الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > منتديات اللغة العربية والآداب الإنسانية > منتدى قواعد النحو والصرف والإملاء

منتدى قواعد النحو والصرف والإملاء لتطوير قدراتنا اللغوية في مجال النحو والصرف والإملاء وعلم الأصوات وغيرها كان هذا المنتدى..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-01-2006, 12:30 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
د . حقي إسماعيل
أقلامي
 
إحصائية العضو







د . حقي إسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية / ح 8

قال تعالى : (( فلما بلغ معه السعي قال يا بني إني أرى في المنام أني أذبحك فانظر ماذا ترى قال يا أبت افعل ما تؤمَر ستجدني إن شاء اللـه من الصابرين )) من سورة الصافات : 37 / الآية 102 .


جاء الفعل ( أرى ) هنا فعل قلبي لا بصَري ، والفعل البصري يحتاج إلى مفعولين يتممان معناه ، والمفعولان هنا لم يأتيا صريحين ، بل جاء مصدر مؤول بصيغة ( أني أذبحك ) والتقدير : ذبحك مرئيا ، ويستفاد هذا التقدير من الفعل ( أرى ) ، ولما لم يكن الذبح حاصلا على وجه الحقيقة تم تقديم ( في المنام ) على ( أني أذبحك ) ، وجاء تقديم الجار والمجرور ؛ ليفيدا أمرين :

الأول : أن الرؤيا صالحة .
الثاني : أن الذبح ليس على وجه الحقيقة ، بل هو ذبح مجازي .
بدلالة ( افعل ما تؤمَر ) ، فالفعل ( تؤمَر ) جاء بصيغة المبني للمجهول وليس مبنيا للمعلوم ؛ لأن المبلّغ لا يعلم من هو على وجه الحقيقة ، ولما لم يكن يعلم على وجه الحقيقة فهو بمثابة المجهول فاستُعمل الفعل مبنيا للمجهول .

أما ( ستجدني ) فقد صدر بالسين الذي يفيد المستقبل القريب ؛ لأن مناسبة الذبح قريبة ، و ( ستجدني ) جواب شرط مقدم على فعل الشرط ؛ لأن وجود الموجود ( حدث الوجود ) خال من أي شك فتم تأخير ( إن ) الذي يفيد الشك ؛ لأن الأصل في الترتيب ( أداة الشرط ( إن ) + فعل الشرط ( شاء ) اللـه + جواب الشرط ( ستجدني ) ) ، فتقدم الثبوت على الشك ؛ لأنه قال بالطاعة وإثبات الوجود في أية لحظة مستقبلية قريبة ، وتأخر الجار والجرور ( من الصابرين ) لأنه بدأ بالصبر على ما رؤي من لحظة إبلاغه ، وجاء الفعل هنا من ذوات المفعول الواحد وليس من ذوات المفعولين .


انتظروا الحلقة التاسعة بإذن اللـه تعالى .






التوقيع

الموال كحل عين دجله ... وبغزل الفرات الشعر يحله
 
رد مع اقتباس
قديم 26-01-2006, 07:35 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
دلال كامل
أقلامي
 
إحصائية العضو






دلال كامل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

سبحان الله
معك يا دكتور ان شاء الله بمتابعة الحلقات الممتعة من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية
بارك الله فيك
بانتظار الحلقة التاسعة ان شاء الله







التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 27-01-2006, 04:57 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
د . حقي إسماعيل
أقلامي
 
إحصائية العضو







د . حقي إسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين الماضي
سبحان الله
معك يا دكتور ان شاء الله بمتابعة الحلقات الممتعة من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية
بارك الله فيك
بانتظار الحلقة التاسعة ان شاء الله
أختي الكريمة حنين الماضي .
تحية طيبة ، وبعد .
فشكرا لمتابعتك ، وأرجو أن تكون حلقة هذه المرة قد فهمت على الشكل المطلوب ؛ لأني على يقين أنه قد تخللتها بعض الفلسفة النحوية في تفسير النص نحويا .

دمت






التوقيع

الموال كحل عين دجله ... وبغزل الفرات الشعر يحله
 
رد مع اقتباس
قديم 02-02-2006, 07:51 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
حسيب
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي

السلام عليكم
شكرا لك يا دكتور على اهتمامك المستمر بلغة القرآن
لي ملاحظ أرجو أن تتقبلها مني كعادتك ..
قلت :
جاء الفعل ( أرى ) هنا فعل قلبي لا بصَري ، والفعل البصري يحتاج إلى مفعولين يتممان معناه .
أقول :
كون الفعل أرى هنا قلبيا مسألة فيها نظر لأن النحاة يرون أن الفعل ( أرى ) إذا كان في الحلم فهو رؤية بصرية لا قلبية لأن الرؤية القلبية هي بمعنى ( أجد ) أو ( أعلم ) وهي هنا غير متحققة ولا أنكر أن من النحاة من قال بما تقول ولكن الحق مع غيرهم لما قدمت لك .
ولكن الأمر الذي أردت التنبيه عليه هو أن الفعل إذا كان بصريا لا يأخذ مفعولين بل فعلا واحدا والقلبي هو الذي يتعدى لمفعولين.

قلت :
الأول : أن الرؤيا صالحة .
الثاني : أن الذبح ليس على وجه الحقيقة ، بل هو ذبح مجازي .
بدلالة ( افعل ما تؤمَر ) ، فالفعل ( تؤمَر ) جاء بصيغة المبني للمجهول وليس مبنيا للمعلوم ؛ لأن المبلّغ لا يعلم من هو على وجه الحقيقة ، ولما لم يكن يعلم على وجه الحقيقة فهو بمثابة المجهول فاستُعمل الفعل مبنيا للمجهول .


أقول :
بل الذبح الذي أمر به على وجه الحقيقة وذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم يقول ( رؤيا الأنبياء حق )) ولذلك فمن غيرالصحيح أن نقول إن الذي أمر إبراهيم مجهول وإنما هو الله تعالى وكيف يستجيب إبراهيم عليه السلام لهذا الأمر الخطير وهو يجهل قائله ؟!

قلت :
أما ( ستجدني ) فقد صدر بالسين الذي يفيد المستقبل القريب ؛ لأن مناسبة الذبح قريبة ، و ( ستجدني ) جواب شرط مقدم على فعل الشرط ؛ لأن وجود الموجود ( حدث الوجود ) خال من أي شك فتم تأخير ( إن ) الذي يفيد الشك ؛ لأن الأصل في الترتيب ( أداة الشرط ( إن ) + فعل الشرط ( شاء ) اللـه + جواب الشرط ( ستجدني ) ) ، فتقدم الثبوت على الشك ؛ لأنه قال بالطاعة وإثبات الوجود في أية لحظة مستقبلية قريبة ، وتأخر الجار والجرور ( من الصابرين ) لأنه بدأ بالصبر على ما رؤي من لحظة إبلاغه ، وجاء الفعل هنا من ذوات المفعول الواحد وليس من ذوات المفعولين .
أقول:
إن جملة ( إن شاء الله ) جملة اعتراضية وجواب الشرط محذوف دل عليه ما تقدم وقد اعترضت الجملة بين مفعولي ( تجد ) وهما ( ياء المتكلم ) قبل الجملة ، ومتعلق الجار والمجرور ( من الصابرين ) ، وأحب أن أذكّر بأن النحاة لا يجيزون تقدم جملة جواب الشرط على الشرط ولا يجيزون عمل ما قبل إداة الشرط فيما بعدها لسبب وجيه وهو أن أدة الشرط لها الصدارة في الكلام ؟؟؟
وشكرا لسعة صدركم
أخوكم / حسيب







 
رد مع اقتباس
قديم 04-02-2006, 04:50 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
د . حقي إسماعيل
أقلامي
 
إحصائية العضو







د . حقي إسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

أقول:
إن جملة ( إن شاء الله ) جملة اعتراضية وجواب الشرط محذوف دل عليه ما تقدم وقد اعترضت الجملة بين مفعولي ( تجد ) وهما ( ياء المتكلم ) قبل الجملة ، ومتعلق الجار والمجرور ( من الصابرين ) ، وأحب أن أذكّر بأن النحاة لا يجيزون تقدم جملة جواب الشرط على الشرط ولا يجيزون عمل ما قبل إداة الشرط فيما بعدها لسبب وجيه وهو أن أدة الشرط لها الصدارة في الكلام ؟؟؟
وشكرا لسعة صدركم
أخوكم / حسيب

أخي الكريم حسيب .
تحية طيبة .
شكرا لتواصلك ، يمتعني حوارك حقيقة ، ألا ترى معي أن عدم التأويل خير من التأويل ؟؟؟ هذا أولا ، ثم ما المشكلة في أن يتقدم جواب الشرط على فعل الشرط ، صحيح أن الجملة يختلف نظامها في الترتيب اللفظي ، لكنها من حيث الترتيب الحكمي ثابت ، وهناك أمثلة كثيرة موجودة قرآنيا .
همسة ـ لحضرتك ـ شفافة : لفظ النحاة جمع تكسير ، وجمع التكسير يستعمل للعاقل ولغيره ، أجد أن من الصواب استعمال لفظ : ( النحويون ، النحويين ـ بحسب الموضع الإعرابي للففظة ـ ) يكون من الاستعمال الأكثر صوابا .

تحية لك






التوقيع

الموال كحل عين دجله ... وبغزل الفرات الشعر يحله
 
رد مع اقتباس
قديم 04-02-2006, 07:45 AM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
حسيب
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي

أستاذي الكريم
القواعد النحوية وضعت وجف بها القلم ونحن نثق بأن نحاتنا الفضلاء لم يألوا جهدا في توصيف اللغة توصيفا صحيحا ولذلك فالتزام قواعدهم واجب وقد قرر النحاة أن أدوات الشرط وأدوات الاستفهام لها الصدارة في الكلام ولهم في ذلك أدلة كثيرة وحوارات أرجو الرجوع إليها والجملة التي نحن بصددها لا تصلح جوابا للشرط لسبب آخر وهو أنها وقعت بين معمولي الفعل الذي قبلها وهذا يعني أن الجملة التي قبلها ليست جواب الشرط لأن مما اتفق عليه بين النحاة جميعا على أن ما قبل أداة الشرط لا يعمل فيما بعدها .
وأنا أعجب من همستك الكريمة أستاذي وتعليلك العجيب الذي أعتقد والله أعلم أنك أردت به الدعابة ليس غير ...
هل ترى خطأ من يستعمل جمع التكسير للعاقل على إطلاقه ؟!
أم هل ترى كلمة النحاة فقط لا يصح استعمالها لأنه تطلق على العاقل وغير العاقل ؟! مع أني لم أسمع بنحوي من البقر ولا الحجر ولا الشجر !!
وما تقول في استعمال القرآن لجمع التكسير في مخاطبة العقلاء :
(بِأَيْدِي سَفَرَةٍ ، كِرَامٍ بَرَرَةٍ) (عبس : 16-15 )

(وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً وَاتَّخِذُواْ مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ) (البقرة : 125 )

(وَآتُواْ الْيَتَامَى أَمْوَالَهُمْ وَلاَ تَتَبَدَّلُواْ الْخَبِيثَ بِالطَّيِّبِ وَلاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَهُمْ إِلَى أَمْوَالِكُمْ إِنَّهُ كَانَ حُوباً كَبِيراً) (النساء : 2 )

(وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ) (فاطر : 28 )

(وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ) (العنكبوت : 43 )
وهو كثير ولعل في الآيتين الأخيرتين ما يبين جواز استعمال كل من جمعي التكسير والسلامة على حد سواء في مخاطبة جماعة العقلاء
وشكرا لكم
حسيب







 
رد مع اقتباس
قديم 04-02-2006, 07:53 AM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
د . حقي إسماعيل
أقلامي
 
إحصائية العضو







د . حقي إسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

أم هل ترى كلمة النحاة فقط لا يصح استعمالها لأنه تطلق على العاقل وغير العاقل ؟! مع أني لم أسمع بنحوي من البقر ولا الحجر ولا الشجر !!


أخي الكريم .
حياك اللـه وبياك .
أتظن أن هذه جملة يمكن أن تكون في مكان يمتاز أهله بطلب التثقف ؟؟؟؟!!! إذا كان هذا مستوى النقاش فأنا أترفع عنه جملة وتفصيلا ، وأرجو من حضرتك أن تعرف ـ وأنا بعدك أو قبلك لا يهم ـ أن هناك جملا للشرط تقدمت على أفعلها ، ويبدو أنك على سبيل الدعابة لم تأخذ بالك من مسألة المتقدم لفظا والمتأخر حكما ... أتمنى أن لا يكون ميكانيكي آخر قد قال بهذه ... وأرجو أن لا يكون في الحديث شجر أو بقر أو حجر .... أظن ـ وأراك تؤيدني ـ أن البقر لا يذكر في منتدى ثقافي إلا لمآرب أخرى ربما يكون علمها عندك فقط .

تحياتي






التوقيع

الموال كحل عين دجله ... وبغزل الفرات الشعر يحله
 
رد مع اقتباس
قديم 04-02-2006, 03:33 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
حسيب
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي

أستاذنا الكريم

أنا لا أجد تفسيرا لغضبك هذا ..
ولا أجد تفسيرا لتركيزك على هذه الجوانب من الحوار وترك الأساس إلا أشياء ربما تجد علمها عندك أنت !!
وأنا أردت فقط أن ألفت انتباهك إلى أنك تقول القول ولا تدرك بعده مع الأسف الشديد ، فهل أنا الذي قلت إن كلمة النحاة تستعمل للعاقل ولغير العاقل وأن الصحيح ترك استعمالها مع العاقل ؟؟
وهل يكون غير العاقل الذي ذكرته إلا حيوانا ( البقر ) أو جمادا ( الحجر ) أو نباتا ( الشجر ) أوأشياء أخرى ...؟؟؟
وهل إذا ذكرت أنا كلامك مفصلا تقوم بكل هذا التغبير علينا ؟
هذا مأربي يا أستاذنا المحترم
وأنا أحترم كل منتدى يتصف أهله بطلب التثقف ولكني أطالبك أنت بأن تحترم عقول من يدخلون هذه المنتديات فلا تنظر لها نظر استخفاف وتلقي عليها من الاجتهادات ما لم يقل به أحد من أهل العلم ولا يصح عند عرضه على ميزان العلم الصحيح ..
أما مسألة الشرط فلا يقبل منك فيها شيء إلا أن تعرض الآراء فيها والحجج مع توثيق المعلومة من مصادرها والرد على مخالفك بالدليل القاطع والبرهان الساطع وإلا فإن هذه اللغة ستكون الكلأ المباح ولا حول ولا قوة إلا بالله .
وشكرا
حسيب






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية / ح 6 د . حقي إسماعيل منتدى قواعد النحو والصرف والإملاء 11 13-01-2006 06:35 PM
من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية / ح 5 د . حقي إسماعيل منتدى قواعد النحو والصرف والإملاء 4 13-01-2006 06:33 PM
من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية / ح 4 د . حقي إسماعيل منتدى قواعد النحو والصرف والإملاء 4 13-01-2006 06:31 PM
من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية / ح 3 د . حقي إسماعيل منتدى قواعد النحو والصرف والإملاء 4 13-01-2006 06:29 PM
من نفائس القرآن الكريم اللغوية والنحوية / ح 2 د . حقي إسماعيل منتدى قواعد النحو والصرف والإملاء 6 13-01-2006 06:27 PM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 06:54 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط