الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > منتديات اللغة العربية والآداب الإنسانية > منتدى أدب الطفل

منتدى أدب الطفل هنا يسطر الأدب حروف البراءة والطهر والنقاء..طفلنا له نصيب من حرفنا..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-03-2015, 11:09 PM   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية فاطِمة أحمد
 

 

 
إحصائية العضو







فاطِمة أحمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الضفدع المخدوع (قصة للأطفال الكبار)/ للكاتب الأستاذ حسين ليشوري

والشكر لك لكتابتها أخي، ونبقى مقصرين في تقديم الجيد والمفيد لأبنائنا..

قد أبحث عن أعمال الكاتب كامل كيلاني فيما بعد للإستفادة أستاذ حسين
ومن رأيي أن أدب الطفل أدب رائع وليس صعبا لكنه يحتاج للموهبة والصقل، وقد أفشل مثلا في قصة قصيرة وأفلح في مثلها مخصصة للطفل
ربما هي مسألة مواهب وإتجاهات أو أسلوب .. إذ يحتاج أدب الطفل لأسلوب سهل واضح وصريح وغير متكلف، عدا أدب الخيال العلمي و البوليسي اللذان يحتاجان لحبكة وقصة مقنعة وأرى صعوبة فيهما إلا على ذوي الموهبة الخاصة
على الأرجح أدب الطفل ينقصه الدعم والترويج والاهتمام.
عذرا للإلتباس على ذهني، حسبتك دكتور جامعي، أو أستاذ محاضر جامعي.. وأهلا بفكرك ورأيك وقلمك في كل الأحوال
شكرًا لك.







 
رد مع اقتباس
قديم 18-03-2015, 11:45 AM   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
حسين ليشوري
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسين ليشوري
 

 

 
إحصائية العضو







حسين ليشوري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الضفدع المخدوع (قصة للأطفال الكبار)/ للكاتب الأستاذ حسين ليشوري

الشكر موصول إليك، أديبتنا فاطمة أحمد، بلا انقطاع مني على هذه الفرصة الطيبة لتبادل الآراء في موضوع خطير، مهم، وكبير كموضوع أدب الطفل.

ثم أما بعد، صعوبة أدب الطفل لا تكمن في أسلوب الكتابة أو اختيار المواضيع بل في مراعاة سن الطفل الذي نكتب له وهذا يقتضي دراية بعلم نفس الطفل و ببيئته الاجتماعية وخلفيته الثقافية ومستواه الدراسي إلى غيرها من الأمور التي يجب مراعاتها حتى تكون كتابتنا مجدية أو تصيب غاياتها ثم يأتي الأسلوب الأدبي المؤثِّر الجميل والمشوِّق.

وإن أكبر خطإٍ يرتكبه أولياء الأطفال في حق أطفالهم هو اقتناؤهم كتبا أو قصصا من بيئات ثقافية أخرى بعيدة ومختلفة تماما عن بيئة الطفل الذي تُقْتنى له، كما أن فيما يبث من رسوم متحركة أجنبية ومغايرة لبيئاتنا العربية جريمة في حق أطفالنا، وأرى هذا نوعا من أنواع المسخ الثقافي الكثيرة والذي نتعرض له كشعوب عربية لاهية أو كأمة إسلامية غافلة وقد ترتب عن هذا المسخ الثقافي كوراث كثيرة الله وحده أعلم بها وبمدى آثارها على أبنائنا الأبرياء المساكين.

ولا ننسى مسئولية وزارات الثقافة في بلداننا، ماذا تفعل في شأن الطفل؟ وماذا تفعل إتحادات الكتاب والأدباء العرب في أدب الطفل؟ وماذا تفعل جمعيات رعاية الأطفال؟ وغيرها من التساؤلات الكثيرة والكبيرة والخطيرة في الوقت نفسه.

هذه بعض الخواطر التي جالت ببالي وأنا أتمعن كلامك في شأن أدب الطفل عندنا كمجتمعات عربية وإسلامية لها قيمها ولها مبادئها ولها رسالتها في الحياة.

أكرر لك شكري على هذه الفرصة الطيبة للتحاور.

أما عني فقد كنت أستاذا معيدا في الجامعة في مادة أصول النحو العربي ومدارسه لسنين ولذا تجدينني مهوسا بالنحو وتصحيح الأخطاء النحوية والإملائية حتى كرهني الناس وملوا تصويباتي المقرفة والله المستعان.

تحيتي إليك وتقديري.







 
رد مع اقتباس
قديم 18-03-2015, 03:30 PM   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية فاطِمة أحمد
 

 

 
إحصائية العضو







فاطِمة أحمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الضفدع المخدوع (قصة للأطفال الكبار)/ للكاتب الأستاذ حسين ليشوري

لنقل أن أدب الطفل لا يغري شريحة كبرى من الأدباء
على الأقل لا يستقطبهم للمحاولة فيه مرارًا وتكرارًا
وعلى سبيل المثال يتكلف الكثير من الأدباء تعلم العروض لقول الشعر ولن يتكلفون دراسة مبادئ الكتابة للطفل
فيما يبدو إن حيز الغزل ثم السياسة ثم الفكاهة الشغل الأكبر الذي يشغل الكاتب العربي
ولا نهمل حيز الفكر والمقال والقصة الهادفة

اقتباس:
وإن أكبر خطإٍ يرتكبه أولياء الأطفال في حق أطفالهم هو اقتناؤهم كتبا أو قصصا من بيئات ثقافية أخرى بعيدة ومختلفة تماما عن بيئة الطفل الذي تُقْتنى له، كما أن فيما يبث من رسوم متحركة أجنبية ومغايرة لبيئاتنا العربية جريمة في حق أطفالنا، وأرى هذا نوعا من أنواع المسخ الثقافي الكثيرة والذي نتعرض له كشعوب عربية لاهية أو كأمة إسلامية غافلة وقد ترتب عن هذا المسخ الثقافي كوراث كثيرة الله وحده أعلم بها وبمدى آثارها على أبنائنا الأبرياء المساكين.
للأسف، أهملنا عالم الطفل .. ثم أستوردنا عالما غريبا عن عقائدهم ودينهم وأخلاقهم .. فما الذي أورثناه غير تغيب الوعي والفكر بل والهوية

كان لنا محاورات حول هذا وذاك هنا
http://www.aklaam.net/forum/showthread.php?t=59491

عن التصحيح اللغوي،
يسعدني أن أراه دائما، في وقته ومكانه المناسبين في النصوص الأدبية
لو أن لي دراية باللغة لصححت ما رأيت أنه خطأ حين يسنح لي
ولطالما أستفدت من التصحيح والتنبيه اللغوي في الانترنت ـ ولم ينبهني أحد في الحياة العامة! ـ
وكم أتمنى أن نلفت الانتباه لدراسة لعتنا العربية جيدًا قبل ومع الشروع في تعلم اللغات

عوفيت أ. حسين .. تقديري.






 
رد مع اقتباس
قديم 18-03-2016, 06:30 PM   رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
بلقاسم علواش
أقلامي
 
إحصائية العضو







بلقاسم علواش غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر Yahoo إلى بلقاسم علواش

افتراضي رد: الضفدع المخدوع (قصة للأطفال الكبار)/ للكاتب الأستاذ حسين ليشوري

قصة أو قصيصة أن كانت خلفيتها النصية أو الثقافية فهي ماتعة، عميق مغزاها المحفز على التأمل والتمثل والاتعاظ، شكرا لكم جميعا







 
رد مع اقتباس
قديم 22-03-2016, 11:36 PM   رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
حسين ليشوري
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسين ليشوري
 

 

 
إحصائية العضو







حسين ليشوري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الضفدع المخدوع (قصة للأطفال الكبار)/ للكاتب الأستاذ حسين ليشوري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلقاسم علواش مشاهدة المشاركة
قصة أو قصيصة أن كانت خلفيتها النصية أو الثقافية فهي ماتعة، عميق مغزاها المحفز على التأمل والتمثل والاتعاظ، شكرا لكم جميعا
أهلا بك أخي العزيز الأستاذ الأديب بلقاسم علواش، وعاش من قرأ لك.
ثم أما بعد، معلمو الإنسان كثر حتى من الحيوانات والحشرات، فقد تعلم قاتل أخيه من الغراب كيف يدفن أخاه، وتعلم سليمان من حشرة، النملة، ومن طائر، الهدهد، فلا عجب إن وجد الأدباء في تلك المخلوقات "الصادقة"، وهي حتما صادقة، دروسا يعتبرون بها، وإن أول خطوات "التفلسف" النظر في مخلوقات الله تعالى واستخلاص العبر منها حتى وإن لم تكن تقصد ... التعليم.

أشكر لك أخي العزيز بلقاسم مرورك الكريم وتعليقك الحكيم، كما أشكر لأختنا الأديبة الليبية فاطمة أحمد بعثها للقصة من مرقدها، وأرجو من الله تعالى أن تكون بخير وعافية.

تحيتي إليكم جميعا وتقديري لكم.






 
رد مع اقتباس
قديم 23-03-2016, 10:45 AM   رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
عبدالستارالنعيمي
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية عبدالستارالنعيمي
 

 

 
إحصائية العضو







عبدالستارالنعيمي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الضفدع المخدوع (قصة للأطفال الكبار)/ للكاتب الأستاذ حسين ليشوري

الأستاذ الكريم حسين ليشوري---يرعاه الله

السلام عليكم
إنه أسلوب عبدالله بن المقفع في ترجمته كتاب الفيلسوف الهندي "بيدبا" كليلة ودمنة؛فالقارئ قد لا يجد المتعة في قراءة النص الغير مترجم ؛لكنه يستمتع بالقصة أكثر إن كتبها كاتب فذ كحسين ليشوري تنساب حروف اللغة من بين أنامله انسياب ماء النبع الزلالي من بين بتلات النرجس والاقحوان والشقائق
اشتقنا لهذا الأسلوب الماتع كثيرا فسقيتنا كأس الوفاء
تحيتي وتقديري






التوقيع


الحب نفحةُ جنَّةٍ في أرضنا
كُن أنت مَن يحتاجهُ، يحميهِ

 
رد مع اقتباس
قديم 23-03-2016, 11:37 PM   رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
حسين ليشوري
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسين ليشوري
 

 

 
إحصائية العضو







حسين ليشوري غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: الضفدع المخدوع (قصة للأطفال الكبار)/ للكاتب الأستاذ حسين ليشوري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالستار النعيمي مشاهدة المشاركة
الأستاذ الكريم حسين ليشوري --- يرعاه الله
السلام عليكم
إنه أسلوب عبدالله بن المقفع في ترجمته كتاب الفيلسوف الهندي "بيدبا" كليلة ودمنة؛ فالقارئ قد لا يجد المتعة في قراءة النص الغير مترجم؛ لكنه يستمتع بالقصة أكثر إن كتبها كاتب فذ كحسين ليشوري تنساب حروف اللغة من بين أنامله انسياب ماء النبع الزلالي من بين بتلات النرجس والاقحوان والشقائق
اشتقنا لهذا الأسلوب الماتع كثيرا فسقيتنا كأس الوفاء
تحيتي وتقديري
و عليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته.
أهلا بك أخي العزيز الأستاذ عبد الستار وأدام الله عليك ستره وحفظه ورفع قدرك كما رفعت من قدري، اللهم آمين يا رب العالمين.
قرأت ملخص القصة منذ زمان في بعض كتب الاجتماع، لا أذكره الآن، ولعله في كتاب "دع القلق وابدأ الحياة" أو كتاب "كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر في الناس؟" المعربيْن، وكلاهما لديل كارنيجي، فراقت لي القصة فأحببت صياغتها بأسلوبي.
أشكر لك أخي العزيز تنويهك فهذا كرم منك ولطف.
تحيتي إليك وتقديري لك.







 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 04:34 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط