عن هذه البدهية في تجميع الأجزاء تؤدي إلى الخروج على التصميم الأصلي.
لسائل أن يتساءل عن علاقة ذلك بالعروض. سأعرض في الكتاب بإذن الله لبعض مظاهر هذا الأمر في العروض في مجالين،:
الأول: ما أسماه أصحابه بالبحور الجديدة، حيث عمدوا إلى تفاعيل الخليل فرصفوا بعضها إلى جنب بعضها الآخر على غير التصميم الكلي أو المنهاج الكلي للخليل. فجاؤوا بالإدّ الذي أسموه إبداعا. وراح بعضهم يبتكر تفاعيل جديدة ويرصفها دون نهج ينتظمها ظانا بذلك أنه يأتي بنظير لما جاء به الخليل.
الثاني : أن أغلب العروضيين يدركون الحقيقة الواحدة بوجوه ومصطلحات عددتها أمامهم أشكال وحدود التفاعيل لدرجة ظنوها حقائق شتى.
إذا رأينا عدة صور جميلة من حديقة دلنا ذلك على براعة المصور، فإن رقّم المصور هذه الصور بإحداثيات أفقية وعمودية سهل علينا تجميعها بأفضل شكل يظهر صورة الحديقة أو جوانب واسعة منها، فإن ظهرت هذه الصورة فلا ينبغي أن تنسينا جمال الحديقة ذاتها، فإذا انتقلنا للحديقة وشاهدناها فلا ينبغي أن ينسينا جمالها روعة من أبدعها.
هكذا شأن العروض، فالتفاعيل صور جزئية ترصف بمنهاج معين لتعطينا صورة للعروض العربي وهذه الصورة تدل على عبقرية الخليل في استقراء الذائقة العربية من خلال شعر العرب، فلا ينبغي للتفاعيل أن تؤخذ بمعزل عن منهاج الخليل ولا ينبغي لفهمنا منهاجه أن ينسينا عبقريته، ولا ينبغي لمنهاجه وعبقريته أن ينسيانا ثراء وجمال الذائقة العربية موضوع التوصيف، وكل ذلك لا ينبغي أن ينسينا عظمة الخالق عز وجل الذي أودع الوجدان العربي هذه الذائقة الراقية الجميلة على نحو هو أقرب ما يكون لبرنامج رياضي متقن صارم أطّر إبداعَ العربي الأمي في جاهليته ليصوغ وفقا له أعذب الأشعار قبل أن يعرف علم العروض، ولا زال العربي دون معرفة بالعروض يصوغ به من شعره الشعبي وأحيانا من شعره الفصيح السائغ الزلال. واليوم يأتي العروض الرقمي ليجسد عين ذلك البرنامج بأرقامه وخصائص تجاورها وتناوبها وطبيعة الأسباب فيها بشكل لا لبس فيه.

ثمة قوانين موحدة متناظرة متطابقة بمفهومها مختلفة بوحداتها في علوم الماء والكهرباء والمرور، وقانون التربيع العكسي واحد في الضوء والحرارة والتربة. والأمر ذاته ينطبق على المناهج الفكرية المختلفة سواء في الدين وما يتضمنه من شعائر وسياسة واقتصاد ونظرة للكون أو في الأنظمة الوضعية ومناهجها المختلفة وعلم العروض. والفضل في استنارتي على هذه الحقائق هو لبعض العروضيين والشعراء الذين راحوا يستعملون جزئيات فتاوى الخليل العروضية التجزئيئية بمعزل عن شمولية منهجه، فأتوا بما يناقض منهجه. ولا يعوز أي قارئ لبيب أن يجد نظائر هذا في الفتاوى الإسلامية المنطلقة من جزئيات في الإسلام منتهية بذلك إلى ما يناقض رسالة الإسلام وما الجدار – وهو ليس الأهم في هذا الباب – ببعيد.
وكذلك الفتاوى الوطنية – وليس هنا مجال تقييم الأمر - التي انتهت بتفتيت الوطن بل بإلغائه أحيانا انطلاقا من جزئيات في النظرة ببعيد. وانظر حولك لترى مثل هذا الخلل المترتب على الأخذ بالجزئي بمعزل عن الكلي.
إن معالجة الجزئيات أمر لا بأس به بل لا بد منه، ولكن الخلل يقع عندما تتحول هذه الأجزاء إلى كينونات منعزلة عن الكل ثم تقدم عليه لتصبح هي المرجع له وهو الخادم لها. في حين أن المنهج الصحيح يكون بالحكم على الجزئي انطلاقا من الكلي، وتذكر الكلي دوما حين طرح الجزئي.
إن الشبه بين مناحي الأفكار وإن اختلف مضمونها أمر لا يمكن إنكاره، ويزداد هذا الشبه حين يصدر فكر عن آخر، كما هو الحال في صدور الخليل في فكره في العروض عن الإسلام وتحريره للعقل البشري. كيف ؟
لنأخذ قوله تعالى :" أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ " (35 – الطور)
هذه الآية القصيرة تلخص هذا المنهج الفكري الذي يوجهنا سبحانه إليه، وهو استحضار كافة الإمكانات ثم النظر فيها لفرز الصواب من الخطأ.
وقصة إسلام سيدنا إبراهيم عليه السلام حين راح يستعرض الإله المحتمل في الكون ليخلص مرورا بالقمر والشمس إلى أنه لا إله إلا الله.
فماذا فعل الخليل؟
لقد اتبع نفس المنهاج في معجم العين كما في العروض.
قبل أن يقوم الخليل بتأليف العين استقصى رياضيا الجذور المحتملة في اللغة العربية فوجدها 412 ,305 ,12 وتفصيل حسابها على الرابط :
http://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/alkhaleel-wal-arqam

واتبع نفس المنهج في العروض فحصر الإمكانات المحتملة فوجدها كما في ساعة البحور


ثم راح يستقصي ما يوافق منها الذائقة العربية كما مثلتها بحور الشعر.

إن من يركب تفاعيل الخليل على غير نهجه مستحدثا بحرا جديدا كمن يركب من الأبجدية العربية لفظا جديدا على غير ما ترتضيه ذائقة العرب كاعتراع الفعل ( جضصغ ) وهو فعل داخل في إحصاء الخليل للجذور الممكنة وعدم ذكره في العين استبعاد لعروبته لأنه يخالف ذائقة العرب.

لم تشمل إحصاءات الخليل للمفردات المحتملة في العربية حروفا غير الحروف العربية فليس فيها حرف p ولا حرف v كذلك لم تشمل بحور دوائر الخليل أنماطا لا يخطر بخيال العربي أن تكون أوزانا لائقة بالشعر العربي. ولكن هذا لا يستبعد احتمال أن يفسد ذوق الأمة فتعرض عن ذائقتها المتمثلة في حروفها وأوزان بحورها لتلبس جلدا غير جلدها بعد أن تكتسب قلبا غير قلبها.

ثمة أمثلة على الرابطين



والله يرعاكم






 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 07:31 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط