منتديات مجلة أقلام - عرض مشاركة واحدة - الكاتب والباحث الفلسطيني د. تيسير الناشف في حوار مفتوح مع الأقلاميين
عرض مشاركة واحدة
قديم 19-01-2007, 03:47 AM   رقم المشاركة : 59
معلومات العضو
د. تيسير الناشف
أقلامي
 
إحصائية العضو







د. تيسير الناشف غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الكاتب والباحث الفلسطيني د. تيسير الناشف في حوار مفتوح مع الأقلاميين

السيد الفاضل حسن رحيم الخرساني
تحية طيبة.
أشكرك على عباراتك الكريمة الموجهة إلي.

سؤالك الذي طرحته من أهم الأسئلة المتعلقة، في رأيي، بالتقدم الثقافي والعلمي والحضاري (التقدم من مختلف جوانبه). وهذا السؤال يتطلب تناوله وقتا مديدا ووضع عدد من المجلدات. وبطرحك أو بطرحنا هذا السؤال نكون قد وضعنا بداية إصبعنا على الموقع الصحيح. وسأتوخى الإيجاز الشديد، فبدون الإيجاز سأسترسل كتابة وتناولا وتحليلا. وتوخي الإيجاز ينطوي على المجازفة بالعرض غير الكامل وغير المستوفي للغرض. والغرض هنا معرفة كيفية تحقيق التقدم.

الثقافة لها بضعة تعاريف، وليست هذه التعاريف أو جوانبها تستبعد بعضها بعضا. التعريف لا يعني أنه يستبعد تعريفا آخر مختلفا. أحد تعاريف الثقافة هو أنها طريقة تعامل البشر بعضهم مع بعض وطريقة تعامل البشر مع الأشياء. وثمة تعريف آخر وهو أن الثقافة هي مجموعة من الأفكار والمعارف والرموز والايحاءات التي يمكن نقلها. وهناك، كما قلنا، تعاريف أخرى.

حالتنا العربية مزرية. وتتجلى هذه الحالة في وجوه منها التصدع القيمي والتخلف الاجتماعي وعدم قرن الكلمة بالعمل، ونشوء الشخصية السطحية والفهلوية والبلطجية، والقمع الفكري وقهر النساء، وغير ذلك.

مما يجعل هذه الحالة معقدة ومشكلة أن سماتها أو جوانبها متداخلة. والزمن الطويل والتعرض الطويل للحكم الأجنبي والقمع الممارس من جانب الذين يمارسون السلطة الحكومية وغير الحكومية -- لكل هذه العوامل أثار تجعل هذه الجوانب متفاعلة بعضها مع بعض، وبالتالي تزيد الحالة تعقدا.

وابتغاء الخروج من هذه الحالة يجب الاعتراف صراحة وعلى الملأ أن عددا لا يستهان به من رجال الدين يمالئون أصحاب السلطة الحكومية، وأنهم يجعلون بياناتهم الدينية متفقة مع الاعتبارات الحكومية.
والدين الإسلامي دين يعنى بمسائل الآخرة والدنيا. القضايا الدنيوية تتعلق بمجالات تقع في مجال علم النفس وعلم الاقتصاد وعلم الحكم وعلم الإدارة وغيرها من العلوم. وبالتالي، يجب أن يحوز أي إمام أو شيخ، فضلا عن دراسة العلوم الإسلامية، على درجة الماجستير على الأقل، والأفضل درجة الدكتوراة في العلوم الاجتماعية.

ويجب ليس فقط توفر الفكر المنفتح المحاور المتفاعل، ولكن أيضا توفر العقل المنفتح المحاور المتفاعل. العقل المنفتح يوفر الفكر المنفتح. ولتوفير العقل المنفتح تجب إزالة القيود على النشاط الفكري والعقلي، وتجب التنشئة على استقلال الفكر والعقل وانطلاقهما وتحليقهما لارتياد المجهول.

ويجب تأكيد الذات العربية والإسلامية حتى تكون قوية تعرف المنافحة عن نفسها وتعرف التصدي للتحديات القيمية والثقافية غير الملائمة لشخصيتنا، والتنشئة على الاعتزاز بهذه الذات القوية الجريئة الوثابة الواثقة بوجودها وكيانها واعتبارها.

وتجب معرفة الأيات المنسوخة في القرآن الكريم حتى لا ينشأ لبس عند الاستناد إلى الآيات. ويجب قصر الشريعة على القرأن الكريم والسنة النبوية الحسنة السند، وعدم استعمال الحديث غير ذي السند الحسن حتى لو كان مضمونه متفقا مع روح الإسلام ومبادئه. ويجب عدم تنزيل تفاسير القرأن وتفاسير السنة الحسنة منزلة القرآن والسنة الحسنة. ويجب عدم إعطاء القداسة للمفسرين فهم بشر غير معصومين.

ذلك، يا عزيزي، وغيره، يبين أن تحقيق النهضة ليس يسيرا، خصوصا في ظل الغلبة الغربية العسكرية والسياسية.
وهذه الحالة تتطلب معرفة مكان البدء لتغيير الحال لتحقيق التقدم. أعتقد أنه يجب أن نبدأ بالتنشئة في المدرسة والكلية والجامعة ومحطات التلفزيون والصحف والمجلات المحترمة على تحرير الفكر والعقل وعلى مهر الكلمة بالعمل، وعلى النقد الذاتي البناء والنقد البناء للسياسة الحكومية غير المراعية لاعتباراتنا، وأن نبدأ أيضا بمحاولة تعزيز مؤسسات المجتمع المدني وتقوية الطبقة الوسطى التي تستطبع أن تكون مكتفية ذاتيا اقتصاديا.

هل يرضيك هذا العرص، يا سيدي؟ آمل في ذلك.

تمنياتي الطيبة لك ولكل عربي أو مسلم حريص على سلامة أمته ورفعتها وعزتها.