الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديـات الثقافيـة > منتدى نصرة فلسطين والقدس وقضايا أمتنا العربية

منتدى نصرة فلسطين والقدس وقضايا أمتنا العربية منتدى مخصص لطرح المواضيع المتنوعة عن كل ما يتعلق بالقدس الشريف والقضية الفلسطينية وقضايا الأمة العربية .

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-08-2007, 10:55 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


Post يوميات لاجيء

السلام عليكم ورحمة الله
كم كانت سعادتي كبيره بانضمامي الى هذا الإبداع وهذه الأقلام الحره
لا اخفيكم مدى اعجابي وذهولي من اجتماع هذا الكم من الأقلام التي اقل ما يقال في حقها انها اقلام عملاقه ومبدعه
اخواني واخواتي اعضاء المنتدى الكرام
اسمحوا لي ولقلمي الفقير امام أقلامكم ان اشارك معكم واستفيد وانهل من علمكم وابداعكم
ويسعدني بأول مشاركة لي ان اقدم لكم هذه السلسه من يوميات لاجيء وهي روايه عايشها الجد ورواها بدموع قلبه
اقدم لكم اليوم اول حلقه من سلسلة يوميات لاجيء

يوميات لاجيء

الحلقة الاولى
في حقل صغير بجانب البيت، يراقب الصغير جده، ويطلب من جده ان يدعه يعمل معه في الحقل، وياخذ الفاس ويبدأ الحفر ،وبعد قليل يجلسان للراحه ويبدأ الصغير بالسؤال :
جدي هل سينبت ما زرعنا ؟؟
الجد يجيب: نعم يا ولدي ولكن علينا ان نسقيه فالمطر شحيحا هذا العام.
هل تحب الحقل يا جدي ؟؟
ويجيب الجد: اه يا ولدي وكيف لا احبه وفيه امضيت طفولتي وفتوتي وشبابي
اين يا جدي ؟؟
في فلسطين يا ولدي
هل كان الحقل صغيرا ؟
لا يا ولدي كان كبيرا جدا
ومن اين كنت تسقيه ؟؟
الله كان يسقيه فالمطر كان دائما وفير،،، اذكر يا ولدي ذات مره كنت وابي نزرع القمح وهطل المطر غزيرا بعد ان بذرنا وقبل ان نحرث فحملت مشط الارض وفعلت به كالمحراث اجره على الارض جيئة وذهابا في عامها كان القمح يعدو طولي ومد ذراعي كنت يا ولدي اذا جعت بالحقل بحثت في البر فوجدت الخس والزعتر نبت لوحدها في الجبل فأكلت وشبعت،،، ما اطيب ارضنا يا ولدي........
ولماذا تركتها يا جدي ؟؟
اه يا ولدي لقد نكأت جرحي انا لم اتركها نحن جميعا اخرجنا منها بعد ان قهرنا اليهود واعوانهم الانجليز انها حكاية الحكايات يا ولدي مسيرة الم ،،،،هجرة،،،،، ولجوء

انتظرونا في الحلقة القادمه..................






 
رد مع اقتباس
قديم 15-08-2007, 01:19 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: يوميات لاجيء

الحلقه الثانيه

كنا في القرية نسمع عن اخبار ما يجري من آبائنا الذين لم يكن لهم مصدر للمعلومات سوى جهاز راديو واحد عند بيت المختار.
كان البريطانيين يحتلون فلسطين وكان شعبنا الذي غالبيته من الفلاحين لا يفهم كثيرا من ما يجري، كان هناك بعض السياسين القاده يحاولون فعل شيء وقد تنبهوا الى أمر خطير لم يتوقع احد ان يكون خطره بهذا الحجم الا وهو هجرة اليهود الى فلسطين، بعد وعد اعطاه اللورد بلفور الى اليهود بان لهم الحق في إقامة وطن لهم في فلسطين قيل فيه وقتها وعد من لا يملك لمن لا يستحق.
كنت طفلا عندما بدأت اسمع بالشيخ عز الدين القسام وعمله ضد الانجليز ،جد بعدها امور لتعلن بعد ذلك باربعة عشر عام ثورة الريف الفلسطيني عام 36 اثر مقتل الشيخ عزالدين رحمه الله،، في هذا البحر المتلاطم يا ولدي كان الانجليز يحظرون على اي فلسطيني ان يمتلك السلاح، ويبنون لليهود الوافدين معسكرات يمدونهم بها باحدث الاسلحه، استمرت ثورة فلسطين الكبرى حتي عام 39 وكنا نحن المنتصرين ، ولكن البريطانيين خدعونا بخبث مرة اخرى وذلك بسبب ظروف الحرب في اوروبا واصدرو الكتاب الابيض اللذي يحفظ جزء من حقوقنا ، وصدّقهم سياسيينا كالعاده واجهضت الثوره المنتصره وهدات بعد تأجج .
وجلس الناس يرقبون ما تسفر عنه الحرب في اوروبا وكانت قلوبنا مع الألمان ضد الإنجليز وبعد نهاية الحرب توالت الأحداث سراعا وانقلب الانجليز على الكتاب الأبيض كعادتهم، وبدء خطر اليهود يتضخم والهجرات لم تعد سريه واصدر قرار جائر بتقسيم فلسطين الى دولتين يهوديه وعربيه فرفضنا قرار التقسيم ولكن خروج الإنجليز منتصرين من الحرب وإحتلالهم لما يحيط بنا من دول عربيه هم وحلفائهم الفرنسيين لم يجعل لرفضنا او قبولنا قيمه، وادركنا ان المواجهة قادمه واعلن عن الجهاد المقدس في فلسطين وجاء متطوعون من كل الدول العربيه، ولكن تدخلت ايضا الجيوش العربيه وعقدنا نحن عليها الآمال ويا لخيبة أملنا نسينا انها كانت جيوش عربية اسما ولكن قادتها من راس الافعى بريطانيا، وقبل مقدم الجيوش العربيه كانت المواجهات في كل ريف فلسطين بدأت بين عصابات اليهود والثوار، اذكر من ضمنها معركة بين اهل قريتنا وسكان احدى المستعمرات المجاوره للقريه كانت تخطط لإجلاء القتلى اليهود اللذين سقطوا في معركة كفر عصيون ،كان عدد المسلحين في هذه المعركه من اهل قريتنا بعد ذهاب معظمهم الى الجهاد المقدس ثلاثة فقط بينما تسلح الباقي بالخناجر والسكاكين ،واستمرت المعركه حتى الليل ،وقد استطعنا محاصرة اليهود واجبارهم على الانسحاب تحت جنح الظلام وقد استشهد من اهل قريتنا ثلاثة رجال .
كان القطار يمر من قريتنا وكمنا لاحد قطارات الانجليز يوما ونهبنا ما فيه من خيرات وجمع المال وما بيع من بضائع كانت في القطار عند كبار البلد واشترينا خمس برنات اعطي لكل حمولة واحد كنت اقف على استحكام في اطراف القريه ونواجه اليهود ببنادقنا القديمه ،وقد ثارت طلقة في اصبعي هذا انظر هنا، استشهد الكثر منا وكان ابرزهم رجل شجاع يوم ان نفذت ذخيرتنا اراد ان يسطو على معسكر اليهود وياتينا بسلاح وذخيرة منهم فحمل ساطورا وقال الله اكبر وانطلق نحو معسكرهم ولكن ما لبث ان درج بدمائه عند اطراف معسكرهم، وربما لن تصدقني ان قلت لك انهم انسحبوا إثر ذلك الهجوم بهذا الساطور ليلتها رحمه الله سحبناه وعدنا به شهيدا الى القرية، وبقي الحال على ذلك ثلاث شهور يحاصرون البلد يتقدمون نهارا ونجبرهم على التراجع ليلا ،،،،،،،،،
ثم جائت الجيوش العربيه..............................

انتظرونا في الحلقة القادمه..............







 
رد مع اقتباس
قديم 15-08-2007, 11:06 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: يوميات لاجيء

الحلقه الثالثه

كانت قريتنا حسب توزيع الجيوش العربيه ضمن مسؤولية الجيش المصري، وقد طلب منا اهل البلد من يملك السلاح ان ينضم الى الجيش المصري الذي كان عباره عن كتيبه من المتطوعين وعدد من المسؤولين يتعاونون مع مجموعه من الجهاد المقدس التابع لقيادة الشهيد عبدالقادر الحسيني ،واذكر هنا يا ولدي لما ذهبت مع المجاهدين للضابط المصري نطلب عتادا لبنادقنا القديمه فكان ان امرو لكل مجاهد بأربع رصاصات فقلنا ما نصنع بأربع رصاصات؟؟؟
قال :هذا ما عندنا ليس لكم الا محاولة الاشتباك مع العدو عن قرب ومحاولة اصابته ثم تغنمون سلاحه وعتاده، فضحكنا من الغيظ اذ ان العدو كان يقيل برصاص كالمطر فوق رؤوسنا فانى لنا الاقتراب منه؟؟!
المهم يا ولدي بدات المواجهات تشتد، وقد كان اهل القريه والقرى المجاوره يقاتلون لصد هجومات اليهود ويتلقون دعما احيانا من الجيش المصري الذي تبين انه شطر نفسه الى قسمين احدهما في الخليل والاخر في غزه، وتمكن العدو من قطع الاتصال بينهما مما اعاق دخولهم المعركه معنا، سقطت القرى المجاوره بعد ان استبسل اهلها في القتال ولكن العدو استخدم المدفعيه والطائرات في ضرب مواقع االمجاهدين بعد صمود ثلاثة اشهر دمر اليهود خطوط دفاعنا وبدأوا بقصف القريه من ثلاث جهات وتركو جهة واحده ليهرب الناس من القصف الذي لم يستثي شيء.
مما اجبرنا على الخروج ورفض بعض اهالي القريه الخروج واثرو التسليم فكان ان قتلهم اليهود لعنهم الله،
لو كنا نعلم يا ولدي ان الحال سيكون كذلك لما خرجنا وان قتلونا جميعا.
كان الامل لا يزال قويا في ان تدخل الجيوش العربيه المعركه بفاعليه وترد الغزاة، ولكن تبين لنا فيما بعد ان الامر قد دبر بليل وخان فيه من خان وتآمر فيه من تآمر.
منذ ذلك اليوم يا ولدي وانا اعيش على أمل ان ارى قريتي مرة اخرى وكلما جاء يوم 18 . 10 عادت الاحداث في راسي وبدات قصة التشرد منذ ذلك الوقت.


انتظروا الحلقه القادمه...................







 
رد مع اقتباس
قديم 15-08-2007, 08:30 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: يوميات لاجيء

الحلقة الرابعه
خرجنا من قريتنا في حال ليس كمثلها كحال، منا من ترك بعض من اهله، ومنا من نسي ماله من هول المشهد، ومنا من حمل بعض متاعه معه ما لبث ان القاه لشدة الهول والتعب ،خرجنا ماشين على ارجلنا ومن سعد حظه بقيت دابته معه لم تفر من القصف .
اتجهنا جنوبا وشرقا من كان له اهل في القرى والمدن المجاوره لجأ اليها ، ذهبت انا وجدتك ووالدتها واولادنا الى اخوال جدتك في حلحول وكانو اهل ضيافة وكرم جزاهم الله خيرا، ولكني لم اطق ان اعيش عالة على اي كان. سمعنا بمخيمات انشأوها لمن يسمو لا جئين فقررت الذهاب اليها وما يجري على اهلي يجري علي، علمت ان اهل قريتنا في بيت لحم وفي عقبة جبر قرب اريحا ،وعلمت ان ابناء عمومتنا في عقبة جبر فذهبت هناك ووجدت المخيم.
ومنذ ذلك اليوم يا ولدي اصبح اسمنا لاجئين،، واصبح وطننا المخيم ،،، يا لسخرية القدر،، بعد ان كنا اصحاب بلد ورزق وديار اصبحت دارنا خيمه،،، وقريتنا مخيم،،، نعيش على ما يجود به اهل القرى المجاوره على اللاجئين امثالنا،،، اه يا ولدي لولا ان الله من على الانسان بنعمة النسيان لتفطرت قلوبنا من ما آل اليه حالنا، ولكن صراخ الاطفال من الجوع يلغي اي تفكير الا كيف تتدبر امر قوت عيالك.
ظهر في العالم مصطلح جديد وهو( وكالة غوث الاجئين) التي وزعت على الاجئين بطاقات تموين تعينهم على البقاء احياء واصبحت انا واقراني من الاجئين نعمل في الحقول المجاوره بالاجره، وكان احدنا يبكي من القهر عندما يتذكر ارضه وما آلت اليه حاله، وفي المساء كنا نجتمع والرجال لنرى ما يجد من امور السياسه ومتى تكون العوده..... فقد وعدونا باسبوعين والان الشهر يمر تلو الشهر ولا جديد سوى اخبار الهدنه وهيئة الامم ووكالة الغوث، اما عندما يجن الليل يا ولدي فيا لطوله من ليل ويا لحلكة سواده.
اذ تهكم الذكريات.... ويمر شريط العمر... حدثا تلو اخر ثم ينتهي الى ما نحن فيه في خيمه ،،، وقليل من متاع،،،، وكثيرا ما انتبه من شرودي على صوت الريح يهز خيمتنا، فانهض لامسك عمودها كي لا تقتلعها الريح ونبقى في العراء.
وفي ذات ليله اشتد الريح وهطل المطر بغزارة، واذ بصراخ في الخارج ، ذهبت لارى ما كان فاذا باحدهم قد ذهب عقله وراح يرجم السماء بالحجاره ويصرخ ااصبحت تمطرين القطط، ولما سالنا عن خطبه اجابونا بان قطة قفزت على خيمته فتمزق سقفها فذهب عقل الرجل وتصرف بلا وعي، وبكى كل من شاهد ما شاهدنا هكذا كانت بداية المأساة يا ولدي وما يتبع لا يقل هولا،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،


انتظرونا في الحلقة الخامسه..............................







 
رد مع اقتباس
قديم 17-08-2007, 10:16 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: يوميات لاجيء


الحلقة الخامسه


وم[COLOR="Navy"]ضت الشهور ثقيلة ،،، واصبحت الخيمه بيتا من طين، وتعرفت على رجل من الضفة الاخرى احبني واراد ان اعمل عنده وامن لي بيتا، وكان عرضه لا بأس به اذ ان عملي لم يكن ثابتا في اريحا، وكانت الرحله الاخرى وسكنا الرامه على الضفة الشرقيه للاردن، وسارت الامور بخير بادئ ذي بدء واصبحت معروفا في القرية باسم الفلسطيني.
وكان احد اقارب من اعمل عنده حقود حسود وشى بي مره زورا وتبين كذبه، فحذرني صاحب العمل منه واعطاني بندقيه، وقال لي: من تعرض لك فاقتله والقها في ظهري، وكان من اعمل عنده شيخ قبيلتهم ولكن لعنة الاغتراب أبت الا ان تلاحقنا، فلقد حدث بعد ذلك امر خطير بينما كان ابوك يلعب مع الصبيه في القريه كانت هناك بنت تشاكسه، وتقول له( يلعن ابوك يا ابن الفلسطيني) وتكرر فقام ابوك ولطمها وكنت منيتها في هذه اللطمه، فاصبحت في رعب من ان ينتقم اهل البنت منا ويؤذوا ابوك، رغم ان صاحب العمل طمأنني ودفع دية البنت واصلح اهلها وقال هو القدر، الا اني رأيت في عيونهم عدم الرضا، فاخبرت رب العمل باني راحل وعدنا بليل الى مخيمنا ثانية.

في هذه الاثناء كانت قد اعلنت وحدة الضفتين وتبعها ما تبعها من احداث، ابرزها اغتيال الملك عبد الله في ساحة المسجد الاقصى واصبح الجميع في ترقب ، وكان الخياله وهم شرطة الاردن في ذلك الوقت يجمعون النساء من المخيمات ليندبن الملك اللذي تمت تصفيته لما علم عن خيانته لقضية فلسطين، اذ كان قائد الجيوش العربيه في ما يسمى بحرب 48 تبين لاحقا انه كان على علاقه بجولدا مائير، فقام مجموعه من المناضلين بالتخطيط لقتله عقابا له ونفذ المهمه البطل مصطفى علي عشو ، كانت هذه عقوبة ملك الاردن.

اما ملك مصر فكان ان ثار عليه مجموعة من ضباط الجيش المصري، وكانت ثورة يونيو عام 52 وخلع الملك وقتل على الجهة الاخرى الملك وتجدد املنا في العوده ورحنا نحلم بالبيت بعد خطابات جمال عبد الناصر، وكم كانت الفرحه عظيمه يا ولدي عندما كان يعدنا عبد الناصر بانه سيلقي اليهود في البحر، ولكن مضت ايام وشهور والحال هو الحال، فعاد الناس يتدبرون امرهم، اما انا فقد وجدت عملا لي ولابوك بعد ان ترك الدراسه ليساعدني في شرق الاردن ولكن هذه المره مع بلدية القطرانه وليس في الفلاحه.

وكنا نصادف مضايقات احيانا ويهاجمنا بعضهم ويقولون ايها الفلسطينيين قتلتم ملكنا وماذا تريدون منا؟؟؟؟
في هذه المرحله من حياتنا حدث جديد ادى بنا الى هجرة جديده اذ تعرض ابوك لحادث وداسته آلية من الاليات التي كنا نعمل عليها، ونقل الى مستشفى في عمان، وعندها كان لا بد من الرحيل فقد مكث ابوك في المستشفى عام كامل فرحلنا الى مخيم الوحدات في عمان في اواسط عام 65 وهنا بدء فصل اخر،،،،،،،،،،،،[/COLOR]
انتظرونا في حلقة قادمه ........................







 
رد مع اقتباس
قديم 18-08-2007, 07:51 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ريمه الخاني
أقلامي
 
إحصائية العضو







ريمه الخاني غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: يوميات لاجيء

احجز مقعدي
وادعو الله ان يفرج عنا نحن العرب جميعا
لي عودة







 
رد مع اقتباس
قديم 18-08-2007, 09:02 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: مشاركة: يوميات لاجيء

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريمه الخاني مشاهدة المشاركة
احجز مقعدي
وادعو الله ان يفرج عنا نحن العرب جميعا
لي عودة

اللهم امين
ريمه الخاني
اسعدني هذا التواجد
دمت بشموخ






 
رد مع اقتباس
قديم 18-08-2007, 09:04 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: يوميات لاجيء

الحلقة السادسه

كان عاما طويلا لم يكن ولد لابيك احد بعد ولم يكن يمضي على زواجه سو بضعة اشهر، اشترينا وحدة من المخيم تؤينا واصبحت اعمل في اي شيء ابيع واشتري احيانا ، وفي مواسم الزراعه نحصد ونزرع بالاجر في القرى المجاوره ، وبعد ان خرج ابوك من المستشفى كنا نتنقل بين المخيم والقرى المجاوره للعمل في الحقول، وبعد عام من ذلك التاريخ كانت الاحداث السياسيه على اكف العفاريت، المنطقة تغلي خلافات بين عبدالناصر والانظمه التحرريه من جهه، والملك حسين والانظمه الرجعيه من جهة اخرى ، واليهود يعدون العده لينتقموا من عبدالناصر على ما قام به في عام 56 ، وعبدالناصر يهدد اسرائيل وعدنا نحن للحلم من جديد.

يا الله اشم رائحة قريتي.... اشتقت لكل ما فيها من قبر ابي،،، الى الحقل الى الزيتون والرمان ،،،اشجارها،،، حجارتها،،، ذرات رملها العطره ،،،عذب مائها،،، يا قريتي الجميله ترى ما هو حالها الان؟؟؟

وما ان بدأ شهر ايار حتى كانت الازمة بلغت ذروتها، ونحن نستمع الى اذاعة صوت العرب والمذيع يقول: تجوّع يا سمك لتشبع من لحم الغزاة، كانت الوجوه متهلله وكلنا مستعدين للقتال ولكن قيل لنا ان الجيوش فيها الكفايه ودخلت المعركه خمس جيوش عربيه لم يكتب لمعظمها ان يصل ارض المعركه، كالجيش العراقي مثلا الذي قصف وهو في الطريق، وبدات اسرائيل الحرب واغارت على المطارات المصريه ولكن ما ذا عنا الاخبار تتوالى كلها ريبه، ويا لهول النتيجه هزمت الجيوش العربيه،،،...... واحتل اليهود كل فلسطين،،،، والجولان من سوريا،،،،، وسيناء من مصر،،،،،،،

هكذا ببساطه ينتهي كل شيء تصبح العودة احلاما بعيده،، ويعلن عبد الناصر انه مستعد لتحمل المسؤوليه والاستقاله،،، ويشيع بين الناس ان ما حصل كان خيانه ،مرة يقولوا عبد الحكيم عامر ،،،ومرة يقولوا الملك حسين ،،المهم انا خسرنا كل فلسطين.
وتنشط اثر ذلك المنظمة الناشئه منظمة التحرير الفلسطينيه ، وتبدء تجند الشباب في المخيمات وتتخذ المنظمه من غور الاردن مراكز لها وتنفذ عمليات ناجحه ضد العدو، وفي العام التالي يقرر اليهود مهاجمة المنظمه في الغور في منطقة الكرامه وتدور معركة ضاريه، يشارك فيها كتيبه من الجيش الاردني مخالفة الاوامر يقودها البطل هويمل، ويهزم اليهود .
الله اكبر...... اخيرا نسمع ان اليهود قد هزموا ويسطع نجم المنظمه ورئيسها الشاب ياسر عرفات، ويقول الملك حسين او يجبر على قول انه الفدائي الاول بعد ان كان يرى ان لا ضروره للمنظمه وعملها ، ولكن الامر وقف عند هذا الحد ولم يعدوه، وبعدها بعام اعتدى اليهود على المسجد الاقصى وحرقوا منبر صلاح الدين والمصلى المرواني ونشأ اسم جديد الحق بغيره من الأسماء التي لم تصنع لنا شيئا ( منظمة المؤتمر الاسلامي) وشكلت لجنه سموها لجنة القدس.
كان الامر في تشاحن بين المنظمه والجيش الاردني، والخلاف بين الملك والمنظمه في تصاعد وما ان بدء عام 70 حتى كانت الاجواء مهيئه لكارثه اخرى تلحق بشعبنا,،،،،،،،

انتظرونا في واحدة من اكثر الاحداث جدلا كما عاشها جدي ...............







 
رد مع اقتباس
قديم 20-08-2007, 06:27 PM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
هديل
ضيف زائر
 
إحصائية العضو





Bookmark and Share


افتراضي رد: يوميات لاجيء

الحلقة السابعه


اصبح التوتر سيد الموقف وخصوصا إن كثيرا من الفلسطينيين كانو يشكون او يعلمون ان ملك الاردن يحمل كثيرا من المسؤوليه فيما آلت اليه احوال القضيه، وقيل انه كان على علاقة باليهود( سريه).

تعاظم نشاط المنظمه واصبحت تسير دوريات في المخيمات وعلى اطرافها ،وكانت بعض فصائل المنظمه ذات طابع ثوري مناهض للطابع الرجعي في الاردن ، وقيل انها كانت تنوي قلب نظام الحكم الى جمهوري بدعم من عبدالناصر، في هذه الايام ولدت انت وكان عمك الاصغر من ابيك قد سافر الى اوروبا للعمل هناك، المهم ادت الاحداث الى الصدام بين جيش الملك والثوار، وكان منزلنا في مرمى النار.

ثم ما لبث جيش الاردن ان استعمل دباباته تقصف مخيم الوحدات كانت الملاجئ قليله ولم تكفي ربع سكان المخيم قال لي عمك الصغير انه ذهب الى احد الملاجئ فطرده احد الجيران فخرج وابتعد قليلا وما هي الا لحظه حتي قصف ذلك الملجأ وهلك كل من فيه ، كان هذا وقصة ام رشيد هي من اسوء ما شاهدت في حياتي ،،،، ام رشيد قصف بيتها فاصيب اولادها الاثنين فحملتهما في حجرها وكان زوجها قد فارق الحياه في نفس القصف، وجرت بهما ينزفان نحو المستشفى في اطراف المخيم، ولكن ما ان وصلت حتى كانا قد فارقا الحياه ، فجنت المسكينه وراحت تهيم في الشارع بثوبها الملطخ بدماء اولادها ، وتخاطب كل من تجده في الطريق انظر هذا دم اولادي كانو احياء ويتحركون ثم ماتوا،،،،،، ماتوا !!....... كانت تبكي كل من هم حولها بكلامها.
بعد ان ساءت الاحوال في المخيم طلب منا الثوار ان نخرج حرصا على حياتنا، فخرجنا الى منطقه مجاوره قيل انها اكثر امنا،،،، كانت الجثث تملأ الطريق نعرف معظمهم هذا بائع الترمس وهذا صاحب الدكان وهذا جارنا فلان قد انتفخت اجوافهم اثر تحلل الجثث ، ولا احد يستطيع حتى ازالتهم .

في ذهني عاد الشريط من جديد يوم خرجنا من قريتنا ، ولكن الامر هنا مختلف فمن يقوم بقصفنا اليوم هو اخوتنا في العروبة والاسلام ماذا اصاب هذه الدنيا؟؟؟؟ اهي لعنة تلاحقنا؟؟؟ ام انا وقود يقاد به اتون احداث لتسيير مركب ما؟؟؟ ترى ماهو هذا المركب؟؟؟ ومن ربانه؟؟؟ والى اين يسير المركب؟؟؟؟
افقت من شرودي على صراخ عمتك اذ صرخت من الرعب حين رات جثة ابنة الجيران وقد تعثرت بها فعرفتها ،،،فحملت عمتك وركضنا تحت القصف حتى وصلنا مسجدا يسمى (جامع ابو درويش) واحتمينا بداخله،، امان للحظات لم تدوم لقد قصفوا مأدنة المسجد ، واصاب الرعب كل من فيه وهربنا ثانية الى وسط المدينه حيث احتمينا في دار للسينما،،، ولم نكن نملك والعديد من العائلات الاخرى التي معنا من حطام الدنيا شيئا،،،،،،، وصرخات الاطفال الجوعى من حولنا تخيم على المكان، ولجأ معنا احد المسلحين يحتمي من القصف فرآنا على هذه الحال ونظر بالجوار الى مقصف للسينما ، فحطم القفل ونادانا هلمو خذو ما فيه واطعموا اطفالكم،، كان شيئا خفف من وطئة ما حولنا .
ماذا اقول وماذا انسى يا ولدي؟؟!!!! المهم لبثنا هناك اياما حتى هدأ الحال وبعد عودتنا الى المخيم وجدنا خرابا ورائحة الموت في كل مكان،، وجمعت الجثث ودفنت في قبر جماعي عند نادي المخيم ،، كانت تقام كل يوم عنده مـأتم وهتافات،،،، فعمدت الدوله الشقيقه الى جرفه وجعله شارع فوق جثث قتلانا في احداث ايلول،،،،،،،،

اترككم الى حلقة اخرى بعد ان خجل قلمي من ما روى من احداث....................






 
رد مع اقتباس
قديم 10-09-2007, 02:51 AM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
فايق جرادة
أقلامي
 
إحصائية العضو







فايق جرادة غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: يوميات لاجيء

اتمني لو سمحت لي الاخت هديل

ان نقوم باستثمار هذي الحلقات بصوره مرئيه







 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يوميات امرأة أفاقت متأخرة ..!!! صابرين الصباغ منتـــدى الخـواطــر و النثـــــر 19 15-10-2012 12:08 PM
يوميات فلسطينية - مدينة اشنة محمود ابو اسعد منتـــدى الخـواطــر و النثـــــر 10 30-05-2007 02:25 AM
يوميات عربي في اسرائيل جوتيار تمر منتدى الأدب العام والنقاشات وروائع المنقول 4 05-04-2007 12:26 PM
يوميات مدخن :(سلسلة)..! عمر الغريب منتدى القصة القصيرة 16 24-05-2006 06:20 AM
يوميات القبائل/ نصوص تشكيلية ل سعاد شهاب عبود سلمان منتـدى الشعـر المنثور 0 20-02-2006 09:08 PM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 05:20 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط