الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-05-2012, 11:59 PM   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
بولمدايس عبد المالك
أقلامي
 
الصورة الرمزية بولمدايس عبد المالك
 

 

 
إحصائية العضو







بولمدايس عبد المالك غير متصل

Bookmark and Share


Icon14 رد: تلاقح العقول

بارك الله فيك أختي المدققة ثناء.. لو تفضلت بالإجابة عن الفرق بين الحوار أو ما أسميته بتلاقح الأفكار و بين الجدال و ما هي أوجه التقاطع بين المفهومين ... نريد منك توضيحا و تنويرا إن أمكن... و رجائي أختي ثناء أن توردي بعض النمادج العملية إن إمكن أيضا .. أكرر شكري و امتناني







التوقيع

مهما تباعدت الديّار و كثُرت الأغيار فإنّ حبّكم قد سلب الأبصار و ذهبت به الأخبار في الأمصار...

 
رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 03:30 PM   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية ثناء حاج صالح
 

 

 
إحصائية العضو







ثناء حاج صالح غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بولمدايس عبد المالك مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك أختي المدققة ثناء.. لو تفضلت بالإجابة عن الفرق بين الحوار أو ما أسميته بتلاقح الأفكار و بين الجدال و ما هي أوجه التقاطع بين المفهومين ... نريد منك توضيحا و تنويرا إن أمكن... و رجائي أختي ثناء أن توردي بعض النمادج العملية إن إمكن أيضا .. أكرر شكري و امتناني
ماذا تقصد حضرتك بوصفي (المدققة ) ؟
ما يتعلق بالفرق بين الحوار والجدال أعتقد ما يلي :
1- الجدال مغلق والحوار منفتح :
أهم فارق بين الجدال والحوار أن الجدال يكون مسقوفاً بالنهاية التي يريدها ويسعى لها كل من طرفي الجدال، وهي إثبات الرأي الشخصي مهما كلف الثمن وباللف والدوران والتلاعب بالألفاظ ..فهنا نتيجة الجدال ستكون محسومة مسبقاً في ذهن المتجادلين وهي الانتصار للرأي الشخصي وليس هناك من نتيجة أخرى ممكنة . في حين أن الحوار يكون مفتوحاً للأعلى وليس هناك من سقف يحده لأن طرفي الحوار لا يهتمان للرأي الشخصي ولا يضعانه نصب أعينهما .. بل يهتمان بالحقيقة نفسها..والتي قد تكون مختلفة عما في ذهن كليهما والتي ستكون ثمرة مشتركة لكليهما نتيجة التلاقح الفكري بينهما عبر الحوار.
2-انتقائية الجدال وشمولية الحوار :
الجدال لا يقف عند كل صغيرة وكبيرة من جزئيات الحوار التي ترد في كلام الطرف الآخر بل يتميز الجدال بالانتقائية الملفتة للانتباه .وهذه الانتقائية سببها أن المجادل في رده على كلام الطرف الآخر يركز فقط على ما يساعده في الانتصار لرأيه هو بمقابل تجاهله لكل الجزئيات التي قد يكشف الخوض فيها عن أغلاط رأيه الشخصي .في حين أن الحوار يكون دقيقا وشاملاً لأدق التفاصيل في كلام الطرف الآخر لأن الهدف هو الحقيقة ولعل إهمال بعض التفاصيل يؤخر أو يعيق الوصول إليها ..وهذا ما يخشاه من يقوم بالحوار .
3-التقلب في الجدال والثبات في الحوار :
الجدال يتبع أسلوب اللف والدوران والانقلاب في لحظة الضعف فعندما تتم محاصرة المجادل بإثبات خطأ رأيه في جزئية ما ، فإنه سرعان ما يكف عن مناقشة هذه الجزئية ويتخلى عنها منقلباً عليها بالكف والصمت ، ليعود إلى محور آخر بمناقشة جزئية أخرى تصب في مصلحة رأيه الشخصي .أو يكون اللف والدوران بالصمت الذي يعقبه ممارسة الهجوم على رأي الطرف الآخر ..وهنا لا بد من ملاحظة أن المجادل سيرتفع صوته لأنه شعر بضغط المحاصرة له وقد يستعمل كلمات نابية بهدف إثارة الطرف الآخر كي يدفعه بإثارة غضبه للدفاع عن نفسه بدل استمراره في التركيز على الجزئية التي يحاصره بها والتي كانت سبب ارتفاع صوته...ومع استمرار الانفعالية والمشادة الكلامية بين الطرفين ستكون النتائج هي التباغض والعداوة والإساءة الشخصية ..أما الحوار فهو دائماً هادئ متزن ومتواصل . وكلما استمر أكثر قرب من وجهات نظر المتحاورين أكثر ومن المتوقع كنتيجة لهذا الحوار أن يكون سبباً في نشوء علاقة مودة وصداقة بين الطرفين المتحاورين فكلما انكشف لأحد الطرفين مقدار المصداقية والوعي في كلام الطرف الآخر عبر تدقيق الجزئيات الصغيرة والكبيرة ..أثر ذلك في تنمية مشاعرالاحترام المتبادل بين الطرفين مما يثمر المودة والصداقة ..
4- التشنج في الجدال والمرونة في الحوار :
يرفض كلا المتجادلين التراجع عن الغلط بعد تبيينه من الطرف الآخر..ويؤدي هذا الاصرار والمعاندة إلى حدوث تأزم في متابعة المناقشة غالباَ ما يؤدي إلى إنهائها بنوع من الغضب مع عدم الرغبة في متابعتها في وقت لاحق ..بسبب رد الفعل العكسي حيث يتهم كلا الطرفين بعضهما البعض بعدم أهلية متابعة الحوار ..في حين يتسم الحوار بين المتحاورين بالمرونة والسعة بحيث يعترف أحد الطرفين للآخربصواب رأيه فيعلن تراجعه أمام الحق بشكل سريع مع متابعة ما استجد من الرأي بمزيد البحث والمناقشة .وهذا يثمر المزيد من الرغبة بالحوار في المراحل التالية لاتساع أفق الحوار .
أخي الكريم بولمدايس لعلي أغفلت بعض الفروق بين الجدال والحوار فهذا ما يحضرني الآن ..ويمكنك أن تضيف إليها ما تراه حضرتك في هذا المجال ..أما عن النقاط التي يتقاطع فيها الحوار والجدال بقواسم مشتركة فأهمها :
1- كلاهما( الحوار والجدال ) يمثل مناقشة بين عقلين متباينين بسبب اختلاف وجهات النظر .
2- كلاهما يعتمدان على إظهار نقاط الضعف ونقاط القوة في الرد على وجهات النظر المتبادلة .
3- كلاهما يعتمدان المنطق( الجدال يفعل ذلك بشكل انتقائي ) في إثبات وجهة النظر ..
ربما هناك المزيد من القواسم المشتركة ..
شكراً أخي بولمدايس






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 05:43 PM   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
هشام يوسف
أقلامي
 
الصورة الرمزية هشام يوسف
 

 

 
إحصائية العضو







هشام يوسف غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

السلام عليكم

الموضوع جميل ومحرض للعقل على المشاركة.

أود ان ادلي بدلوي حول "العقول المتباعدة" و " العقول المتقاربة "...


أرى أن الحوار من حيث المبدأ يكون مجديا ومفيدا للحالتين ما دام هناك قبول لمبدأ الحوار في الاساس.. ولكن يختلف شكل ونهج الحوار بين الحالتين؛ إذا يكون الحوار بين " العقول المتباعدة " حوارا أفقيا؛ بمعنى أنه يتركز على المفاهيم العريضة ومحاولة إيجاد نقاط الإتفاق والإختلاف... بينما يكون حوار " العقول المتقاربة" حوارا رأسيا؛ بمعنى أن هناك الكثير من نقاط الإتفاق؛ فيكون الحوار في تعميق الفهم والبحث في الأعماق والأبعاد.

والحوار الممتع هو الحوار الرأسي.. هو ممتع للمتحاورين، وممتع للمستمع بشرط ان يكون عقله قريب من المتحاورين؛ بينما يكون العكس بالعكس.


بشكل عام نرى ان مواضيع الحوار في منتديات أقلام؛ يكون لها نصيب الأسد في المشاهدات.. وهذا يدل على ان الحوار له قدر جيد في التأثير؛ ولعل انجح طريقة في التعليم هي التي تكون مبنية على اسلوب الحوار؛ بينما تكون اسوأ وسيلة في التعليم هي المبنية على التلقين.

ودمتم بخير.







 
رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 06:30 PM   رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
بولمدايس عبد المالك
أقلامي
 
الصورة الرمزية بولمدايس عبد المالك
 

 

 
إحصائية العضو







بولمدايس عبد المالك غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

التدقيق هو التحقيق ، و المدقق هو الذي له القدرة على تبيين المزيف من الأصيل أو الطارئ من الأصل و قد أعجبني التزامك المنهج العلمي في مختلف تحليلاتك و حواراتك فنعتك بالمدققة...
و ما ردك الشافي و الكافي إلا دليلا على زعمي أي اعتقادي فيك...في ظل شرحك المستفيض كيف تفهمين قوله تعالى"و جادلهم بالتي هي أحسن"... هل هذا يعني أن من الجدال ما هو ممدوح و منه ما هو مذموم.؟ و أين موقع الخصام منهما ؟ تقبلي مروري و سعيد دوما بمحاورتك...






التوقيع

مهما تباعدت الديّار و كثُرت الأغيار فإنّ حبّكم قد سلب الأبصار و ذهبت به الأخبار في الأمصار...

 
رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 10:48 PM   رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
رداد السلامي
أقلامي
 
الصورة الرمزية رداد السلامي
 

 

 
إحصائية العضو







رداد السلامي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء حاج صالح مشاهدة المشاركة

أهلا بك أخي الكريم رداد
أنا أرى أن باب الحوار مفتوح دائما ً وعلى مصراعيه لكل المواضيع التي يمكن للإنسان أن يفكر فيها ..يعني ليس هناك أي استثناء ..وليس هناك ما هو غير قابل للحوار ..
فعندما يكون الشخص ملحداً مثلاً ..فينبغي الحوار معه وبكل إلحاح وإصرار . لأن المفاهيم العقلية الخاطئة التي يمتلكها هذا الشخص هي ما جعلته ملحداً ..فعندما تتوفر القدرة على تحليل هذه المفاهيم الخاطئة وإظهار الضعف فيها من خلال الحوار المتبادل بين العقل المؤمن و العقل الملحد..سيؤتي الحوار أنضج ثماره وألذها وأحلاها ..بل إنني لا يلذ لي حوار مع أحد كما يلذ لي مع عقل ملحد ...لكن شريطة أن يكون عقل هذا الملحد قابلاً للتحرر من عبء تراكماته بكونه غير متعالٍ على الحق( غير متكبر ) ..يعني هو ملحد كنتيجة لتراكمات أفكاره وليس كنتيجة لرغبته الأصلية في أن يكون ملحداً ..
أحياناً اخي الكريم ..تنموبذور المفاهيم العقلية الخاطئة والشاذة في بيئة متجانسة واسعة وعميقة تحيط بالعقل الناشئ فكيفما اتجه العقل للبحث في مصادر المعرفة والإيمان تحاصره تلك المفاهيم وتغزوه من كل اتجاه ، فهو يمتلئ بها شيئاً فشيئا حتى يفيض بها ..لذا فلن يكون الإلحاد في مثل هذه الحالة سوى نتيجة طبيعية لعدم تعرض العقل لحالة التحريض والإثارة الفكرية التي يثيرها العقل المؤمن والتي تكون بعيدة المنال عن العقل الملحد بسبب البيئة التي تغذى منها .. وبسبب ابتعاد العقل المؤمن عنه وعدم الرغبة في إثارة الحوار معه ..

تحية لك اخت ثناء


القدرة على التحكم بالعملية الفكرية والحوارية أمر ينبع من تقديرنا لها ، ووضعها على معايير عقائدية وتشريعية صحيحية تحدد ما إذ كنا نفكر او نتحاور بطريقة سليمة ام لا ، وهذا يتطلب تعميق المفاهيم الراسخة في القلب والعقل ، وعلى ضوئها نضع استضماراتنا ، وعلى قاعدة الحديث النبوي الشريف " إنما الاعمال بالنيات" تتحدد حركتنا الفكرية والعملية في الحياة، ومن النية الصالحة المخلصة ينبع التفكير الخيروتجلياته العملية ، ومن نقيضها يولد التفكير المنحرف وتجلياته العملية.
إذ لا بد من تنمية العقل داخل إطار اسلامي يشمل الايمان والتقوى ، والعمل.وبذلك نظمن قدرتنا على عدم الانحراف ومقاومة توافد الافكار المنحرفة ، قبل أن تصبح سلوكا.
والمعنى الانسان كامن فيما يعتقده الانسان ، ولذلك فإن اعتقاداتنا تصنع حركتنا الفكرية والعملية في الواقع ، فالانسان ابن ما يعتقده كما يقال.
تحية لمرورك







 
رد مع اقتباس
قديم 05-05-2012, 10:55 AM   رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية ثناء حاج صالح
 

 

 
إحصائية العضو







ثناء حاج صالح غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام يوسف مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

الموضوع جميل ومحرض للعقل على المشاركة.

أود ان ادلي بدلوي حول "العقول المتباعدة" و " العقول المتقاربة "...


أرى أن الحوار من حيث المبدأ يكون مجديا ومفيدا للحالتين ما دام هناك قبول لمبدأ الحوار في الاساس.. ولكن يختلف شكل ونهج الحوار بين الحالتين؛ إذا يكون الحوار بين " العقول المتباعدة " حوارا أفقيا؛ بمعنى أنه يتركز على المفاهيم العريضة ومحاولة إيجاد نقاط الإتفاق والإختلاف... بينما يكون حوار " العقول المتقاربة" حوارا رأسيا؛ بمعنى أن هناك الكثير من نقاط الإتفاق؛ فيكون الحوار في تعميق الفهم والبحث في الأعماق والأبعاد.

والحوار الممتع هو الحوار الرأسي.. هو ممتع للمتحاورين، وممتع للمستمع بشرط ان يكون عقله قريب من المتحاورين؛ بينما يكون العكس بالعكس.


بشكل عام نرى ان مواضيع الحوار في منتديات أقلام؛ يكون لها نصيب الأسد في المشاهدات.. وهذا يدل على ان الحوار له قدر جيد في التأثير؛ ولعل انجح طريقة في التعليم هي التي تكون مبنية على اسلوب الحوار؛ بينما تكون اسوأ وسيلة في التعليم هي المبنية على التلقين.

ودمتم بخير.

أهلاً أستاذي الكريم هشام
الحوار مفيد دائماً ..كلام جميل .
بغير الحوار لا يمكن التواصل ..ولا يمكن التفاهم ..وحتى العقول المتباعدة كما تقول حضرتك الحوار مفيد بينها ..ولعل الحوار إذا استمر بين العقول المتباعدة سيؤدي إلى تقارب هذه العقول شيئاً شيئاً فتصبح متقاربة وتحصد لذة الحوار العميق الذي يتم بين العقول المتقاربة ....
شكراً لمشاركتك الجميلة






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 05-05-2012, 01:04 PM   رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
عبدالسلام حمزة
أقلامي
 
الصورة الرمزية عبدالسلام حمزة
 

 

 
إحصائية العضو







عبدالسلام حمزة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

من الملاحظ يا ثناء , بأن الحوار يأخذ صفة الجدل ويكون عقيما ً , عندما تغيب عنه الغاية , وهو الوصول إلى الحق . وهذا في حال اختلاف الرؤى حول نفس القضية .
وهناك حوار آخر , هو تحاور العقلين في نفس الدائرة ولكن يبحث كل منهما على الصورة الأشمل والمفهوم الأسمى للمعنى .
كما تفضل الأخ ( رداد ) إن لم يكن هناك ثوابت مرجعية لطرفي الحوار وغاية يودون الوصول إليها , فلا حوار وقتئذ ٍ .
الحوار , يقوم بين ندين , يقر كل طرف بوجود الطرف الآخر وخصوصيته وحقوقه في أسلوب التفكير والتصور , فإن بني الحوار على هذا الأساس , وكانت الغاية منه تحري الحق , كان الحوار نافعا ً ومجديا ً وممتعا ً ( هنا خصصنا الحوار بمعنى الرؤية المختلفة لقضية واحدة ) .
وأشكال الحوار لا تنتهي , لأن القضايا والأفكار والثقافة والبيئة والأعراف لها الدور الكبير في بناء التصور , والتجرّد هي قضايا فلسفية منطقية , يحتاج العقل فيها إلى التدريب والتمرين , وفيها من المتعة ما فيها , لأنها تغذي الجانب العقلي وتمرنه .







التوقيع




هناك أُنــاس لا يكرهون الآخرين لِعيوبهم ، بـل لمزاياهم ...!





 
رد مع اقتباس
قديم 05-05-2012, 01:07 PM   رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
عبدالسلام حمزة
أقلامي
 
الصورة الرمزية عبدالسلام حمزة
 

 

 
إحصائية العضو







عبدالسلام حمزة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

يخطر على بالي سؤال يا ثناء ,
كثيرا ً ما أقرأ عن المشاكل الزوجية , ويكون أساسها كما يزعم المتخاصمون بأن الحوار مفقود بين الزوجين , هل تدخل هذه المشكلة تحت ما يسمى ( غياب التحريض العقلي للحوار ) ؟
كيف تستطيع الزوجة أن تحرض الحوار عند زوجها الصامت منذ دخوله للبيت ؟







التوقيع




هناك أُنــاس لا يكرهون الآخرين لِعيوبهم ، بـل لمزاياهم ...!





 
رد مع اقتباس
قديم 05-05-2012, 04:48 PM   رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية ثناء حاج صالح
 

 

 
إحصائية العضو







ثناء حاج صالح غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بولمدايس عبد المالك مشاهدة المشاركة
التدقيق هو التحقيق ، و المدقق هو الذي له القدرة على تبيين المزيف من الأصيل أو الطارئ من الأصل و قد أعجبني التزامك المنهج العلمي في مختلف تحليلاتك و حواراتك فنعتك بالمدققة...
و ما ردك الشافي و الكافي إلا دليلا على زعمي أي اعتقادي فيك...في ظل شرحك المستفيض كيف تفهمين قوله تعالى"و جادلهم بالتي هي أحسن"... هل هذا يعني أن من الجدال ما هو ممدوح و منه ما هو مذموم.؟ و أين موقع الخصام منهما ؟ تقبلي مروري و سعيد دوما بمحاورتك...
شكراً لك أخي الكريم بولمدايس ..شكراً لإطرائك
هل هذا يعني أن من الجدال ما هو ممدوح و منه ما هو مذموم.؟ و أين موقع الخصام منهما ؟
قوله تعالى {ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن}(النحل/125)
هو أمر للمؤمن بأن يتبع الأسلوب المناسب للدعوة إلى دين الله أثناء الجدال .. فطرفا الجدال كما نرى هنا مختلفان تماماً فأحدهما كافر والآخر مؤمن ..ومن الطبيعي أن كلاً منهما يبدأ الجدال وهو يضع أمام عينيه هدفاً واضحا ً يريد تحقيقه ..فالكافر يريد اتهام المسلم وإظهار ضعف الدين الإسلامي بينما يريد المؤمن المسلم إقناع الكافر بإن الإسلام دين الحق وما عداه من الأديان لا يرقى إلى درجة كماله ..فسقف الحوار واضح لكل منهما ونهايته محددة مسبقاً . غير أن الأصل في الجدال أن يكون متعنتاً انتقائياً كما ذكرنا سابقاً ..لذلك فإن الأمرالإلهي يوجه المؤمن في دعوته لأن يجادل بالتي هي أحسن ..مما يعني أن الجدال سينقلب ليتحول إلى حوار متزن مثمر من جهة المؤمن حتى وإن كان الكافر يجادل وفق مبادئ الجدال العقيمة ...إذ أن حكمة المؤمن وأسلوبه الحسن سيجبر الكافر على احترامه ..وهذا سيكون مؤثراً في النتيجة النهائية لصالح المؤمن ..حتى وإن لم يكن سريعاً ..
إذن الجدال يصبح محموداً عندما يتبع أساليب الحوار ..في اللين والمرونة والاحترام وتقدير المشاعر ..ولولا وجود هذه الصفات في من يدعو للحق لما استطاع أن يؤثر في الآخرين ومن هنا فإن أهم صفات الرسل هي الرحمة واللين والمرونة قال تعالى
{فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظاً (فظّ اللسان) غليظ القلب لانفضُّوا من حولك} (آل عمران/159)
كما يؤكد هذا قوله تعالى في الآيتين الكريمتين {ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم} (فصِّلت/34)}{وما يُلقَّاها إلا الذين صبرواوما يلقَّاها إلا ذو حظ عظيم} (فصِّلت/35)} يعني الأسلوب الذي يحوّل العدو إلى صديق هو الحوارالمتفهم الذي يراعي كرامة الآخرين على الرغم من أنهم قد يسيئون. ولا شك أن التحلي بهذه الصفة يحتاج إلى جهد نفسي ويحتاج إلى وعي فكري كما يحتاج إلى صبرليتمكن المحاورمن تحمَّل الضغط النفسي الناجم عن المشاعر السلبية التي تتمثل بالأحاسيس والمشاعر المؤلمة عندما يتم انتقاص مبادئه وإهانة قيمه من قبل الطرف الآخر ..ومع ذلك فلا يكون رده إلا ضمن المنطق ..






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 06-05-2012, 08:22 PM   رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية ثناء حاج صالح
 

 

 
إحصائية العضو







ثناء حاج صالح غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: تلاقح العقول

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالسلام حمزة مشاهدة المشاركة
يخطر على بالي سؤال يا ثناء ,
كثيرا ً ما أقرأ عن المشاكل الزوجية , ويكون أساسها كما يزعم المتخاصمون بأن الحوار مفقود بين الزوجين , هل تدخل هذه المشكلة تحت ما يسمى ( غياب التحريض العقلي للحوار ) ؟
كيف تستطيع الزوجة أن تحرض الحوار عند زوجها الصامت منذ دخوله للبيت ؟

أهلاً أخي عبد السلام

أعتقد أن مشكلة الصمت عند الزوج هي رد فعل معاكس للصمت عند الزوجة ..أو بالعكس ...
ولا أظن أن عدم التحريض العقلي هو السبب في الصمت بين الزوجين..بل إن الصمت كرد فعل سلبي من أحدهما ليس سوى جزءٍ من عملية جدال متعنتة وعقيمة تدور بينهما...
من المفترض أن يكون الزوجان هما أقرب شخصين متحاورين، وذلك بسبب مسيرتهما المشتركة في الحياة ..وبسبب كثرة القواسم الحياتية المشتركة بينهما والتي تتطلب الحوار المستمر والمتواصل ..فعندما يكون الصمت وسيلة التعبيرالمستخدمة من أحد الزوجين ...فذلك يعني أن الرغبة بالحوار مفقودة من كليهما ..وليس ذلك بسبب عدم التحريض العقلي ..
.فالتحريض العقلي موجود لأن كلاً منهما يراقب الآخر ويستمر في الحديث الخافت مع نفسه في الوقت الذي يصمت فيه أمام الآخر ..لكن المشكلة كما اظن أن ثمة حاجز يفصل بين الزوجين و يمنع من وصول صوت أحدهما إلى الآخر ...






التوقيع

 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قنبلة العمامة المسيسة .. إختراع لتدمير العقول!! وسام الحسيني منتدى الحوار الفكري العام 1 06-05-2008 10:45 AM
العقول العراقية بين الخيار الألماني والسلفادوري احمد العتيبي منتدى الحوار الفكري العام 8 24-04-2008 01:48 PM
وعند الغضب تتيه العقول سيد يوسف المنتدى الإسلامي 0 16-10-2007 11:03 AM
مؤامرةٌ تدور ..أهذا معقول؟ أين اصحاب العقول!! رولا زهران منتدى الأقلام الأدبية الواعدة 1 26-05-2007 12:01 PM
العقول بين ثبوت الماضي وتجارب المستقبل محمد سحلول منتـــدى الخـواطــر و النثـــــر 2 23-04-2006 05:28 AM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 05:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط