الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | طلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديــات الأدبيــة > منتــدى الشــعر الفصيح الموزون

منتــدى الشــعر الفصيح الموزون هنا تلتقي الشاعرية والذائقة الشعرية في بوتقة حميمية زاخرة بالخيالات الخصبة والفضاءات الحالمة والإيقاعات الخليلية.

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-01-2021, 05:06 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد عبد الحفيظ القصاب
أقلامي
 
إحصائية العضو






محمد عبد الحفيظ القصاب غير متصل

Bookmark and Share


Icon4 قَسْوَرَةُ الصَّدى

قَسْوَرَةُ الصَّدى
----------------
1-يا آكلينَ على النوى أحشائي
ما طابَ قربٌ من عَزَائمِ دائي

2-طال الفراقُ وفي العقارِبِ شاهِدي
قبلَ اللقاءِ ودامَ بعدَ لِقائي

3-إنّي أبثُّ عنِ المشاعرِ هَمْسَها
فهيَ التي تشكو إليَّ عَنائي

4-قد ألبستْني منْ حريرِ ردائِها
لمّا اكتَوَتْ خطفَ السعيرُ ردائي

5-هُمْ قَاتَلوا الحَرْفَ الوَلِيدَ بِسَطوةٍ
لنْ يُعجزَ الحرفُ الكسيرُ إبائي

6- وَرَقي على بَحْرِ السَّعادَةِ عَائِمٌ
لا ينتمي للماءِ حبرُ بُكائي

7-ما إنْ تَنَمْ فيه العيونُ قصائداً
ترْحلْ، وطفلُ الشمسِ ملَّ رجائي

8- من كلِّ ليلٍ تستعيرُ لها ردًى
ما حلَّتِ الأفراحُ.. حلَّ فَنَائي

9-في موطنِ الأشباحِ جاعَ خرابُها
للتائبينَ مِنَ السكوتِ ندائي

10-سَدُّوا على الرُّتَّاقِ سَمَّ خياطهم
خُرِقَ الكِسَاءُ فما استقامَ كِسَائي

11-قالوا عن الصرخاتِ كمِّمْ صوتَها
مزّقْتُ حُنجرةَ السلامِ بِلائي

12-يا منْ أتيتَ من البعيدِ مُعادياً
فُتِحَتْ لكَ الأبوابُ بالإيماءِ

13-ضيفاً تجودُ عليكَ كفُّ محمَّدٍ
-صلّى عليهِ اللهُ-في الأرجاءِ

14-فتملّكتْ جملَ المضيفِ وأغْدَرَتْ
برويِّ قافيةِ الزمانِ جِرائِي

15-وَسَعَتْ إلى مَسْكِ الظباءِ بِوَهْدةٍ
كانتْ تَغُضُّ الطرْفَ في إغْفاءِ

16-والدُّبُّ من ثلجِ القلوبِ طعامُهُ
في غابةِ الشيطانِ حلَّ شتائي

17-سوريّتي لاءُ الكرامةِ لاؤُها
لا أمْدَحُ السّكينَ في الأثداءِ!

18-سوريّتي شعبٌ أبيٌّ غارقٌ
في غَيْهَبِ الجوعِ العتيقِ الغَائِي

19-سوريّتي ماذا أقولُ تأوَّهي
هل نستطيعُ الصَّمتَ في اللَّأْواءِ؟

20-لائي لها صَمَتَتْ حَناجرُ يَعْرُبٍ
وتقاسَمَتْ جُثَثُ الرجاءِ دِمَائي

21- لكنَّني لاءٌ تَعجَّلَ مضغَها
نابُ الضباعِ على ذُرا العلياءِ

22-باعوا القضيّةَ في كؤوسِ غبائِهم
فاستوطنَ الصهيونُ في الإسراءِ!

23-باعوا العراقَ ومجدَهُ في غدْرةٍ
أَسَدُ العُلا ما زالَ في الأحياءِ!

24-زَرَعوا الفِخاخَ بقلبِ صَنعاءٍ كما
لبنانَ، حاقَ الضيمُ بالشُرَفاءِ

25-مَنْ لي بِرَجْمٍ إنْ بَدَا صَنَمُ الغِوَى؟
إبليسُ جُرْمِكَ فَارِهُ الإيذاءِ

26-يا منْ تَلعْثمَ في الطَّهُورِ لِسَانُهُ
وأَبَاحَ سبْيَ النورِ بالظلْماءِ

27-اِحْذَرْ إذا الأرواحُ نادَتْ رَبّها
منكَ اشتَكَتْ، وتَوَسَّلَتْ أشلائي

28-يغتالُنِي هَمْسِي إذا نَطَقَ المدى!
لا يَرْحَمُ الرمحُ الجبانُ دُعَائي!!

29-لا تجرحِ الأحلامَ تلقَ دِمَاءَها
في كلِّ وجهٍ غاضبٍ وَضّاءِ

30-أدمَى بُطينَ الحرفِ قسوَرَةُ الصَّدى
فاستوطنَتْ في الخافِقَينِ ظِبائي!

31-واللهِ لو صدحَ البيانُ بثورتي
لنْ تلتقي حيًّا يعيشُ ورائي!


(31)
--------------------------
محمد عبد الحفيظ القصاب
6/12/2020صيدا -لبنان







التوقيع

اللهم لك الحمد حتى ترضى ,ولك الحمد إذا رضيت , ولك الحمد بعد الرضا
إلهي دلّـني كيفَ الوصول ُ ؟...إلهي دلّـني مــاذا أقـــــول ُ؟
محمد عبد الحفيظ القصّاب
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 10:54 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط