الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-05-2007, 12:36 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
سلمى رشيد
نائب المدير العام
 
الصورة الرمزية سلمى رشيد
 

 

 
إحصائية العضو







سلمى رشيد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

[IMG][/IMG]


الإنتماء لقضايا هذا الوطن من محيطه إلى خليجه ،، والتمسك بالثوابت التي لا تقبل المساومة ،،أولها الدين قاعدتنا الأساسية ونهج حياتنا وفكرنا ،، ومن ثم الوطن الساكن في أوردتنا بأفقه اللامتناهي وبعيدا عن حدوده الوهمية..هي القضية الأساسية للكثير من ابناء هذا الوطن الذين حملوا أمانة الكلمة في زمن أصبحت فيه كالجهاد وكالنبتة المخضوضرة رغم يبس ما حولها.


ضيفتنا للحوار في منتدى المواضيع العامة سيدة عربية حملت امانة الكلمة ،،فنثرت عبق أرز لبنان الحبيب الذي تنتمي اليه ،،هذا الوطن المتناهي في الجمال والثقافة والعلم تاريخيا ،فحملت هموم المواطن العربي في كل مكان ،،وشاركت أهل فلسطين همهم،،وأهل العراق مآسي الإحتلال وإلى وباقي هموم هذا الوطن.




[IMG][/IMG]

السيدة الكريمة ماجدة ريا

كاتبة وصحافية
تكتب في العديد من المجالات التي تهم المواطن العربي والأنسان بشكل عام ،،
من المقال السياسي والإجتماعي إلى القصة القصيرة والخاطرة الأدبية ،،
وكتابة سيناريوهات لبرامج الأطفال في التلفزيون.
الأخت الكريمة ماجدة تشارك ككاتبة وصحافية في العديد من المجلات والدوريات بالإضافة إلى الكثير من المواقع على الإنترنت ومنها منتديات مجلة أقلام فأهلا بها وبحضورها وهي من أهل البيت الأقلامي.



[IMG][/IMG]



الأخت الكريمة ماجدة ريا..نستقبلها بعبق الورد والمحبة ...

في وضع شائك يحيط بوطننا العربي من كل جهاته ،،ومؤمرات لا تنتهي من الداخل والخارج،،وصل المواطن العربي إلى حالة من اليأس وفقدان الأمل بحال أفضل وأصاب اليأس فعله وردود فعله ...

ما هو دور صاحب القلم الحر في بعث الأمل ويقظة الهمة ؟؟؟

وكيف يجب أن تكون الكلمة
محايدة وموضوعية
أم تتعصب لفئة تنتمي لها حتى لو كانت على خطأ؟؟




[IMG][/IMG]



في أي مجال تخصصت؟؟
وهل مارست المهنة التي تخصصت بها؟؟
وهل كان لهذا التخصص من تأثير عليك ككاتبة وصحافية؟؟



[IMG][/IMG]


[COLOR="Magenta"]

السيدة الكريمة ماجدة
كتبت في الكثير من المجالات ،،في الخاطرة الأدبية ،،المقال ،، القصة القصيرة..
فأين تجد ماجدة ريا ذاتها أكثر؟؟
وحدثينا عن تجربتك مع القصة القصيرة.




[IMG][/IMG]


ككاتبة سيناريوهات للأطفال
هل هناك مفاهيم وأسس تضعينها في اولوياتك وقت الكتابة؟؟
وما هي أمنياتك للطفل العربي؟؟


[IMG][/IMG]


أختي ماجدة
ماذا كتبت في مدونتك هذا الصباح ؟؟


سأترك المجال للمزيد من الزملاء والزميلات ونحن بانتظار ما سيجود به قلمك وفكرك وثقافتك علينا ولي عودة مع المزيد .






 
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 01:27 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
حسن سلامة
أقلامي
 
الصورة الرمزية حسن سلامة
 

 

 
إحصائية العضو







حسن سلامة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

السيدة سلمى /
أشكرك على هذه المبادرة

الفاضلة ماجدة

لا بد للحوار أن يثمر أفكارا وبعض التوجهات ، خصوصا من قبل أناس مثلك يعملون في مجال الإعلام ، وتاليا بعض الاسئلة التي تراودني في اللحظة :

1 - يشكل الأطفال وجداننا الآتي ، باعتبارهم بناة المستقبل والمؤثرين فيه .. كيف لنا حمايتهم من الغث اليومي والذاكرة المقيته التي يغرسها الإعلام غير المسؤول في عقولهم ..؟

2 - الفضائيات الهابطة ، ومنها بعض المحطات العربية السيئة السمعة ، بدأت تسلب أخلاق أطفالنا والمراهقين منهم ، نحو الأغاني الهابطة والمنحرفة المرافقة لمشاهد لا تمت لمجتمعنا الشرقي بصلة .. ما أنجح السبل لتقليل حجم هذا الشر ، هل نحن مطالبون بإلغاء وسائل الاتصال الحديثة ( المفيدة في جوانب عدة ) أم نضع رقابة على أطفالنا في البيت .. وكيف ..؟

3 - ما هو دور الأسرة في تربية النشء ، في ظل انشغال الأب والأم وترك التربية للخادمات كما في دول الخليج وبعض الدول العربية ، وما مدى التواصل الأسري مع الأطفال ، وكيف نوصل لهم المعلومة الصحيحة دون المساس بالجوانب المحرجة ..؟

4 - مجتمعنا العربي يعاني درجة عالية من التخلف على المستوى الجمعي ، مما يؤلب الآخر علينا وعلى ثرواتنا ، إلى أي مدى أصبح المواطن العربي على هذه الدرجة من الهوان ، ولماذا دائما نعلق المسؤولية على مشجب السلطة .. ..؟

5 - لماذا يحجم الفرد العربي عن قول الحقيقة ، على المستوى الفردي والأسري والمجتمعي ، ألا يملك إيمانا مطلقا بأن الأرزاق بيد الله ..؟ فلماذا يستمرئ الهوان والكذب ويعلم من حوله الكذب أيضا ..؟

6 - متى يمكن أن يخرج نظام التعليم العربي من منظومة القطيع إلى نظام السرب .. ألا ترين أن التعليم عندنا يدور في حلقة مفرغة .. لا إبداع ولا تميز ، والفالح يهرب إلى الغرب حيث يجد فرصة لحياة أفضل ..؟

7 - القضية إذن في الثقافة والأخلاق ، في التعلم لصحيح ، في التربية ، فما هو دور الإعلامي والمربي والأسرة لبناء جيل وحضارة ومستقبل تستحقه الأمة .. ..؟

8 - ماذا فعلت ( المعارضات ) للأمة خلا نصف قرن مضى .. هل هي الوجه الآخر للسلطة ..؟!!

شاكرين للضيفة حضورها

حسن سلامة







 
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 01:34 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
صابرين الصباغ
أقلامي
 
الصورة الرمزية صابرين الصباغ
 

 

 
إحصائية العضو







صابرين الصباغ غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

أختي الكريمة الاديبة والإعلامية الكبيرة
ماجدة ريا

أولاً ارحب بك أختي بمنتدى أقلام الثقافي وسعيدة بتواجدك بيننا


اختي الكريمة
كلنا هنا بمنتدى أقلام من شتى أرجاء الوطن العربي على قلب رجل واحد
لنا شعور واحد صنعنا باقلامنا وإبداعنا وطنا جديدا جنسيته واحدة بلا حدود او فواصل أو منازعات
نعم بالحب نحن هنا وبالحب سنظل دوما

شرفت بتواجدك لانك أختي صوت من أصوات الوطن العربي المسموعة
وايضا نموذجا مشرفا للمرأة العربية المسلمة


الكريمة ....
سؤالي إليك حبيبتي ....

كيف ترين المراة العربية كمبدعة ..؟ وهل أثرت في الإبداع العربي ..؟
وهل هناك مايسمى بالأدب النسائي ..؟

سانتظر دوما على ضفاف وجودك الرائع لأنهل من رضاب مسيرتك الحافلة بالنجاحات
مودتي واحترامي



شكرا سلمي لمبادرتك الرائعة
مودتي واحترامي لك






التوقيع




http://www.kotobarabia.com/SearchRes...a8%d8%a7%d8%ba

 
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 08:23 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
هشام الشربيني
أقلامي
 
الصورة الرمزية هشام الشربيني
 

 

 
إحصائية العضو






هشام الشربيني غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

أولا أشكر الأخت الكريمة الأستاذة سلمى على هذه الدعوة الكريمة على هذه المأدبة الحافلة لولا أنكِ قصرتِها على سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي ,, وإذ بي أجدني أحد المدعويين

الفاضلة الأستاذة ماجدة
كثيرا ما تتفاوت الصفات فيما بين الأطفال .. وكثيرا ما يظلمُ الآباءُ الأبناءَ من خلال تركيزهم على نقائصَ فيهم بينما مزياتهم طي الغفلة حيث إنها لا تسمن من وجهة نظرهم ..

فمن هو الأب المثالي ؟؟
ومن هي الأم النموذجية ؟؟
ما هي التربية في حقيقتها ؟؟
كيف يكون الثواب عند الطاعة والنجاح ؟؟
كيف يكون العقاب عند الخطأ ؟؟
أسئلة في ظاهرها قد لا تحتاج إلى جهد ولكنها في جوهرها تحتاج إلى فلسفة وغوص وجهد كبير .. فاعذريني لأنني بالفعل أحتاج إجاباتك عليها ..
سلمتِ وسلمت الفاضلة الأستاذ سلمى ..






التوقيع

Hisham@Aklaam.net

Hisham_Elsherbiny@Hotmail.com
 
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 09:31 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

أخوتي وأخواتي الأعزّاء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولاً شكراً للأخت الكريمة سلمى الرشيد على هذه الدعوة العزيزة
وان شاء الله أكون عند حسن ظن الجميع بالتجاوب معكم والإجابة على أسئلتكم الكريمة.
شكراً جزيلاً لهذا التجاوب
لكم مني أطيب التحيات
ماجدة






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 11:37 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

أبدأ ردودي بما طرحته أختي سلمى من أسئلة، على أن أجيب بعد ذلك على الأخوة والأخوات الآخرين أولا بأول، ولكن ما لن أستطيع أن أرد عليه هو باقات الورد والكلام الرائع الذي خصصتموني به، فهو أكبر من أن أقدر على الرد عليه.

السؤال الأول:

اقتباس:
في وضع شائك يحيط بوطننا العربي من كل جهاته ،،ومؤمرات لا تنتهي من الداخل والخارج،،وصل المواطن العربي إلى حالة من اليأس وفقدان الأمل بحال أفضل وأصاب اليأس فعله وردود فعله ...

ما هو دور صاحب القلم الحر في بعث الأمل ويقظة الهمة ؟؟؟
أما إجابتي فهي:

أصبت أختي سلمى في توصيفك لواقع المواطن العربي بشكل عام، والذي يبدو في أغلب الأحيان لا حول له ولا قوّة أمام ما يجري على ساحتنا العربية من تجاذبات، ومؤامرات.
ولكن من المهم جداً أن لا يتسرّب اليأس إلى قلب هذا المواطن مهما كان الواقع الذي يحيط به قاسياً لأن المؤمن لا ييأس من رحمة الله سبحانه وتعالى، بل يستمدّ منه قوته، وإرادته، فيسعى إليه بكل جوارحه ليكون ملاذه من كل ضيق، وهو مع هذا قد يحتاج دائماً إلى من يرشده إلى الطريق، وهنا يأتي دور صاحب القلم، الذي يجب أن يكون حراً لينير درب الآخرين، ويشحذ هممهم ويقوّي عزيمتهم، والقلم الحر هو الذي لا يكون مرتهناً لأحد إلاّ لحرية الإنسان، وحب الإنسان، بعيداً عن أية مصالح أو مطامع، أو مركز أو سلطة، وهو الذي يمثّل كلمة حق في وجه سلطان جائر، وما أكثر الظلم والجور الذي نعانيه في مجتمعاتنا بسبب ارتهان الكثير من الأقلام لغايات دنيوية لا تلبث أن تزول.






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 11:44 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

اقتباس:
وكيف يجب أن تكون الكلمة
محايدة وموضوعية
أم تتعصب لفئة تنتمي لها حتى لو كانت على خطأ؟؟
إن أكثر ما تعاني منه أمّتنا في هذه الأيام هو التعصّب الأعمى، والذي غالباً ما ينتج عن جهل في كثير من الأمور، ويعيدنا إلى العصر الجاهلي حيث كانت تسود العصبيات القبلية، فينتصر أصحاب العصبية الواحدة لبعضهم البعض سواء كانوا على حق أو على باطل، وهذا سبب من أسباب الضعف والعجز، والاستمرار في الجهل.
العصبية مرفوضة تماماً، والتعصب أيضاً، ولا بد من النظر إلى كل الأمور بموضوعية، وفي أغلب الأحيان قد لا يكون المرء محايداً، بل له قضية يقف في صفّها ويعمل على نصرتها، ويعطيها حياته ووقته وهذا ليس خطأ، ولكن الخطأ عندما ينجر الكثيرون إلى أمور يعبّأون لها وقد لا يكون لهم فيها أي قرار أو لا يدركون أبعاد ما يكتبون، ويتعصّبون لآرائهم لمجرّد الانتماء.
مهما علم الإنسان تبقى علومه نقطة في بحر، لذلك يجب أن يكون دائماً واسع الأفق، مستعدّاً ليسمع الجميع، ليقرأ الجميع، دائماً هنالك فائدة من الالتقاء بين البشر، فيجب على المرء أن لا يتعصّب ويغلق على نفسه الأبواب، بل يطرح فكره، ويقرأ فكر غيره بنفس متسامحة بعيدة عن كل عصبية، خاصة في واقعنا الحالي حيث يغرق الكثيرون في أمور ضيقة بينما هنالك باب واسع للالتقاء والارتقاء بالأمة العربية والإسلامية، فتتحوّل المنطقة إلى منطقة صراع بينما جميعنا لنا عدو واحد هو العدو الصهيوني ومن وراءه، ولنا مصلحة واحدة هي الانتصار عليه، والحفاظ على عزة الإسلام والمسلمين بعيداً عن العصبيات الضيّقة لأنه عندما يرتقي دين الإسلام سيشعر كل مسلم بالعزة والكرامة.






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 11:59 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

اقتباس:
في أي مجال تخصصت؟؟
وهل مارست المهنة التي تخصصت بها؟؟
وهل كان لهذا التخصص من تأثير عليك ككاتبة وصحافية؟؟
عزيزتي سلمى
عندما أنهيت الدراسة الثانوية، سرت في خطّين، كنت في الشتاء أدرِّس صباحاً، وظهراً أذهب إلى كلية الحقوق والعلوم السياسية حيث نلت إجازتي منها وكانت إجازة في الحقوق عام 1993، وكنت أثناء الصيف من كل عام ألتحق في دورات "للتعليم الحديث" وكنت أدرّس اللغة الفرنسية للروضات وللمرحلة الابتدائية.
رحلتي في التعليم أكسبتني الكثير سواء من ناحية دراستها، أو تطبيقها على الأرض من ناحية فهم الأطفال وطريقة التعامل معهم، وفي المجال التربوي، استفدت منها لاحقاً عندما بدأت في حقل الكتابة العملي.
فالكتابة ككتابة كانت تستهويني منذ الصغر، عندي كتابات ومذكرات تعود لعمر مبكر جداً، تعود لأيام الدراسة المتوسطة، كنت أكتب عن أي شيء، عن الحرب، عن المجتمع... لكنها بقيت كتابات خاصة.
ورغم تميّزي بالمواد الأدبية قررت دراسة الحقوق لأنني منذ البداية قررت أن استفيد منها في الدفاع عن الحقوق العامة المسلوبة، أعني الدفاع عن الإسلام بالدرجة الأولى، وعن الإنسان، وليس لأعمل في مهنة المحاماة لقضية محدودة فقط، ومن هنا قررت أن أكون كاتبة تسعى لأن تسمع صوتها للناس بقدر ما تستطيع.
دراستي للحقوق أفادتني كثيراً، في كثير من القضايا التي أثرتها وحاولت الدفاع عنها، فأعمد لأن يكون التحقيق حيثيات ونتائج، ليحاكي المنطق والعقل قدر المستطاع.
وبكل تواضع أقول أن مشروع دراستي لم ينتهِ هنا، لأنني أنوي استكمال الدراسات العليا ان شاء الله في مادة القانون الدولي، لأن هذا سيساعدني أكثر في مهمتي التي قررت أن أضعها على عاتقي.






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2007, 12:05 AM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

اقتباس:
السيدة الكريمة ماجدة
كتبت في الكثير من المجالات ،،في الخاطرة الأدبية ،،المقال ،، القصة القصيرة..
فأين تجد ماجدة ريا ذاتها أكثر؟؟
وحدثينا عن تجربتك مع القصة القصيرة.
في الحقيقة أحببت الكتابة بكل أشكالها لأنني أجد فيها تعبيراً عن الذات، كتابة المقال أمر مهم بالنسبة لي لأنني أناقش فيه أموراً كثيرة أسكب رؤيتي فيها من خلال تجاربي ومعرفتي، وأسعى من خلالها للقيام ولو بدور بسيط بتقديم شيء ما لهذا المجتمع، فأنا أكتب المقال لأنه يهمني أن يصل إلى الناس ككلمات ومعانٍ.
والخاطرة جميلة لأنها تأتي على غير استئذان من الكاتب، إذ يعبر في رأسي كلمات أشعر أنها يجب أن تكتب، لأنها تعبّر عن حالة نفسية معينة متفاعلة مع واقع معيّن.
وعلاقتي بكتابة القصة قديمة، فعندي قصص كتبتها في مرحلة العشرينات من العمر، لم أنشرها، لكنني وجدت أنني أعبّر فيها عن حياة ما... بعدما تركت التعليم وتحوّلت إلى الكتابة، بدأت أكتب القصة القصيرة إضافة إلى المقالات، وكان اهتمامي منصباً على المقاومة، ربما لأنني أصبحت أثر نضجاً ووعياً في التعاطي مع الكتابة، فأحببت القصة الكثير وأحببت كتابتها لأني غالباً ما كنت أرسم فيها معالم ولو بسيطة من حياة الذين ضحّوا بدمائهم ليحيا الوطن ولتحيا الأمة، ولنحيا أعزاء.
والقصة بما تحمل من مشاهد صورية، ومشاعر إنسانية، يمكن أن تؤثر بالقارئ بشكل أكبر، فأنا أعمد من خلال معظم القصص التي أكتبها إلى نقل بعض من الوقائع وإنما بطريقة أدبية أبغي من ورائها الوصول إلى هدف معين.
وهنا أريد أن ألفت إلى أمر مهم، فبما أنني درست الحقوق وليس الآداب، كانت كتاباتي الأدبية نتيجة حبي للكتابة، ونتيجة المطالعات الأدبية، لكن تجربتي مع القصة القصيرة خاصة تطورّت هاتين السنتين بعدما انتسبت إلى موقع القصة العربية، وهو يعنى بكتابة القصة القصيرة، وفيه الكثير من الكتّاب والنقّاد الكبار على مستوى العالم العربي، فكنت استفيد من التعليقات لتقوية تجربتي، ليس فقط التعليق على نصوصي وإنما على كافة النصوص الأدبية الموجودة، وهذا نمىّ مقدرتي الأدبية، والتي أعتبر فيها أنني لا زلت في بداية الطريق.
ومع ذلك أقول لك أختي سلمى أنني أجد نفسي في كل حرف أكتبه.






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2007, 01:53 AM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

اقتباس:
ككاتبة سيناريوهات للأطفال
هل هناك مفاهيم وأسس تضعينها في اولوياتك وقت الكتابة؟؟
وما هي أمنياتك للطفل العربي؟؟
حقيقة أختي سلمى كتبت لمدة سنتين تقريباً سيناريوهات لبرنامج عالم الصغار، كانت تتناول مواضيع متعدّدة علمية وأخلاقية، اجتماعية وتربوية، كانت الحلقات التي أعدها تتناول كل المجالات تقريباً، وكنت أضمّنها المعلومات بطريقة تتناسب مع عمر الطفل وفهمه، خاصة وأنني أملك الخبرة التربوية من ناحية التعاطي مع الطفل، توقفت عن هذا العمل مع فترة الحرب الصهيونية على لبنان، ولم أعد إليه.
وأحضر حالياً لإنجاز مجموعة قصصية للأطفال كتبت قسماً منها.
أمنياتي للطفل العربي... كثيرة أختي سلمى، فعندما أرى أطفال فلسطين ولبنان والعراق... أبكي لحالهم، وأول أمنية تخطر في بالي أن يمنّ عليهم وعلى أطفال الوطن العربي بأسره بالأمن والاستقرار والطمأنينة، لأن هذه الأمور هي التي تؤثّر في نفسية الطفل، وفقدانها يخلق له الكثير من المشاكل التي ستضاف المشاكل الأخرى التي ترهق الكثير من مجتمعاتنا العربية التي تغرق في معظمها بالإهمال والفقر وتدني مستوى التعليم وتدني نسبة القراءة، إلاّ أنني أحب أن أشير إلى أن الإيمان الكبير بالله والفطرة السليمة هما اللذان ينقذان أطفالنا مع ما يروه من أهوال الحرب من عاهات نفسية يمكن أن تكون كارثية.
أمنيتي للطفل العربي أن يلقى مزيداً من الاهتمام والرعاية في مجتمعنا لأن أطفالنا هم عماد المستقبل.






التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2007, 01:59 AM   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

اقتباس:
أختي ماجدة
ماذا كتبت في مدونتك هذا الصباح ؟؟
ماذا كتبت في مدونتي هذا الصباح!
هذا الصباح كنت في القرية، لكنني أحضر لها شيئاً عن التحرير فنحن على مشارف عيد التحرير الذي يصادف في 25 أيار ذكرى اندحار العدو الصهيوني عن أرض الجنوب.
شكراً لك أختي سلمى
أطيب تحياتي








التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2007, 02:02 AM   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
ماجدة ريا
أقلامي
 
الصورة الرمزية ماجدة ريا
 

 

 
إحصائية العضو







ماجدة ريا غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتبة والإعلامية ماجدة ريا ضيفة مائدة الحوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي

أخوتي وأخواتي
نستكمل الإجابات على أسئلتكم غداً إن شاء الله.
مساكم الله بالخير والسلام عليكم
ماجدة






التوقيع

 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
[حوار مع سيدات وآنسات المجتمع الأقلامي.. على ورق الورد مع الشاعرة زاهية بنت البحر] فاطمة الجزائرية منتدى الحوار الفكري العام 239 21-04-2016 06:59 PM
البيان الكوني - جزء - اول د.أسد محمد منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول 10 15-06-2006 01:13 PM
البيان الكوني - جزء -2 د.أسد محمد منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول 1 13-05-2006 07:10 PM
سمات الحوار القصصي حسن غريب أحمد منتدى البلاغة والنقد والمقال الأدبي 1 17-03-2006 05:25 AM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 02:18 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط