الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديات الحوارية العامة > منتدى الحوار الفكري العام

منتدى الحوار الفكري العام الثقافة ديوان الأقلاميين..فلنتحاور هنا حول المعرفة..ولنفد المنتدى بكل ما هو جديد ومنوع.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 2 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 21-05-2006, 03:48 PM   رقم المشاركة : 37
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي

إن الابتلاء سنة الله في مَن يسعى لتغيير المنكر والعمل للإسلام ولوحدة المسلمين....

يقول تعالى :"أم حسبتم أن تدخلوا الجنة" قبل أن تبتلوا وتختبروا وتمتحنوا كما فعل بالذين من قبلكم من الأمم ولهذا قال "ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء" وهي الأمراض والأسقام والآلام والمصائب والنوائب. قال ابن مسعود وابن عباس وأبو العالبة ومجاهد وسعيد بن جبير ومرة الهمذاني والحسن وقتادة والضحاك والربيع والسدي ومقاتل بن حيان "البأساء" الفقر "والضراء" السقم "وزلزلوا" خوفوا من الأعداء زلزالا شديدا وامتحنوا امتحانا عظيما.
جاء في الحديث الصحيح عن خباب بن الأرت قال: قلنا يا رسول الله ألا تستنصر لنا ألا تدعو الله لنا فقال "إن من كان قبلكم كان أحدهم يوضع المنشار على مفرق رأسه فيخلص إلى قدميه لا يصرفه ذلك عن دينه ويمشط بأمشاط الحديد ما بين لحمه وعظمه لا يصرفه ذلك عن دينه"

ثم قال "والله ليتمن الله هذا الأمر حتى يسير الراكب من صنعاء إلى حضرموت لا يخاف إلا الله والذئب على غنمه ولكنكم قوم تستعجلون

وقال الله تعالى "أم أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون ولقد فتنا الذين من قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين"

وقد حصل من هذا جانب عظيم للصحابة رضي الله عنهم في يوم الأحزاب كما قال الله تعالى "إذ جاءوكم من فوقكم ومن أسفل منكم وإذ زاغت الأبصار وبلغت القلوب الحناجر وتظنون بالله الظنونا هنالك ابتلي المؤمنون وزلزلوا زلزالا شديدا وإذ يقول المنافقون والذين في قلوبهم مرض ما وعدنا الله ورسوله إلا غرورا" الآيات. ولما سأل هرقل أبا سفيان هل قاتلتموه قال: نعم. قال: فكيف كانت الحرب بينكم؟ قال: سجالا يدال علينا وندال عليه. قال: كذلك الرسل تبتلى ثم تكون لها العاقبة. وقوله "مثل الذين خلوا من قبلكم" أي سنتهم كما قال تعالى "فأهلكنا أشد منهم بطشا ومضى مثل الأولين" وقوله "وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين آمنوا معه متى نصر الله" أي يستفتحون على أعدائهم ويدعون بقرب الفرج والمخرج عند ضيق الحال والشدة. قال الله تعالى "ألا إن نصر الله قريب" كما قال "فإن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا" وكما تكون الشدة ينزل من النصر مثلها ولهذا قال "ألا إن نصر الله قريب" وفي حديث أبي رزين "عجب ربك من قنوط عباده وقرب غيثه فينظر إليهم قانطين فيظل يضحك يعلم أن فرجهم قريب" الحديث.


تفسير ابن كثير







التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2006, 06:19 PM   رقم المشاركة : 38
معلومات العضو
ايهاب ابوالعون
أقلامي
 
الصورة الرمزية ايهاب ابوالعون
 

 

 
إحصائية العضو







ايهاب ابوالعون غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى ايهاب ابوالعون إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ايهاب ابوالعون

افتراضي

ولله يا أخت صفاء رفعت أن كلماتك تشق الصدر , وحروفها كالسكاكين على الروح والقلب . أنا الآن أعيش في منطقة تعتبر من ضواحي القدس , وأبعد عن الأقصى حوالي 9 كم , وأقسم برب العالمين أنني لم أستطع حتى الآن أن أزور الأقصى و أصلي تحت قبته , أمن المعقول أول الحرمين أصداؤه تتعالى و أنا لا أستطيع الاقتراب منه , ليس ذلك فقط , بل الذين يمنعونني ثلة من الخنازير هم عبابيد و دروز , وهؤلاء أحقر من اليهود أنفسهم , ولا ننسى معاناتنا نحن المسلمين اليومية في شتى أنحاء البلاد , اليوم قبل ساعتين مقابل العيادة التي أعمل بها تم إطلاق عبوات الغاز وحتى الآن الصداع لا يبارح الرأس من ما حدث , فأتساءل ما الذي يواجهه المسلمون في السجون في مصر و " إسرائيل " ألا لعنة الله على سجونهم .

أختي الكريمة :

الدموع لن تخفف من ما يختلج في النفس , بل الدماء هي التي يجب أن تنهمر بكاءا حتى لا نصل الى مرحلة الجنون .







التوقيع

رحم الله عبدا عرف قدر نفسه
 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2006, 08:09 PM   رقم المشاركة : 39
معلومات العضو
هشام الشربيني
أقلامي
 
الصورة الرمزية هشام الشربيني
 

 

 
إحصائية العضو






هشام الشربيني غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

بالفعل تم نقل السيدتين المسلمتين إلى بدروم دير وادي النطرون حيث الأفاعي والحيوانات المفترسة ..ولهما الله ..
أما بالنسبة للنداء الموجه إلى الداعر طنطاوي والداعر الأهبل علي جمعة وكبير أساقفة مصر السيد حسني مبارك فلا أرى داعيا له .. وهل يستجيب الموتى ؟؟
لنا الله في كل أمرنا .. ولا حول ولا قوة إلا بالله .







التوقيع

Hisham@Aklaam.net

Hisham_Elsherbiny@Hotmail.com
 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2006, 09:05 PM   رقم المشاركة : 40
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي

أخي الحبيب هشام

إن كيد الباطل كان ضعيفا...

الباطل جبان ويخشى الحق... لأنتم أشد رهبة في صدروهم من الله ...

نتائج الحملة التي قام بها نادي القضاة في مؤازرة المستشار محمود مكي والمستشار البسطويسي مشجعة؛ على الرغم من المواجهة الشرسة التي حصلت بين الأمن من جانب والقضاة والرأي العام ... بل إن شراسة المواجهة هي التي أوهنت كيد النظام وجعلت المحكمة تبرئ مكي وهو لم يحضر إلى المحكمة، ولم يدافع عن نفسه.. وتوجيه لوم وتأنيب للبسطويسي وهو في المستشفى ... النظام أمام الحركة الشعبية تراجع وجبن... والأحكام التي صدرت تدل على رعب النظام من الشارع...

لا بد لمدمن القرع أن يلج...

إن النصر مع الصبر وإن الله مع الصابرين...







التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2006, 09:37 PM   رقم المشاركة : 41
معلومات العضو
فاطمة الجزائرية
أقلامي
 
الصورة الرمزية فاطمة الجزائرية
 

 

 
إحصائية العضو







فاطمة الجزائرية غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

.............السلام عليكم , مازال الدعاء قليلا , رغم أنكم عرفتم بالكرم والطيبة ونصرة المظلومين.............فأين أنتم ................ننتظر دعاءكم و رأيكم.............فاطمة.







التوقيع

ملأى السنابل تنحني بتواضع*****و الفارغات رؤوسهن شوامخ

 
رد مع اقتباس
قديم 21-05-2006, 09:46 PM   رقم المشاركة : 42
معلومات العضو
يافا احمد
أقلامي
 
الصورة الرمزية يافا احمد
 

 

 
إحصائية العضو







يافا احمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

نحن بحاجة ماسة إلى إعلام موجه قادر على الذود عن ديننا الإسلامي وكشف الحقائق للعالم بصوره متعقلة وحكيمة ومنطقية ولنا في هذا الباع الطويل مما تعلمناه على يد حبيبنا رسول الله محمد صلوات ربي عليه وسلامه,,بعيدا عن طريقة الغرب في التهجم علينا واعتبارنا مجموعة من الإرهابيين.
تعلمنا كيفية التعايش مع جيراننا من المسيحيين وهناك الضوابط التي تنظم تلك العلاقة وطريقة التعايش معهم.
لنا الحق ان ندافع عن أخت لنا اختارت الإسلام دينا لها وهي المتعلمة والمطلعة والعالمة بخفايا الأمور,,
فاذا كانت قد اعتنقت هذا الدين وهي الآن تحت ظروف لا يعلمها إلا الله
فمن واجبنا ان نقول الحق وفاء لهذه السيدة واحتراما لموقفها ويبدو أنا وصلنا إلى الزمن القابض فيه على دينه كالقابض على جمرة.
قد لا املك الفعل ولكن اضعف الإيمان تسجيل كلمة لعل لها وقع رفع معنويات هذه السيدة ومن احتذى حذوها.
ولا أقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل
جل احترامي للجميع.







 
رد مع اقتباس
قديم 22-05-2006, 12:55 AM   رقم المشاركة : 43
معلومات العضو
د. صفاء رفعت
أقلامي
 
الصورة الرمزية د. صفاء رفعت
 

 

 
إحصائية العضو






د. صفاء رفعت غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

اقتباس:
الأخت الفاضلة
لسنا بالعابرين أولا؛ فنحن نخوض المعركة ونحن في قلبها وأتونها إن في مصر أو الشام أو العراق أو الأردن ... عيوننا مفتحة لا تنام على كل ما يجري في بلاد الإسلام؛ لأننا نعتبرها كلها منطقة واحدة ولا نعترف بالحدود بينها التي وضعها الكفار ومن صانعهم.... نحن في قلب الحدث أختي الفاضلة مرة أخرى ولسنا عابرين ... ألم تعتقل السلطات المصرية إنجليز من أصل باكستاني وبريطاني وياباني يعملون ضمن إحدى الحركات الإسلامية لإعادة دولة الخلافة ؟ ما الذي جاء به إلى مصر لو لم يكن ممتلئا بالإخلاص للإسلام والعمل له وقد قضى خمس سنوات في السجون المصرية...
أيضا أختي الفاضلة نحن لم نعاين الألم معاينة ولم نسمع عنه سماعا نحن أكلناه وشربناه بعد أن مضغناه مضغا واحتسيناه حسوا... إن أمتنا في قلبنا وفي نبض قلوبنا إن في مصر إو في أفغانستان ولا يغيب الأسى عن قلوبنا لحظة جراء فرقة المسلمين وذهاب ريحهم واستقواء الباطل عليهم ....
نحن لم نصطل النار بل نمسك بالجمر ونقبض عليه قبضا ونشم رائحة شواء جلودنا بأنوفنا...

أستاذي و معلمي الفاضل نايف ذوابة ,

كيف نختلف يا أخي و نحن متفقان على كل ما ذكرته ,

بل كيف بوسع المرء أن يختلف مع من هو مثلك في العلم و الفضل و الأدب ,

أستميحك عذراً يا أخي إن كانت قد قصرت كلماتي عن إيصال مغزى القول ,
بل أعرف يا أخي أننا كل يعاني من هذا الأسى و يصلى منه ما يصلى و لكل نصيبه من الهم و الألم ,
و " نحن " يا أخي في كلماتي هي "نحن" جميعاً ,
كل الحالمين بفجر للهداية يشرق في عيون القلب بعد عتمة الضلال ,
و كل المناضلين بأعمارهم و دروب حياتهم لكي يفسحوا مكانا ما لهذا الحلم على الأرض ,
و لا أدعي بأني منهم و إن تمنيت أن أكون ,
فعذرا يا أخي إن كنت قد أسأت نقل المعنى ,
لكني مررت من هنا حزينا آسياً مثقلاً بالمرارة ,
فكانت كلمات غيضا من فيض الرفض و النكران لهذا الواقع الوقح ,
إن الحقيقة قاتمة لو تعلمون , و لكن لا مناص من النضال , لن نختلف على هذا ,
تتحدث عن الأمة الواحدة , و ما آمنت بطول العمر بغيرها ,
في الأصل أنا أرفض إنتمائي لغير الإسلام و إن جحد به العالمين ,


اقتباس:
كل ما تفضلت به مما يعانيه المسلمون في ديار الإسلام ليس ذريعة إلى اللوذ إلى تجرع كاسات الأسى والتعزي بالضعف وانعدام الحيلة...
نعم يا أخي الفاضل ليس كذلك و هل قلت أنا ذلك في اي وقت ؟؟
في الأصل نحن نناضل لأن غايتنا أسمى منا و أبعد من مد أعمارنا
و لأننا لن نرضى بغير أن نجعل أعمارنا و أعمالنا في رضى الله تعالى و نفنيها في إعلاء كلمته ما شاء لنا الله أن نحيا , فلا يرضينا إلا أن يرضى تعالى عنا, أما النصر فذاك يمن به الله تعالى على من يشاء وقت يشاء فليس هو غاية مبتغانا لتقعد هممنا إذا لم نؤته , فلله من غرس بذرة و مضى ليستظل بنبتها من لن يراهم ....

فلا مكان لليأس أو القنوط في حياة المؤمنين , لأنهم يرجون من الله ما لا يرجوه سواهم ...


اقتباس:
إن العمل للإسلام دون أن تراق منا نقطة دم أو قطرة عرق أو دون أن يلهب ظهورنا وصدورنا لذعة سوط هذا لا يمكن أن يغير من الأحوال شيئا ولا يزلزل الباطل قيد أنملة ... العمل الإسلامي ليس مشروع علاقات عامة ولا منتدى للنخبة ولا بريستيج يحرص عليه الخيرون في أجواء رومانسية حالمة كتلك التي يعمل بها الأستاذ عمرو خالد أو غيره...
مرة أخرى يا أخي أتفق معك حتى النخاع ,
و متى دعونا لغير ذلك , بل نسأل الله تعالى الثبات على الحق و نأمل أن يمن الله علينا و يأذن لنا لنبذل فيه النفس و النفيس .

أما هذه يا أستاذي الفاضل :

وقوله تعالى (وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ) (النور:55)

فبوركت عليها ...

فوالله إنها لمداد الصبر و الثبات و والله إن النفس لتفرح بها كلما ضاقت عليها الخطوب كأنما ما أنزلها الله تعالى إلا ليخفف عن قلوب المؤمنين كرب الضيق و تكالب الفتن , و لكأنها تصف بعلم العليم الخبير ما نحن فيه و ما تتوق اليه أرواحنا أكثر من اي شيء "وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً " و غاية ذلك أن يكون مؤمنين قد عملوا الصالحات و أنهم "يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً" فهل يمن الله علينا بها .... آمين يا رب .

نعم إن المسلمين يعانون في كل أركان الأرض و الله المستعان على ذلك , لكني و الله لأرى أن آسى ما مر على القلب أن
الإسلام يعاني من المسلمين ,
فما بين غفلة الغافلين و دعة العابثين و جهل الجاهلين و إفتراء المدعين و استكبار المستكبرين و خور الهمم و العزائم و الركون الى الدنيا و جحود الحق و غلبة الفتن,
تشتت الجهد و ارتبكت الصفوف و اختلطت الخطى و الدروب و خارت العزائم و انكسرت الشوكة ,

فلا حول و لا قوة الا بالله ,

من جديد .... معذرة على كل شيء ... و ما كان لنا أن نختلف على الدرب ,
و ان كان في الأمر خير بأن استفز قلمك النبيل فكانت مقالتكم الجميلة الطيبة ,

و هذه إهداء مني لننفض ما تبقى في جيوبنا من الوهن و القعود ,

و لنبدأ جميعا المسير الى الهدف ...

كل التحية .






التوقيع



سبحـــــان ربـِّـي ...
كلمــا أوتيت علمـــأً ...
زادنــي علمــــاً بجهلـــي ...


 
رد مع اقتباس
قديم 22-05-2006, 11:58 AM   رقم المشاركة : 44
معلومات العضو
نايف ذوابه
أقلامي
 
إحصائية العضو







نايف ذوابه غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى نايف ذوابه

افتراضي

أختي الفاضلة ... بارك الله فيك ... أنت عند حسن الظن ...


(وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ)

والمؤمن مرآة أخيه كما يقول المصطفى صلى الله عليه وسلم



وكان من دعاء عمر بن الخطاب رضي الله عنه: اللهم اجعل عملي كله صالحاً، واجعله لوجهك خالصاً، ولا تجعل لأحد فيه شيئاً..

رزقنا الله وإياك ِ الإخلاص والقبول والثبات على الحق..







التوقيع

اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين
وأصلح لي شأني كله
لا إله إلا أنت
 
رد مع اقتباس
قديم 22-05-2006, 10:12 PM   رقم المشاركة : 45
معلومات العضو
فاطمة الجزائرية
أقلامي
 
الصورة الرمزية فاطمة الجزائرية
 

 

 
إحصائية العضو







فاطمة الجزائرية غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

..............اللهم انصر من اتبع دين حبيبك , وهاهي ماريا ووفاء تختاره رغم كل الصعاب , فانصرهما وارفع الغمة عن المسلمين ........اللهم آمين............فاطمة.







التوقيع

ملأى السنابل تنحني بتواضع*****و الفارغات رؤوسهن شوامخ

 
رد مع اقتباس
قديم 22-05-2006, 11:43 PM   رقم المشاركة : 46
معلومات العضو
د. إسلام المازني
أقلامي
 
إحصائية العضو






د. إسلام المازني غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي


الحمد لله المحمود على كل حال
لا يتأخر المرء إلا لأعذار
وبارك الله فيك أخي على رغبتك في النصرة، التي هي جزء مما يجب على المحبين للحق المبين، حسب الطاقة وحسب المقام
وكل عمل نعمله لوجه الله تعالى - على منهج رسول الله صلى الله عليه وسلم - في أي مجال - بما فيه الأدب- هو نصرة لها ولأنفسنا

رأيت في السيرة مثالا لمناشدة الصديق رضي الله عنه "أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله" ومثالا قرءانيا عن مؤمن آل فرعون ( وإن يك كاذبا فعليه كذبه )
فالمبدأ وارد كسبيل من السبل، مع اليقين بأن هؤلاء لا يحبون الإسلام ولا العدل، ولا أي قيمة كريمة تقريبا


أما مناقشة موضوع حكم المبدل لدينه مع المسلمين فتحتاج تأصيلا وجمعا للأدلة، ثم ترجيحا طبقا لأصول الفقه، التي تعتبر الواقع بطرق معينة مقبولة معقولة
وأما مناقشته مع المنادين بالحرية التامة فلابد- لدي ولدي الكثيرين، ولا أحتكر الحق لنفسي - أن تصل لمناقشة الربوبية والإلهية .... وستجد الباب مفتحا أمام أمور أخرى كثيرة نعرفها من دين رب العالمين ولا تروق لأدمغتهم ، وحتى من قال بنفي المبدل لدينه فقط ، أو وجوب إسكاته عن الدعوة للشرك في العلن فقط ( وهو قول الذين يقولون بعدم تعميم حد الردة ) لا يروق لهؤلاء - (( الآخر- الآخرون )) - ، لأنها عقوبة ولأنها تقييد، مهما كان فيها من حكم واضحة، ومنع لمفاسد ولخراب جلي عاجل وآجل .. لكنا لن نستقر على الأرض بالحوار فقط، بل هناك سنة تدافع، وإن لم تكن قيما على أرضك جاءك من يسوسك ..

وأدعو من يعون الكلم ممن يضغطون على قلب وفاء ويعتصرون صدرها

(إن الذين فتنوا المؤمنين والمؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم ولهم عذاب الحريق )


وواجب المسلم الأن هو واجبه في كل آن ، هو أنه مسلم ... وهذا هو مفتاح القضية كما تفضل أحبة كرام، فلنحرر هذا المعنى الجميل ...
وكلنا في الجب معها ... حقيقة لا مجازا، بل ومن قبلها ومن قبلنا أجيال (منهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات )

نسأل الله تعالى أن يفرج عنها وعنا، وأن يهدينا وإياها سواء السبيل، وأن يعيننا على العمل بما يرضيه حيالها، وحيال ما حولنا، وما بداخلنا كذلك ...







 
رد مع اقتباس
قديم 23-05-2006, 03:25 AM   رقم المشاركة : 47
معلومات العضو
فاطمة الجزائرية
أقلامي
 
الصورة الرمزية فاطمة الجزائرية
 

 

 
إحصائية العضو







فاطمة الجزائرية غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

.............السلام عليكم , لقد أبهرتني هتان المرأتان فوجدتهما أحسن بكثير مني و من فاطمات أخريات , لسبب بسيط أنهما لم يولدا على الدين الإسلامي ولم يعرفاه جيدا ولما اكتشفا ما فيه من رحمة وصدق وعناية بالمرأة وصيانة لحقوقها لم تترددا فاختارتا طريق الاسلام وباعتا كل ما امامهما ...........حركات بسيطة تركت في عظيم الأثر وجعلتني اغوص في اعماق التاريخ لأبحث عن قصة تشبهها ولم اجد فاكتشفت أخيرا أن هذه اللوحة ستتكرر لو نطقنا بكلمة الحق وستكثر اللوحات الإيمانية والإسلامية وسيكون معرضا رائعا لأن الرسام مقتنع بحجم وشكل ولو ألوان لوحاته وريشته...........................الحمد لله ............اللهم انصرهما و احفظهما و اجعل إيمانهما في رعايتك.................فاطمة.







التوقيع

ملأى السنابل تنحني بتواضع*****و الفارغات رؤوسهن شوامخ

 
رد مع اقتباس
قديم 23-05-2006, 07:34 PM   رقم المشاركة : 48
معلومات العضو
د. صفاء رفعت
أقلامي
 
الصورة الرمزية د. صفاء رفعت
 

 

 
إحصائية العضو






د. صفاء رفعت غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي



السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ...

تحية طيبة لكم جميعاً ,,

و إمتنان عميق لتفاعلكم مع هموم المسلمين ,
و والله انه لا يجمل بنا أن لا ننتصر لمن إختار دين الله و لا يجمل بنا ان نلتزم الصمت في حين يؤرق الدنيا كل من له حق و إن كان دنيئا ,

و لأن كلماتكم جميعا هنا كانت مفعمة بالصدق و الرغبة في الانتصار لمن باع دنياه من أجل كلمة حق ..

و أننا لابد ان نسمع أصواتنا لكل العالم ,
حتى و إن لم نغير شيئا فذلك أنبل لنا من الصمت ..
فإني أتقدم هنا بطلب لأسرة منتدى الحوار :

بأن يتم صياغة بيان عام بإسم أعضاء أقلام

نورد فيه الحقائق كما هي و نذكر فيه موقفنا في الدفاع عن أختينا المسلمتين و نؤكد على حقيهما في حرية الدين و الاعتناق الذي تكفله لهما المادة الـ 18 من الاعلان اعلالمي لحقوق الانسان ,

و رفض أن يوقع عليهما التهديد و السجن و التعذيب بسبب إعتقادهما الديني , و ذلك ما تكفله لهما المادتين رقم 5 و 9 من الاعلان .

و أرجو أن يتطوع أحد الأخوة لترجمته للإنجليزية و الفرنسية إن أمكن ,

ثم سنقوم بإرساله لعديد من الجهات و المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في مصر و الشرق الأوسط و العالم كله ,

و ربما أرسلناه الى البابا شنودة و شيخ الأزهر و من ترون أنه ينبغي عليه أن يسمع لنا صوتاً و رأياً ..

أجري الآن بحث عن عدة عناوين سأوردها لكم هنا بعد قليل , إن شاء الله تعالى .

أتمنى منكم التفاعل مع هذا الإقتراح , كي لا تذهب أصواتكم هنا أدراج الرياح ...

و الله المستعان على ما يصفون .


كل التحية .







التوقيع



سبحـــــان ربـِّـي ...
كلمــا أوتيت علمـــأً ...
زادنــي علمــــاً بجهلـــي ...


 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 06:56 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط