الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-08-2012, 05:21 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
حسين نوح مشامع
أقلامي
 
إحصائية العضو







حسين نوح مشامع غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي حان وقت اليقظة

حان وقت اليقظة
قال الإمام علي عليه السلام "ما أضمر أحد شيئاً، إلا ظهر في فلتات لسانه وصفحات وجهه".
غريب جدا موقف البعض، من الأديان والتدين. دون ما فرق لديهم، بين ما هو حق وبينة أحقيته، وبين ما هو باطل صريح باطله. فيعد انحراف بعض المنتمين لهذه الأديان، دليل قاطع على انحرافها، وابتعادها عن جادة الطريق. دون استناد إلى دليل ملموس، أو خبر موثوق يمكن الاعتماد عليه.

فإذا ما قام بعض أتباع هذه الأديان، على اختلافها وتفرق مواقعها من العالم، بجرم لا يغتفر. من إزهاق النفوس، وهتك الأعراض، وسلب الأموال، فذلك بالضرورة دليل على فساد تلك الدين. مع عدم التفات، إلى أن الأمراض النفسية والمصالح الشخصية، يمكن أن تزيغ عيون الأفراد، فتميل بهم السفينة عن الحق إلى الباطل.

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل كون الإنسان لا ينتمي لدين، أو إلى فكر، يحميه من الوقوع في المكروه. وهل يتمكن الإنسان من أن لا ينتمي إلى فريق، أو ينظم إلى دين. وقد خلق الإنسان، وجبل على التدين. وهو أليف ويحب الألفة، ويبحث عن من يشعل معه، شمعته في ظلمة وحدته.

فهل أنقذت الشيوعية السوفيتية نفسها، من الوقوع في المحذور، وارتكاب المظالم. وهل حمت الرأسمالية الأوربية نفسها، من عدم استغلال الآخرين، وارتكاب أبشع الجرائم بحقهم.

وعلى العكس من ذلك، فهذا دليل على ما يعتقده هؤلاء، رغم ما يحاولون إخفائه، تحت مختلف الذرائع. فيفتضح ما يكتمونه، بما يسطرونه هم بأيديهم. من أنهم يفضلون عدم التقيد بأي مبدأ، وعدم الانتماء إلى أي دين، حتى يتخلصون من الإرهاب والإجرام، الذي يغزو العالم.
بقلم: حسين نوح مشامع






 
رد مع اقتباس
قديم 17-09-2012, 03:26 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
سلمى رشيد
نائب المدير العام
 
الصورة الرمزية سلمى رشيد
 

 

 
إحصائية العضو







سلمى رشيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: حان وقت اليقظة

الإنسان أخي حسين في وقت الشدة يتوجه إلى الله طلبا لحمايته بغض النظر عن دينه ،، نعم كما ذكرت الإنسان بفطرته يميل إلى التدين واللجوء إلى الخالق ويعرفه ويدركه بفطرته السلية ما لم تتلوث وينحرف عن الصراط المستقيم ..
شكرا لك







التوقيع

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التوبة و اليقظة مهدي عبد الوفي المنتدى الإسلامي 3 21-06-2012 11:25 AM
كوابيس اليقظة اكرم عبد السميع منتــدى الزجل والشــعر العــامي والنبـطي 2 01-01-2010 12:11 PM
الأستاذ نبيل والأحلام ناجح أسامة سلهب منتدى الحوار الفكري العام 2 03-07-2008 01:03 AM
هل يمكن أن نحل لغز الأحلام نبيل حاجي نائف منتدى الحوار الفكري العام 3 15-01-2008 04:19 AM
أحلام اليقظة مها منتدى القصة القصيرة 4 01-12-2005 12:25 PM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 06:41 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط