منتديات مجلة أقلام - عرض مشاركة واحدة - يوميات مدخن :(سلسلة)..!
عرض مشاركة واحدة
قديم 13-05-2006, 01:56 AM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
د. صفاء رفعت
أقلامي
 
الصورة الرمزية د. صفاء رفعت
 

 

 
إحصائية العضو






د. صفاء رفعت غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي

عمر الغريب ....

أسلوبك جميل و طرحك للقضية عميق و مختلف ....

و ما تقوله حقيقي تمام ,

و بشكل غريب ,,

نعم كل الكلمات و الاعتراضات و النصائح

تبدو عارية عقيمة ,

بل هزلية بشكل ما ,

و ربما تزيد من الرغبة في الدفاع عن الذات ,

و إثبات أهليتها و حقها في أن تحترم ,

كما هي

سأتابعك هنا ,

فلتخبرني كيف ستخرج بنا من هذه الإشكالية المتاهة .....

فلدي من أريد أن أبعث له بيومياتك هذه ,

فلعل و عسى ....


أعجبتني هذه :




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الغريب
3- لماذا تدخن ؟



بعد أن عدت ا إلى لمنزل بقيت مستيقظا ً طوال الليل أفكر في ردود ذكية لذلك السؤال المزعج , حتى لا أؤخذ على حين غرة بعد الليلة. كانت ليلة طويلة قضيت فيها على علبة سجائر كاملة. هذه بعض الردود التي تفتق عنها ذهني :

أنا أدخن لأني :

• في مهمة جاسوسية .

• أحب سماع الآخرين و هم يسألونني : "لماذا تدخن" .

• مشترك في تجربة علمية ستحدث ثورة في عالم الطب .

• أحَصِّن جسدي ضد تلوث الهواء عن طريق تعويده على دخان السيجارة الذي هو أقل
خطرا ً .

• أُهْديتْ إلي "ولاعة" سجائر فاخرة و كان لا بد أن أستخدمها لأن الهدية لا تُرد و لا تُهدى .

• أحب أن أساهم في دفع عجلة الإقتصاد المحلي .

• لي قريب يعمل في مصنع السجائر , و تدخيني نوع من الإحسان لذوي القربى (ناهيك عن
المساكين الذين يعملون معه في نفس المصنع) .

• أكره الذباب و البعوض , و ثبت علميا ً أن دخان السجائر يساعد على إبعادها .

• بدأت أدخن قبل اكتشاف أضرار التدخين .

• إشتريت – مؤخرا ً – أسهما ً في شركة السجائر و أحاول زيادة أرباحي .

و أخيرا ً

• أنا لا أدخن , و لكني اتجمل .

بعد أن انتهيت من تعبئة ترسانتي الفلسفية بتلك الردود , أشعلت السيجارة المتبقية في علبة السجائر و استلقيت على سريري , عيناي تحدقان بسقف الغرفة و كأنهما تفتشان فيه عن شيء ما, بينما دخان السيجارة يحول بينهما و بين السقف في إصرار عجيب . في تلك اللحظات , و بعيدا ً عن فلسفتي الفارغة و ردودي الساخرة تلك ,لاح سؤال واحد في ذهني و مهما حاولت أن أتجاهله أراه يتعرض لي في إصرار شحاذ ٍمر عليه اليوم بطوله دون أن يظفر بشيء و وجد فيّ أمله الأخير , سؤالٌ واحد ظل يطاردني حتى استسلمت أخيرا ً للنوم, لماذا أدخن ؟


..


كل التحية ...






التوقيع



سبحـــــان ربـِّـي ...
كلمــا أوتيت علمـــأً ...
زادنــي علمــــاً بجهلـــي ...


 
رد مع اقتباس